..... 
.
......
.....
مواضيع تحتاج وقفة
 
 
......
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 
  
............. 
بيت العراقيين في الدنمارك 
   .......
  

   
.............

.................


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


رسالة علي فضيله الشمري الاخبارية

علي فضيلة الشمري

إصدار جديد للمفكر الإسلامي صالح الطائي

الكوت -

اصدر الباحث والمفكر الإسلامي الواسطي الأستاذ صالح الطائي يتحف المكتبة الإسلامية برائعة جديدة بعنوان (عوالم الحكومة المهدوية) وهو بحث جديد لم يسبق للباحثين أن تناولوه أو كتبوا بخصوصه؛ فهو يتحدث عن حكم الإسلام للكون في عصر الظهور المقدس، ويثبت ذلك بنصوص ومصادر دينية وعلمية قديمة وجديدة بما يبدو وكأنه البشارة التي كنا ننتظرها منذ أمد بعيد حيث يتوحد المسلمون تحت علم واحد في دولة واحدة تأخذ على عاتقها تطبيق قاعدة (ليظهره على الدين كله) في الأرض والمجرات الكونية بعد أن ظلت هذه القاعدة مؤجلة لمئات السنين.

وقد سبق للمفكر صالح الطائي أن أصدر في عام 2011 كتابا بعنوان (نظرية فارسية التشيع بين الخديعة والخلط التاريخي والمؤامرة) وقد جاء هذا المؤلف القيم  بمنهجية تصحيحية ورؤية جمعية توحيدية مكملة للمنهجية التي اتبعها في كتابه (جزئيات في السيرة النبوية، عرض وتحليل) الذي أصدره في عام 2010 والكتاب الآخر الذي سبقه والذي يحمل عنوان (نحن والآخر والهوية) كل ذلك رغبة منه في خلق فكر تسامحي نابع من روح العقيدة الإسلامية وأطروحاتها الفكرية ليقف قبالة الأفكار الهدامة التي غزت مجتمعاتنا الإسلامية.

صدر هذا السفر عن دار العارف للمطبوعات في بيروت وكان من المؤمل أن يصدر بجزئين ولكن لتيسير وصوله إلى اكبر عدد من القراء تم جمع الجزئين بمجلد ضخم واحد.

واعتقد أن هذا المؤلف سوف يفتح آفاقا جديدة للبحث في الأطروحة المهدية قائمة على الإبداع والتجديد بعيدا عن النمطية والتقليد، ولذا أنصح الباحثين بضرورة قراءته والتمتع بمحتوياته.علما أن دار العارف للمطبوعات نظمت حفلا لتوقيع الكتاب في معرض الكتاب الدولي المقام على أرض معرض بغداد الدولي يوم الثلاثاء 4/12/2012 حضره الأستاذ الطائي وجمع غفير من الباحثين والأدباء والإعلاميين

 

 

مشاجرة بين مجموعة من مسوقي الذرة الصفراء واصيبوا بجروح في الكوت

الكوت -


قال مصدر أمني في شرطة محافظة واسط، إن ستة من مسوقي محصول الذرة الصفراء اصيبوا بجروح، جراء مشاجرة جرت بينهم في معمل تسويق الذرة بمدينة الكوت.

واضاف المصدر أن مشاجرة حدثت ظهر اليوم، بين عدد من مسوقي الذرة الصفراء في معمل تسويق الذرة بمدينة الكوت لم تعرف اسبابها بالضبط, اسفرت عن اصابة ستة منهم بجروح متفاوتة نقلوا على اثرها الى المستشفى للعلاج.

وأوضح المصدر أن الشرطة وصلت الى موقع الحادث وفتحت تحقيقا لمعرفة تفاصيل الحادث واتخاذ الاجراءات القانونية بحق المخالفين.

  

 

علي فضيلة الشمري


التعليقات

الاسم: محمد القاضي
التاريخ: 12/12/2012 20:01:53
الاستاذ الفاضل الطائي دام عزكم ..
أستغرب ردكم بقولكم صعوبة وضع نظريات خاصة للتمهيد للعصر المبارك وفق قواعد الفهم العام ، وهي ليس بنظرية بل قواعد واسس عامه وضغها المعصوم سلام الله عليه للتمهيد المقدس وبناء الثورة الالهية بناءً فكرياً مستمدة افكارها وشخصيتها من توجيهات المعصوم عليه السلام، علينا ان نبي جيل قادراً على استيعاب وقبول فعل الامام وحكمة وهذه هي القاعدة التي تكون مناصرة للامام، ولقد وضع الامام القواعد لشخصية الانصار الممهدين ، فقد روي ابن إدريس ، عن أبيه ، عن ابن عيسى ، عن الاهوازي ، عن ابن أبي عمير ، عن أبي أيوب ، عن أبي بصير قال : سأل رجل من أهل الكوفة أبا عبدالله عليه السلام كم يخرج مع القائم عليه السلام ؟ فانهم يقولون إنه يخرج معه مثل عدة أهل بدر ثلاثمائة وثلاثة عشر رجلا قال : ما يخرج إلا في اولي قوة ، وما يكون اولوالقوة أقل من عشرة آلاف ، وهنا قد حدد الامام الصادق اصحاب الامام وشرط وجوب وتكامل النصرة في العدد واضح ... شكرا استاذنا الفاضل لسعة صدرك وافق روحك الصافيه في النقاش

الاسم: صالح الطائي
التاريخ: 12/12/2012 16:19:14
الأستاذ الفاضل محمد القاضي المحترم
سلام عليكم
نظرا لكوننا عاجزين عن تحديد وقت الظهور وإن كنا على يقين بأننا نعيش عصره فذلك يعني صعوبة وضع نظريات خاصة للتمهيد للعصر المبارك وفق قواعد الفهم العام ولذا ترانا نلجأ إلى الجزئيات ونحدث فيها عصفا فكريا يدفع المحبين للتساؤل والبحث فنضرب عصفورين بحجر واحد نحيي فكر عصر الظهور ونرغب الناس فيه من جهة ونشد الناس إلى نسمات ذلك العصر من جهة أخرى.
كتابي يتحدث عن مفردة قد تبدو غريبة علينا اليوم ونحن نعيش عصر الهزائم والخذلان ولكنها تبشر أن السيد المرشح لقيادة العالم في الغد القريب هو الإنسان المسلم الموقن بفكر المهدوية والساعي إلى نصرتها
تحياتي وخالص مودتي

الاسم: صالح الطائي
التاريخ: 12/12/2012 16:14:35
الأخ الأستاذ علي فضيلة الشمري المحترم
شكرا لما تفضلتم به وما خطه يراعكم عن مؤلفي الجديد.
وفقكم الله لكل خير
مع خالص الأمنيات

الاسم: محمد القاضي
التاريخ: 12/12/2012 06:14:32
احسنت أخي الكريم ،،، لكن هنا أريد أن أشير الى مسألة مهمه لجميع الكتاب الذين يبحثون في قضية الأمام عليه السلام وهي المهمة الملقاة على عاتق المفكرين ..هي كيفية التمهيد لعصر الظهور وتهيئة القاعدة للحكومة الالهية ، لانها الأهم وهي الاساس في الحكومة فما معنى ان نتحدث ونبحث عن مدى واستيعاب وكيفية الحكومة الالهية ونحن بعيدين عنها ومرادها وأهدافها،، والمطلوب والواجب الشرعي والاخلاقي أن نبني القاعدة الجماهيرية الفكرية وأن نؤسس شباباً واعاياً مدركاً متحملاً لمسؤلية التأسيس ...




5000