..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الى اللقاء

احسان السباعي

تمنَّاها قلبي وعانق الرَّجاء
فأنا منكَ وفيكَ ومن كلماتكَ
نبضي عرف الارتواء
أنا صرت فيكَ أنْتَ
وبعضي في كُلِّكَ له انتماء
وخاطري بالشوق الى سمائكَ
في ارتقاء
أنا منكَ وفيكَ سرُّ بلا انغلاق
تفديك نفسي
لو يُرْضيكَ معها البقاء
فلماذا ماعاد بيننا الذي كان؟
لماذا طواه السقم ويَرْتَجي الشفاء
هوى كنجم صغير
صار قبره في العراء
صدري الباكي في صمته عناء
ومن نُطْقِه بكاء
أألقاك؟أألقاك؟أردِّدها
لكن لا سبيل
شتان بين الارض والسماء
وا أسفاه كيف يموت الاباء؟
كيف الذي كان في انتهاء؟
كيف رجائي شوق ولو في الخفاء؟
وانتَ تعلن حكم القضاء
اقْتَنَعْتُ بعد اليأس
لا لقاء
عفوا رددتها في وجهي
مع السلامة فقد عدنا
مجرد أصدقاء
عبثا
لا أصدقاء فما عاد الذي بيننا
كما كان
وما عاد يُرْتجى منه البقاء

احسان السباعي


التعليقات

الاسم: احسان السباعي
التاريخ: 12/11/2012 08:59:08
سيدي فايز حداد اشكرك كثيرا على تعليقك الجميل واتمنى لك كل الخير وتحياتي لك بكل الخير
احسان
ؤءؤءؤء

الاسم: فائز الحداد
التاريخ: 11/11/2012 23:04:33
شاعرتنا البهية احسان السباعي

ربما لكثرة النصوص التي تنشر تفوت على المرء نصوص زاهية مضمخة بالشعر والوجدان ولكن لابد ومن وقفة جلية تضح النص في نصابه المفترض ..
أسجل تقديري لك في نصك المعبر هذا مع ى جزيل اعتباري .

الاسم: احسان السباعي
التاريخ: 11/11/2012 21:51:18
غاليتي الهام زكي خابط اشكرك كثيرا على مرورك الغالي الدي اسعد به دوما ومتشوقة لمعرفة نصك الجديد وكل ابداعاتك الرائعة ودمت بأطيب المنى
احسان

الاسم: إلهام زكي خابط
التاريخ: 11/11/2012 21:42:30
مجرد أصدقاء
عبثا
لا أصدقاء فما عاد الذي بيننا
كما كان
وما عاد يُرْتجى منه البقاء
ــــ
لغتك جميلة ورقيقة وعذبة ، جعلتنا نحلق معها بعيدا والذي أعجبني أكثر هو المقطع الأخير فلي نص لم ينشر بعد
كانت خاتمته مشابه ولكن مع الفارق في المعنى .
سلمت يداك عزيزتي
إلهام

الاسم: احسان السباعي
التاريخ: 11/11/2012 21:37:22
السلام عليكم سيدي الاستاد جلال جرمكا أنا اعتدر قبل كل شئ فأنا لم تصلني اية رسالة منك حتى اجيب عنها ويشهد ربي اني ارد على كل من راسلني على ايميلي هدا لاني احترم كل الناس كما اني اعترف ان جهازي في بعض الأيام السابقة اصابه الشلل فما عدت اعرف افتح الياهو ابدااا كما اني ارسل للمجلة ولا اعرف ان كانت وصلت ام لا انه اصبح معاقا من كثرة الضغط عليه بالتسجيلات وان كنت قصرت في حق مجلتكم فأنا اكرر اعتداري واسفي مرة اخرى وانا اشكركم كثيرا على نشركم لي كل قصائدي وهدا يمنحني شرفا وانتشارا كبيرا وجزاكم المولى كل خير واسفة جداااااااا
وتحياتي لك سيدي بكل الخير
احسان

الاسم: احسان السباعي
التاريخ: 11/11/2012 21:30:15
قد صدقت سيدي المحترم عماد العسكري انه خيال شاعرة يرصد الموضوع بالمقدمة والتساؤولات واخير بالختام وتحياتي لك سيدي
احسان

الاسم: عماد العسكري
التاريخ: 11/11/2012 20:29:02
الى اللقاء
جميلة سيدتي والله تعجبني لغتك
وخصوصاًفلماذا ماعاد بيننا الذي كان؟ تساؤل جميل تجيب عليه القصيدة ومضمونها والحقيقة معاناة فراق تعيشها بملكة خيال شاعرتها الست احسان تقبلي تحياتي واعتذر للأطالة وداعاً

الاسم: جلال جرمكا / سويسرا ـ زيورخ
التاريخ: 11/11/2012 18:57:21
أتمنى وأرجو من ألأخوة والزملاء في هذا المنبر الحر..نشر تعليقي
ــــــــــــــــــ
الأخت وألأستاذة/ احسان السباعي المحترمة
تصلنا كل الذي ترسلينها..لكننا لايمكن أن ننشر لأي كان وهو يبخل على مجلتنا بكلمة أو مصطلح السلام عليكم
أو للنشر رجاء..
سبق وان كتبنا لكم عبر بريدكم الألكتروني هذا الكلام
ولكن على مايبدو لاتفتحين بريدك
شكرا لمركز النور..
**************
جلال جرمكا
رئيس تحرير مجلة الگاردينيا
سويسرا / زيورخ




5000