..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
.
.
رفيف الفارس
.......

 
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


ألانتخابات بين العزوف والمشاركة

سعد الراوي

تتردد اليوم كثير من الكتابات والتعليقات ومن كثير من الناخبين بالعزوف عن التصويت أو ألمشاركة بالانتخابات ألقادمة ..

مع احترامي لهذا الرأي فبودي ان اطرح رأي اخر .

وأقول أن عدم ألمشاركة لا تأتي بالأفضل كما يريد أو كما يدعي كثير من الناخبين اليوم فأن فشل من أنتخبه سابقا لا يعني أننا لا يمكننا أن نجدد حسن الاختيار والفشل هو ألدرجة الاولى في سلم النجاح وليعلم الناخب أن الانتخابات ستجري وتعتبر ناجحة مهما كانت نسبة التصويت سواء أقل من 1% او أكثر من 90% ففي الانتخابات الاولى لمجالس المحافظات كانت نسبة التصويت في محافظة الأنبار اقل من 1% بينما تجاوزت نسبة التصويت في بعض المحافظات الاخرى 80% ولكن كل الفائزين مهما أختلفت نسبة التصوين في محافظاتهم اصبحوا أعضاء لمجالس المحافظات .. رغم ان هناك أكثر من 90% لم يصوتوا في محافظة الانبار ... ما أريد ذكره ألان هو أن العزوف او عدم المشاركة لا تعني ابدا مجئ الافضل أو الاصلح .

ومن لم يشارك لا يلوم أحد على عدم مجي من يعتقده مخلص وأمين ووطني ؟؟؟؟!!!!

لان ترك مشاركة المخلصين والاكفاء ستترك الساحة لمن هم غير ذلك ولا نلوم الا أنفسنا بعدم ألمشاركة وعدم تمثيل الاجدر والاكفأ في هذه الانتخابات .. فأعتقد ألموضوع مسؤولية كبيرة رغم ان المسؤولية تقع على المرشح والناخب والمرشح الفائز بالذات أكبر بكثير من غيره .. واتمنى على الجميع الاطلاع على قوانين الانتخابات و مجالس المحافظات .. لكي يعرف الناخب حدود صلاحيات المرشح حتى يناقش المرشح الذي يرفع شعارات خارج حدود صلاحياته والتي لا يمكن له تنفيذها على أرض الواقع !!

فلو أن ألناخب له أطلاع لرد كثير من شعارات المرشحين ألذين تتعالى اصواتهم في الاعلام وفي الندوات ومؤتمرات المرشحين ؟؟؟

وكذلك على الجميع متابعة الانظمة والاجراءات التي تصدرها المفوضية بهذا الخصوص فنحن نحتاج الى ثقافة انتخابية بمستوى الاحداث وأن الديمقراطية لا تأتينا بين عشية وضحاها فمرحلة الالف ميل تبدأ بخطوة واحدة ..

سعد الراوي

عضو مجلس مفوضية الانتخابات العراقية

سعد الراوي


التعليقات




5000