..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
.
.
رفيف الفارس
.......

 
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الخوف بين كوستاف وصدام

أحمد الصائغ

اليوم الثلاثاء وسيحضر كارل السادس عشر كوستاف ملك السويد وزوجته - التي تتقن سبع لغات - الى مدينة مالمو جنوب السويد وقد تم توزيع مطبوعات تحمل مخططا لزيارة الملك والمناطق التي سوف يزورها محددة بالساعة والدقيقة فسوف يحط بطائرته الساعة13:30 ويبدأ بعده برنامجه الاحتفالي بمناسبة اليوم الوطني بالسويد . انتهى الخبر

ماذا عساي ان اقول امام هكذا خبر وانا اجلس قبالة التلفاز لاطالع وجه صدام القاتل وزمرته التي رسم على ملامحهم الجرم والاستهتار وهم يدافعون عن انفسهم بعد قتل 148 ضحية بمناسبة زيارته الى مدينة الدجيل التي اعتبرها اهالي المدينة يوما مشؤوما اسودا في تاريخ المدينة الحزين على مر سنوات حكم الطاغية .

أي زيارة لرئيس على جماجم شعبه واي عدل يرتجى من محاكمة صورية لضحاياه امام محكمة مثل محكمة الثورة التي يطالب محامي المتهمين باعدام موكليه واي شعب عظيم يهتفون باسمه بعد ان اودعوا نصفه السجون ونصف يبحثوا عنه الأحبة في مقابر جماعية لم يشهد تاريخ الاجرام ابشع منها .

اعود بذاكرتي الى عقد الثمانينات حيث كنت قريبا من مسجد الكوفة حينما مرت عشرات السيارات نوع مارسيدس وهي تسير بسرعة جنونية في موكب قال الجميع انه موكب صدام الذي جاء لزيارة النجف وهكذا افرغت الطرقات وساد في قلوب الناس نوعا من الخوف والحذر والترقب لان مثل هكذا مناسبات لاتذهب دون ضحايا كثيرة فحماية صدام لايهمهم سوى المحافظة على سيدهم ليس الا حتى لو قطعت رؤوس العباد ولكن الادهى من هذا ان جاء من يؤكد انه قبل نصف ساعة كان في مدينة النجف وشاهد موكب صدام فيها وقد اغلقت الطرق والمحال لربما لم نصدقة حينها لاننا رأينا موكب صدام امام اعيننا قبل اقل من خمس دقائق ولكن صحت رواية صاحبي عندما شاهدنا صدام ليلا في التلفاز وهو يحط بطائرته قرب منطقة صافي صفا في النجف فقد جاء جوا وليس بتلك السيارات التي زرعت الرعب في قلوب العباد.

وبعدها جاء شخص اخر اكد انه شاهد الموكب قادما عن طريق كربلاء نجف وقد رأى عدد من سيارات المارسيدس السوداء وهي تسابق الريح في تلك الطريق مما اضطر سائق الباص الذي كان يستقله صاحبي ان يميل عن الطريق العام المعبد الى الطريق الترابي لانه يعرف تماما أي مضايقة لهكذا موكب يعني موته الحتمي وجميع الركاب من فوهة بندقية بيد احد افراد الحماية التي ينتظر الترقية من الرئيس .

شتان مابين من يعلن عن زيارته ويتجول في الأسواق ويشارك شعبه افراحه وبين من يضلل شعبه خوفا من انتقامهم منه والفرق بين الاثنين واضح وبسيط فالاول يداه نظيفتان والثاني يداه ملطختان بالدم .

أحمد الصائغ


التعليقات




5000