..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
د.عبد الجبار العبيدي
.
رفيف الفارس
امجد الدهامات
.......

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الحصاد الاخباري لمحافظة ذي قار 3 / كانون ثاني / 2008

هيثم محسن الجاسم

الناصرية / مركز النور / خاص 

 

صحة ذي قار تبادر بتدريب فريق جراحي متخصص بامراض القلب في ايران

عقد صباح الاحد في مركز جراحة القلب في الناصرية مؤتمرا صحفيا لفريق الجراحة الذي يتلقى تدريبات متقدمة في جمهورية ايران الاسلامية . ويتشكل الفريق من سبعة اطباء متخصصين بامراض القلب  وجاءت تلك الخطوة بدعم كبير من نائب رئيس الجمهورية الدكتور عادل عبد المهدي ووزير الصحة السابق الدكتور علي الشمري وجهود المسؤولين في محافظة ذي قار ومجلسها  . وافاد الدكتور تحسين الكناني مدير مركز جراحة القلب في الناصرية بان المركز قد خصص له خمسة مليارات دينار لشراء اجهزة حديثة   حيث تم شراء جهازي قسطرة تصل كلفة الجهاز الواحد الى اثنين   مليار دينار بالاضافة لاجهزة الهولتر والايكو والجهد التي تعتبر من مقومات عمل المركز الاساسية . واضاف الكناني بان المركز سيقوم قريبا باجراء عمليات القلب المفتوح وهي اول عملية تتم خارج بغداد وعن حاجة المحافظة لاجهزة القسطرة في مجال التشخيص والعلاج اكد باننا بحاجة لاربعة اخرى لتغطية احتياج المستشفيات علما ان المحافظة ستقوم بانشاء مستشفى كبير في شمال المدينة ويحتاج لجهاز قسطرة . وعن امكانيات المركز التخصصية اكد الدكتور تحسين بان المركز يضم اختصاصيون في مجال امراض القلب على مستوى عال من الخبرة والممارسة ولكن يحتاج للكوادر الوسطية في مجال التمريض وافاد بان عدد المرضى بازدياد حيث كان عددهم بالسابق لايتجاوز الاربعة اشخاص اصبح اليوم يقارب العشرين ومن مختلف محافظات البلاد .

وفي جواب لسؤال لمراسلنا عن اول عمل للمركز في مجال جراحة القلب اجاب مدير المركز بدا المركز عمله بتاريخ 9/4/2007 بعملية زرع منظمات القلب من قبل الدكتور عمار الحمدي باستعمال جهاز اشعة موجود بصالة عمليات المستشفى العام وازدادت عمليات منظمات القلب حتى تجاوزت الخمسين عملية لمختلف انواع المنظمات وتجاوزت عمليات القسطرة التشخيصية الخمسة عشر عملية وقريبا سنقوم بقسطرة علاجية . واضاف بان الكادر الجراحي مكون من اختصاصيين يحملون شهادة البورد وهم ثلاثة وهي اعلى شهادة في طب القلب والاوعية الدموية . واطباء عناية مركزة وتخدير وتشخيص وطبيب تشغيل ماكنة القلب . ووعد بتحسن عمل المركز بتوفر الكادر الوسطي وذلك باعداد وتطوير كوادر جديدة .

وللاطلاع على طبيعة تدريبات الفريق الجراحي في ايران التقينا بالدكتور عقيل الخفاجي الذي اكد بان المشروع بدعم من وزير الصحة علي الشمري وهو الذي زود المركز بجهاز قسطرة سعره ثلاثة مليارات دينار وعبر عن امله بان تدعم الوزارة  وتساعد المركز للنهوض به وجعله نقطة تحول في تاريخ الجنوب . واعرب في رسالة لراس الهرم بالحكومة عبر وسائل الاعلام بان تتدخل مباشرة في تلك المشاريع الستراتيجية وهي من واجبات وجهود الحكومة المركزية . وعن مكونات الفريق المتدرب بايران افاد بان ميزة جراحة القلب لاتدار من قبل شخص واحد بل من فريق كامل  لانجاح أي عملية جراحية ويتكون من ثلاثة جراحين وطبيب مشغل مضخة القلب الصناعية وطبيب انعاش جراحي وطبيب علاج طبيعي وطبيب مخدر . وهم يتلقون تدريب جيد في ايران واعتبرها الخفاجي فرصة لتدريب مباشر وخلال بضعة اشهر سيعود الفريق للقيام بعمليات جراحية للقلب المفتوح . وناشد الخفاجي رئاسة الوزراء بتخصيص صالتين لعمليات القلب المفتوح وبكامل مستلزماتها . وهناك اسئلة اخرى منها حول احصاء دقيق لمرضى القلب بالمحافظة قال هذا غير متوفر حاليا والاسباب كثيرة وافاد بان الدكتور الكنزاوي قام باحصاء لعام واحد لمرضى القلب وقد سجل دخول العناية المركزة خلال عام 2700 حالة ووجد ان 500 منهم يحتاجون للقسطرة .

وتبقى امال ابناء المحافظة كبيرة بان تكون الناصرية مدينة حاضنة لمختلف المؤسسات التخصصية وسجلت السنوات المنصرمة انشاء عدد منها ضمن تخطيط مدروس من قبل ادارة صحة ذي قار ووفاءا لوعد قطعه على نفسه الدكتور الصيدلاني عبد الهادي الرياحي قبل سنوات بان تكون الناصرية محطة للعلاح من مختلف الامراض ولايضطر ابناء المحافظة للسفر لبغداد او البصرة كما هو سائد منذ سنين لافتقار المحافظة لمقومات المؤسسات الطبية الحديثة . 

 

 

جولة لوزير الكهرباء في جنوب البلاد للاطلاع على امكانيات زيادة انتاج الطاقة الكهربائية

بنظرة المتفائلة اختتم الدكتور كريم وحيد مؤتمره الصحفي المنعقد في ديوان المحافظة بحضور احمد الشيخ علي نائب محافظ ذي قارحيث قال ستكون المنطقة الجنوبية منطقة انتاج للطاقة الكهربائية لعموم البلاد   .  وافاد ايضا  في الناصرية تتوفر الموارد البشرية والتخصيصات المالية لاقامة قاعدة صناعية جيدة وهذه مرتكزات اساسية لاي نهضة صناعية ومشاريع الكهرباء لها اولوية وخاصة الانتاجية وستكون الناصرية لها الاولوية باقامة محطات اخرى كبيرة وصغيرة أي باضافة وحدتين كبيرتين تعملان بالغاز انتهت مخططاتهما وعام 2008 سياشر بانشائهما لتوسيع المحطة الحرارية وهذا سيشجع الاستثماريين على الاستثمار بالمحافظة وفي كل المجالات . واشاد الوزير بجهود غرفة العمليات التي استطاعت خلال شهرين ان تنجز مالم يتم انجازة خلال عام من ايصال الكهرباء لاحياء سكنية جديدة وانجاز عدد من المشاريع ووعد بايصال الكهرباء ل340 قرية غير مكهربة ضمن خطة من مراكز المحطات القريبة بالاضافة لانشاء محطات اخرى جديدة . واثنى على جهود مجلس محافظة ذي قار والتنسيق مع منتسبي الكهرباء من اجل تقديم افضل الخدمات للمواطنين بالمحافظة .

واعرب عن استعداد الوزارة لتقديم العون والمساعدة لخدمة المواطن في مجال توفير الطاقة الكهربائية ، وعبر عن امله بايصال خط الغاز لتزويد المحطة بحاجتها منه نظرا لقلة مادة الكاز المخصصة من قبل وزارة النفط . وعن المشاكل العالقة طرح نائب المحافظ امام الوزير مشكلة تغذية مشروع ماء الناصرية الجديد بالطاقة الكهربائية وتلكؤ الوزارة في ذلك مما حرم ابناء المحافظة من الاستفادة من طاقة المشروع الكامة في مجال انتاج الماء الصالح للشرب والحد من مشكلة شحة الماء اثناء فصل الصيف . كذلك موضوع فك ارتباط توزيع كهرباء الناصرية عن البصرة وطلب وضع الية للتخصيصات في مجال اقامة المشاريع وحاجة المحافظة الفعلية . ومشكلة العقود للعاملين بالطاقة وخاصة المهندسين بالاضافة لتامين المواد الاحتياطية اللازمة لادامة المحطات ؟
واجاب الوزير امام عدد من وسائل الاعلام المختلفة بان الوزارة لاعلاقة لها بموضوع تغذية مشروع ماء الناصرية بالكهرباء وهذا من مسؤولية BCO التي تركت العمل وتولت الوزارة تنفيذ مامطلوب منها بتاريخ 13/9/2007  ودفعت 5 ملايين دولار ثم 16 مليون دولار من ميزانيتها التشغيلية وليس من الميزانية الاستثمارية لايصال الكهرباء لمشروع ماء الناصرية الجديد اما التلكؤ في وصول الكهرباء للمشروع فسببه عدم متابعة الجهة المنفذة . ويتطلب توصيل الكهرباء تامين عوازل نهائية وقد وصلت وتم تركيب جزءواحد ثاني ايام عيد الاضحى وعملت باتجاه الرفاعي والشطرة وبعد ثلاثين يوما سيتم تركيب عوازل خط الناصرية . واضاف الوزير هناك نواقص بالمشروع نامل من الجهات المنفذة اكمالها المتعلقة بربط المحولات بالمشروع اما عن العقود للعاملين بالطاقة فاكد الوزير بقوله ان الوزارة جاذبة لنتسبي الوزارات المنحلة لان رواتبها متميزة وهي الان مترهلة حيث ازداد عدد منتسبي الوزارة من 34 الف الى 84 الف . واضاف تم تعيين مهندسين اجراء فقط اما الملاكات الدائمة محددة من وزارة المالية اما عن ارتفاع اجور استهلاك الكهرباء فقال هدف رفع اجور الكهرباء ترشيدي للطاقة وستكون تصاعدية مع ارتفاع الاستهلاك وعن فقك الارتباط فاكد الدكتور كريم وحيد ليس في نية الوزارة توسيع العمل الاداري بل الفني فقط واعطينا مدير الجنوبية صلاحية مدير عام . وعن التخصيصات المالية فحدد بانها لانشاء محطات وليس لدفع الاجور نبغي توسيع العمل الفني والبناء واضاف الوزير سيكون عملنا اشرافيا فقط بعد الانتقال من القطاع العام للخاص . اما عن ظاهرة الاعتصامات للموظفين اكد بان قوانين وزارة الكهرباء لاتسمح للموظفين بالاعتصام وفي حالة تكرار ذلك سآممر بحبس المعتصمين لانه مخالف للقوانين ؟!

وحضر المؤتمر الصحفي لوزير الكهرباء عدد من اعضاء مجلس المحافظة اعضار لجنة الطاقة والدائرة الفنية .

ونلفت انظار المواطنين بالمحافظة لتضارب الاراء والتصريحات للمسؤولين حول تغذية مشروع ماء الناصرية الجديد بالتيار الكهربائية ونأى كل جهة عن المسؤولية في ذلك وتحميل الوزارة المسؤولية للجهة المنفذة وتحميل المحافظة والجهة المستفيدة وزارة الكهرباء للتاخير في انهاء الجزء الحيوي لعمل المشروع بطاقته الكلية .

 واعتقد جازما بان حلم الاستفادة الكاملة من طاقة المشروع وانهاء معظلة االشحة المزمنة سيبقى يراود اذهان اهالي المحافظة  لامد طويل حتى يتجرأ احد المختصين من الدولة ويقول الحقيقة للمواطنين ان مشروع الناصرية الجديد حتى لو تم توصيل الكهرباء لن يعمل بطاقته القصوى ابدا لان التنفيذ اقل بكثير من ان يتحمل اهتزاز مضخة دفع واحدة فكيف يعمل بتحمل اهتزاز ستة مضخات عملاقة زنة الواحد منها 15 طنا وهي لاتعمل وعمل واحد يجعلك في جو رهيب كانك امام محرك طائرة نفاثة . اترك الجواب لمن وقع عقد الاستلام من الجهة المنفذة ؟!!!

 

 

 موفق محمد ينشد الشعر في المدينة الشاعرة ... الناصرية

احيا الشاعر موفق محمد امسية شعرية امام جمهور مثقف من ابناء الناصرية على قاعة اللجنة المحلية للحزب الشيوعي العراقي . وانشد  باقة ملونة من شعره على مسامع الحاضرين الذين انتشوا حد الثمالة بكؤوس القصائد المترعة بنبيذ الشعر المقطر من شموع موفق المتلالئة وممزوجة بحرفية عالية من روح موفق المتدفقة حيوية والخراب اليومي الذي يخلفه المخاض العراقي . و  اطلق على اضمامة القصائد  حلاويات .

وعودة لعنفوان الشباب وثورته لعام 1972 ومن قصيدة للشاعر حميد صكر انشد موفق ( يمكن ان تحرق راس شيوعي بالنار لكن لايمكن ان تحرق في هذا الراس الافكار ) .

واستطاع على مدى ساعة ان يجعل الجمهور يتقلب بين دفتي القصيدة مرة ساخرا ومرة  اسفا لغدر الزمن وكلها ترنيمات للوطن ومن الوطن اعاد صناعتها   لتكون ذائقتها لذيذة على مسامع الحاضرين ( دلول يالنهر يبني ...فيغفو فتطعمنا من نعسته فننام ) ... وبامكانك ان تعرف حجم الكوارث التي عصفت بحياة الشاعر من شعره الاشيب وغدر الزمن وجفاءه ( هذا زمن ايسره يتعشق بالزردوم ) ... ( من عجائب الزمن ...عراقي يطلب الخبز باليمن ) ... لاتياسن ياحسن ...كل ماسه وله مسن ) ... وعن حال العراقيين اليوم وهم ضحية الارهاب والخراب اليومي ربما الصور كثيرة ولكن الشاعر راى ( دجلة والفرات جرحان يتسعان فيكتضان بالجثث الذبيحة ) .. ثم يصرخ الشاعر صرخة المدوية ( امتي اين انت بين الامم .....

ولد الشاعر موفق محمد عام 1948 في بابل وهو استاذ لغة عربية يعمل بالتدريس لحد الان منذ تخرجه عام 1971 . ويعتبر من الشعراء العراقيين الذين يستلهمون مضمون القصيدة من البيئة والمجتمع . ولايخلو شعرة من النقد اللاذع وله مشاركات وحضور عربي ودولي متميز ويعيش الان في مسقط راسه  الحلة 

 

مؤسسة شهيد المحراب تحيي حفلا جماهيريا بعيد الغدير الاغر بالناصرية 

احتشد جمهور كبير في القاعة الرياضية بالناصرية للاحتفال بمناسبة عيد الغدير الاغر الذي اقامته مؤسسة شهيد المحراب . وعلى مدى ساعات القيت كلمات كان لمحافظ ذي قار كلمة ثم لاحد رجال الدين الاجلاء  وقصائد حيث القى الشاعر حازم عجيل قصيدة بالمناسبة   وانشدت فرقة الطف اناشيدا عذبة  . وعلقت على جدران القاعة ايات واحاديثا نبوية توكيدا لعظمة وقدسية يوم الغدير حيث قرانا  قول لله تعالى جل وعلا ( اليوم اكملت لكم دينكم واتممت عليكم نعمتي ورضيت لكم الاسلام دينا )  وقول للرسول المصطفى صلى الله عليه واله ( الله اكبر على اكمال الدين واتمام النعمة ورضا الرب برسالتي والولاية لعلي من بعدي )  وجاء في لافتة ثالثة  (الحمد لله الذي جعل اكمال دينه وتمام نعمته بولاية امير المومنين علي بن ابي طالب علية افضل السلام والصلاة )  .

وهنأ عدد  من ممثلي مؤسسات المجتمع المدني اعلامية وثقافية ورياضية  والاحزاب والمكاتب الدينية قائم آل محمد والعالم الاسلامي والمراجع العظام بمناسبة عيد الغدير الاغر . وكان للحضور الكبير اثره الطيب في نفوس الحاضرين حيث تلتقي ارادة الجماهير مع ارداة السلطة في احياء المناسك والمناسبات دون استبداد واضطهاد من قبل قوى الامن كما كان سائدا ابان النظام المقبور مما شجع الان على مشاركة عفوية ولمختلف المراحل العمرية ومن مختلف الشرائح لاحياء العيد الاغر وبنفوس مفعمة بحب اهل البيت الاطهار . ونقلت مراسيم الحفل البهيج من قبل عدد من وسائل الاعلام الفضائية والمحلية بالاضافة لمراسلي الصحف ومواقع الانترنيت .

 

افتتاح مقر الديوان الثقافي في قلعة سكر

افتتح صباح يوم الجمعة قبيل حلول عام 2008 بثلاثة ايام الديوان الثقافي بالمكتبة العامة في قلعة سكر بحضور جمهور كبير من المثقفين القلعاويين وعدد من الضيوف ادباء وكتاب وصحفيين من مدينة الناصرية ازروا مؤسس البيت في خطواته الخلاقة في ارساء قواعد مؤسسة ثقافية تكون نواة حقيقية للثقافة العراقية الاصيلة . وتشرف بحضور حفل الافتتاح عدد من المسؤولين على راسهم السيد مدير ناحية قلعة سكر واعضاء من المجلس البلدي وقيادات محلية لاحزاب اسلامية ووطنية .

وادر الحفل الكاتب ابراهيم الوائلي ثم القى مؤسس الديوان الاستاذ   ماجد الكعبي كلمة رحب فيها بالحضور من الضيوف وابناء القلعة وثمن بشكل خاص تجشم الكاتب المغترب عبد المجيد الناشىء الحضور من بغداد لحفل الافتتاح والقاء قصيدة مهداة لديوان القلعة الثقافي . وجاء في كلمة الناشىء بالمناسبة تضمينا وتعريفا بانة ابن القلعة و تركها منذ اربعين عاما وكان خارج الوطن وعاد بعد سقوط نظام الطاغية وكان يتواصل مع ابناء مدينته عبر موقع الناصرية نت الالكتروني للفنان عدنان الشاطىء واضاف ان القلعة مسقط راسي وابائي واجدادي ولأحد اجدادي الشرف بتاسيس القلعة مع الشيخ سكر المشلب .

وباعتبار ان منجر ماجد الكعبي لن يكون الاول ولا الاخير كون المدينة مبدعة وولود بالابناء المتميزين ويشكلون اضافة للانسانية بابداعهم ونتاجهم الفكري والعلمي فقد قرا الوائلي نبذة مختصرة من هذا السجل التاريخي فخرا وتاكيدا ان الكعبي حلقة مكملة لسلسلة طويلة لن تنتهي من القلعاويين الذين لاتتسع مدينة القلعة لحجم ابداعهم فغادروا حضنها الدافىء نحو فضاء مفتوح في العالم وهذا قدرهم الابدي . ومن تلك الايقونات المضيئة الكاتب والسياسي عبد المجيد عباس الحيدري والفنان التشكيلي شاكر حسن آل سعيد والسياسي عزيز الحاج والشهيدعبد الحسين مشهدي والصحفي كاظم علي العالم البريطاني الجنسية والمهندس ابراهيم الحاج عبد مصمم بهو البلدية بالناصرية والشاعر عريان السيد خلف والقائمة تطول

وللشعر بالقلعة نكهة خاصة يشمونه كالهواء ولذلك لم يترك الحفل بدون رائحته العذبة فانشد الشعر عدد منهم وكان لمجيد الناشىء قصيدة بعنوان قلعة سكر كان مطلعها يااهلي اهل الطيب ...اهل قلعة سكر ..... . ثم قصائد من الشعر الفصيح والشعبي لعدد من شعراء القلعة منهم  الشاعر احمد ماضي والشاعر علي جدوع والشاعر علي الخالدي  .             

وعن تاريخ جهاد القلعاويين ضد الانكليز روى الوائلي حادثة تصديهم للقائد البريطاني كريرر فور حينما امطروا طائرته بوابل من النار واسقطوها ثم ولى هاربا بطائرة اخرى باتجاه الشطرة ليلتحق بالقائد بريطاني جيمس .

وتوالت الكلمات بالمناسبة حيث رحب وشكر مدير الناحية المؤسسين للديوان والقائمين عليه وعبر عن دعمه لكل الجهود الخيرة ليقطف ثمارها ابناء القلعة ومثقفوها .

واستمر الحفل لينسج الوقت ويطرزوه الحضور بالكلمات للتعبير عن سرورهم وفرحهم بانبثاق الديوان الثقافي في القلعة وكا ن من الضيوف  الروائي ابراهيم سبتي والصحفي حسين العامل مدير المجلس العراقي للسلم والتضامن والقاص والصحفي هيثم محسن الجاسم ممثل الجمعية العراقية للدفاع عن الصحفيين  والكاتب صباح محسن كاظم من بيت الصحافة  والاستاذ عبد الحسن داود مدير اعلام المحافظة وعدد من مراسلي الصحف والفضائيات ممن تجشوا عناء السفر للمشاركة في حفل افتتاح الديوا ن الثقافي في مقره الرسمي بالمكتبة العامة .

وتوج حفل الافتتاح بتبرع مؤسس الديوان الثقافي  بطبع مجموعة قصصية للقاص هيثم محسن الجاسم  ووعد بان تكون تلك خطوة بهذا الاتجاه لرفع كاهل الحيف والتهميش الذي عانى منه مبدعوذي قار سابقا ولحد الان من قبل مؤسسات الدولة الثقافية . 

 

هيثم محسن الجاسم


التعليقات

الاسم: مسؤول الاعلام في مؤسسة الشباب العراقي فرع ذي قار
التاريخ: 05/01/2008 12:38:06
الاخ الصحفي العزيز هيثم الجاسم
تحية طيبة...... ومتمنيا لكم الخير والتوفيق في عملكم المدبع الذي يخدم المجتمع ويسلط الاضواء على مايدور في محافظة ذي قار المظلومه ولكم مني كل التقدير ووفقكم الله للخير والازدهار

الاسم: سمير عبد الكريم محمد
التاريخ: 05/01/2008 09:23:03
الاخ الفاضل هيثم الجاسم
تحية طيبة ..شكرا على هذه النشرة الصحفية المفصلة راجيا لكم التوفيق في عملكم .

الاسم: كاظم شناتي الركابي
التاريخ: 04/01/2008 17:49:50
الاخ الصحفي المواظب هيثم محسن الجاسم ارجو ان توجة قلمك الرشيق الى اخبار الشارع وحركة الناس وعدم الاكتفاء بالاخبار الحكومية على اهميتها وذلك لكي تكتمل الصورة وتتضح الرؤية مع خالص تقديري لجديتكم في رصد الحالات السلبية




5000