هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


قصائد منسيّة في بلاد الساموراي

جميل حسين الساعدي

  قصائد منسيّة في بلاد الساموراي(1)

هذه القصائد كتبتها أصلا باللغة الأنكليزية.  وترجمت الى

اليابانية ونشرت في صحيفة أساهي اليابانية,  ثم أعدت

صياغتها باللغة العربية على طريقة الشعر الحرّ.

       هيروشيمـــــــا

      أقرأ في عينيكِ جرحا ً  غائرّ الجذورْ

     أقرأهُ رغم الذي تعكسه ُ عيناك ِ من سرورْ

     أقرأ فيه ِ محنة َ الإنسان ِ من بداية ِ العصورْ

     حين َ يحسُّ نفســه ُ يدورْ

     في فلك ٍ مسعــــورْ

    يعجّ ُ بالوحوش ِ والعقبان ِ والنســورْ

     أيّــتها الحمامـــة

     كيف َ عبرت ِ تلكم ُ القيامة

     كيف َ انبعثت ِ منْ جديدْ

     كيف َ استعدت ِ وجهكِ الفقيـــدْ

     وأنت ِ أكوامٌ من الرمادْ

     في وسط ِ الجحيـــمْ

     كيف َ وصلت ِ لحظة َ الميـــلادْ

     كيف َ اختصرت ِ رحلة َ الأبعادْ

    أكادُ لا أصدّقُ النظرْ

     أنتِ هنا أميرةٌ

     يحسدكِ البشـــرْ

     ايتها المدينةُ الشمّــاءْ

     يا صورةَ الصمودِ والإباءْ

     بالأمس ِ قدْ أرادت الأخيلةُ السوداءْ

     دفنك ِ في مقبرةِ الفنـــاءْ

     لكنْ أردتِ العيش َ والبقــاءْ

     فعشت ِ رغم َ النار ِ والعواصف المدمّرة 

     وانتحر َ الموتُ على أبوابك ِ المستعرة

  

       كوبي

     مثل  سماواتك هذا القلـــبْ

    صاف ٍ كمـــا أوجـــده ُ الربْ

    غذاؤه ُ في الغربة ِ الحــبْ

    يحتـــرقُ الليل َ مع النهـــارْ 

     يغيب ُ في غياهبِ الأسفــارْ

     يعــودُ في نداوةِ الفجر ِ الى شواطئ الأنهـارْ

     أيتها المدينة ُ المعطـــارْ

    ألمــحُ أكوانا ً من الأســـــرارْ

     تسكن ُ في عينيك يا أميــــرة َ البحــارْ

     سيّـــدتي يا لوحة ً جادتْ بها الأقدارْ

     ماذا عســى تنقلـــه ُ الأشــــعارْ

     عنــك ِ, وفيك ِ ما يُحيّــرُ الأفكـــارْ

     نزلت ُ فيك ِ والهوى يُضرم ُ فيَّ النارْ

     حيثُ ندى الأسحـــارْ

     يقطـــرُ من جدائل ِ الأشجــار

    وددتُ لو أنّــي هنا أمـــوتْ

     بين َ الندى والضوء ِ والتوتْ 

  

      القنــــــافذ

     الوهج ُ البــــرّاقُ في مدينــة ِ الأقـــزامْ

     يهمــي من النوافذْ

     تحملـــهُ القنافـــذْ

    ترشّـــه ُ في أعين النظـــارة

     فيصبح ُ الديك ُ هو َ الحمــارْ

    ويخرج ُ النجم ُ مــن المدارْ

     تغيّـــرت عوالمُ الأشيـــاء

    وغصّــت الأرضون َ بالغوغـــاءْ 

     وأنت َ منبـــوذ ٌ مع العراء ِ يا مسيــحْ

     يصفعك َ اللوطــيّ ُ والقوّادْ

     تُحـــرم ُ حتّى لقمة َ الزادْ

     تسيــح ُ في الدروبْ

     تلتهـــمُ  التراب َ والرمـــادْ

     وفي الحقول ِ تعبث ُ الكلابْ

    ويشبعُ الجـــرادْ

     وأنت َ من دهر ٍ مضى تصيحْ

     لا شئ َ يا مســـيحْ

     لا شئ َ في الآفاق ِ غير ُ الريحْ

  

      (1) : هذه القصائد تعود الى فترة النصف عام, التي قضيتها

     في اليابان في مدينة كوبي, الواقعة على المحيط الهادي.. كنت

     أسكن في ضاحية تدعى(سنوميا) غير بعيدة من مركز المدينة

    وهي ضاحية في غاية الجمال والسحر , وكنت بين الفينة والأخرى

     أقوم بزيارات للمدن الأخرى, ومن المدن التي زرتها هيروشيما,

    التي أمر الساسة الأمريكان بضربها بالقنبلة الذرية.دخلت

    المتحف , الذي يقع الى جوار مبنى غرفة التجارة والصناعة

    اليابانية.. المبنى الوحيد, الذي بقي بين أطلال المدينة منتصبا, رغم

    تهدّم أجزاء منه. في المتحف, الذي ضمّ شواهد الجريمة, ألقيت

    نظرة على بدلة وزير الذفاع الياباني المحترقة, بعد ذلك شاهدتُ

     فلما وثائقيا تمّ تصويره مباشرة بعذ إلقاء القنبلة الذريّة علــى

     المدينة.. كان شيئا مروّعا, لا أقدر على وصفه, حتى أنّ زميلتي

    وصديقتي التايلاندية, التي كانت تجلس جنبي نهضت من مكانها

    صارخة, انفجرت بالبكاء وخرجت مسرعة من القاعة, تبعتها..

    حاولت يائسا أن أجفف دموعها, لكن دون جدوى. الصور

    المروّعة أصبحت تلاحقني في اليقظة والمنام و حاولت أن

    استعين بالشعر, للتخفيف من وقْع الصدمة, فكتبت قصيدة عن

    المدينة بالإنكليزية, ترجمها الى اليابانية أحد الشعراء اليابانيين,

    ونشرت في صحيفة ( أساهي) اليابانية, وكلمة أساهي تعني

    المساء. وقد عدت صياغة القصائد المذكورة أعلاه بالعربية..

والمحتوى مطابق تماما للنص الإنكليزي.

 

 

جميل حسين الساعدي


التعليقات

الاسم: ف الزهراء بولعراس
التاريخ: 2012-10-08 11:57:57
إنني يوما وهبتك نبض وجداني وتعشق موجه أخرى وتنسى دف شطئاني ويسقط من فكرك اسمي وسوف يتوه عنواني ترى ستقول يا عمري بأنك كنت تهواني؟؟؟؟

أحبك وأرتاح لك
وإن غبت أشتاق لك
تستاهل الحب كله
والحب يستاهلك ,,,,,,,,*
تحياتي والمودة

الاسم: جميل حسين الساعدي
التاريخ: 2012-10-04 11:11:45
المبدعة الدكتورة هناء القاضي
شكرا لمرورك الكريم وتوقفك لقراءة قصائدي...
أتمنى لك التوفيق والنجاح
خالص تحياتي وتقديري

الاسم: د هناء القاضي
التاريخ: 2012-10-04 07:00:39
قصائد فعلا رائعة تحمل أحساسا جميلا وقدرة على تصوير مكامن الجمال .أحييك .تحياتي

الاسم: جميل حسين الساعدي
التاريخ: 2012-10-04 02:00:43
الشاعر الثرّ والباحث الألمعي كريم مرزة الأسدي
كم من المدن هدمت وأحرقت. لكنها انبعثت من جديد بإرادة
أهلها,,جولة الباطل ساعة وجولة الحقّ الى يوم الساعة..
اعتزازي بك مبدعاوطنيا

مودتي مع كلّ التقدير

الاسم: جميل حسين الساعدي
التاريخ: 2012-10-04 01:53:51
شاعرتي العزيزة الرائعة شاعرة الرقة والعذوبة سلوى فرح.. انني اشعر بروحك ترافقني في كلّ مكان مثل حمامة بيضاء.. أنت رقيقة وشفافة.. لكنك قوية وصامدة تتجددين باستمرار, فهناك شمسٌ أزلية تسطع من أعماقك .فذاتك باقية
مستمرة لأنها ارتشفت رحيق الخلود
ودّي الكبير
مع تحياتي المعطرة بشذى الفلّ والياسمين

الاسم: جميل حسين الساعدي
التاريخ: 2012-10-04 01:30:04
الأستاذالفاضل كريم
شكرا جزيلا لتعليقك الجميل المعبّر عن روح القصيدة,, اشتشفافك للدلالات التي اشتملت عليها الصور الشعرية يعكس
حسّا شعريا متميزا

مودتي وتقديري

الاسم: كريم مرزة الاسدي
التاريخ: 2012-10-03 20:53:01
شاعرنا الرائع القدير جميل حسين الساعدي المحترم
السلام عليكم ورحمة الله مع أطيب الأمنيات
في هذه القصائد تتجلى الإنسانية بأجمل صورها , وصدقت في وصف الإنسان عندما تسود شريعة الغاب على هذه الأرض
أقرأ فيه ِ محنة َ الإنسان ِ من بداية ِ العصورْ

حين َ يحسُّ نفســه ُ يدورْ

في فلك ٍ مسعــــورْ

يعجّ ُ بالوحوش ِ والعقبان ِ والنســورْ
دمت للإبداع الدائم والإنسانية الشاملة تقبل احتراماتي

الاسم: سلوى فرح
التاريخ: 2012-10-03 14:53:34
أيّــتها الحمامـــة

كيف َ عبرت ِ تلكم ُ القيامة

كيف َ انبعثت ِ منْ جديدْ

كيف َ استعدت ِ وجهكِ الفقيـــدْ

وأنت ِ أكوامٌ من الرمادْ

في وسط ِ الجحيـــمْ

كيف َ وصلت ِ لحظة َ الميـــلادْ

الشاعر المرهف جميل الساعدي,,
أشبه هذه المدينة بطائر الفينيق انبعث من حريقه وأشبههابذاتي التي حرقوها إنما بعثت أكثر تحديا,,
شاعري العزيز يالجمال حروفك وهي تنثر عطر الوفاء والإخلاص لعهد الجمال والروعة..وأكدت أن كل نقاء وصفاء لايموت لأنه موشى بنكهة الروح كما روحك الخالدة..مع فائق مودتي وتقديري وسيل من رقائق البنفسج لقلبك الجميل.

الاسم: كريم
التاريخ: 2012-10-03 11:23:41
وددتُ لو أنّــي هنا أمـــوتْ
بينَ الندى والضوءِ والتوتْ
يالها من صورة مشربة بعبق صوفي لذيذ توحي لي بأن الموت هنا هو ليس الاّ ولادة جديدة للروح بهيولى أخرى هي الندى والضوء والتوت وهذا لا يمنع أبدا من ذوباني بحرارة النصوص بأكملها. دام عطائك أيها الشفيف




5000