..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


( جان ) يعزف على وتر الغربة

سعدي عبد الكريم

مهداة الى صديقي الرائع شينوار إبراهيم ولولده النجيب ( جان ) 

 

 

 

( جان ) ...

كان يهمس لأصدقائه ِ

في مساءات ِ الغربة ِ

أبي ...

كان يعلمني

كيف يقسو على أبناءه الوطن

لكنه ...

يعشق ( العراق )

يعشق ُ نخله

جنوبه .. والشمال

وللان ينوء ُ بحمل ِ هموم ِ الغربة ِ

فالوطن أمسى بعيدا كالأفق ِ

قريبا كالحلم

أبي ...

شاعرا نبيلا ً

جميلا ً ...

شفيفا ً ...

حالما ً كبيرا ً

رجلا كونيا

كان يبكي على العراق ِ

يعتصره ُ الألم

تحاصره ُ العبرة

أراه مرارا ً في خلوته ِ

يبكي كثيرا

ولما يزل !!!

 

***

كنت ألهو في الغربة ِ

ككل الأطفال

ابحث في أشياء أبي

داخل صومعته ِ

عن وجع الوطن ِ

عن شعره .. عن عشقه

وأمي ...

كانت ترقب هوسيّ بأبي

قالت ليّ يوما ً

ستكون كأبيك ِ

وستنال ُ وسام َ الحرف ِ

وترتدي بزة َ الشعر ِ

وتوزع ُ حصص َ الأحزان ِ

في غربتك َ

على طلع ِ النخل ِ

فوق َ قمم الجبال ِ

على وجه ِ الوطن ِ

المطرز بالأماني

والعذابات الجميلة

أمي ...

كانت تتنهد شوقا ً

حين تذكر أول حرف سطره الرب ُ

لما أحب َ قمر ٌعراقي ٌ

شمسا ً دمشقية ً

وولدت ُ أنا ( جان )

حينها بزغ الضوء

من جهة الغرب

 

***

أبي ( شينوار )

يشعل ُ عبر َ رحلته ِ الكونية ِ

حطب الكلمة ِ

ويفك ُ طلاسم َ الأسماء ِ

طلاسم َ الكلمات ِ

طلاسم َ الأشكال ِ

حتى لا تبرح العصافير

بيتنا ...

كان لي الضوء والماء

والأرض .. والقلب .. والوطن

انه منهمك كالأسطورة

في ذاكرة الوطن ألا منسي

أمي ...

تلك المرأة الحلبية

التي اسجد ُ في محرابها

لأنها علمتني

كيف أذوب في بحر ِ صلاتي الأولى

وكيف أحب

ولا اكره !!!

ولا اقترف الخطايا

لارتقي صوب أفق الروح

وأذوب بعشق الرب

علمتني ...

كيف أنمو كالبراعم

من رحم الشجرة

ولا انفصل عنها

حتي لا يُغتال الجمال في قلبي

في بصري .. في غربتي

وفي وطني

 

***

 

أنا ادعى ( جان )

بن شينوار عاشق الحرف

ابن الحلبية الطيبة

اعشق ُ الجمال َ .. والجبال

واعشق ُ نخل َ العراق ْ

 

سعدي عبد الكريم


التعليقات

الاسم: سعدي عبد الكريم
التاريخ: 07/06/2012 11:47:19
السيدات والسادة .. الاديبات والادباء
الذين طرزوا صفحتي باحرف ٍمجبولة ٍ بماء ِ الذهب ِ

لا املك اللحظة .. الا ان احني قامتي المتواضعة .. في حضرة حروفكم الباهرة .. اشكر لكم مروركم الكريم .. مع وافر الود والتحايا المتواشجة بالحب والجمال لكم .. ولعيون نخل العراق .. وكبرياءه الطافح بالنبل والعراقة.

سعدي عبد الكريم
كاتب وناقد مسرحيّ وسينارست

الاسم: إحسان أبو شكاك
التاريخ: 07/06/2012 01:18:20
الأستاذ د. سعدي عبد الكريم ...

من أجل وطن وأمل مشرق تناغمت حروفك أستاذي سعدي عبد الكريم مع الطفل جان لتوقظ الشمس وترفع علم الحب والسلام
من أجل عينيه لتنام في سرير الفردوس ... الأب الأديب شينوار الرائع يستحق كلماتك الشفافة بتصويرها الرائع كلوحة من رسم فنان
أستلهم من اللون مدى ... وضعت أنشودة فرح على جبين جان وأبو جان وأم جان . تداعب ريح بيتهما السعيد بنسيم العراق
بجنوبه العذب من شط العرب وأهوار القصب الساحرة إلى شمالنا الحبيب بجباله ..كورك ..ونواخين.. وهندرين لتحط الرحال في مدينة العشق
بغداد أم الأمل بأزقتها الساحرة القديمة بين كرخ و رصافة حتى مسرح بغداد ( النخلة والجيران , الدبخانة , البستوكة ,)وغيرها من زمن
الرقي و الأبداع ..سلم قلمك الراقي ... تقبل مني تحيتي وإنحنائي العفوي في كلماتي ... محبتي لك وللأستاذ شينوار ...

الاسم: ابو جان
التاريخ: 06/06/2012 23:29:41
صديقي الاستاذ سعدي عبد الكريم

بدءا لابد أن أشكر من قلبي الكاتب والناقد والشاعر الكبير
الاستاذ سعدي عبد الكريم على هذا الاهداء الشعري الفسيح في كل شيء وهذا يدل على نبل شخصيته وجمال ابداعه .....

وأود أن أعبّر عن امتناني الكبير وعمق محبتي لكل من ترك بصمته هنا، حبا وتقديرا وابداعا

محبتي لك ايها الرائع
اخوك وصديقك

ابو جان

الاسم: شاكر المحمدي
التاريخ: 06/06/2012 22:51:12
لو سألتني من جان لقلت لك هذا الشبل من ذاك الأسد.

مودتي لك صديقي العزيز شينوار.

وألأف تحية لك شاعرنا المفدا سعيد عبد الكريم.

الاسم: يحيى السماوي
التاريخ: 06/06/2012 14:44:27
وأمي ...

كانت ترقب هوسيّ بأبي

قالت ليّ يوماً

ستكون كأبيكِ

وستنالُ وسام َ الحرفِ

وترتدي بزة َ الشعرِ

وتوزع ُ حصص َ الأحزان ِ

في غربتك َ

على طلع ِ النخل ِ

فوق َ قمم الجبال ِ

على وجه ِ الوطن ِ

المطرز بالأماني

والعذابات الجميلة)

سيكون بإذن الله كأبيه المبدع الجميل شينوار ( ولكنه سيشقى فالشعر قد يُشقي كاتبه في أوطاننا التي تحكم بعضها قلوب غليظة ترى في رقة وصدق الشاعر خطرا عليها ) .. أو سيكون كعمه توأم الروح سعدي ( وأيضا سيكون شقيا فنقاء المرء في زمن قميء سبب للشقاء ) ..

ما الحل إذن ؟ الحل : أن ندعو الله جميعا أن يملأ قلوب " ولاة أمر العراق " بالرحمة ليكفوا عن تناطحهم على كراسي قصر الحكم ويضعوا حدا لسرقاتهم ويردموا مستنقع المحاصصة ليعود العراق خيمة محبة ونعيم فنعود جميعا لننصب خيامنا في واحاته ، وعند ذلك ستكون الحياة قصيدة شعر ويغدو الجميع شعراء بما فيهم الملاك جان .

محبتي لتوأم الروح المبدع القدير سعدي ولصديقي المبدع شينوار .. وقبلة للملاك جان .

الاسم: مظفر
التاريخ: 06/06/2012 10:15:08
انت رائع وكلماتك رائعه وهذا رأي بك من قبل والان وسيكون رأي كذلك في كلماتك القادمه
تحياتي ايها الرائع

الاسم: صباح محسن جاسم
التاريخ: 05/06/2012 19:38:58
نص بتوصيف راق .. وبحوارية جد متواشجة.. لا شك لمسرحي مثل الجميل سعدي عبد الكريم ان يقود حواريته تلك عبر رؤاه الشعرية ليخرج علينا بهذا الشجن الشعري الآخذ.
اما شينوار فقد عذبني بادعائه انه رائح للعالم الآخر .. وفي كل مرة اجده معاتبا " لم لا تسأل عن صاحبك؟" .. هذا الأنسان يموت دائما .. ويبقى يسائلني ! ثم عرفت سر عناده في تحديه للموت .. انها ام جان وقضية مصيرية يتابعها عن كثب.

الاسم: علي الزاغيني
التاريخ: 05/06/2012 18:55:41
الاستاذ القدير سعدي عبد الكريم
سلمت وانت تكمنحنا حروفا كضوء القمر
شينوار يستحق جبل من الحروف فهو حمل الوطن بقلبه
اجدت استاذنا بهذا العزف الرائع

الاسم: ابراهيم ثلج الجبوري
التاريخ: 05/06/2012 17:58:21
الكاتب المبدع سعدي عبد الكريم شكرا جزيلا لك فعلا ابوجان وجان يستحقون منا الكثير لاانهم بعيدين عن الوطن بالمسافات ولكن هم في قلب بغداد وقلوبنا

ابن اخي جان اهدي لك كلمات المطرب كاظم الساهر
نت عيوني وروحي وقلبي وذاكرتي ووجداني إنت بمعبد ... أنا نادم على نفسي على يومي وعلى أمسي على عمري ... حرقناها ببرود أعصاب وسكرنا على آخر باب. علامك, داود ... وأنا شريان قلبي وتر إعزف وسمعني كتبتلي ... تذبحني امرأة من وطني تساوي ملك سليمانِ .تقبل حبي واحترامي

الاسم: انس العكيلي
التاريخ: 05/06/2012 17:52:05
وايضاً الف تحيه للأستاذ سعدي عبد الكريم

الاسم: انس العكيلي
التاريخ: 05/06/2012 17:49:56
امي نخلةٌ جذعها في السماء وجذرها في الأرض

امي حلاتها مثل حلأت دجله والفرات

امي الكمر لو تٌمُر عله عيوني

تحياتي ابو حان

الاسم: رفيف الفارس
التاريخ: 05/06/2012 17:24:23
جميل هذا العزف الرقيق على وتر الغربة
ابدعت استاذي واجدت

تحيتي

الاسم: زينب محمد رضا الخفاجي
التاريخ: 05/06/2012 16:52:20
استاذنا الثر سعدي عبد الكريم
سلم حرفك البهي ...كم رائع ورائق وانيق تعريفك هنا للاخ الغالي ومبدعنا جان بن شينوار
سلمت للحرف والابداع

الاسم: سميرة الحسيني
التاريخ: 05/06/2012 15:35:45
الكاتب والناقد والشاعر الكبير
الاستاذ سعدي عبد الكريم

انا اشكرك كثيرا .. لانك من الاقلام المتألقة الكبيرة .. التي تعتني بالطيور المهاجرة عن الوطن .. نحن هنا في الغربة .. تعودنا على مراقبة قصائدك وكتاباتك النقدية والمسرحية والتلفزيونية .. لتذكرنا بالوطن ( العراق ) الجميل ...
نشكرك كثيرا استاذنا الكبير د. سعدي عبد الكريم .. ونحن بانتظار الكثير من تدويناتكم العراقية النبيلة ..

الاسم: عادل الصميدعي
التاريخ: 05/06/2012 15:20:20
ما أقساك أتُعيرُوني بحبها ........
هل سمعت شدو ألحاني أم تراك قرأت فنجاني ..
هل دقت طبول قلبي أمامك لهفة و عيناي بالدمع تفضحاني ..
أم أن اسم بلادي بات محفورا على شفتي ......رمش أحداقي ..... و كل زفراتي ...
حب الأوطان إيمان يا صديقي , فلولا حبها ما أحببت إنسان ..
ترابها الذهبي .. سنابل قمحها .. شعرك الجميل .
بساتينها .. زهورها .. خوابي عطر الياسمين ..
كل أزقتها أراها بنظرة من عينيك يا حبي الدفين ..
ربيعها .. آه ما أجمل ربيعها .. جلننار رمانها تفتح في خديك و لونها بأجمل الألوان ..

الاسم: عادل الصميدعي
التاريخ: 05/06/2012 15:13:24
الى الحبيب جان
قد تبعدك المسافات وتسافر بعيدا باطراف القارات فلا ترى من الوطن الا الذكريات وانته تبحر باشرعة الفراق تدكر ان لك وطنا اسمه العراق يقع في بعيدا في الافاق لاكنه وسيبقى في الاحداق فقل لوالديك اصحيح لي وطن اسمه العراق ثم انتظر دموعهم في المآق تنساب كدجلة والفرات لتغني اغنية الالم (( لو نمشي طول العمر مانلكه مثل اعراقنا عراق))

الاسم: د.عبد الجبار العبيدي
التاريخ: 05/06/2012 14:47:06
هذا الرجل شينوار يستحق القصيدة واكثر.الرجال المخلصون يستحقون الثناء وشينوار واحدا منهم .كثر الله من امثاله المخلصين للوطن الجريح اليوم.




5000