..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الزهايمر يصيب النساء أكثر من الرجال ! المرأة الاجتماعية والمثقفة أقل عرضة للاصابة بمرض الزهايمر !

د. آيات حبه

هوأكثر الاضطرابات النفسية والعقلية التي تُصاحب التقّدم في العمر ،  و ينتاب الكثير من الناس تغيُرات نفسية، تميل إلى الكآبة عند الكثير من المسنين، لذلك يرتفع معدّل الاكتئاب
التغيّرات الفسيولوجية التي تحدث مع تقدم السن والتغيرات الفسيولوجية التي تحدث مع تقّدم السن، تختلف من مجتمع لآخر، كذلك فإن التغيرات النفسية كذلك تختلف من مجتمع لآخر، ففي الدول المتقدمة التي يعيش فيها المسنون بعيداً عن أبنائهم، ويعيش المسن في عزلة اجتماعية إما في دور للمسنين حيث يعيش بعيداً عن أهله وأقاربه وأصدقائه وتُسيطر الكآبة عليه، وتُشير الدراسات إلى ارتفاع نسبة الاكتئاب بين مثل هؤلاء المسنين. ما يحدث في الدول المتقدمة أصبح الآن يحدث الآن في دول العالم الثالث، حيث أصبح الابناء يتركون والديهم ويُهاجرون بحثاً عن العمل، أو يعيش الابن أو الابنة في منزل مستقل بعيداً عن والديه ويبقى الآباء يُعانون من الوحدة والعزلة التي قد تقود إلى الكآبة ومشاكل نفسية أخرى.
التقدّم في العمر يحمل معه مشاكل نفسية متعددة،  فكما أسلفنا فالاكتئاب يزداد مع التقدّم في العمر، وإن كانت أعراضه تختلف عن أعراض الاكتئاب في المراحل المبكرة من العمر؛ حيث تكون أعراض الاكتئاب عند كبار السن مصحوبة بأعراض جسدية مثل الآلآم والاجهاد والشعور بالتعب لأدنى مجهود يقوم به المسن. ويُصاحب الاكتئاب عادة في هذه المرحلة العمرية القلق، وبالذات قلق الخوف من الأمراض وكذلك قلق الخوف من الموت. أحياناً يصل الأمر في الاكتئاب إلى أن يُصبح المسن كأنما هو يُعاني من الخرف (العته)، حيث يُصبح لا يتذّكر الكثير من الأحداث و يُجيب على معظم الأسئلة بـ «لا أعلم» ويُصبح مزاجه مُنخفضاً ويُعرف هذا بـ «الخرف الكاذب». أما أكثر الاضطرابات النفسية والعقلية التي تُصاحب التقّدم في العمر، خصوصاً بعد سن الخامسة والستين هو مرض الزهايمر، والذي يزداد مع التقّدم في العمر.
المشاهير ومرض الزهايمر .
قبل فترة تمت محاكمة الرئيس الفرنسي السابق جاك شيراك عن مشاكل تتعلق بوظائف وهمية حينما كان رئيساً لبلدية باريس، ولكن أشارت التقارير الطبية إلى أن القدرات العقلية للرئيس الفرنسي السابق متدهورة وإنه يُعاني من الزهايمر، وأنه غير قادر على تحمّل المحاكمة، وأن قدراته العقلية متدهورة بسبب هذا المرض. فمن كان يُصدّق أن أحد أهم الرؤساء والسياسيين الفرنسيين يصل إلى هذا الوضع العقلي المتدهور بسبب مرض ينتشر بين كبار السن.
قبل ذلك كان الرئيس الأمريكي الأشهر، خلال نهاية القرن الماضي، رونالد ريجان بدأ يُعاني من الزهايمر وهو في سدة الرئاسة وانتبه المقربون منه لبداية الزهايمر عند رئيسهم، بل أن الرئيس بيل كلينتون عندما زار الرئيس ريجان لاحظ أن الرئيس لا يستطيع أن يستوعب الحديث وكذلك عدم قدرته على الربط بين الأحاديث المتداولة، وفيما بعد أتضّح أن الرئيس يُعاني من مرض الزهايمر، وقامت زوجته بمنع زيارة أي شخص للرئيس وكذلك رؤية أي شخص للرئيس بعد أن تدهورت صحته وقدراته العقلية حتى توفي والجميع محتفظ بصورة الرئيس في آخر أيام الرئاسة دون أن يُشاهدوا تدهوره وحالة بؤسه.
كذلك تم عرض فيلم عن السيدة الحديدية مارجريت تاتشر، والتي كانت رئيسة وزراء بريطانيا لمدة ثمانية عشر عاماً وكانت مُسيطرة تماماً على حزب المحافظين، ولكنها الآن أصبحت تُعاني من مرض الزهايمر. واعترض كثير من مُحبي وأصدقاء ثاتشر على إظهار السيدة الحديدية وهي تُنادي زوجها دنيس الذي توفي منذ سنوات عدة، وضيّعت الكثير من الأمور بعد أن أصابها هذا المرض الخطير. إن الزهايمر مرض بدأ يظهر بكثرة نظراً لارتفاع معدل متوسط الأعمار عند عامة الناس. وهو مرض مُرتبط بتقدم السن والآن نظراً لكثرة عدد الأشخاص الذين يتجاوزون السبعين والثمانين من العمر يكونون عرضةً للإصابة بمرض الزهايمر. 
المرأة أكثر عرضة للزهايمر !
ممالايعرفه الكثيرون هو أن الزهايمر أكثر شيوعا بين النساء بنسبة تصل الي ضعف شيوعه بين الرجال‏,‏ وأنه يمكن تأجيل حدوثه سنين ، وهو أحد الأمراض التي تصيب النساء لأسباب جينية بسبب الاكتئاب والتغيرات الهرمونية ونمطية الحياة‏.‏
وهناك عدة  طرق ممكنة لتفادي مرض الزهايمر بالنسبة للمرأة وجميعها تتعلق بسلوكها الاجتماعي والصحي .
ـــ ان تكون المرأة اجتماعية ومثقفة وتستخدم الوظائف العقلية بكثرة تأخرت اصابتها بالزهايمر
ـــ تقوية العلاقات الاجتماعية للمراه والقيام بعمليات عقلية مستمرة كانت احتمالات الاصابة بضمور المخ أقل‏,‏
ـــ كذلك يجب تعمد ترك المسنين والمسنات في وسط منشط لأن الحرص علي توفير الراحة والهدوء لهم يعجل بحدوثه‏
,‏ ـــ ممارسة الرياضة بمالها من تأثير منبه للأعصاب وتناول الكافيين يؤخر من ظهور الزهايمر عندهم‏,‏
كل هذا يتم بالتزامن مع  الطبي والعناية ‏والمتابعة الطبية .‏

 

د. آيات حبه


التعليقات

الاسم: د.ايات حبه
التاريخ: 14/08/2014 15:32:54
جزيل الشكر لحضراتكم واسعدتني مشاركاتكم وتفاعلكم للموضوع .تحياتي للجميع وشكرا لتواجدكم معي

الاسم: sudad albostan
التاريخ: 26/06/2014 09:03:50
الموضوع مهم ومنتشر في بعض البلدان العربية .. عافانا الله واياكم هذا المرض لانني بدأت اراه في شبابنا وشيبنا ..

الاسم: هيفاء جبوري
التاريخ: 06/12/2013 13:11:58
احسنتي الاختيار د.ايات

الاسم: هيفاء جبوري
التاريخ: 06/12/2013 13:10:57
احسنت الاختيار د.ايات الكثير منا لايعلم ان للدماغ تلافيف تزداد كلما استخدمناه ويجف كالاسفنجه وتقل تلافيفه عند اعتمادنا عالروتين وترك طاقات الدماغ خامله فكلما شغلنا ادمغتنا بما يفيدنا طبعا فكأنما زيتنا عقولنا

الاسم: ساجده الخزرجى
التاريخ: 07/01/2013 21:06:05
ابنتى العزيزه بارك الله فيك على موضوعك المهم جدا اتمنى ان يلقى اهتمام من قبل الابناء كى يحاولوا مساعده اباءهم وامهاتهم على تجاوز هذاالمرض الذى اعتبره خطير جدا وهو براى هو موت بطىء لنا وشكرا لارشاداتك التى ان شاء الله نتبعها كى نخفف من وطاه اصابتنا بهذا المرض تمنياتنا لك بالموفقيه والتقدم لتكونى منبرا للعلم

الاسم: علي ابو محمد التميمي
التاريخ: 28/09/2012 15:04:24
الدكتورة آيات حبه
الموضوع جدآ مهم وحاليآ شائع وبكثرة في جميع البلدان ولا سيما بلداننا لذا اسال الله ان يوفقكي لكل الخير وان تقدمي كل ما هو مفيد وتصبحي من الرواد في مجال العلم والمعرفة في العالم

الاسم: طارق الخزاعي
التاريخ: 27/09/2012 14:12:38
الأخت د أبات المحترمة
شكرا لمقالك المهم وحسب تجربتي في الحياة الشرقية والغربية أن هناك من بلغ عمر السبعين فمافوق لايعاني أطلاقا من مرض الزهايمر والسبب بسيط ... مثل هذه النوعية تمتاز بالوعي والثقافة والنشاط الجسدي وممارسة الرياضة والعمل والسفر وحضور النشاطات الفنية والفكرية وتنظيم وقت الطعام بحيث ان أحد اصدقائي من المتقاعدين بالسويدبلغ السبعين تم منحه منصب مدير بأحد المؤسسات التقنية العالية - الأتصالات - لقدرتة وخبرته وقوة ذاكرته لذلك ان الزهايمر لايصيب الا الكسالى والخاملين والباردين جنسيا وذهنيا وقديما قالوا الجسد السليم يحنضن العقل السليم وشكرا

الاسم: ابراهيم ثلج الجبوري
التاريخ: 27/09/2012 12:19:38
شكرا للدكتورة على المعلومات القيمه تقبلي تحياتي http://alnoor.se/author.asp?id=3080

الاسم: الدكتور حسين التكمه جي
التاريخ: 26/09/2012 18:40:43
الدكتورة ايات حبه
الموضوع علمي ودقيق وستوعب الكثير من الأفراد بسبب تقادم العمر والملاحظات التي تمت الأشارة اليها بتقليل الأصابه بمرض الزهايمر اكثر علمية واقناع , شكرا لك ولموضوعك المهم وشكرا لجهودك العلمية والكبيه




5000