.
.
  
.......... 
هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


فرق الصيانة الآثرية تنجز أعمالها في عدد من المواقع الاثارية في بغداد والمحافظات

علي عبد الحسن الهاشمي

ثلاث مواقع في بغداد والنجف وكربلاء أصبحت جاهزة كمتاحف

برعاية وزير السياحة والآثار د.لواء سميسم، أقيمت الخميس 5/7/2012 الندوة العلمية الخاصة بمناقشة نتائج أعمال الصيانة الأثرية لموسمي عمل 2009 -2010.

الندوة أقامتها دائرتا الصيانة والحفاظ على الآثار ودائرة الدراسات والبحوث في الهيئة العامة للآثار والتراث، نوقش فيها نتائج أعمال الصيانة ل (11) موقع اثري في عموم العراق للموسمين 2009 -2010،تم الإعلان فيها عن إنهاء مشكلة النضح والمياه الجوفية في دار الكيلاني (متحف مايس ) الكائن في بغداد -الصليخ ،وأصبح الموقع جاهزا كمتحف بعد أن تم معالجة مشكلة أنابيب المياه الثقيلة فيه بشكل كامل ،بالإضافة الى صيانة الأبواب الخشبية والشبابيك وإعادة الحياة إلى الحديقة المحيطة بالموقع والتي تبلغ مساحتها 2000 متر مربع.

خان الشيلان في مركز محافظة النجف الأشرف ( 200 متر عن مرقد الإمام علي عليه السلام) شملته حملة الصيانة الأثرية، بعد أن لحقه الكثير من الخراب والدمار بسبب سوء الاستخدام كونه يقع في مركز تجاري مهم ،سوء الاستخدام أحاله إلى عدد من المتاجر والمخازن التجارية ومكب كبير للنفايات، الندوة بحثت تفاصيل ترميم هذا الموقع المهم الذي يعود تأريخه إلى العام 1898 والجهود الكبيرة والخطيرة والاستثنائية التي بذلت من فرق الصيانة الأثرية بسبب حجم الضرر الكبير الذي أصابه ،الأمر الذي جعل العمل فيه يستمر للموسمين 2011-2012 لتنتهي بذلك جميع أعمال الصيانة أواخر هذا العام ويصبح الخان جاهزا كمتحف تاريخي لمدينة النجف الاشرف كونه شهد انطلاق عدد من الثورات المهمة كثورة عام 1915 ضد العثمانيين ،وثورة عام 1918 وثورة العشرين الشهيرة ضد الاحتلال البريطاني.

الندوة ناقشت أيضا أعمال الصيانة لموقع خان الربع في محافظة كربلاء(20 كم عن مركز المدينة) ويسمى كذلك بخان النخيلة ،تبلغ مساحته 680 متر مربع ويعود تاريخه الى عام 1883 ،حيث تعرض الخان إلى أضرار كبيرة جراء تفجير الأعتدة والذخائر من قبل القوات البولونية التي كانت تشغله عام 2003 ،ثم شغل بعد ذلك كثكنة عسكرية للجيش . أعمال الصيانة للخان بدأت برفع الذخائر و الأعتدة الغير منفلقة إلى خارج الموقع بالاستعانة بفرق الدفاع المدني ،ثم بدأت عملية رفع الأنقاض وترميم التصدع الكبير في جدران الجناح الشمالي والغربي ورفع الأواوين والنهوض بالسور العلوي وعمل الأقواس وإعادة تأهيل البئر الخاص بالخان ،ومن المؤمل أن تكتمل أعمال الصيانة بنسبة 100% نهاية هذا العام ويصبح الموقع جاهزا ليكون متحفا تاريخيا لمدينة كربلاء المقدسة .

الكوادر الفنية والهندسية والخبراء الاثاريين الذين اجتمعوا في هذه الندوة ناقشوا مع فرق الصيانة الاثرية ما تم انجازه من أعمال الصيانة في قبة مبنى السراي في بغداد،كذلك إنجاز أعمال الصيانة الإنقاذية بشكل كامل في مدينة آشور(مسناة آشور ) في محافظة صلاح الدين ،وبوابة تابيرا في نفس المحافظة ،كما تم عرض مراحل الصيانة الخاصة بدار الإمارة ،وخان الحمّاد في محافظة النجف الاشرف ،والصيانة الأثرية في النمرود ،والحضر، وبيت التوتنجي في محافظة نينوى.

يشار إلى إن هذه الندوة تعتبر الأهم من خلال اجتماع فرق الصيانة الاثرية من مختلف المحافظات في زمان ومكان واحد لتدارس نتائج أعمال الصيانة للمواقع الأثرية والتراثية التي كلفوا بها ،ومن المؤمل ان تنعقد الندوة العلمية الخاصة بالموسمين 2011 و1012 نهاية العام الحالي حيث ستشهد على اقل تقدير انجاز أعمال الصيانة لثلاث مواقع أثرية مهمة في بغداد هي موقع زقورة عقرقوف، طاق كسرى، والباب الوسطاني (بوابة خراسان)، مع إعادة تأهيل المقتربات الخاصة بها والمنشات الخدمية والسياحية كالمطاعم والمقاهي ومواقف السيارات والباصات لتفتح ابوابها للسائح المحلي والاجنبي.

 

 

 

علي عبد الحسن الهاشمي


التعليقات

الاسم: علي الهاشمي
التاريخ: 2012-07-12 19:23:48
نعم ..المتحف العراقي الافتراضي انجزته شركة غوغل مؤخرا بالتعاون مع السلطة الاثارية العراقية وهو متاح الان للمستخدمين ..لكن مراقبة المواقع الاثرية عبر الاقمار الصناعية لازال فكرة تعيقها الكثير من الادوات .

شكرا لاهتمامك ومتابعتك كريمة
تحيتي لك

الاسم: kareema alhashimi
التاريخ: 2012-07-08 06:30:50
Good job Ali (قرأت اخر الاخبار ان الهيئة السياحة والتراث قامت باستحداث قسم مهمته مراقبة المواقع الأثرية من خلال صور الأقمار الصناعية".وكذلك الاخبار التكنلوجية المثيرة ان غوغل يشغل مكائن بحثه الألكتروني على الآثار العراقية),(رئيس "غوغل" قال ان أربعة عشر ألف صورة مختلفة تم إلتقاطها للاثار العراقية وستكون متوفرة على الموقع مع بعض المفاجئات )




5000