..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


صرخة مندائية

راهبة الخميسي

تسارعت الاحداث في الاونة الاخيرة في سوريا, التي كانت مرسى أمان لشريحة كبيرة من العراقيين, الذين اضطرتهم ظروفهم الصعبة لترك البلاد, والعيش هناك, فتزايدت أعدادهم بعد أحداث الصراعات الطائفية في العراق بين عامي 2006_2007, ووصلت الى اكثر من مليون عراقي, بضمنهم مايزيد على 10000 مواطن من الصابئة المندائيين.

وبدأت معهم معاناتهم الجديدة في تأمين لقمة العيش والسكن الامن, فعملوا هناك بأقل الاجور, وبأبسط مستلزمات العيش , متأقلمين بحدود امكانياتهم المتواضعة, مستقرين في الاحياء الفقيرة هناك, بعد ما استنفذوا كل مالديهم,

مستعينين بمساعدات بعض الجمعيات والافراد من الخارج,

وقد هاجر القسم الاكبر من المندائيين من سوريا الى بلدان متفرقة في المهجر, عن طريق المنظمات الدولية, أو بشكل شخصي.

أما الذين لم يحالفهم الحظ(من المندائيين), ومازالوا في سوريا, فيبلغ عددهم أكثر من 2000 مواطن عراقي مندائي, والذين يقعون الان تحت وطأة المجهول المخيف الذي ينتظرهم, في وقت يتربع فيه الموت, والقتل, واستباحة الارواح, ويتفاقم الموقف, ويهيمن الرعب, وشبح الموت على الشارع السوري, الذي اكتسحه سيناريو الدم, لينذر بتداعيات خطيرة يدفع ثمنها المواطنون, الذين بضمنهم هذه الشريحة الانسانية المسالمة التي ذاقت الامرين, الا وهم الصابئة المندائيون!..

ولقد أعلنت الحكومة العراقية مؤخراً عن استلامها ل 21 جثة لعراقيين قتلوا برصاص طائش خلال الاحداث الاخيرة في سوريا, وهذا مايؤشر الى أن العراقيين المتواجدون هناك, هم ليسوا بمنأى عن ما يتعرض له من يتواجد بقلب الحدث.

لقد إعتدْتُ في كل ماأكتبه وأنشره للقراء الكرام, أن أكتب بصيغة يعرفها الجميع, فلم يصادفني منها أن وقفت بزاوية متعصبة مع هذا أو ضد ذاك, فانا عراقية ودمي عراقي, وقلبي يبقى ينبض بالعراق أبداً.

لكنني اليوم, أشعر أن من واجبي أن أصرخ هذه الصرخة المندائية, واستصرخ الضمائر في كل مكان, من أجل انقاذ أهلي وناسي وأقاربي هناك.

ياويل أهلي في الوغى وأقاربي        يقتص منهم غادر ومرابي

هم للعراق مفاخر ووجاهة           هم منشأ العلم أحفاد الصابي 

 

ياحكومة العراق, ياحكومة اقليم كوردستان, يا منظمات العالم الانسانية, يا أيها الشرفاء في العراق, يا أيها الشرفاء في كل العالم:

أنقذوا الصابئة المندائيين من الموت في سوريا.

راهبة الخميسي_ السويد

19 تموز 2012

 

 

راهبة الخميسي


التعليقات

الاسم: راهبة الخميسي
التاريخ: 11/10/2012 18:02:42
الاستاذ احسان الفرج المحترم ممتنة لمرورك الكريم ولكلماتك الطيبة دمت أخي

الاسم: أحسان الفرج
التاريخ: 11/10/2012 16:23:23
هذه أول مرة أقرأ فيها مقالة للكاتبة والشاعرة راهبة الخميسي... وقد وجدت فيها كبيرآ واضحآ الحس الأنساني أولأ والحس المندائي ثانيآ.. وإذ أفخر أنا بهذه المشاعر الطيبة , فأنني أضم صوتي الى صوتها المدوي وصرختها المندائية البريئة , وأطالب بوضع حل لأبناء هذه الطائفة المسالمةالتي هجرت موطنها وفرت تطلب الحياة والأمان , بعدما طالتها _ كما طالت جميع أبناء الشعب العراقي _ يد القتل والترويع والطائفية , ثم لحقتها ذات اليد في البلد المضياف...... سوريا !!

الاسم: راهبة الخميسي
التاريخ: 19/07/2012 23:39:13
الاستاذ فراس حمودي المحترم شكراً لمرورك الكريم وكلماتك الجميلة.

الاسم: راهبة الخميسي
التاريخ: 19/07/2012 23:37:03
الاستاذ مكسيم السعيدي المحترم أمتن لمشاعرك النبيلة دمت

الاسم: راهبة الخميسي
التاريخ: 19/07/2012 23:35:12
الاستاذ وهاب السيد المحترم
نعم يا استاذ ماتقوله هو عين الصحيح, اشكر مرورك الكريم

الاسم: فراس حمودي الحربي
التاريخ: 19/07/2012 22:07:19
راهبة الخميسي


........................... ///// لك وقلمك الحر الرقي والابداع

تحياتي فراس حمودي الحربي ................................. سفير النوايا الحسنة

الاسم: المحامي / مكسيم السعيدي
التاريخ: 19/07/2012 20:57:14
اننا معك باستنهاض الفكر و الضمائر الحيه بانقاذ اهلنا و ناسنا هنالك فالف تحيه لمن عبر بكلمه وشد من ازر المضلومين

الاسم: وهاب السيد/كاتب وفنان
التاريخ: 19/07/2012 16:34:23
قلوبنا معكم وارواحنا تلتف اليكم, العراقي اليوم عامة ليس ببمنأى عن الخطر, حفظ اللى العراق والعراقيين..




5000