.
.
  
.......... 
هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


مؤسسات إعلامية في ذي قار تهدد بعدم التواصل مع نقابة الصحفيين

عباس ساجت الغزي

استنكر العديد من الصحفيين العاملين في المشهد الإعلامي في ذي قار عودة الزميل ( كاظم ألعبيدي ) رئيس فرع النقابة السابق لقيادة المؤسسة النقابية من جديد وعدم إيفاء النقابة المركز العام بعودها بضرورة أجراء انتخابات لغرض اختيار أشخاص أكفاء قادرين على أدارة شؤون الصحفيين العاملين في الحافظة لما لاقوه من ظلم واضطهاد في السنوات الماضية نتيجة سياسة المتربعين على ذلك المنصب .

وكانت نقابة الصحفيين المركز العام قد وعدت خلال إقالة كاظم ألعبيدي بإجراء انتخابات عادلة كما معمول في قانون النقابة وقد أعدت لجنة تحضيرية لهذا الغرض تم تشكيلها خلال اجتماع الزميل مؤيد اللامي بالأشخاص المكلفين بهذه اللجنة ، ثم تلتها اجتماعات بعد أن تم اختيار الدكتور ناظم الربيعي رئيسا للفرع خلال الفترة الانتقالية وقد كلفت اللجنة إضافة إلى مهامها بإدارة أعمال الفرع لحين تحديد موعد أجراء الانتخابات .

وفي فترة عمل اللجنة شهد فرع ذي قار فترة من العمل الجاد والتواصل الكبير بين النقابة والمؤسسات الإعلامية وكان هنالك ارتياح واضح في الشارع الصحفي والإعلامي أذا ما بالغت وقلت الأدبي والثقافي أيضا من خلال تفاعل النقابات والاتحادات الأخرى مثل نقابة الفنانين واتحاد الأدباء والشعراء وغيرها ، للعمل الدؤوب الذي تقوم به اللجنة .

وشهدت تلك الفترة العديد من النشاطات وتم تحقيق الكثير من الانجازات التي أشعرت الصحفي والإعلامي بانتمائه الحقيقي لتلك المؤسسة العريقة من خلال نيله لحقوقه كاملة من تخصيص قطع ألأراضي وتجديد وإصدار الهوية بسهوله ويسر والدفاع عنه أذا ما تعرض إلى ظلم وحيف خلال ممارسة عمله في تغطية النشاطات أو متابعة السلبيات في عمل مؤسسة ما وكذلك تقديم الدعم المادي والمعنوي ، وهذا ما كان يفتقده الصحفي في الفترة السابقة أو كان مقتصرا على الصفوة أو العشرة المبشرة كما كان يطلقون على أنفسهم .

وذهب بعض الصحفيين لأكثر من الاستنكار بل بالرفض القاطع للقرارات غير المسئولة التي تتخذها النقابة المركز العام بشان الفرع في محافظة ذي قار العريقة بتاريخها وحضارتها التي علمت الإنسانية القراءة والكتابة والشعر والأدب وخطت تاريخ رجالاتها بأحرف من نور وهي الولود بإنجاب الأدباء والكتاب والصحفيين والإعلاميين المؤثرين في المشهد العراقي والعربي والعالمي .

متهمين المركز بالتلاعب بمشاعرهم والتأثير على مسيرة عملهم من خلال خلق جو من الإرباك والسماح لجهات كثيرة من مصادرة حقوقهم نتيجة الضعف الحاصل في عمل الفرع ، ومهددين بالذهاب إلى أكثر من الاستنكار والرفض أذا ما استمرت النقابة بقرار أعادة كاظم ألعبيدي المقال لأسباب عديدة كانت الشغل الشاغل للصحفيين خلال الفترة المنصرمة والتي لم تقوم النقابة بتوضيح ملابساتها لحد ألان ، بل الخروج بتظاهرات والقيام باعتصام والمقاطعة وعدم التواصل مع الفرع لأنه بهذه الطريقة لا يمثل التعامل المهني السليم ولا يحقق رغبات وطموحات الأسرة الصحفية في ذي قار .

 

 

 

عباس ساجت الغزي


التعليقات

الاسم: احمد العلواني
التاريخ: 2012-10-20 18:10:37

سياسة نقابة الصحفيين تكريس للخطأ
إن تكليف النقابة في بغداد في هذا الوقت بالذات وبهذه المرحله الحساسة لكاظم العبيدي بتراس الفرع في الناصرية لحين اجراءات انتخابات بعد العيد هو تكريس لسيسة الخطأ ودلالة واضحة ان القائمين في بغداد لايمتلكون رؤية ادارية ناضجة لتصيح المسارات الخاطئة والحقيقة فترة التراس الجديدة انما هي محاولة لتبيض وجه العبيدي وتلميعها ووضعها في اطار المنقذ في حين هو المصدع لجدار النقابة بكل جداره في المحافظة وشخصية فيها الكثير من الكلام ويشكل التكليف في هذه المرحلة .
واحد من الأخطاء الفادحة والقاتلة والتي تعبر عن تخبط نقابة المركز في قراراتها وهي التي تعرف ان عبيديها متورط في قضية جباية أموال غير قانونية من زملاء دفعته أن يُقبل أيادي القاصي والداني كي يماط اللثام عنها وانه الشخصية التي لم يحظى بقبول الجميع لكونه غير مهني ويتصرف بمزاجية وحزبية ولم يقدم خلال فترة ترأسه الفرع أي منجز لاعضاء النقابة فكان جادا في عرقلة أي شيء يكون في مصلحة الزملاء وعرف بحقده ودنائته وكرهه لأي عمل متميز .
ان عودة العبيدي على رأس هرم النقابة في ذي قار خطأ فادح ودليل على ان عمل النقابة في بغداد خاضع لتأثير العلاقات والأبواب المغلقة وإسرار لايعلم بها الا الله ودليل ان النقابة لاتريد ان تنظف نفسها والا بماذا نفسر تكليف " النقيب" لكاظم في هذه المرحلة وياسبحان الله يتخذ اللامي قرار في المساء ويرجع في صباح اليوم التالي الى تغييره وفق بيان . ويبقى السؤال المطروح هل تجري الانتخابات بعد العيد مباشرة على نفس الجوقة كي يعاد انتخاب كاظم وجوقته من رعيل المحاربين الأوائل ام هناك تغيير جديد يصيب الساحة الإعلامية. تساؤل مطروح نرى من خلاله ،مدى جدية بغداد لأحداث تغيير حقيقي في عمل النقابة في المحافظة وفي العراق ويخرج عن اطار المحسوبيات والعلاقات والهدايا والغرف المظلمة واعتقد جازما انها مسؤولية جميع الصحفيين والاعلاميين في الناصرية من خلال وقفة جاده والتصدي لاي عمل يفرض عليهم




5000