..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


محاولة .. لاغتيال القلم !!!

سعدي عبد الكريم

على مدى التاريخ .. وهذا المنحوت السحريّ ( القلم ) معرض للاغتيال .. لأنه مشروع معرفيّ .. وإبداعيّ دائم .. لرسم خارطة الحقائق .. وإبرازها كالضوء الساطع .. ومن ثم الوقوف على عتباتها ورمي الرديء من حواشيها في مزبلة التاريخ .. ليمكث ما ينفع الناس في الأرض .. أنها معادلة ربما لا ترتقي الى أذهان العديد من الذين تجمدت عقولهم وأقفلت بمزلاج الشر .. والإمعان في إيذاء الآخرين .. وتفجيرهم في بيوتهم وعيالهم وهم آمنيّن .

إن القلم العراقي الشريف الصادق .. الذي لا يهاب الطغاة .. وأقزام الإرهاب .. هو مشروع مُستهدف من قبل أشباه الرجال ..

نعم .. صبرا آل ياسر .. فان لكم وفرة من ظلال نخل العراق الأبي لتستظلوا به وانتم مُنعمون .. الآن .. وغدا .

انه العراق ذلك المتجذر فيك َ .. والذي كان ولا يزال يستوطن مآقيك َ ..
أخي وصديقي عبد الكريم ياسر .. انه لمصاب جلّل .. والله المستعان على ما ترتكبه الأيادي الآثمة .. بحق الشرفاء .. والاصلاء .. والنجباء من أبناء هذا الوطن الجريح .. ويقيناً أنت َ واحد منهم أيها المتخم بالهم العراقيّ الجمعيّ .. لا تحزن أخي فوالله هو دم الكبرياء العراقي .. والجروح يا صديقي تلتحف بدثار التألق والصبر .. والكلمة النبيلة التي تكشف عوق الأفكار السوداء البغيضة الإرهابية .. وهي خِنجراً في قلوب أعداء العراق .. والإنسانية جمعاء .

وهناك ثمة سؤال يتبادر الى الذهن .. تُرى بعد نزيف الدم هذا الذي سال على إسفلت الشارع من الأجساد الطاهرة لعائلة الزميل عبد الكريم .. سيذهب سدا ً .. أو ربما هي أيام وتُطوى الصفحة كغيرها ويبقى الفاعل مقيد باسم مجهول ولا نعرف إلا عنوانه وبالخط العريض ( الإرهاب ) .

لا بد للحكومة العراقية من وقفة جادة وحقيقية وفاعلة على ارض الواقع وبمستوى الحدث .. للقبض على تلك الزمر الإرهابية المقيتة .. الفاقدة للعقل .. والفكر .. والدين .. وجرهم من أذيالهم هم وأسيادهم .. حيث أعمدة المشانق لقطع رقابهم .. ليكونوا عبرة لمن تسوّل لهم أنفسهم العبث بأرواح العراقيين الشرفاء .. الذين نذروا أنفسهم قناديل لكي يضيئوا دروب الحقيقة .. وشرعوا في القبض على أقلامهم بنواجذهم من اجل العراق الأبي .. بحضارته المزدانة بالرقيّ والجمال والإبداع والمعرفة .. والتي امتدت صوب عمق التاريخ بكبريائها وشموخها قبل اكثر من خمسة آلاف عام قبل الميلاد .. والتي علمت البشرية جمعاء .. كتابة الحرف .. وكيف يتعامل البشر مع بعضهم البعض .. وفق منظومة الرقيّ والتحضر .. والإنسانية .

وها هو الإرهاب يدلف مرة ثانية صوب محراب ( القلم ) في محاولة لاغتياله .. لكنه لن يثني عبد الكريم ياسر .. ولا غيره من الذين يمتلكون ذات القلم العراقي الحر الصادق عن مواصلة الدرب لدحض كل المخططات الإرهابية العفنة في محاولة منهم لاغتيال تلك الكينونة المبهرة المطرزة بالألق والكبرياء .. وإحالة كل ما ينتمي الى الجمال الى خراب ٍ موحل ٍ نتن ٍ كأشكالهم المتهرئة .. المقيتة .. وعقولهم الخرقة .

سلاما ً لك َ من القلب .. ولعائلتك الكريمة .. وأولادك وعيالك .. وسلاماً لعيون العراق الجليل .. أخي وصديقي وصنوّ العمر عبد الكريم ياسر ولتبقى عيوننا وقلوبنا مشدودة صوب أقلامنا .. ( لأنها أثمن ما نملك ) .. ولأننا نستظل بها تحت نخل العراق الوارث الظلال .

 

سعدي عبد الكريم


التعليقات

الاسم: فراس حمودي الحربي
التاريخ: 05/07/2012 19:06:36
سعدي عبد الكريم


........................... ///// لك وقلمك الحر الرقي والابداع

تحياتي فراس حمودي الحربي ................................. سفير النوايا الحسنة

الاسم: عبد الكريم ياسر
التاريخ: 05/07/2012 06:26:34
رفيف الفارس
ربي يحفظك ويزول منك همك ويفرج عليك ازمتك وان تكوني بأحسن حال يارب
تحياتي لك
عبد الكريم ياسر

الاسم: عبد الكريم ياسر
التاريخ: 05/07/2012 06:24:55
صديقي العزيز الاستاذ الرائع سعدي عبد الكريم
لا اعرف لماذا عندما اقرأ لك ينجمع في داخلي الفرح والحزن في أن واحد قد يكون الفرح بسبب تألقك اما الحزن بلا شك سببه هي العودة الى تلك الايام السبعينية حينما كنا صغارا لا نعرف الا الفرح واللهو والحب والاحترام ومحاولة الاجتهاد بكل شيء لم نكن نعرف المفخخات والارهاب والارهابيين لا نعرف الا الموت بأمر الله وكنا مقتنعون به بحسب ما علموننا اهلنا كانت حياتنا محتواها وما يغلفها الطيبة والجمال لا الخوف والغدر والرعب والمأست والعوز .. اخي وحبيبي استاذ سعدي لو استمريت بالكتابة في هذا الشأن يجب ان اتناسى ولدي اسعد الذي ارقد معه في المستشفى ارجو تقدير ذلك لا يسعني الا ان اقول ربي يحفظك انت وعائلتك ويحفظ كل العراقيين الطيبين امثالك قبلاتي لك

الاسم: رفيف الفارس
التاريخ: 04/07/2012 19:48:59
نضم صوتنا الى صوتك استاذنا القدير
لا بد من نهاية لهذا الارهاب المفتعل الذي لا هدف له الا اثارة الفتن وارجاع الركب خطوات الوراء
لا بد من وقفة حقيقية لأدراك العدو الحقيقي للعراق وابناءه

دام قلمك استاذي الغالي ودمت للكلمة الحرة

تحيتي




5000