..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
.
.
رفيف الفارس
.......

 
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الاحتفاء بقيثارة العراق طالب القره غولي

سيناء محمود

استقبلت وزارة الثقافه دائرة الفنون الموسيقه العراقيه شهر رمضان الكريم باحتفالية لفنان مرموق طالما داعبت اوتاره مسامعنا ... وسهرنا في ليل اغانيه الجميله من افواه المطربين لالحانه التي تعتبر خالدة لروعتها واحتفاظها باصاله الماضي

هكذا كان يوم الخميس 19/7 على قاعة الرباط في بغداد ، يوما حافلا ، متميزا للفنان المبدع طالب القرة غولي بعد عودته الى ارض الوطن هربا من حياة الغربه والوجع وهو يصارع المرض وحيدا ... اما اليوم يجد نفسه بين اصدقائه ومحبيه ووسط تصفيق الحضور وحماسهم لم يبق امام القيثارة الا ذرف الدموع ...بالتاكيد هذا اليوم سيبقى في ذاكرة القرة غولي..

حضر عدد من الفنانين لاحياء الحفل البعض شارك في الغناء من الحان طالب والبعض الاخر حضر للتحيه واكراما للفنان الرائع

بدأ الحفل بكلمه وزارة الثقافه للسيد حسن الشكرجي الذي ابدى ترحيبا خاصا بالعائد الى ارض الوطن تلتها كلمة جمعيه المؤلفين والملحنين العراقيين لامينها العام محسن فرحان ثم كلمه اتحاد الموسيقين العراقين للاستاذ سعد عبد الغفار الذي اطلق على الاغنيه العراقيه القديمه بزمن (زهو الاغنيه)،
كان للشعر الشعبي مكانا في الاصبوحه فكانت مساهمه الشاعر بشير العبودي بابيات رائعه رحب فيها بقيثارة العراق

اليوم اجمل يوم .........الك

للوطن رديت ولديرة هلك

الشوارع والحدايق والنخل يستقبلك

الحبايب ....والكرايب ....تستقبلك

الفرات .....ودجله .....رادن كون

بوجات الاشواق ...............تبللك

وهاي بغداد الحبيبه بالورد تستقبلك

ومدري انت ....تقبل تراب العراق

مدري هو ........يطير الك ويقبلك

كلمه اخيرة لنقيب الفنانين الاستاذ صباح المندلاوي ...ثم استمتع الحضور باصوات الطرب الاصيل التي غابت عن الفضائيات واستبدلت بما هو ملون وراقص دون الاهتمام بالنص واللحن وحتى بما يسمى مطربين اليوم مع احترامنا لمن حافظ على اصاله الكلمه واللحن والذوق العام لان مانسمعه كارثه على الفن والاغنيه العربيه في انحدار تام نحو الهاويه .

ابتدأ الحفل المطرب المتالق حميد منصور صاحب الحنجرة الذهبيه باغنيه يم داركم التي اثارت مشاعر الحاضرين الملحن فاصبح الحوار موجها من المنصور الى القرةغولي فما كان من العملاقين سوى ذرف الدموع امام الحاضرين فدوت القاعه بالتصفيق الحاد للموقف , ايضا من المشاركات الجميله كانت لاصوات شابه للعنصر النسوي فقد ابدعت الشابه ابتهال في اغنيه مائدة نزهت لا ياهوى تلتها الشابه سما احمد باغنيه (ياحبيبي بس الك وحدك كلتها )ثم رعد الميساني باغنيه اتنه ،والمفاجأة حين طلب من طالب ان يغني( حاسبينك) التي الهبت مشاعر الجمهور حين وقف المبدع بكل مايمتلك من قوة وشجاعه على قدم واحدة والاخرى اصطناعيه ليبهر جمهوره العريض انه مازال قادرا على العطاء وكانت لحظات رائعه بين الملحن والحضور بترديد كلمات الاغنيه على انغام الفرقه الموسيقيه بقيادة الاوركسترا علي الخصاب ‘بين اه ودموع وفرح وترديد الكلمات مع القرة غولي ولحظات لاتتكرر استمعنا الى اجمل الاغاني للمبدع ...

قبل ان يختم الحفل طلب القرة غولي دقائق ليبوح بما يعتصر صدره من الم الغربه وسنوات الوجع ...اردف قائلا: لقد مررت بظروف صعبه حين كنت مغتربا ومررت بايام عصيبه فقدت فيها الامل بالرجوع الى العراق فعندما شعرت بالم في اصبع قدمي الصغير نصحني الاصدقاء بمراجعه الطبيب وكان هناك طبيبا نزيل في نفس الفندق الذي اقيم فيه فعند معاينتي نصحني بدخول المستشفى لبتر الاصبع لانه تالف وعلى مايبدو اني اعاني من الغانغرينا وعند مراجعتي للمستشفى واجراء الفحوصات اخبرني الطبيب بضرورة بتر الساق ودفع اجور العمليه ولم اكن امتلك حينها المبلغ ..فقامت بمساعدتي صديقه رائعه عراقيه تعمل ملحقا ثقافيا في السويد وهي (بتول الموسوي )حيث اتصلت بالجهات المعنيه وشرحت الحال للحكومه العراقيه وحصلت على مبلغ من المال وسددت فواتير المستشفى ..زبعدها طلبت اللجوء وحصلت على سكن وراتب الا ان اللوحدة قتلتني حيث لاصديق ولارفقه الا الجدران وكنت ابكي كل يوم ..فقررت اخيرا ان اعود الى الوطن مهما كلف الامر ، اخبركم بصراحه ودون مبالغه اني الان في الجنه بين اهلي واصدقائي وحب الناس لي يجعلني في غايه الفرح..اشكركم احبتي ...............

بين الدموع والفرح ودعنا الاستاذ طالب القرة غولي بعد استلامه درع الابداع من وزارة الثقافه على امل اللقاء به مجددا ونشاطات اخرى وعد بها ان امد الله بعمره ، بعد الانتها فورا وجهت للقرةغولي دعوة من اتحاد الادباء للاحتفاء به من قبل الادباء ..........

ان شاءاالله العمر المديد ابو شوقي

 

 

2012/7/20

سيناء محمود


التعليقات

الاسم: سيناء محمود
التاريخ: 16/10/2012 07:06:59
شكرا مرورك العذب اخ علاء الشمري شرفتنا بحضورك شكرا لمشاعرك النبيله اتجاه احبائنا ورموزنا ممن رحلوا عن سماء العراق وآن لهم العودة سالمين الى ارضهم ووطنهم تتلقفهم القلوب قبل الايادي ..سلمت ايها الرائع

الاسم: عﻻء الشمري
التاريخ: 12/10/2012 17:16:31
قامة اخرى من قامات العراق الشامخة يشدها الشوق والحنين الى ارض الرافدين ...حللت اهﻻ ونزلت سهﻻ ابا اﻻيداع يا ابا شوقي وبانتظار ياقي الطيور المهاجرة فﻻ زالت اﻻعشاش ترنو اليهم بشوق...بوركت اخت سيناء على الخبر المميز

الاسم: سيناء محمود
التاريخ: 29/07/2012 08:24:30
استاذ عدنان شكرا للمشاعر النبيله.. وذرف الدموع من اجل ذكريات تستحق ان تذرف لها الدموع ...ومن اجل فنان طالما اطربنا سنوات عدة بالحانه الرائعه ومازال يجود بالعطاء ...اسعدني خبر وجودك في قاعه الرباط وانك لم تفوت فرصه مشاهدة القيتارة والاستمتاع بطربه الاصيل ....تقبل تحياتي

الاسم: عدنان العنتر
التاريخ: 24/07/2012 19:25:31
منذ عرفنا الفنان طالب القرة غولي كان يبكينا بطفولتنا حين نلهو ونعبث بافكارنا ونتامل تلك الكلمات الرقيقة واللحن المنساب بالروح يبحث عن كل مشارعر الوجدان والهيام واخر دمعة امتزجت منا مع دوع طالب هي في قاعة الرباط عندما اطرب فينا واذكرنا بماضي الكلمة الجميلة المهذبة لنبكي بحراة الوجدان وصدق المشاعر هكذا هو طال وهكذا هو الطرب العراقي الاصيل النقي انا شخصيا لم اتمالك نفسي فبكيت بكاء الطفولة لانني ي عشقت العراق ورايتة بكل كلمة منة تحياتي

الاسم: فراس حمودي الحربي
التاريخ: 23/07/2012 19:49:37
سيناء محمود

........................... ///// الاخت ام سبل لا شكر على واجب نحن هنا نشجع ونشد على ايدي جميع من لديهم القدرة على الكتابة وتشجيعهم كيف وانت اساسا منا وفينا ولنا شرف تشجيعك انت وغيرك وغيرك على الكتابة والتواصل اكر واكثر دمت سالمة
لك وقلمك الحر الرقي والابداع والنجاح الدائم أن شاء الله

تحياتي فراس حمودي الحربي ................................. سفير النوايا الحسنة

الاسم: سيناء محمود
التاريخ: 22/07/2012 19:38:56
صاحب الذوق الرفيع الاستاذ سعيد العذاري ممتنه لحروفك الراقيه والجميله في التعبير عن اعجابك بالموضوع عن قيثارة العراق القرة غولي ...سعيدة جدا ان اسلوبي راقك سيدي واجد هذا دافعا لتقديم الافضل والافضل ...شكرا لجميل حرفك وذوقك ...تقبل تحياتي

الاسم: سيناء محمود
التاريخ: 22/07/2012 19:32:30
الروعه في حضورك استاذ فراس ...شكرا لروعه الترحيب انا منكم واليكم سعيدة بوجودي في موقع راقي كي تكون لحروفي قيمتها .....شكرا للتحايا لقيثارة العراق ولاصدقائك ...دمت بود

الاسم: سيناء محمود
التاريخ: 22/07/2012 19:28:46
اختي وصديقتي الغاليه ايمان الوائلي مرحبا بك معي اجدك مشرقه في كل الاماكن ...شكرا لروعه كلماتك عن القيثارة وسلمت ذائقتك ربي يحفظك واولادك حبيبتي

الاسم: سيناء محمود
التاريخ: 22/07/2012 19:25:14
الزميل الرائع علي الزاغيني لطالما جمعتنا مناسبات عدة وانت تدعوني لزيارة موقع النور والنشر فيه لاعتزازك بي ...اشكرك جدا انت ومن رحب بانضمامي لاسرة النور اجدها بادرة خير ولي الشرف ان اكون بينكم ....... شكرا لروعه حروفك عن الملحن طالب ....شكرا لترحابك ايها الراقي

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 22/07/2012 15:52:01

الاديبة الواعية سيناء محمود رعاك الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اثابك الله على جهدك وجهودك وسدد خطاك
تغطية اعلامية شاملة ومتكاملة
كان للشعر الشعبي مكانا في الاصبوحه فكانت مساهمه الشاعر بشير العبودي بابيات رائعه رحب فيها بقيثارة العراق

اليوم اجمل يوم .........الك

للوطن رديت ولديرة هلك

الشوارع والحدايق والنخل يستقبلك

الحبايب ....والكرايب ....تستقبلك

الفرات .....ودجله .....رادن كون

بوجات الاشواق ...............تبللك

وهاي بغداد الحبيبه بالورد تستقبلك

ومدري انت ....تقبل تراب العراق

مدري هو ........يطير الك ويقبلك
وفقك الله لكل خير

الاسم: فراس حمودي الحربي
التاريخ: 22/07/2012 13:37:51
سيناء محمود

............ ///// جميل هو ابداع ايتها السيناء وجميل تواجدك في هذا النشاط الجميل وتحية من خلالك الى القره غولي وجميل تواجدك في مؤسسة النور المعطائة دائما ولناالفخر ان تكون السيناء ام سبل وكذلك ابو سبل الاستاذانس نجم بيننا في هذا الصرح الثقافي وارى لك مستقبل حافل بالانشطة سيدتي الفاضلة دمت رائعة

تحياتي فراس حمودي الحربي ................................. سفير النوايا الحسنة

الاسم: التشكيلية ايمان الوائلي
التاريخ: 22/07/2012 13:32:06
سيناء الغالية ..


مااجمل حضورك وانت تحملين فراشات انغام قيثارة العراق الاصيلة وتنتصرين لشغاف اللحن المتفرد والصوت الشذي .
حضور مبارك ياسيناء خاصة وانت تحملين سلال الرطب اللذيذ
مرحبا بنديم اللحن والكلمة والصوت في اكسيره المسجى على خارطة الوطن وادام الله عمره وعطاءه
لك الود عزيزتي

الاسم: علي الزاغيني
التاريخ: 22/07/2012 12:54:17
سيناء الزميلة الرائعة
اهلا وسهلا بكم في شهر الخيرات وانت تنظمين لاسرة النور الجميلة فهذا شئ جميل ورائع
واعتقد انك احسنت الاختيار بهذه التغطية الرائعة للاحتفال بالملحن والاستاذ طالب فهو بحق نبع اللحن الصادق
اتمنى له ان يكون الطائر المغرد دائما
ولكم سيدتي اجمل الامنيات

الاسم: سيناء محمود
التاريخ: 22/07/2012 09:34:19
شكرا للمشاعر النبيله ايتها الحرير والذهب ...اتمنى ان يرى استاذ طالب سطورك الرائعه وانت تتمنين له الراحة في وطنه ....اسعدني مرورك ايتها الرائعه

الاسم: سيناء محمود
التاريخ: 22/07/2012 09:31:42
غاليتي زينب يسعد مسائك ايتها الرائعه ان مسورة جدا بتواجدي مع اسرة النور والفضل يعود لك كنت خير صديق بالنصح عزيزتي ومااسعدني وانت هنا معي ....شكرا لانك هنا وشكرا للاستاذ احمد الصائغ لقبول الدعوة وجدا شاكرة تواجدكم ....رمضان كريم

الاسم: سيناء محمود
التاريخ: 22/07/2012 09:26:20
شكرا للاستاذ صاحب الذوق الرفيع ابراهيم الجبوري ...مرورك كان رائعا وكلماتك موجزة راقيه تحمل في طياتها الروح الانسانيه والتقدير لشخص طالما اعطى لبلده ...شكرا للتحيه والتقدير ....تقبل تحياتي ...رمضان كريم

الاسم: سيناء محمود
التاريخ: 22/07/2012 09:21:53
استاذي الرائع فائز حداد احيك على هذه الروح الساميه وانت يعتصرك الالم حين تتذكر صديق الامس ... انه من اعلام العراق ويستحق ان نذكره بكل الخير ، عند اللقاء به لمست فيه التواضع والطيبه .... اتمنى للقرةغولي دوام الصحه والعافيه ولك صديقي الاوفى كل الخير واشكر كلماتك التي لو قرأها القرة غولي لاثلجت صدره كما حدث معي الان... شكرا لك من قلبي استاذ فائز

الاسم: فائز الحداد
التاريخ: 21/07/2012 21:11:37
حبيبي أبا شوقي الفنان الكبير طالب القرغولي صديق الضمير العراقي الحي ..طالب اللحن الكبير والنهر الثالث ..
بماذا أبتديء ومن أين ..؟ هل من رحلتك الطويلة كعملاق للأعنية العراقية التي أعرق تفاصيلها وكتبت عن جزء منها ؟؟.. أم من ذكرياتي الجميلة معك في دمشق زوليال السمر التي كانت تجمعنا ..؟
وربي ذرفت الدموع عليك كثيرا وأنا أتعقب أخبارك في دمشق بعد رجوعي عليها ولم أجدك عن طريق أحبائنا د حسين سرمك وزيد الحلي وإيمان محمد .. وفرحت بتعافيك وتماثلك للشفاء .
للآسف لم أعلم بهذه النشاطات احتفاء بك إلا عن طريق الإعلام .. ولي رحلة للناصرية العزيزة سأزورك فيها أيها الغالي بل الأغلى ..
مرحى بك وطوبى لك يا شقيق القلب والروح وأستاذ الجميع .
شكرا للأعلامية سيناء محمود على هذه الكتابة الجميلة مع تقديري الكبير .

الاسم: ابراهيم ثلج الجبوري
التاريخ: 21/07/2012 19:31:47
يستحق هذا العملاق الفني كل التكريم...عسى أن ينعم بالراحة فوق تربة الوطن...
لك المجد ياطالب....حينماء ارى الفنان طالب القرغولي صاحب اقوى واعذب الاغاني الوطنية اتذكر اجمل الاغاني الوطنية كانت من سوطه .......تحياتي للاخت سيناء محمود

الاسم: زينب العابدي
التاريخ: 21/07/2012 18:49:21
مساء الورد للورد كل عام وانتي والعائله والامه الاسلاميه جميعا بالف الف خير
بالتأكيد ان خبر عودة المبدع الكبير القرغولي فرحه كبيره لمحبيه ورواده ونرجو من الله ان يمن عليه بالصحه والعافيه
ومع احترامي لهذا الفنان الرائع لكني اود ان اقول لك ياصديقتي العزيزه ان خبر دخولك اسرة النور هو مالم تسعني فرحته اكثر من اي خبر اخر
اهلا بك ونورت النور يانور
قبلاتي وسلامي لك

الاسم: حرير و ذهب (إنعام)
التاريخ: 21/07/2012 16:22:33

وأخيراً عاد الطائر المغرد الى غصنه الرطيب...
يستحق هذا العملاق الفني كل التكريم...عسى أن ينعم بالراحة فوق تربة الوطن...
لك المجد ياطالب...؛
.......
حرير و ذهب (إنعام)
الولايات المتحدة




5000