.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


حين سقوط الجنة

فائز الحداد

"تبا على زمن ٍ ، صار النحاسُُ به

ماسا ً، ويحمله في كفه ِ الذهبُ "

 

فجعتُ ، كاحتراق الهداية في كف راهبة ..

كما لو صادرتني المسافات ، وابتاع حزني الطريق

ومشيت بشفار النار على عيني !؟

كما لو مزّقت نابي بشفتي ..

وتساقطت كلماتي زجاجا بين يدي

مزقت رسائلك الخجولة

فبكيت وبكيتك ِ كالورقة المحترقة ..

راثيا زمانك ِ الوردي بمخالب الندم !

كيف تساقطت عاصمة النساء أمامي

لتطاردني القصائد سادرة في كماشة الوداع ..؟

وكيف اخترت ثقب عزلتي كمجانين الخرائب ؟؟

مصحّر الوجه في غابات الرؤى ..

أتعلق كالمشنوق على إبر ٍ الندم وأصرخ :

كان أجدى ..

أن ألون المواعيد بالكحل

وأبصم بالحبرعلى وردتي البيضاء

كان أحرى أن أموت ظامي الجرح

وأخيط خطوتي بتراب ظلك ِ

فأنا بك ِ ..

حزين كالنادبات

كئيب كالشعراء

مسودٌ كالموتى

آآآآآآآآآآآآه ٍ على موتك ِ فيَّ ..ٍ

بكل ما يحمل عصف الهزيمة من آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآهْ

أتأوهُ على قبلة للآن يوخزني نابها

ويمخرني خمر اخترقها ..

فأفز فاغر الرضاب !

لقد أضللتك ِ بكل سوادي

بكل عزاءات الأرضِ

بكل أحزان المراقد

بكل بكاء الشموع

غاربا ..

كالسفن المهوبة بأكف الرعاع !!؟؟

ولن تبلغ سماوات حزني:

لا عيون اليتامى

ولا جراح الأرامل

ولا داميات الحروب

لقد أضعتكِ في ظلالكِ ..

كمفتاح الله للجنات

فائز الحداد