هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


ملف اختفاء المعتمرين العراقيين يكشف وجود أكثر من مائة عراقي في السجون السعودية

حسين النعمة

القلق والحيرة يخيمان على العراقيين ممن يعزمون السفر الى الديار المقدسة لإتمام مناسك العمرة عقب تصاعد أخبار اختفاء المعتمرين العراقيين عقب إتمامهم مناسك العمرة في ظروف غامضة بحسب ما كشفته القنصلية العراقية بمدينة جدة في السعودية حيث ذكرت ان العشرات من العراقيين اختفوا بعد أدائهم مناسك العمرة وان غالبية المختفين كانوا من العوائل التي ترجع أصولها الى عشيرة شمر، وان القنصلية تملك أسماء المعتمرين المختفين وعددهم 55 معتمراً بينهم نساء وأطفال وشيوخ، لكنها لا تملك معلومات دقيقة عن ملابسات اختفائهم وهناك ترجيحات أولية تشير الى هروب المعتمرين داخل السعودية بعد سماعهم قرار السلطات هناك لحل مشاكل البدون وإمكانية حصولهم على الجنسية السعودية غير ان لجنة الأوقاف والشؤون الدينية بمجلس النواب العراقي دعت الحكومة إلى متابعة قضية اختفاء المعتمرين العراقيين ومعرفة الحقيقة. وزير العدل أعلن يوم الجمعة 20/تموز يوليو عن تشكيل لجنة عراقية سعودية لمتابعة موضوع المعتمرين المختفين في السعودية وأضاف حسن ألشمري أن "تشكيل لجنة عراقية سعودية لمتابعة موضوع المعتمرين المختفين في السعودية كشف عن وجود 320 سجينا في السجون السعودية والإيرانية يعانون من ظروف صعبة". وقال ألشمري خلال جولته التفقدية لمعتقلات وسجون محافظة كربلاء ان وزارة العدل شكلت لجنة عراقية سعودية لمتابعة اختفاء (55) معتمرا عراقيا في السعودية ونحن ننتظر تقريرها المفصل للنظر في القضية.

وأضاف ان "السجون السعودية تحتوي على 120 سجينا عراقيا فيما تحتوي السجون الإيرانية على 200 سجين يعانون من ظروف قاسية وأوضاع مأساوية ونقص في الخدمات وانعدام وسائل الراحة". وأشار الى ان "مجلس النواب العراقي يعرقل عمل الوزارة وذلك بعدم مصادقته على الاتفاقيات التي يجب ان تبرم مع الدول التي يتواجد فيها السجناء العراقيون من اجل الإفراج عنهم .. وكانت وكالات الأنباء قد نقلت عن العضو في مجلس محافظة "بابل" مازن عبد الكريم قوله: "إن 55 معتمرا عراقيا اختفوا في السعودية من أهالي المحافظة". وبدورها، حملت عضو مجلس النواب عالية نصيف السلطات السعودية مسؤولية اختفاء 55 معتمرا عراقيا في ظروف غامضة وغير معروفة، مشيرة إلى أن السعودية هي البلد المضيف وعليها أن "تتكفل بحماية ومتابعة أحوال الزائرين والسهر على سلامتهم والحفاظ عليهم من أي مكروه".

وقالت نصيف: "طالبنا السفارة العراقية بالسعودية بمتابعة الموضوع والتقصي عنه، وتقديم المعلومات عن أوضاعهم وأسباب اختفائهم والجهة التي تسببت في عدم رجوعهم إلى بلدهم". ونقلت وسائل الإعلام إن: "العشرات من العراقيين اختفوا أم هربوا بعد أدائهم مناسك العمرة خصوصا أن غالبية المختفين هم من العوائل وليسوا أفرادا، وغالبيتهم من محافظة الديوانية، وترجع أصولهم إلى عشيرة شمر".

حسين النعمة


التعليقات




5000