..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


خير بلدنا ... مشروع للشباب ( 1 )

أ د. محمد سعد عبد اللطيف

  ومن المؤكد انه توجد في مصر فرص وقدرات انتاجية وتصديرية قد لايعرف عنها الكثيرون شيئا ومنها مجال المنتجات الحيوية‏(‏ وهي المنتجات التي لايدخل في انتاجها وزراعتها أية كيمياويات أو مواد غير طبيعية‏)‏ والتي أصبحت تمثل طلبا ملحا علي المستوي العالمي واتجاها استهلاكيا ضخما في مجال مازال الطلب عليه اكبر بمراحل من حجم العرض منه وهي فرصة للدخول في هذا المجال الموجود بالفعل في مصر ولكن بصورة غير كافية‏.‏

 أن الزراعة الحيوية في مصر تعتبر من المجالات الواعدة ولها مستقبل مبشر والطلب يزداد عليها باستمرار في أوروبا وأمريكا وبدأت كذلك بعض الدول الآسيوية في الدخول في سوق استهلاك هذه المنتجات‏,‏ وهي بالمناسبة ليست منتجات زراعية وأغذية فقط بل تتعدي ذلك إلي منتجات الملابس والأعشاب والأدوية والأغذية الخاصة بالأطفال وأدوات التجميل وعشرات من المنتجات الأخري التي يتزايد الطلب عليها بصفة مستمرة‏,‏ ومصر لم تدخل بعد إلي هذا المجال الجديد بالقوة المناسبة رغم وجود كل العناصر التي تؤهلها لأن تكون من الدول الرائدة في ذلك من ناحية وجود الموارد الطبيعية والبشرية ووجود الأسواق المتعطشة إلي هذه النوعية من الانتاج والذي يفتح مجالات واسعة للاستثمار الأجنبي والتصدير بشرط الالتزام بالمواصفات العالمية المطلوبة فعليا في كل المراحل ابتداء من الاعداد للزراعة إلي المراحل المختلفة من الزراعة والحصاد ومعاملات ما بعد الحصاد والتصنيع حيث أن هذه النوعية من المنتجات تتطلب وجود شهادة صلاحية أو شهادة اعتماد من جهة عالمية تثبت أن هذا المنتج مطابق للمواصفات المحددة للمنتجات الحيوية ويكون لهذه الجهة حق تتبع الانتاج في مراحله المختلفة للتأكد من ينتج مطابقا للمواصفات الخاصة بالمنتجات الحيوية وبالتالي يصبح المستهلك الأوروبي أو الأمريكي واثقا من جودة المنتج‏.‏

قيمة مضافة
ويضيف سعد أن المنتجات الحيوية تحقق قيمة مضافة اكبر من الانتاج العادي ولكن علي الجانب الآخر لابد من الاتجاه إلي التصنيع للمنتجات الحيوية وعدم تصديرها كخامات والابقاء علي أكبر حجم من القيمة المضافة داخليا طالما انه توجد بمصر إمكانات التصنيع لهذا المنتج خاصة في بعض المنتجات التي تتمتع مصر فيها بميزة نسبية عالية مثل القطن والذي يمكن تصنيع بعض أنواع الأقمشة الفاخرة الحيوية منه مثل اللينوه السويسري الشهير‏,‏ ولكن علي الجانب الآخر لابد من ملاحظة إننا نواجه منافسة شديدة في مجال المنسوجات الحيوية حيث دخلت إلي هذ المجال بقوة دول عديدة منها باكستان وأورجواي وكذلك القطن الأمريكي البيما‏,‏ وبالنسبة للنباتات الطبية والعطرية فمصر تتمتع بتاريخ طويل وعريق في انتاجها وتوجد المعرفة الخاصة بهذا والمطلوب الاسراع باستخدامها لانتاج حيوي يصلح للتصدير باسعار مرتفعة ويمكن كذلك الدخول في باقي المجالات والغريب أن احدي الشركات الألمانية الكبري قامت منذ عدة أسابيع بتصدير منتجاتها من أدوات التجميل الطبيعية إلي مصر‏!‏ مما يعني أن السوق لهذه النوعية من المنتجات محليا موجودة كذلك وهو مايشجع المستثمر الاجنبي علي القدوم لمصر‏,‏ وبالنسبة للخضر والفاكهة الطازجة والمجمدة فيوجد الآن في معظم المحال الكبري وسلاسل السوبر ماركت في أوروبا وأمريكا جزء كامل مخصص للمنتجات الحيوية‏ وبالتالي فالطلب علي هذا الانتاج اكبر بمراحل من حجم العرض وهي فرصة لمصر بشرط الالتزام بالمواصفات وضمان توريد الكميات المطلوبة في مواعيدها والاستمرارية في العقود طويلة الأجل وقال انه متأكد أن هناك رغبة من العديد من المستثمرين الأجانب للاستثمار في هذا المجال والذي يشمل منتجات قد لانري أهميتها بالنسبة لنا في مصر ولكنها مهمة جدا للمواطن الأوروبي والأمريكي ومنها الشامبوهات والكريمات ومواد العناية بالجسم من المنتجات الطبيعية‏(‏ الحيوية‏)‏ وهي تباع بأسعار مرتفعة هناك‏.‏

 
وبالنسبة للعقبات التي تواجه الزراعة الحيوية في مصر قال انها تحتاج إلي استثمارات في التدريب وكذلك التكنولوجيا اللازمة وحق المعرفة وتعاون مراكز البحوث والجامعات في حل المشاكل التي تواجه المنتجين وهي من العوامل التي تساعد كذلك علي جذب المستثمر الأجنبي‏.‏

أن مصر تتمتع بميزة نسبية كبيرة في مجالات الأعشاب والتوابل والمنتجات القطنية والملابس الحيوية وكذلك بالنسبة للمنتجات الغذائية والخضر والفاكهة والأعشاب والملابس القطنية ولكن مازالت العملية التصديرية إلي الدول العربية صعبة إلي حد ما حيث أن الفكر الخاص بالمنتجات الحيوية لم ينتشر بعد هناك وبالتالي فالسوق الأساسية لها هو الخارج قبل السوق المحلية‏,‏

  

أ د. محمد سعد عبد اللطيف


التعليقات




5000