..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


ذكرى ولادة الإمام الثامن من ائمة الهدي , الامام علي بن موسى الرضا عليه السلام

عزيز عبدالواحد

السلام عليك أيها الإمام الرضا ورحمة الله وبركاته

ـــــــــــــ

بمناسبة الحادي عشر من شهر ذي القعدة , ذكرى ولادة الإمام الثامن من ائمة الهدي , الامام علي بن موسى الرضا عليه السلام , أقامت مؤسسة الإمام المنتظر -عج- حفلها السنوي , وكانت للداعي هذه المشاركة حول زيارته سلام الله عليه :

 .................

نقل الشيخ الاميني صاحب الغدير رحمه الله ( الغدير ج5) . أنه :ّ

ورد في السنة الصحيحة المتفق عليها الأمر بزيارة القبور والحث عليها، وأصفقت آراء أعلام المذاهب الإسلامية على الفتيا بمفاده وأنها تستحب، بل قال بعض الظاهرية بوجوبها كما نص عليه غير واحد أخذا بظاهر الأمر، وإليك جملة من تلك النصوص( نقل اكثر من خمسة وعشرين حديثا في ذلك كان آخرها هذه الرواية ):

كانت فاطمة رضي الله عنها تزور عمها حمزة كل جمعة فتصلي وتبكي عنده

أخرجه البيهقي في سننه 4 ص 78. والحاكم في المستدرك 1 ص 377، و قال: هذا الحديث رواته عن آخرهم ثقات.

ثم قال: وقد استقصيت في البحث عن زيارة القبور تحريا للمشاركة في الترغيب وليعلم الشحيح بذنبه أنها سنة مسنونة وصلى الله على محمد وآله أجمعين.

قال الأميني: وهناك أحاديث أخرى لم نطل بذكرها المقام توجد في الأضاحي والأشربة من كتب الفقه والحديث.

فليأتوا بحديث مثله إن كانوا صادقين [الطور 34]

الامام الرضا عليه السلام يخبرنا بفضل زيارته

لو نقلنا فضل زيارة الإمام الرضا عليه السلام من أقوال أهل البيت لطال بنا الكلام ولكن لنقف على البعض القليل جدا من أقواله في ذلك فهو بنفسه يخبرنا بفضل زيارته

 

قال الرضا (ع) : إن بخراسان لبقعة يأتي عليها زمان تصير مختلف الملائكة ، فلا يزال فوجٌ ينزل من السماء وفوجٌ يصعد ، إلى أن ينفخ في الصور ، فقيل له : يا بن رسول الله (ص) وأية بقعة هذه ؟.. قال

هي بأرض طوس وهي والله روضة من رياض الجنة ، من زارني في تلك البقعة كان كمن زار رسول الله (ص) وكتب الله تبارك وتعالى له بذلك ثواب ألف حجّة مبرورة وألف عمرة مقبولة ، وكنت أنا وآبائي شفعاءه يوم القيامة.

ص31 المصدر: أمالي الصدوق

 

تميم القرشيّ عن أبيه، عن الأنصاريّ، عن الهرويّ قال: دخل الرضا عليه السّلام القبّة التي فيها قبر هارون الرشيد، ثمّ خطّ بيده إلى جانبه، ثمّ قال: هذه تربتي وفيها اُدفَن، وسيجعل الله هذا المكان مختلَف شيعتي وأهلِ محبّتي. واللهِ ما يزورني منهم زائر ولايسلّم علَيّ منهم مسلّم إلاّ وجب له غفران الله ورحمته بشفاعتنا أهل البيت.

 

قال رجل من أهل خراسان للرضا (ع) : يا بن رسول الله !.. رأيت رسول الله (ص) في المنام كأنه يقول لي : كيف أنتم إذا دُفن في أرضكم بعضي ، فاستحفظتم وديعتي ، وغُيّب في ثراكم نجمي ؟.. فقال له الرضا (ع

أنا المدفون في أرضكم ، وأنا بضعة من نبيكم ، وأنا الوديعة والنجم ، ألا فمن زارني وهو يعرف ما أوجب الله تبارك وتعالى من حقي وطاعتي ، فأنا وآبائي شفعاؤه يوم القيامة ، ومن كنا شفعاءه يوم القيامة نجا ولو كان عليه مثل وزر الثقلين الجن والإنس

.................

أقول : ذكروا في كتاب (الوسائل) وكتاب (المستدرك) أبواباً في استحباب التبرّك بمشهد الرضا ومشاهد الأئمة (عليهم السلام) واستحباب اختيار زيارة الرضا على زيارة الحسين (عليه السلام) وعلى زيارة كل من الأئمة (عليهم السلام) وعلى الحجّ المندوب والعمرة المندوبة

 

وقد قراتُ فتوى السيد الخوئي ( قده) قبل أكثر من عقد من الزمان وذهابه الى هذه الافضلية فيما ورد في صراط النجاة. في أجوبة اﻻستفتاءات. لسماحة آيةالعظمى أستاد الفقهاء والمجتهدين. السيد أبو القاسم الخوئي ((قدس سره)). من تعليقات المرحوم آية الله التبريزي على ذلك.

ولعل العلة او جزء العلة كما يقال فيها ما ورد في الاخبار التي منها

قلت للجواد (ع) :جعلت فداك !.. زيارة الرضا (ع) أفضل أم زيارة أبي عبد الله (ع) ؟ .. فقال : زيارة أبي (ع ) أفضل ، و ذلك أن أبا عبد الله (ع) يزوره كل الناس ، وأبي (ع) لا يزوره إلا الخواص من الشيعة .

ص 39 العيون 2/261

وفي خبر السيد عبدالعظيم الحسني نزيل الري عن

ماجيلويه عن عليّ عن أبيه، عن عبدالعظيم الحسنيّ قال: قلت لأبي جعفر[الجواد] عليه السّلام: قد تحيّرتُ بين زيارة قبر أبي عبدالله [الحسين] عليه السّلام وبين قبر أبيك عليه السّلام بطوس، فما ترى؟ فقال لي: مكانَك! ثمّ دخل وخرج ودموعه تسيل على خدّيه، فقال: زوّار قبر أبي عبدالله عليه السّلام كثيرون، وزوّار قبر أبي عليه السّلام بطوس قليل.

 

بيــان:

لعل هذا مختص بهذا الزمان ، فإن الشيعة كانوا لا يرغبون في زيارته ، إلا الخواص منهم الذين يعرفون فضل زيارته ، فعلى هذا التعليل يكون في كل زمان يكون إمام من الأئمة أقل زائرا يكون ثواب زيارته أكثر ، أو المعنى أن المخالفين أيضا يزرون الحسين (ع) ، و لا يزور الرضا إلا الخواص وهم الشيعة فيكون من بيانيّة ، أو المعنى أن من فرق الشيعة لا يزوره إلا من كان قائلا بإمامة جميع الأئمة ، فإن من قال بالرضا (ع) لا يتوقف فيمن بعده ، والمذاهب النادرة التي حدثت بعده زالت بأسرع زمان ولم يبق لها أثر .

http://www.imamreza.net/arb/imamreza.php?id=953

+

: (تحفة الزائر ص39)

 

والان تعالوا معنا لاستجلاء مفردة تتكرر في النصوص الواردة في زيارته عليه السلام وهي مفردة الغربة والغريب

وكنتُ ذكرتُ للاخوة الكرام في صلاة الجمعة قبل يومين معنىً عامة مشتركا ً في غربة الائمة عليهم السلام وهو بسسب ابتعاد شيعتهم عن الاقتداء المطلوب في العمل بسنتهم وسلوكهم صلوات الله عليهم احمعين. والان نقف على ما قد يكون المعنى المراد من هذا الاغتراب .

ففي زيارة له عليه السلام وردت عبارة: السلام عليك يا من كسر قلوب شيعته بغربته إلى يوم الدين ورحمة الله وبركاته،

وفي اخرى : السلام عليك أيها الامام الغصيب.

والبعيد القريب والمسموم الغريب ورحمة الله وبركاته

وفي ثالثة :

السلام عليك يا ثامن الأئمة وضامن الجنة أيها الغريب المقتول

المسموم المدفون بأرض طوس

ونجد مؤيدات لذلك في أقوال الإمام الرضا نفسه عليه السلام مثل :

قال الرضا (ع) : والله ما منا إلا مقتول شهيد ، فقيل له : فمن يقتلك يا بن رسول الله؟.. قال (ع) :

شر خلق االله في زماني يقتلني بالسم ، ثم يدفنني في دار مضيعة وبلاد غربة ، ألا فمن زارني في غربتي كتب الله عز وجل له أجر مائة ألف شهيد ، ومائة ألف صدّيق ، ومائة ألف حاجّ ومعتمر ، ومائة ألف مجاهد ، وحُشر في زمرتنا ، وجُعل في الدرجات العلى في الجنة رفيقنا.ص3

المصدر العيون 2/356 ، أمالي الصدوق ص63

قال الرضا (ع) : إني مقتول ومسموم ومدفون بأرض غربة ، أعلم ذلك بعهدٍ عهده إليّ أبي ، عن أبيه عن آبائه ، عن رسول الله (ص) ألا فمن زارني في غربتي كنت أنا وآبائي شفعاءه يوم القيامة ، ومن كنا شفعاءه نجا ولو كان عليه وزر الثقلين.ص35

المصدر: العيون 2/263 ، أمالي الصدوق ص611

 

قال الرضا (ع) : لا تُشدّ الرحال إلى شيء من القبور إلا إلى قبورنا ، ألا وإني مقتولٌ بالسم ظلما ً، ومدفونٌ في موضع غربة ، فمن شدّ رحله إلى زيارتي ، استُجيب دعاؤه وغُفر له ذنبه.ص36

المصدر: العيون 2/254 ، الخصال 1/94

 

قال الرضا (ع) : إني سأقتل بالسم مسموماً ومظلوماً ، وأُقبر إلى جانب هارون ، ويجعل الله عز وجل تربتي مختلف شيعتي وأهل بيتي ، فمن زارني في غربتي وجبت له زيارتي يوم القيامة .

والذي أكرم محمد (ص) بالنبوة ، واصطفاه على جميع الخليقة !.. لا يصلي أحدٌ منكم عند قبري ركعتين ، إلا أستحق المغفرة من الله عز وجل يوم يلقاه .

والذي أكرمنا بعد محمد (ص) بالإمامة ، وخصّنا بالوصية !.. إن زوّار قبري لأكرم الوفود على الله يوم القيامة ، وما من مؤمن يزورني فتصيب وجهه قطرة من السماء ، إلا حرّم الله عز وجل جسده على النار.ص37

المصدر: العيون 2/256

قال الرضا (ع) في خبر دعبل : لا تنقضي الأيام و الليالي حتى تصير طوس مختلف شيعتي وزواّري ، ألا فمن زارني في غربتي بطوس ، كان معي في درجتي يوم القيامة مغفورا له . ص 39

المصدر: العيون 2/264

 

قال أيضاً في حديث معتبر آخر: إنّي سأقتل مسموماً مظلوماً وأقبر إلى جنب هارون ويجعل الله عزَّ وجلَّ تربتي مختلف شيعتي فمن زارني في غربتي وجبت له زيارتي يوم القيامة. والذي أكرم محمداً (صلّى الله عليه وآله وسلم) بالنبوّة واصطفاه على جميع الخليقة لايصلّي أحد منكم عند قبري ركعتين إِلاّ استحق المغفرة من الله عزَّ وجلَّ يوم يلقاه.

 

مؤيدات اخرى

روى عن محول السجستاني قال: لمّا ورد البريد بإشخاص الرضا (عليه السلام) إلى خراسان دخل المسجد ليودع رسول الله (صلّى الله عليه وآله وسلم) فودّعه مراراً كل ذلك يرجع إلى القبر ويعلو صوته بالبكاء والنحيب فتقدمت إليه وسلمت عليه فرد السلام وهنأته فقال: زرني فإني أخرج من جوار جدي (صلّى الله عليه وآله وسلم) فأموت في غربة وأدفن في جنب هارون

 

وروى الصدوق في (عيون أخبار الرضا (عليه السلام)) عن رجل من الصالحين أنّه رأى في المنام رسول الله (صلّى الله عليه وآله وسلم) فقال له : يارسول الله أيّا من أبنائك أزور ؟ قال: بعضهم وفدوا عليّ مسموماً وبعضهم وفدوا مقتولاً.

فقال: أيّهم أزور مع تفرق مشاهدهم ؟ قال: زر أقربهم إليك وهو مدفون بأرض الغربة. قلت: يارسول الله تعني بذلك الرضا (عليه السلام). قال: قل صلى الله عليه قل صلى الله عليه قل صلى الله عليه ـ قالها ثلاثاً ـ

توجيهات للمعاني المتقدمة من مفردات الغربة والغريب وغربتي :

التوجيه الأول :

المراد منها البعد عن الوطن . فإن ارض طوس( خراسان) بعيدة عن حاضرة الدولة الإسلامية في الحجاز(مكة والمدينة) وخارج نطاق الرقعة الجغرافية لمهبط رسالات السماء التي تقع بين مصر والشام وجزيرة العرب, حيث الاولى حاضنة الديانة اليهودية في عهد موسى عليه السلام والثانية حاضنة النصرانية في عهد عيسى عليه السلام والاخيرة الخاتمة المهيمنة على الدين كله الفاتحة لعهد نبوية محمد صلى الله عليه وآله وسلم والخاتمة لما يستقبل منه .

 

وللبعد عن الوطن باعتبار آثار التغرب الناجمة عنه الرواية التالية من مجموع أمثالها من الروايات :
عن عمرو ابن أبي المقدام ، عن أبيه قال : مررت على أبي جعفر ( عليه السلام ) بالبقيع فمررنا بقبر رجل من أهل الكوفة من الشيعة .
قال : فوقف عليه ، ثم قال : «
اللهم ارحم غربته ، وصل وحدته ، وآنس وحشته ، وأسكن إليه من رحمتك رحمة يستغني بها عن رحمة من سواك ، وألحقه بمن كان يتولاه »
ثم قرأ : إنا أنزلناه في ليلة القدر ، سبع مرات ))
وسائل الشيعة ج14ص591ب101ح [ 19882 ] 2
عن ابن أبي المقدام ، عن أبيه قال :
(( مررت مع أبي جعفر عليه السلام بالبقيع ، فمررنا بقبر رجل من أهل الكوفة من الشيعة ، فقلت لابي جعفر عليه السلام : جعلت فداك هذا قبر رجل من الشيعة .
قال : فوقف عليه وقال : اللهم ارحم غربته ، وصل وحدته ، وآنس وحشته ، وآمن روعته ، وأسكن إليه من رحمتك ما يستغنى بها عن رحمة من سواك وألحقه بمن كان يتولاه )) .

كامل الزيارات ص 321 ، بحار الأنوارج95ص297ب6ح14.

ومثل الرواية التالية التي تشير الى بعده عليه السلام عن موطنه الأصلي :

ما , روي بسندين معتبرين عن الرضا (صَلَواتُ الله وسَلامُهُ عَلَيهِ) قال: من زارني على بعد داري أتيته يوم القيامة في ثلاث مواطن حتى أخلصه من أهوالها: إذا تطايرت الكتب يمينا وشمالاً، وعند الصراط، وعند الميزان.

 

التوجيه الثاني:

انّ المراد منها البعد عن الأهل :

فالغربة عن الاهل, في تاريخ الإمام الرضا عليه السلام داخلة في الغربة عن الوطن لمن تتبع سيرته عليه السلام من المدينة وحتى استشهاده وحضور ولده الجواد عليه السلام من المدينة المنورة لتجهيزه ودفنه في روضته , , فضلا عن ملازمات مفردات الغربة والغريب التي مرّت وغيرها كثير .

من الادلة على غربته عن اهله عليه السلام , ما اضافه الإمام الرضا عليه السلام الى قصيدة دعبل التائية :

وقبر بطوس يا لها من مصيبة الحّت على الاحشاء بالزفرات

الى الحشر حتى يبعث الله قائما يفرج عنا الهم والكربات

فتمعن في مدلولات مفردة ( مصيبة) في بيت الشعر هذا .

وراجع الحوار الذي دار في ذلك المجلس الذي القييت فيه القصيدة , واستفد .

 

التوجيه الثالث( وهو المختار) :

انّ المراد منها , ما ينطوي تحت مساوقة معنى الحديث النبوي المشهور:{ الإسلام بدأ غريباً، وسيعود غريباً كما بدأ فطوبى للغرباء} .

ومن ضمن توجيهات الحديث المتقدم قولهم :

(أن الإسلام يقع له من بعد النبوة أحداث ترتكب الأمة فيها أمورا تسبب افتقاد واندراس الإسلام وتضييعه , وتكون عصور لا يعرف فيها من الإسلام إلا اسمه , ولا من القرآن إلا رسمه , وسيمحى من ذاكرة الناس معالم الإسلام وتصوراته وحقائقه .. أو سيتم تبديله في وجدانهم وفى عقولهم بأمر آخر يخالفه ويناقضه تماماً .. ومع ذلك يحملونه ويتوهمون أنه الإسلام الحق في الصميم ) .( مركز الدراسات التخصصية في الإمام المهدي عجل الله فرجه الشريف) .

 

بيان هذا المختار من التوجيه للحديث بما يساوق غربة الإمام الرضا عليه السلام , هو :

انّ الناس ينظرون في وجود الإمام عليه السلام في بوتقة الخلافة وسدة ولاية العهد , وبما يرتكز في اذهان المحقّين منهم من أنّ الإسلام لا يقيم أمره وأحكامه ويشيد دولته وخلافته الا نبي او إمام معصوم , مما لم يغب عن ابن رسول الله صلى الله عليه وآله ذلك ' ومع صعوبة الحكم بما انزل الله , او استحالة ذلك لمن وقف على ظروف الامة الإسلامية بعد حكم الدولة الاموية والحاقها بالدولة العباسية ' التي وصل المأمون على راس هرمها , في زمان الإمام الرضا عليه السلام, فهل هناك غربة أكبر من وجوده عليه السلام , في تلك الظروف التي تخلص من تحمل مسؤليتها عالماً , وقبل بولاية عهدها مجبرا, وهل هناك غريب اشد غربة منه مع هذا الحال ؟

وفي تفصيل كل معاني هذه الغربة , هنا , لا يتسع المجال .

 

 

عزيز عبدالواحد


التعليقات

الاسم: عزيز عبد الواحد
التاريخ: 03/10/2012 19:22:32
وانتم من المحسنين اخي الكريم علي حيدر الموقر
شكرا لمروركم وبارك الله بكم .
والسلام عليكم.
ـــــــــــــــــــــــ

الاسم: علي حيدر
التاريخ: 03/10/2012 07:12:44
احسنت جزاك الله الف خير

الاسم: عزيز عبد الواحد
التاريخ: 02/10/2012 19:12:18
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته اخي العزيز الاستاذ فائق الربيعي الموقر
التهنئة والتبريك موصولة لكم جميعا ايها الموالين لاهل بيت النبوة صلوات الله عليهم اجمعين.
اترقب زيارتكم في اقرب فرصة عندكم.
ودمتم .
اخوكم الشيخ .
ـــــــــــــــــــــ

الاسم: فائق الربيعي
التاريخ: 02/10/2012 16:06:43
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اولا نبارك لكم شيخنا الجليل عزيز عبد الواحد ذكرى ولادة
الامام علي بن موسى الرضا سلام الله عليه
وبارك الله بكم لهذا التذكر بزيارة الامام الرضا وتناول ابعاد زيارته واهميتها وندعو الله عزوجل ان يجعلنا واياكم
على خط ونهج النبي ص والائمة الميامين ع




5000