هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


تفسير الاية ( وكان عرشه على الماء )

نوري خزعل صبري الدهلكي

اولا : ماقبل خلق الكون  

    ما أشهدتهم خلق السماوات والأرض ولا خلق أنفسهم وما كنت متخذ المضلين عضدا


كيف كان الكون قبل ان يخلقه  الله سبحانه وتعالى

تخيل الان انك عدت الى ما قبل خلق الكون , ما الذ ستراه , كون خال من كل شيء الا الله سبحانه وتعالى وعرشه على الماء , لاشيء غير الله سبحانه والماء والعرش وكون منير من نور الله , لا يمكن ان يكون هناك ظلام فليس هناك ليل ونهار ولا شمس ولاقمر ولا كواكب وبما ان الله سبحانه هو نور السموات والارض فلابد وان كان كل شيء او اللاشيء منير من نور الله  سبحانه                                                                                                          

وَكَانَ عَرْشُهُ عَلَى الْمَاءِ " إِلَى أَنَّ الْمَاء وَالْعَرْش كَانَا مَبْدَأ هَذَا الْعَالَم لِكَوْنِهِمَا خُلِقَا قَبْل خَلْق السَّمَوَات وَالْأَرْض ، وَلَمْ يَكُنْ تَحْت الْعَرْش إِذْ ذَاكَ إِلَّا الْمَاء ولذلك قال سبحانه وتعالى ( وخلقنا من الماء كل شيء حي ) ومن هنا بدأ الخلق . يوم لم يكن في الكون غير العرش والماء .                                                                                                      

هو الذي خلق السموات والأرض في ستة أيام وكان عرشه على الماء} يونس                                        

ذكر البخاري في الصحيح عن النبي صلي الله علية وسلم ( كان الله ولم يكن شيء غيره وكان عرشه على الماء

و للمفسرين و الفلاسفة و المناطقة كلام كثير حول المقصود بالعرش و ما ينطوي عليه من معني ، فاحيانا فسروا       

العرش بمعني العلم اللامتناهي لله تبارك و تعالي وقالوا  هي المالكية والقدرة الالهية وليس المقصود بها الكرسي     

يقول العلماء ان هناك فرقا بين العرش والكرسي  :                                                                               


الكرسي هو موضع قدمي الله سبحانه وتعالى           و    فالعرش هو أعظم المخلوقات وقد اخطأ من جعلهما شيئاً واحداً                                                                                                                       

   و بين ايدينا تفاسير اخري استندت الي روايات اسلامية ، ففسرت العرش و الكرسي بانهما موجودات عظيمة من مخلوقات الله تبارك و تعالي فقالوا ان العرش هو مجموع الارض والسماء المتجسدة وان  الكرسي جزء من العرش    

 وعن أبي ذر قال سمعت رسول صلي الله علية وسلم قال : ( وما الكرسي في العرش إلا كحلقة من حديد ألقيت بين ظهري فلاة من الأرض )    .   اي انهم يفرقون بين العرش والكرسي والله تعاى اعلم  فيما اذا كان الكرسي جزء من

العرش او هو العرش نفسه , وفي الحالتين دعونا ننظر ما هو حجم هذا الكرسي ان كان منفصلا او هو هو العرش                                                                لنذهب الى قول الله سبحانه وتعالى ( وسع كرسيه السموات والارض )          فاذا عرفنا حجم السموات والارض التي يسعها الكرسي سنعرف حجم هذا الكرسي ومنه سنعرف حجم عرش الرحمن الذي وصف الرسول محمد حجم الكرسي الى العرش انها كحلقة في فلاة بالنسبة الى العرش :                           

                                                                     
وللننظر كم هو حجم السموات والارض الذي يسعه هذا الكرسي                                                         

ادخل الرابط التالي لاخذ فكرة عن حجم الكون وسعته وما كشفته لنا وكالة ناسا للفضاء لحد الان وقد يكتشف مستقبلا اكثر

http://www.youtube.com/watch?v=yO-SXuqFbDI

ولاخذ فكرة عن مكونات الكون ومم يتكون هذا الكون العجيب ارجو دخول الرابط التالي                                        

http://www.youtube.com/watch?v=hn4VDZQb7HQ&feature=related

وطبقا لقول الله تعالى (وسع كرسيه السموات والارض ) فان حجم الكرسي سيكون بقدر حجم السموات والارض فتعالوا نتعرف على حجمهما لنعرف حجم الكرسي الذي هو جزء عرش الرحمن على الماء قبل الخلق :ادخل الرابط

http://www.youtube.com/watch?v=ivXtzPMW4A0&feature=fvwrel

من هذه الحقائق المذهلة وحجم الكون المكتشف لحد الان وقد نصل الى ابعد من ذلك استنادا الى قول الله سبحانه وتعالى والسماء بنيناها بأيد وانا لموسعون )  اي ان السموات اخذة بالتوسع وهذه حقائق اكتشفها العلم الحديث نصل ان حجم الكرسي بهذا الحجم المذهل ما هو الا جزء من العرش وان قبل الخلق لم يكن في الكون غير الله سبحانه وتعالى وعرشه على الماء  فالكون كان ( الله سبحانه وتعالى والعرش والماء )ومن الماء خلق الله كل شيء حي ثم استوى على العرش

      (إن ربكم الله الذي خلق السموات والأرض في ستة أيام ثم استوى على العرش) (الأعراف 54

لذي لا شك فيه أن هذه الأيام الستة ليست من أيامنا هذه التي يقدر ليل اليوم ونهاره منها بأربع وعشرين ساعة من ساعاتنا المعروفة. فإن هذه الأيام إنما وجدت بعد خلق الأرض والشمس، وحدوث الليل والنهار, فيا لعظمة الخالق سبحانه وتعالى عما يصفون , بعد ان تعرفنا الى حجم العرش سنتعرف الى اهمية الماء في الخلف ولماذا قال الله سبحانه وجعنا من الماء كل شيء حي وما اهمية الماء في حياة الانسان  ولماذا فرض الوضوء بالماء وما اهميته في الاغتسال من الجنابة واغتسال المحيض ولم كان الماء ركنا اساسيا في حياة الخلق كل الخلق .                                 

 

وجعلنا من الماء كل شئ حي افلا يؤمنون  - الانبياء 30                        

الماء يكون 70-90 % من اوزان معظم انماط الحياة , وهو سائل شديد التفاعل وله خواص كيمياوية تختلف عن كل السوائل الاخرى والتي تكمن في كل التفاعلات الحيوية التي تحدد كل الخواص البيولوجية للمواد العضوية مثل البروتينات والاحماض النووية واغشية الخلايا فتغيير نسب الماء قد يدمر كل التفاعلات وبالتالي يدمر الوظائف الحيوية للخلية

وقال تعالى                                                                                                           

وَهُوَ الذي خَلَقَ مِنَ الماء بَشَرًا فَجَعَلَهُ نَسَبًا وَصِهْرًا                                   

وسنبين في موضع اخر ماهو الفرق بين ( وجعلنا من الماء ) وبين ( خلق من الماء ) عند وصولنا لمبحث الخلق

لقد اثبت التقدم العلمي ان مادة ( الهيولي ) وهي المادة الاساسية للخلية تتالف من 80% من الماء وان كل الكائنات الحية تحتوي على نسبة 50%- 80 % من الماء نسب متفاوتة فكل الحيوانات مخلوقة من الماء ( والله خلق كل دابة من ماء - النور 45 ) وان البشر خلق من ماء  ( وهو الذي خلق من الماء بشرا فجعله نسبا وصهرا وكان ربك قديرا - الفرقان 54)

تبلغ نسبة الماء على الارض 70 %  تقريبا والباقي 30 % تراب وهي نفس النسبة في جسم الانسان والماء عنصر حي ولو لم يكن حيا لما كان سببا في بقاء غيره من الكائنات الحية على قيد الحياة والدليل انه عنصر حي فقد قام عالم ياباني

باثبات  ان الماء يشعر بكل شيء حوله فعند النطق بكلمات طيبة تتشكل اشكال هندسية غاية بالروعة وعند النطق بكلمات سيئة مثل قتل وشيطان تختفي هذه الاشكال الجميلة وتظهر بدلا عنها اشكال بشعة وقام هذا العالم بوضع كوب من الماء على صورة الكعبة الشريفة فظهرت في الماء اشكالا هندسية رائعة حتى من دون نطق كلمات وهنا يكمن السر في القراءة على الماء وشربه والاغتسال به لان القراءات يتم تخزينها في الماء وعند شربه يعطي للجسد طاقة من اعظم الطاقات التي تحملها الايات القرانية  ولذلك تبين لنا الان لم فرض علينا الوضوء قبل الصلاة ولماذا فرض الاغتسال من الجنابة وعلى المراة الاغتسال من الحيض لما للماء من قدرة على تنظيف الجسد من نجاسة روحية ومادية . وهذا هو السبب في استخدام الماء في الوضوء والاغتسال وفوائده - سبحانك ربي ما خلقت هذا باطلا -  وقد صنف القران الكريم انواع الماء الموجود في عالمنا   لقد سمّى الله تعالى ماء الأنهار والماء المختزن تحت الأرض والذي نشربه بالماء الفرات، أي المستساغ الطعم، بينما سمّى ماء البحر بالأجاج للدلالة على ملوحته الزائدة، وسمى ماء المطر بالماء الطهور، وبذلك يكون القرآن أول كتاب يعطينا تصنيفاً علمياً للمياه  كما في قول الله تعالى ( واسقيناكم ماء فراتا - المرسلات 27 ) وهو الماء الذي يكون طعمه حلو و الماء الأجاج وهو الماء المالح وَمَا يَسْتَوِي الْبَحْرَانِ هَذَا عَذْبٌ فُرَاتٌ سَائِغٌ شَرَابُهُ وَهَذَا مِلْحٌ أُجَاجٌ - فاطر 12 ) والماء الطهور الذي يمتلك خصائص التقطير (وَأَنْزَلْنَا مِنَ السَّمَاءِ مَاءً طَهُورًا - الفرقان48 )

والان بعد ان عرفنا حجم العرش واهمية الماء في الحياة , هل من الممكن ان نعرف حجم الماء الذي كان قبل ان يبدأ الله في الخلق , نعود الى الاية الكريمة وكان عرشه على الماء وبما اننا عرفنا حجم العرش وبان العرش كان على الماء فلا بد ان تكون للماء مساحة لا نقول بحجم العرش ولكن لا بد ان تسع العرش مساحة لتغطي مكانه ليكون تماما على قدر العرش والله اعلم .     

 

نوري خزعل صبري الدهلكي


التعليقات

الاسم: د جاسم القيسي
التاريخ: 2014-05-28 02:37:34
ايها المبدع \\بعد الود..
درلاسة موفقة ممنهجة في اثرائها سخية في اعدادها..
واني اجد من سؤوال الاستاذ الرائع د.سردار لو سمح المقام لي..حامل أم محمول ..انها صيغ لغوية مبنية على الفاعلية والمفعولية التي تتصف بها المخلوقات دون سواها فالله لن يكن بالمعنيين المجردين كما يصف ذلك اصحاب
المذهب الامامي هناك عرش وكرسي وسيقان الكرسي منها سماوية يحملونها 4من الانبياء
واخرى ارضية مخصصة لائمة4 معصومين وهنا محاولة منهم في تفسير حملة العرش المخالف للنص..فالحامل باذنه والمحمول باذنه,وعليه استوجب الرد

الاسم: نوري خزعل صبري الدهلكي
التاريخ: 2012-05-23 19:30:13
عن أحمد بن محمد البرقي رفعه، قال: سأل الجاثليق(1) أمير المؤمنين عليه السلام فقال: أخبرني عن الله عزوجل يحمل العرش أو العرش يحمله؟ فقال أمير المؤمنين عليه السلام: الله عزوجل حامل العرش والسماوات والارض وما فيهما وما بينهما وذلك قول الله عزوجل: " إن الله يمسك السماوات والارض أن تزولا ولئن زالتا إن أمسكهما من أحد من بعده إنه كان حليما غفورا(2) "، قال: فأخبرني عن قوله: " ويحمل عرش ربك فوقهم يومئذ ثمانية(3) " فكيف قال ذلك؟ وقلت: إنه يحمل العرش والسماوات والارض؟ فقال أمير المؤمنين عليه السلام: إن العرش خلقه الله تعالى من أنوار أربعة: نور أحمر، منه احمرت الحمرة ونور أخضر منه اخضرت الخضرة ونور أصفر منه اصفرت الصفرة ونور أبيض منه [ابيض] البياض وهو العلم الذي حمله الله الحملة وذلك نور من عظمته، فبعظمته ونوره أبصر قلوب المؤمنين، وبعظمته ونوره عاداه الجاهلون(4)، وبعظمته ونوره ابتغى من في السماوات والارض من جميع خلائقه إليه الوسيلة، بالاعمال المختلفة والاديان المشتبهة، فكل محمول يحمله الله بنوره وعظمته وقدرته لا يستطيع لنفسه ضرا ولا نفعا ولا موتا

الاسم: نوري خزعل صبري الدهلكي
التاريخ: 2012-05-23 19:04:58
ارسلت الرد ينشر لماذا يا اخوان

الاسم: سردار محمد سعيد
التاريخ: 2012-05-21 16:35:31
أستاذ نوري صديقي العزيز
سؤال :
هل الله حامل أم محمول ؟
الرجاء الجواب
تحياتي




5000