.
.
  
.......... 
هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


تذكرة لمحطة تائهة

علي عبد الحسن الهاشمي

"عند أرصفة المرافئ "

أحلمُ ..وفوقي تنام الرواسي

يطوف حلمي حول غفوة الصخر

يسبح في مناسيب الخيال

....

"في حافلة الحلم"

سُلّمٌ..بعمق طفولتي

ونداءٌ للركوب

.....

"عند صحوة النهار" 

نجلس معا..

تغوص أبصارنا ..في عتمة الخيال!

 

....

"الحلم"

شرفةٌ

تطل على الجنون

تشرف على أعتاب الذاكرة الملونة

بعناقيد اللعب

.....

"ذاكرتي"

أنصاف فاكهة صيفية

وقوارير ماءٍ خزفية

تعتلي أسيجة السطوح

تستنشق عذوبة المساء

.....

"فوق وسادتي"

 خطى الرحيل النائمة.. 

على إيقاع المسافات البعيدة

تصحو شيئا فشيئا

عند تباشير الصباح!

.....

علي عبد الحسن الهاشمي


التعليقات

الاسم: علي الهاشمي
التاريخ: 2012-12-28 08:23:25
وبأفق تلك النافذة ...أقدم لك اعتذاري
دامت لك الافراح والمسرات ....الشاعرة أمل الغزالي
كوني بالف خير

الاسم: امل الغزالي
التاريخ: 2012-12-24 17:32:27
اختبأ الحلم تحت رحاة الاجفان ...حين جلست خلف نافذة عينيها تتلص البكاء

الاسم: علي الهاشمي
التاريخ: 2012-08-28 13:39:22
سلمت ساره ودامت لي طلتك الشفيفة وحرفك الانيق

دعائي لك بالتئآم جراحاتك وجراحات جميع الاحبة والاصدقاء

كوني بخير

الاسم: ساره العزاوي
التاريخ: 2012-08-26 23:38:14
قد غبت عنا طويلا وعدت بتحف الكلام والوصف الرائع والحلم...والذكريات... اصبحاهما توام روحي ...انك تعزف بكلماتك على جراحي وجراح كل مغترب عن وطنه لكن مع كل هذه الجراح فان للالم طعم اخر لذالك اقول لك سلم القلم الذي تحمل وسلمت الانامل التي تخط

الاسم: علي عبد الحسن الهاشمي
التاريخ: 2012-08-22 23:15:48
الشاعرة الرائعة علياء احمد
الفنانة التشكيلية المائزة ضحى الكاتب
العزيزة هالة
زميلة العمر الغالية اسراء علي
الاديبة والقاصة المبدعة ليلى حسن
سفير النوايا الحسنة الاخ فراس الحربي
الاخ العزيز عدنان ....

عيدكم مبارك وكل عام وانتم بخير
الحلم ..الخيال ...الذاكرة ....الطفولة... مفرادتي التي لا تفارقني... وادواتي التي تثقل مسيري .. فلا انا براميها فاسرع ...ولا انا بالقوي فيحملها ..فكان لابد لي من محطات راحة تائهة في طريق لا حدود لنهايته.!!

شكرا لكم ولمروركم البهيج على بعض تلك المحطات

مودتي وتقديري

الاسم: عدنان
التاريخ: 2012-08-22 16:42:12
نلوك الذكريات لنحلم
مثل مهزوم يهادن .


للحالمين شفقتي

الاسم: فراس حمودي الحربي
التاريخ: 2012-08-22 14:05:06
"فوق وسادتي"

خطى الرحيل النائمة..

على إيقاع المسافات البعيدة

تصحو شيئا فشيئا

عند تباشير الصباح!


علي عبد الحسن الهاشمي


........................... ///// لك النجاح والتألق والابداع الحقيقي ان شاء الله سلمت بما خطت الانامل من رقي ابداعها وتألقها الدائم وكل عام والجميع بالف خير بمناسبة حلول عيد الفطر المبارك

تحياتي فراس حمودي الحربي ................................. سفير النوايا الحسنة

الاسم: ليلى حسن
التاريخ: 2012-08-22 08:49:49
الفاكهة الصيفية ، أواني الخزف التي تعتلي اسيجة السطوح ... أخذتني تلك الومضة ، اختطفتني في لحظة ، لتضعني فوق سطح بيتنا . حيث اسرّة نومنا ، عناقيد من السعادة كنا نقطفها حيثما نكون . حنين أخذني الى صيف العراق الآمن ..أسعدتني ذاكرتك ...وذلك هو سر الجمال في قصائدك . انها تحرك فينا الأحاسيس الغافية ..بكل روعتها الاولى

الاسم: اسراء علي
التاريخ: 2012-08-22 07:00:26
تذاكر الاحلام والذكريات توام لا يستطيع الانفصال لقطار لا نهايه لسكته الحديد فكن في هذا القطار ولا تتوقف

الاسم: هـالـة
التاريخ: 2012-08-22 00:31:09
مُتعثر الخُطى بذكرى وسنة تتهافت الصور من كل جانب هل من مرتجل

الاسم: ضحى الكاتب
التاريخ: 2012-08-21 17:20:36
اغشى ان تكون تذاكر الاحلام قد نفدت
فباعونا تذاكر الذكريات !!!!!!!!!!!!!
رائعه استاذ علي
تمنياتي لك بالموفقيه والمزيد من التالق
كل عام وانت بالف خير

الاسم: علياء احمد
التاريخ: 2012-08-21 15:55:06
تتوه المحطات من تحت أقدامنا...وتبفى أحلامنا تائهة فوق جدران الذاكره...صورك الشعريه كمن يأخذ نفساً عميقاً من النسيم العليل...أما عناقيد اللعب فمذهله...سلمت يا مبدع




5000