..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


حوار مع مدير مستشفى اليرموك التعليمي

عمار منعم


الدكتور ضاري كيطان العدوان مدير مستشفى اليرموك التعليمي

· خصصنا اطباء ممارسين للاجابة على استفسارات المرضى تلفونيا طول اليوم او الإيعاز للاسعاف الفوري بجلبهم للمستشفى

· المستشفى يستقبل نحو الف مريض يوميا

· حصلنا على اجهزة مفراس ورنين حديثة واصبح موعد الفحص لا يتجاوزالاسبوعين باستثناء الحالات الطارئة التي تفحص في نفس اليوم .

· اعلنا عن استعدادنا اجراء مسح وطني لكل مواطن عمره اكثر من خمسين سنة فيما يخص مرض القولون .

· وزارة الصحة تجهزنا ب (50%) من احتياجاتنا من الادوية ، والباقي نتحمله نحن على حساب مخصصات المستشفى .

حاوره : عمار منعم / زهير الفتلاوي

 

مستشفى اليرموك التعليمي العام واحدة من اقدم واكبر المستشفيات في العراق التي تاسست عام 1963 سعتى الحالية تبلغ (992) سرير يغطي مناطق واسعة في بغداد، تصل الى اربعة ملايين نسمة في جانب الكرخ ، لان المساحة الجغرافية لها تمتد الى جنوب بغداد كالحلة والكوت، و صلاح الدين والانبار، بالاضافة الى عدد من حالات منطقة الرصافة لانه يضم معظم الفروع السريرية من جراحة عامة وجراحة بولية وانف واذن وحنجرة وعيون وجراحة الكسور والأقسام الباطنية والجملة العصبية ومراكز لفحص الجهاز الهضمي والنواظير وفحص اجهاد القلب بالايكو ووحدة لإنعاش الرئة وهي من الوحدات المتطورة بعد ان جهزت باجهزة حديثة لها، السعة الفعلية للمستشفى حاليا تبلغ (700) سرير تعمل بكامل طاقتها وبكافة الاختصاصات بسبب وجود اعمار وترميم ، وقد خضعت الى تطوير مستمر منذ تأسيسها الى الان بعد سنة 2003، حيث تم اضافة عدد من الابنية اليها ، منها بناية الطوارئ التي تعتبر من اكبر بنايات الطوارئ في بغداد والتي تستوعب (72) سرير وفيها (8) صالات عمليات وجهاز مفراس ورنين حديث وغرفة انعاش للقلب وكافة الاحتياجات التي يحتاج اليها المريض والحالات الطارئة عندما تدخل في بناية الطوارئ، يتم انهاء علاجها بالكامل في داخل البناية ولا تحتاج نقله من مكان الى مكان، كما يحصل في بعض المستشفيات في الوقت الحاضر كما ان هنالك هنالك اقسام ما زالت قيد الانشاء سوف تنجز خلال الاشهر المقبلة منها بناية الحروق وتعتبر من اكبر الابنية الموجودة في جانب الكرخ لذالك زارنا المستشفى والتقتينا مديرها كما تجولنا في ردهات المستشفى وقد لاحضنا نقص ابرة تخص مرضى الكلى حيث يضطرون لشراء الواحدة ب35 الف دينار اسبوعيا واشتكى المرضى من نقص مروحة وجهاز تكييف ومفرغة هواء ضمن احد الردهات وشاهدت اكتمال البنى التحتية والمتابعه الطبية المستمرة في اقسام اخرى وبشهادة مرضى اخرين راقدين في المستشفى واليكم نص الحوار مع مديرالمستشفى

.

.

* ما هو عدد الاطباء العاملين لديكم في المستشفى؟

- عدد الاطباء يصل الى اكثر من (200) طبيب اختصاص، واكثر من (400) طبيب دراسات عليا ومقيمين ، اما العدد الكلي لملاك المستشفى من اطباء ومقيمين وتمريض وملاكات ادارية ووسطية فيصل الى اكثر من (2000) منتسب ، ومستشفانا تعليمي يوجد فيها وزارتين، حيث يوجد فيها من وزارة الصحة وهو الحجم الاكثر، كما يوجد لدينا منسبين من وزارة التعليم العالي كاطباء اختصاص ودراسات عليا.

 

* ما هو عدد المراجعين للمستشفى بشكل يومي؟

- في قسم الاستشارية لوحدها، يصل عدد المرضى المراجعين اليه يوميا من (150 - 200) مراجع يوميا، حيث هناك في الاستشارية عددا من الفروع، منها الجراحة والجراحة العامة والبولية والانف والاذن والحنجرة والعيون وشعبة النفسية والجلدية وشعبة المفاصل والاسنان وغيرها.

* والطوارئ؟

- بما ان الطوارئ مفتوح على مدار اربع وعشرين ساعة، فانه يستقبل اعدادا كبيرة من المرضى، بمعدل الالف مراجع يوميا، ما عدا المراجعين الاخرين الذين يدخلون ويخرجون من المستشفى.

 

* ما هي ابرز معوقات عملكم ؟

- الحمد لله لا توجد الان تلك المعوقات الكبيرة في العمل، حيث تمكنا في الاونة الاخيرة من توفير عدد كبير من الاجهزة الطبية التي يحتاجها المريض، ولكننا نطمح الى المزيد، لان المواطن العراقي يستحق منا كل الخدمة، وانا اود زيادة عدد اجهزة السونار والاشعة من اجل ان استطيع تغطية جميع الاعداد التي تأتي الى المستشفى من المرضى، وفي المستقبل سيتم افتتاح شعبة جديدة وهي شعبة الجملة العصبية.

 

* هناك تساؤلات ، منها عدم وجود مواد للتحاليل المرضية ؟

- الان لو ذهبت لوجدت ان هذه المواد متوفرة في المختبرات، كان سابقا لدينا نقص في تحاليل الهرمونات لانها غالية الثمن خارج المستشفى، بينما الان استطعنا ان نشتري هذه المواد من الاسواق المحلية وبالكميات التي يحتاجها المرضى، بالاضافة الى توفر كافة التحاليل الاخرى.

* قسم من المواطنين اكدوا على مسألة النظافة في صالة العمليات ؟

- تعتبر صالة العمليات اهم صالة في المستشفى، وان لم تكن نظيفة، فلا يستطيع الجراح ان يعمل بها، وهي خاضعة الى رقابة مشددة ويتم اخذ مسحات منها باستمرار من قبل الصحة العامة، وتتمتع بنظافة جيدة جدا، على الرغم من كون البنايات قديمة جدا، وقد تم الاتفاق مع وزارة الصحة على تهديم القديمة وانشاء (12) صالة عمليات جديدة وتأثيثها باحدث اثاث صالات العمليات العالمية وسيتم المباشرة حال الانتهاء من الاعمال الجارية الان في بناية الطوارئ التي ذكرناها انفا، من اجل ان تكون بديلا لاجراء العمليات فيها، واعتقد ان العمل فيها سيبدأ بعد شهرين من الان، والمكان يبدأ من ادارة المستشفى الى صالات العمليات الموجودة في المستشفى.

 

* هناك عدد من المرضى يشكون من انتشار الحيوانات في صالات المرضى ومنها القطط، فما قولكم في ذلك ؟

- لدينا فرق منتشرة في المستشفى من اجل ابادة الحيوانات السائبة فيها ومكافحة الحشرات، فلا يوجد هذا الشيء ويمكنك التجوال داخل صالات المستشفى للتاكد من ذلك .

 

* هناك شكاوى حول الاطباء الاخصائيين، حيث انهم لا يتواجدون في الخفارات الليلية ويتعاملون في النهار مع المرضى باسلوب يختلف عما هو في عياداتهم الخاصة ؟

- الطبيب هو انسان وقابل للتفاعلات، ولكننا نقوم بمتابعة عمل الاطباء ونقوم بزيارات ميدانية لمحل عملهم ونؤكد على الجانب الانساني للمريض، ونقول ان العلاج الاول للمريض هو نفسي، وهذا يأتي من استقبال المريض والابتسامة في وجهه، ومعاملته معاملة جيدة، لكنك لا يمكن ان تحكم على كل الاطباء بهذا الاسلوب الذي نريده.

 

* اذن هل يوجد في اطباء اخصائيين ليلا؟

- بالتأكيد، لدينا خفارات يومية للاطباء الاخصائيين، وهذه لم تكن مفعلة سابقا بنسبة مئة بالمئة، ولكن بعد متابعتنا للموضوع ومحاسبتنا للاطباء المقصرين، تم الالتزام بهذا الموضوع بشكل جيد، حيث لدينا الان فريق عمليات يعمل على مدار الاربع وعشرين ساعة، وكذلك اطباء باطنية يعملون على مدار اليوم، فالملاك المقيم والاختصاص موجودين في الوجبات المسائية والخفارات.

 

* هل يوجد لديكم نقص في الاطباء؟

- كلا، يوجد لدينا عدد جيد من الاطباء، ما عدا شعبة الباطنية، حيث نعاني من نقص في الاطباء المقيمين، ولكن نتأمل خلال الفترة القادمة ان يسد هذا النقص بملاكات جديدة.

 

* هل هنالك نية للاستعانة باطباء من الهند لسد الشواغر ؟

- نعم، كانت هناك فكرة باستخدام ممرضات من الهند وليس اطباء، لان الطبيب العراقي يعتبر من اكفأ الاطباء في العالم كله، وانا عندما ذهبت الى اليونان، وجدت اطباء عراقيين من ضمن ملاكاتهم الطبيه ، ولكنهم مشهورين هناك اكثر من اي طبيب اخر، وكذلك في المانيا وبريطانيا هم ابرز بين الاطباء، وكذلك الطبيب هنا عندما يتم دعمه يكون بارز، وفي بعض الاحيان المرضى يذهبون الى الخارج ولا يجدون العلاج، وعندما يعودون الى الاطباء العراقيين يجدون الحل والعلاج.

 

* هناك من يعتقد ان اساس نجاح الطبيب يعود الى معاوني الاطباء؟

- نحن نسميهم مرافقو الطبيب، ومن دونهم لا يكون هناك اي نجاح للعمليات، فالطبيب هو الذي يتحمل مسؤولية نجاح العملية، ولكن الذي يعطي الدواء والمغذي ويقف جنبا الى جنب مع الطبيب هو المرافق والمساعد، فيعتبر الساعد اليمين للطبيب.

 

* هناك ممرضات في المستشفيات العالمية يقومن بالعمل على مدار الساعة، من فحص وتدقيق حالة المريض ومتابعة زرق الابر وغيرها من دون ان يوجهن احد؟

- نعم، هم يعرفون واجباتهن، وهذا يطبق ايضا لدينا من خلال فحص حرارة المريض واعطاء العلاج في وقته.

 

* هل هناك حالات متميزة قمتم بمعالجتها في المستشفى؟

- نعم، هناك كثير من العمليات التي تسمى فوق الكبرى والتي لا تجرى في مراكز متقدمة، ولكن جراحينا نجحوا

فيها، مثل استئصال معدة كاملة، واستغرقت هذه العملية لمدة خمس ساعات، وقام بها فريق طبي.

 

* هناك طوابير طويلة من المرضى الذين يقفون في انتظار الحصول على الاشعة ؟

- مواعيد الفحوصات والاشعة قلت بشكل كبير بعد حصولنا جهاز مفراس ورنين حديث بالاضافة الى الاجهزة القديمة، وسابقا كانت المواعيد تصل الى شهرين او اكثر، ولكن الان اقصى موعد هو اسبوعين فقط، ومعظم الحالات يتم فحصها في نفس اليوم، مثل الحالات الطارئة.

 

* لماذا لا يتم عمل وجبات مسائية لتقليل مدة المواعيد؟

- نعم، ولكن للقيام بفحص الرنين يجب ان يتواجد ملاك طبي كامل، ولا يوجد لدينا ملاكات طبية كافية في مجال الاشعة، ونحن نعاني من نقص الاطباء في اختصاص التخدير والاشعة، والعدد الموجود لا يفي الا باحتياجات الدوام الصباحي، كما ان هذا الجهاز له طاقة استيعابية لا يمكنك ان تجهده بالعمل على مدار اليوم، فيجب اعطاءه راحة، كما اننا طالبنا بجهاز جديد خاص بامراض القلب.

 

* هل هناك تعاون وتنسيق من اجل مساعدتكم في جلب اجهزة حديثة ؟

- نعم، لدينا تعاون وتنسيق مع الكثير من المسؤولين في وزارة الصحة ، مثل الوكيل الفني للوزارة ومدير عام دائرة صحة بغداد/ الكرخ الذين لم يقصروا في مساعدتنا بما نحتاجه من اجهزة، فكما ذكرت لكم، ان وحدة انعاش الرئة لم تكن تحتوي على اجهزة منذ شهرين تقريبا، ولكن الان تم تجهيزها باحدث الاجهزة الموجودة وبـ(12) جهاز، ومنطقة الكرخ الان استفادت فائدة كبيرة من هذه الاجهزة.

 

* هناك اختناق في المكان الخاص بالعلاج الطبيعي؟

- نعم، وانا اقترحت انشاء مركز لعلاج المفاصل والعلاج الطبيعي خارج المستشفى من اجل توسيع المستشفى، لانه يعاني من اختناق، وحتى هذا المكان الموجود، فانه مقتطع من المكان المخصص لشعبة المختبرات التي تعاني هي في نفس الوقت من اختناق وضيق المساحة.

 

* وكم عدد سيارات الاسعاف التابعة للمستشفى؟

- يوجد لدينا (7) سيارات اسعاف وكلها شغالة، ونحن واجبنا نقل المريض من مستشفى الى مستشفى، او حتى عند الاتصال بنا عند الحالات الطارئة فاننا نذهب وننقله الى المستشفى.

 

* وهل تستدعون الاطباء عن طريق الاسعافات؟

- نحن لدينا اطباء خفر، ولكن ان احتجنا الى طبيب فسنضطر الى جلبه عن طريق الاسعافات.

 

* هناك بعض الايجابيات في اقسام عمل المستشفى كقسم السكر والناظور؟

- بالنسبة لقسم الناظور للمعدة والامعاء، قمنا بعمل اعلان حول اجراء مسح وطني لكل شخص عمره اكثر من خمسين سنة فيما يخص مرض القولون، لان في هذا العمر تتفاقم مثل هذه الامراض وخاصة للذين لديهم تاريخ مرضي، فنحن مستعدين لعمل هذه الفحوصات لدينا.

 

* هل هناك مراكز جديدة يستفاد منها المواطن؟

- هناك في النية تطوير مراكز غسل الكلية الموجودة لدينا، حيث يضم الان (22) سرير ويعاني من زخم كبير جدا، ونسعى لتوسيعه الى مركز اكبر وباجهزة احدث، كما نسعى الى انشاء مركز للامراض السرطانية لكثرة الحاجة اليها في الوقت الحاضر، حيث يوجد مركز واحد في بغداد وهذا لا يكفي لسد الحاجة.

 

* هناك خدمة عن طريقها يقوم المريض بالاتصال بالطبيب عند شعوره بالمرض؟

- نعم هناك مراكز خاصة تقوم بتقديم هذه الخدمة، حيث يتصل المريض في اي ساعة يريد ويصف الاعراض التي يعانيها الى الطبيب، الذي بدوره اما ان يطمئنه، او يرسل اليه سيارة اسعاف لجلبه الى المستشفى، وقد خصصوا لها عددا من الاطباء الممارسين لهذا الغرض.

 

* في بعض الاحيان تتعرض الملاكات الطبية الى عدم الاحترام والمعاملة السيئة من قبل المراجعين؟

- للاسف، ان المواطن العراقي عصبي المزاج، وعند حدوث بعض حالات الوفاة لاحد المواطنين، فانه يقوم بالاعتداء على الاطباء والممرضين، او تحطيم اثاث ومحتويات المستشفى، ونحن من جانبنا نقوم باتخاذ الاجراءات اللازمة، ولكن في النهاية تحل المشكلة بصورة سلمية عن طريق الاعتذار للكوادر الطبية، وهذا هو واقع مجتمعنا.

 

* وماذا عن وزارة الصحة، الا تزودكم باحتياجاتكم من الادوية؟

- وزارة الصحة تجهزنا بحوالي (50%) من احتياجاتنا من الادوية، والباقي نتحمله نحن على حساب مخصصات المستشفى، ولكننا لا نقوم بجلب الادوية غير المفحوصة من قبل وزارة الصحة، وعند عدم توفر الادوية غير المفحوصة، فاننا نظل نبقى في عملية بحث مستمر، الى ان نجده.

 

 

* هل تعانون من مشاكل في السيولة او التمويل ؟

- معظم الادوية التي نقوم بجلبها وشرائها هي من تخصيصات المستشفى، وفي بعض الاحيان عند عدم وجود تخصيصات كافية، نظطر الى شراءها بالاجل من هذا المذخر وتلك لسد النقص الحاصل في هذه الادوية.

 

 

* وماذا عن نظام الاحالة، وهل يتم العمل به لديكم؟

- ان نظام الاحالة نظام جيد، فمثلا ان حوالي اثنين من بين عشرين مريضا هم فقط من يحتاجون الى فحص لدى المستشفيات العامة، بينما الباقين يجب ان يتم عرضهم على مركز صحي لعلاجهم، ولكن المريض دائما يبحث عن الشيء الافضل ونحن لا نستطيع ان نرفض استقبال المريض، خصوصا اذا كان قادما من مناطق بعيدة ، وهنا يتدخل الجانب الانساني.

 

* وماذا عن الدورات التدريبية، هل لديكم اتصالات دولية حول هذا الامر؟

- هذا الامر يتم عن طريق وزارة الصحة، فهناك منظمة الصحة الدولية ودائرة العمليات في وزارة الصحة هي التي تتصل ومن ثم هي تقوم بتوزيع هذه الحالات، فمثلا يخبروننا بان هناك كورس تدريبي لاطباء الجراحة في البلد الفلاني، فمن ترشح من الاطباء برأيك.

 

* سؤال تود ان تطرحه؟

- انا من خلالكم اطلب من الاعلام الانصاف وان يتوخى الدقة والحقيقة عند نقل الخبر، فاعلامنا الان اصبح اعلاما حر ولكن تبقى الحقيقة مهمة. الامر الاخر الذي اود قوله، عندما جئت عالجت مسألة ابتزاز المواطنين الذي يتم عن طريق الاستعلامات وبعض ضعاف النفوس، فاستطعت ان اقضي على ما نسبته 90%.

 

* كيف عالجت هذا الامر؟

- وذلك عن طريقة متابعة الموضوع، وكذلك عن طريق الاعلام والاخبار بان اية حالة ابتزاز للمريض، فان عليه ان يراجع مدير المستشفى مباشرة، فاذا ثبت ذلك، فيتم عمل الاتي: اذا كان عامل باجور يومية، فيتم انهاء خدماته بشكل فوري، واذا كان موظف على الملاك الدائم فيتم نقله الى مكان اخر، وان لم ينفع معه، فنقوم بعمل كتاب رسمي وننقله خارج المستشفى، وبواسطة هذه، استطعنا ان نمنع الكثير من حالات الابتزاز والفساد، واخذ الناس يأتون الى مكتبي مباشرة بعد حصول حالة الابتزاز.

 

* هل لديكم خط ساخن؟

- نعم، يوجد لدينا خط ساخن ومتابعة، ولكن المواطنين يتصلون بارقام وزارة الصحة،

 

اثناء تجوالنا فى اروقة المستشفى وجدنا العديد من المرافقين للمرضى يشكون قلة الدواء وعطل اجهزة التكييف والمراوح السقفية فضلا عن عدم متابعة بعض المرضى من قبل الاطباء وطالبوا المسؤولين في المستشفى بالاهتمام اكثر بالبنية التحتية للمستشفى كما شاهدنا ردهات جيدة وتوجد فيها خدمات وعناية جيدة حسب قول بعض الراقدين في المستشفى.

 

عمار منعم


التعليقات

الاسم: حنين دباس
التاريخ: 25/02/2018 13:44:52
انه جميل جدا جدا جدا ارجو ان شاء الله ان اصبح دكتور




5000