.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


طالَما أنتَ حَبيبِي

سلوى فرح

طالَما أنتَ حَبيبِي فأنتَ رَوحي.. وَحُبُ الحَياة 

طالَما أنتَ حَبيبِي يَتجَددُ القُرنفُل..

وَتحْمَرُّ عَناقيدَ الكَرَز

يولَدُ الفَجرُ في كُلِ صَباح..

وَتتأَرجَحُ الشَمسُ على شِفاهِ الأَطفال..

فَيُزهِرُ الأُقحُوان أملاً في عَينَيّ الرَبيع

طالَما أنتَ حَبيبِي.. فأنتَ أَميْري

**********

أَسمَعُ آهاتِكَ .. تَوَسُلاتِكَ..

ونِداءَ ذاتِكَ من وراءِ تِلكَ الجُدران

رَوحِي تُرفرِفُ كَشحرورَةٍ يُنازِعُها المَوتُ..

وقَلبِي يَنْفَطرُ كَأمٍ ثَكْلى

لا اِمرَأةٌ تَجرؤُ على اقتحامِ جُدرانِ قَلبِكَ المُحَصَّنةِ.. إِلاْي

أُعذُرنِي حَبيبِي فقد تَسلَلتُ إلى شَرايينِكَ خِلسَةً..

وَزَرعتُ بَراعمَ العِشق ِ في قَلبِكَ

فَلا تَخنُقْ بُرعُماً ما زالَ يَحْبو

قَوافلٌ من النِساءِ لَنْ تَمحُوَ عِطرِيَ عَن جَسَدِكَ

أَغْمِضْ عَينَيكَ حَبيبِي وَدَعنيْ أَغرَقُ في دَمِكَ..

تَعالَ نَرقصُ بينَ الغُيومِ على أنغامِ سِيمفونِيةِ الفَرحِ *

وقَبّلْ بَراعمَ الحُلمِ النابِتَةِ بين أَنامِلي.. لِتَمتَدَ إلى كَبِدِ السَماءِ ..

وارْتَشِفْ عَذبَ الهَوى من لَهيبِ شَفتيّ

دَعنيْ أُحَدِقُ في عَينَيكَ..آهٍ كَم أعشَقُ عَينَيكَ؟

طالَما أنتَ حَبيبِي.. أنتَ لُغتَي ونَحْوي وَحُروفِي

************

أَسمعُ تَلاطُمَ أَمواجكَ.. وأَنينَكَ عَميقٌ.. عَميق

صَرخاتُكَ تُنادينَني ..عَشتارُ خَلِّدينيْ

ألا تَعلَم أَيُها العاشِقُ أنَ مِحرابَ عَشتار أَخضَرُ..

وآلهةَ الحُبِ تموتُ وتَحيا فِداءً لِرسالَتِها؟

لتُخَلّد َالعاشِقينَ، وتُطلِقُ الِعنانَ لِلرَوح..

تَلدُ الحَقيقَةُ من رحَمِ النَزيفِ .. والنورُ من حِلكَةِ الليلِ..

والعُشبُ من عُقمِ الأَرضِ

طالَما أنتَ حَبيبِي..أنتَ وِلادَتي .. والوِلادَةُ تَستَمر

*********

آهٍ ما أَروعَ عَهدِ اليَاسَمين والعِشقَ الناضِج!!

دَعنيْ أُقبّلُ يَديكَ وأنتَ تُحيكُ عِقدَ الياسَمين

وَأَوشِمُ به جِيدِيَ..

شَفافةٌ لَمساتُكَ وَهي تُرْوي ظَمأَ السِنينَ

لَقدْ عَقدتُ قَلبِيَ مُنذُ الأَزَل .. وسَكنَتْ رَوحِي إلى الأَبدِ

طالَما أنتَ حَبيبِي لا يَزولُ وَشْمُ الياسَمين

*********

أَحِنُّ إليكَ ..كُلما البَدرُ اِكتَمَل..

وَافتَقِدكَ في لَيالِي نَيسانَ

تَعالَ نَتقاسَمُ حَباتِ اللوزِ مَعاً عِندَ الغُروبِ ..

أَغرِقنيْ بِالنَدى عَلَّ النَدى يُطفِئ لَهيبَ الحَنينِ

تَعالَ أُسمِعُكَ هَمساً مَلائكياً كَعَذبِ الفُراتِ

تَذَوقْ تُوتَ اَلشْامِ.. من رَحيق ِ شِفاهِي

ودَعْ أنامِلُكَ تَعبثُ في خُصْلاتِ شَعرِي

دَعنيْ أسكنُ بينَ رموشِكَ ..

وأَغْفو تَحتَ جَناحَيكَ..

اَهدأ من قَسوَةِ القَدرِ وغُربَةِ الجَليدِ

لأَستَنشِقَ الأمانَ من عَبَراتِكَ

*******

كَيفَ تَمشِي بينَ شَرايينِي وأَنتَ الغائِبُ؟؟

وَتَتنفَسُ من رَوحِي وأَنتَ البَعيدُ؟؟

كأَنها رَوحي تُحاكي رَوحَكَ عَبرَ المَسافات..

و أَجنِحَةُ شَوقِي لا تَسْتَسلِمُ، ولا تَرحَلُ..

وكَيفَ أرحلُ إلى شُطآنٍ غَريبَةٍ وأنتَ أقربُ من الدَمِ إلى قَلبِي؟

وأَعمَقُ من الهواءِ إلى نَفسِي!!

طالَما حُبكَ يُطعِمُني خُبزَ الحُريَةِ ... أنتَ حُرِيَتي

وطالَما حُبكَ يُسْقيني ماءَ الرَوحِ.. أنتَ جُنونِي

طالَما أنتَ حَبيبِي.. لا شَيءَ يُغيرُ أنكَ حَبيبِي

*********

شُعورِي نَحوكَ أَسْمى من أنْ يُحَدَد وَيُقاس

يَتدَفقُ في عُروقِي كَاليَنابيعِ الهادِرةِ..

وَيبعَثُ القِيامَةَ في ذاتِيَ

فَهلْ أدرَكتَ عُمقَ أَحاسيسِي إليكَ ؟؟؟

أنا الحُلمُ الحَقيقيُ ..اقتَربْ كَي أزيلَ الصَدأ عن شِفاهِكَ

عَلّكَ تُدرِكُ سِرّ خُلودِي

لِتَعلَم أنَ الإحساسَ هُوَ سِرّ وُجودِي

لَيتَ الزَمانَ يَتوَقفُ ونحنُ في أَوجِ اَلعِناق ِ

قَلبٌ ، ورَوحٌ ، وهَدفٌ واحدٌ..

فطالَما أنتَ حَبيبِي أنتَ تَرنيمَتي الأَزَلِيةِ.

________

29/12/2010

 

*ملاحظة: سيمفونية الفرح لبتهوفن

 

 

سلوى فرح


التعليقات

الاسم: سلوى فرح
التاريخ: 28/06/2012 22:43:20
الأستاذ زهير الشاعر..
شكراً لإطلالتك المخملية وكلامك الراقي مع فائق تقديري واحترامي..شكرااا.

الاسم: سلوى فرح
التاريخ: 28/06/2012 22:41:39
الأستاذ عامر السبتي..
الاجمل هو مرورك المخملي..تحياتي وتقديري.

الاسم: سلوى فرح
التاريخ: 28/06/2012 16:22:03
الشاعر ثامر الكناني..
أتشرف في مرورك وكم أنا سعيدة في نقلك إلى عالم السحاب..مع فائق تقديري ومودتي..وباقات الياسمين..دمت بألق.

الاسم: الشاعر ثامر الكناني
التاريخ: 28/06/2012 14:51:15
فطالَما أنتَ حَبيبِي أنتَ تَرنيمَتي الأَزَلِيةِ.

كلمات اكثر من رائعه....
عندما قرئت كلماتك الجميله شعرت بسحابه في السماء تنقلني الى
حديقة مزدهره بالورود الحمراء...تعيدني الى تلك الاحلام الورديه...التي هجرت منذ زمن بعيد
.....
تحياتي الج على الكلام المعبر .سلمت الانامل

الاسم: جميل حسين الساعدي
التاريخ: 27/06/2012 23:40:11
كنت كل اليوم أبكي ولكنك تداركت الموقف في آخر لحظة


أشكرك

الاسم: م. زهير الشاعر
التاريخ: 27/06/2012 19:23:48
كلام شاعرة دافئة وراقية وتعابير تنم عن أحاسيس إنسانة صادقة .....

الاسم: سلوى فرح
التاريخ: 27/06/2012 17:36:57
الشاعر الراقي علي الزاغيني..
كم أشكر متابعتك العزيزة وذائقتكم العطرية..مع فائق تقديري واحترامي ودمت بخير وألق.

الاسم: سلوى فرح
التاريخ: 27/06/2012 17:34:49
شاعر الرقة والحنين جميل حسين الساعدي...
وأنا لاأرى ياشاعري العزيز أعذب وأرقى من عزفك على أوتار سيمفونيتي المتواضعة.
سلمت أناملك السحريةالتي ألمح من بينها فراشات الروح ترفل بحرية لتعانق عبق السماء..
وكم هو فخر لي أن أبث أنفاس عاشقات التاريخ إلى ذائقتكم الراقية..
وماذا أقول بعد؟؟وقد أمطرتني بأجمل وأبهى العبارات..شكراً لنبضك المتدفق بين حروفي.. تحياتي بعبق التفاح والتوت الشامي عبر أحلام البجع..ورقائق الجوري الأبيض لروحك السامقة..كل الود

الاسم: علي الزاغيني
التاريخ: 27/06/2012 16:07:53
كَيفَ تَمشِي بينَ شَرايينِي وأَنتَ الغائِبُ؟؟

وَتَتنفَسُ من رَوحِي وأَنتَ البَعيدُ؟؟

كأَنها رَوحي تُحاكي رَوحَكَ عَبرَ المَسافات..

و أَجنِحَةُ شَوقِي لا تَسْتَسلِمُ، ولا تَرحَلُ..

سلوى الرائعة
نص رائع وجميل
عزفت بكل حب وجمال شاعرتنا الغالية
تحياتي

الاسم: سلوى فرح
التاريخ: 26/06/2012 21:16:56
الإعلامي العزيز نهاد الطويل..
أشكر مرورك الكريم وكلماتك الراقية..تقديري..

الاسم: سلوى فرح
التاريخ: 26/06/2012 21:16:10
الأستاذ سعدي الجراح...
الروعة في مرورك..مع فائق تقديري ومودتي..

الاسم: سلوى فرح
التاريخ: 26/06/2012 21:15:23
دكتور عادل سليمان..
شكراً لعطرك المسكوب بين خطوطي..كل التقدير..

الاسم: سلوى فرح
التاريخ: 26/06/2012 21:14:26
وطن العزيز..
أشكر مرورك الكريم مع فائق تقديري ومودتي..

الاسم: سلوى فرح
التاريخ: 26/06/2012 21:13:44
الشاعر النصيري...
شكراً لروحك التي ترسم لوحات الأمل ..مودتي وتقديري وجنائن من المشمش والكرز ..كل الاحترام والتقدير..

الاسم: سلوى فرح
التاريخ: 26/06/2012 21:11:43
شاعر الألق فائز الحداد..
دائما أعتز في مرورك وتشجيعك..مودتي وعطر الياسمين..

الاسم: عامر السبتي
التاريخ: 26/06/2012 21:05:10
جميل جدا هذا الصدق الرائع ..تحياتي.

الاسم: نهاد الطويل
التاريخ: 26/06/2012 20:20:59
انت تؤسسين بهذه اللوحة الابداعية لحب ابدي مخلص ووفي .. كما ابداعك دوما مخلص ووفي لقراءك

الاسم: سعدي الجراح
التاريخ: 26/06/2012 19:48:22
جميل جدا عاشت الايادي نص رؤؤؤؤؤؤؤؤؤعه ست سلوى تحياتي لك بامنياتي لك بالتوفيق

الاسم: دكتور عادل سلمان
التاريخ: 26/06/2012 19:32:29
العزيزة سلوى
بوحك رائع كالعادة سلمتي وسلمت حروفك الجميلة ولوحات كلماتك الرائعة .. تحياتي

الاسم: دكتور عادل سلمان
التاريخ: 26/06/2012 19:31:28
الرائعة سلوى فرح
بوحك رائع كالعادة سلمتي وسلمت حروفك الجميلة ولوحات كلماتك الرائعة .. تحياتي

الاسم: وطن
التاريخ: 26/06/2012 19:22:49
في غاية الروعة والابداع الكتابي وبتوفيق ومن الامام الى الامام سيدتي سلوى فرح

الاسم: جميل حسين الساعدي
التاريخ: 26/06/2012 18:34:28
رَوحِي تُرفرِفُ كَشحرورَةٍ يُنازِعُها المَوتُ..

وقَلبِي يَنْفَطرُ كَأمٍ ثَكْلى

سلمت روحك يا سلوى وسلم قلبك الرقيق
انها سمفونية شعريةفي الحبّ ولا أحلى ولا أجمل . لو كان بتهوفن حيّا وترجم اليه النص بصيغة أغنية ألمانية لجعل منها سمفونية موسيقيةللعشق حالمةولسحر العالم من أقصاه الى أقصاه.. بل لو ترجمت لللغة الموسيقار الخالد شتراوس لأجّل تأليف قطعته الموسيقية الخالدة ( الدانوب) حتى يفرغ من تلحينها. ولو ترجمت للروسية وسمعها العبقري جايكوفسكي لماس وهلل البجع مفتونا في بحيرته( قطعته الموسيقية الخالدة بحيرة البجع).انني أتحسس انفاس العاشقة الملكة كليوباترا تتردد بين سطور النص وأسمع تاوّهات ليلى الأخييليةقادمة من أعماق البادية.
انشودة حبّ تتخطى حدود المكان والزمان ينشدها بردى فيطرب لها الفرات وتطوف في الأثير منطلقة بعيدا مع الضوء الى أعماق الكون السحيقةو تترك هناك صداهاكي
ينبت في رحم الغيب أزهارا سماوية , يتنزل علينا شذاها
ليعطر أحلامانا وصلواتنا في محاريب العشق,وليبارك خطواتنا على طريق المحبة.
أديبتي الرائعة أديبة الرقّة والعذوبة سلوى فرح, أباركك
روحا ملائكية شفافة وأحييك على هذا النشيدالمتميّز بصدق الأحاسيس وعذوبة ورقة الكلمات, التي أتوسم فيها عبير الفل وألق الجوري وصفاء الرازقي ونقاء الياسمين
ودّي الكبير مع تحياتي المعطرة بعبير كل زهور الأرض والسماء

الاسم: المهندس النصيري
التاريخ: 26/06/2012 17:14:05
علي هسيس حروفك العبقه ..نستنشق عبير البوح وترانيم الخيال..لقد ذهبا بنا عبر اثير البوح وتراتيل الحس والاحساس ..دوما فلما وقرطاسا...مليء بالوان الطيف المترامي على مشاعرنا ...نص راق به من تهافت العشق والغرام على اخاديد العواف..ومضات سانيه غانيه بالدل والدلال....كلمات مشمية اللون والذوب ...عناقيد فكر مدلاع...رونقك لم يزل يبهر العيون...طاب روضك الجميل الظليل......احترامي

الاسم: فائز الحداد
التاريخ: 26/06/2012 16:44:45
سلوى .. نصك جميل
دام إبداعك الجميل ..
تقديري لك .




5000