..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
عبدالغني علي يحيى
…..
 Ø­Ø³ÙŠÙ† الفنهراوي
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


زيارة

احسان السباعي

تلقيت دعوة لزيارة دوي الاحتياجات الخاصة
باعتباري مشرفة اجتماعية علي الالمام بشتى حالات الاعاقة
ترددت كثيرا قبل الدهاب
جلست أتخيل المشهد كيف سأبدأ الكلام؟
أكيد سأتحدت عن القسمة والنصيب أكيد سأقول نحن أتينا الى الدنيا فو جدنا أنفسنا هكدا
لم نختر قدرنا ولا مصيرنا لا الاب ولا الأم ولا الصحة ولا المرض ولا الفقر ولا الغنى
تم أبدي بعض العزم والارادة واقول ,,أن الحياةعسيرة وعلينا أن نعيشها بمرها وحلوها ونؤمن بقضاء الله بخيره وشره ,,
فتراجعت أحسست أنها أقرب الى اعطاء دروس وفيها بعث للملل والشفقة واليأس والأسف على الحظوظ
علي أن أختار كلمات أكثر روحا وحياة تبعث البهجة والسرور
لما فشلت في التفكير والتشخيص قلت أترك الأمور لطبيعتها
فأنا مشغولة ولن أضيع وقتي كثير ا علي أن أغير ديكور الصالون غدا ابني عنده عيد الميلاد ولم أشتري الحلوى ومشاغل كثيرة تؤرقني
ابنتي خطبتها الشهر المقبل .....
ركبنا السيارة ومر وقت قال السائق قد وصلنا الى المركز
وقفت أتأمل للحظات وأتنسم أريج الزهور يعبق بالمكان
الباب كبير ونظيف القرنفل يعانق الريحان والياسمين يرمي علينا السلام
دخلنا قاعة كبيرة تمتزج فيها أبهى الألوان
تارني منظر الأطفال وهي تحبو على ركبها ويدها ويسيل اللعاب من فمها
تضحك ,,تبتسم حروف غير مفهومة تنطق بها
أطفال تكاد بصعوبة تقف في رجلها شبه اعوجاج تحرك أيديها بحركات مستمرة بشكل غير ارادي رؤوسها تدور وتتلوى تراقب السماء وتضحك بين الحين والحين
اعاقات بشتى الحالات والأشكال ...لما دخلنا صفقوا لنا وقفوا لنا .,ورحبوا بنا
احسست بالفرحة تشع من عيونهم
اختنق الكلام بحلقي
وجاءت هناء بكرسيها المتحرك كانت امتسامتها ,,هادئة تغني المكان ,وشعرها أشقر مسرح بعناية مدت الي الوردة
والقت الكلمة
اهلا وسهلا بالحضور الكريم وبدت نشيطة تستدفئ بشمس الحياة
تم تقدم علي مشيته متتاقلة جدا ورجله به كساح واسعدنا بالنتكت والطرائف ضحكاته الرنانة هزت المكان أضاعت كل أسئلتي واستعاداتي في الأسئلة
وتقدمت ليلى وهي تلقي بتقلها على عكازين المنفرجين الموضوعين تحت ابطها تتشبت بهما بأصابع من حديد
مفاصلها بارزة بنتوءات حادة بعض الشئ
ساكتة أنظر تنبهت على صوت صداح على المكان وقد وضعت عكازها الى جانبها والابتسامة المشرقة لا تفارق ثغرها سأغني لكم ؟
وتعالى الصوت في ارجاء المكان
لام كلثوم يا حبيبي كل شئ بقضاء
نبض المركز بالفرحة والكل انسجم مع الأغنية والرؤوس تتمايل نشوانة والضحكات تتعالى بشكل هستيري
كل بطريقته وكل حسب اعاقته
لم أشعر الا والدموع تنهمر وانا اصفق بحرارة وأضحك مثلهم على همومي التي بدت كأنها حبة رمل
بقلم احسان السباعي

احسان السباعي


التعليقات

الاسم: احسان السباعي
التاريخ: 17/12/2012 19:14:56
تحياتي لتعليقك الجميل سيدي علي جابر الفتلاوي والدي يدل على شعورك الطيب وحسك الانساني اتجاه المعاقين الدي يعانون بشدة وعلينا ان نسخر قلمنا ولو بأحرف بسيطة ننفض الغبار على بعض معاناتهم وتحياتي لك بكل الخير سيدي
احسان
ؤءؤء

الاسم: احسان السباعي
التاريخ: 16/12/2012 16:38:08
غاليتي الهام زكي خابط يبدو مرض السكري مرض يهاجمنا جميعا حتى انا مصابة به من سنين واتعامل معه كأنه انا برفق ونظام حتى نعيش لاولادنا واسرنا وربي يحمي الجميع غاليتي فهمومنا تبقى كحبة رمل اما هموم الاخرين وتحياتي لك مفعمة بكل الخير والصحة والعافية
احسان
ءئءئءئ

الاسم: احسان السباعي
التاريخ: 16/12/2012 16:32:54
سيدي علي الزاغيني انا على اتم الاستعداد للمعاونة وتسخير قلمنا لوجع المعاقين فهم احوج الينا والى نفض الغبار عن معاناتهم والامهم
وتحياتي لك
احسان
ءئءئءئء

الاسم: علي جابر الفتلاوي
التاريخ: 16/12/2012 16:02:33
الشاعرة المبدعة احسان السباعي قرأت في لوحتك سمها ما شئتي قصة او خواطر انسانية او مقالة المهم انا قرأت افكارا ، ومشاعر أنسانية رائعة ،وامكانية على كتابة مثل هذه اللوحات الفنية التي احس بها انها حقيقية ، شريحة اجتماعية عشتي معها اوقانا حزينة تسبب الالم ، وفي نفس الوقت تسبب الفرح ، كان دورك انسانيا اذ كنت سببا في زرع بسمة على وجوه هؤلاء الاطفال المساكين ، ومن يزرع بسمة فهو في قمة الانسانية والسمو ، سيدتي اثرتي موضوعا شائكا في الفلسفة هو القضاء والقدر ، وهل الانسان مخير ام مسير ام هو امر بين امرين ، احد موضوعات الفلسفة التي يكثر الجدل ، وتتنوع الآراء فيها ، كما احسست في كلماتك المشاعر الانسانية الصادقة ، فأنت تتحسسين لهذه المواقف ، لانك تملكين شعورا انسانيا رائعا ، وحسا مرهفا ، ربما يمر الاخرون فيه هكذا موقف مرور الكرام ، لكنك تميزتي بمشاعرك الانسانية ، واحساسك بالالم والفرح في آن واحد ، كذلك تحسست بجمالية بعض تعبيراتك ، فهي تعبيرات شاعرية جميلة منها قولك :(...القرنفل يعانق الريحان والياسمين يرمي علينا السلام )وقولك :(...وأضحك مثلهم على همومي التي بدت كحبة رمل )من يطلع على مصائب الاخرين تهون عليه مصائبه ونحن عندما نتذكر مصيبة الامام الحسين ( ع ) تهون علينا مصائبنا ،لك مني الف تحية سيدتي

الاسم: علي الزاغيني
التاريخ: 16/12/2012 10:53:42
الزميلة احسان السباعي
لقد سلطت الضوء على موضوع انساني يحتاج الكثير من الاهتمام والاعلام
اتمنى ان نعمل معا من اجل المعاقيين
تحياتي

الاسم: إلهام زكي خابط
التاريخ: 15/12/2012 18:56:04
الصديقة الرائعة احسان
لقد كنت دائما وأبدا كلما تصيبني مصيبة أقول لنفسي هناك من هو أكثر ألما من وأكثر تعاسة ، وكلما أصابني مرض كالسكري مثلا أنظر إلى المعاقين وأحمد ربي ألف مرة على ما أنا فيه .
لذلك فأن همومنا مهما كبرت أو تعاظمت فهي كحبة رمل كما قلت أمام المعاقين جسديا الله يكون في عونهم
حبي وتقديري
إلهام




5000