..... 
.
......
.....
مواضيع تحتاج وقفة
 
 
......
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 
  
............. 
بيت العراقيين في الدنمارك 
   .......
  

   
.............

.................


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


نقطة ضوء.....مهرجان النور السادس في صلاح الدين

عامر الفرحان

 

بين العتاب وحرارة الشوق ولحظات الحب  وتوق اللقاء يحلو السمر ....رحلة أفكار وصور من الاحساس جاءت بها دفقات الحنان التي تسمو باهلها لترمي كيد الخاطئين الذين تمنوا الدموع ان تدر من الاحداق على الدوام ، لقد اخطئوا التقدير فالمثقف هو السفير الذي لاينازعه احد في مملكتة الشعور بالمسؤولية فهو من يستشعر باحساسه المرهف نوادر المفردة وقوة التاثير وصنع الارادة وتجديد الفعالية والاستمرار ...

 المثقف جاء متجشما عناء السفر يحمل زوادة الخبز المعطاء التي لاتنفد وقطرات الماء الصافية محطما القيود ونسيج  الاخبار من شاشات التلفاز المنقولة عبر الفضاء معرضا على زيف التاريخ ليرى بأم عينه من اشتاق ان يراه في صلاح الدين"تكريت"  

الحديث جميل عن روائع الحياة " اشخاص - ازمنة - مكان " عندما تكون بمستواها الرفيع المعبر عن روح التفاعل والتفاني الصادق .

لقد كانت ساعات انتظار مليئة بالتفاؤل حين راحة بنان يدي ينتقر على لوحة الكيبورد لتكتب ما تجول به نفسي الى الزميل احمد الصائغ بعنوان يلفت مكرر (يا سامعين الصوت ) كلمات عتاب مكثفة بخلجات كاتب كان يحلم كثيراً كثيراً بأن يتحقق كرنفالاً يليق بمقام كتاب مؤسسة النورفي محافظة صلاح الدين  ...احلام كاتب بسيط قد حاز المركز الثاني في الدراسات والبحوث في مسابقة النور للابد اع والمحبة لدورة الدكتورة امال كاشف الغطاء لعام 2011 ... انه ينتظر الجواب الشافي من الاستاذ احمد الصائغ رئيس المؤسسة لذلك العتاب انه ممتنا لذلك ومن امانيه منذ سنوات   .

وكما يعتاد المشتاق ان يبل الشوق من خلال نافذة البريد الالكتروني المزدحمة بالاف الرسائل فكان الجواب للصائغ انه حلمي منذ وقت بعيد ان يصبح المهرجان في احضان صلاح الدين ولكن   الزمن والدعم والموارد البشرية  كانت على الدوام هي العقبة التي تواجهنا واخبرته استعدادي الكامل للتعاون بمجرد تزويدي بكتب رسمية من قبل المؤسسة.

 ارسل لي كتاباً الى محافظة صلاح الدين طالباً اقامة المهرجان مع الكلفة

التخمينية وخلال المهاتفة مع داعم الثقافة والمثقفين الاستاذ ضامن عليوي ومفاتحته بشأن المهرجان تم ارسال الطلب مع التخويل الخاص بي لمتابعة القضايا الادارية وبعد زوبعة طويلة دخل فيها الاستاذ غسان عكاب مدير قصر الثقافة والفنون - وجمال عكاب مسؤول اعلام المحافظة تمت الموافقة وبدا العمل بزمن قصير جدا وقد حدثت اشكالات في اليوم الاخير كادت ان تودي بالعمل باكمله وقد تدخل الزميل حسن عبدالله/رئيس فرع نقابة الصحفيين في صلاح الدين لانقاذ الموقف المادي بدعم المهرجان شخصيا قائلا كيف لنا ان نتراجع واهلنا من جنوب ووسط العراق ضيوف علينا قائلا.. اكملوا استعدادتكم وانا معكم ...ولكن كان الحد الفاصل الساعة العاشرة مساء  انتهى الموضوع بالدعم الكلي من قبل محافظ صلاح الدين؟

علما ان عدد الفائزين من صلاح الدين (6) ادباء بمختلف الاجناس الادبية وقد كرموا من قبل المحافظ ومجلس  المحافظة واتحاد الادباء مع استثناء كاتب المقال ؟ ربما النسيان "وما انسانيه الا الشيطان" .

لقد كانت الساعات الاخيرة قبل اقامة المهرجان حرجا  للغاية لكثرة الاتصالات بين شبكة من الزملاء الذين اهتموا بذلك الشأن ...اللحظات تمرثقيلة في وقت لم تحسم الكثير من الامور ولانني كنت مكلفاً لاعداد منهاج المهرجان كنت قلقاً وبالوقت ذاته كنت بحاجة كبيرة الى التفرد في ادارة حيثيات وفقرات المهرجان لاسيما ان ضيوفنا هم اهلنا من جنوب وطننا الحبيب وربما لم يكن اغلبهم قد زاروا صلاح الدين فكنا بأشد الحذر نتعامل مع مفردات ادارة المهرجان اكراما لرئيس مؤسسة النور والادباء والشعراء والقاصين القادمين الينا في يوماً تجد المكانات يشويها السكون والسبات بعطلة يوم السبت .

 

وقفنا في الصباح الباكر حيث خيوط الشمس تنشر ثوبها الابيض ارجاء مدينة تكريت بأنتظار وصول القادمين من بغداد الذين مازالوا متقدين بمهرجان امس الذي اقيم في بغداد بتكريم ادباء العراق - ونزلوا يتقدمهم الاستاذ الصائغ والقاص رضا الحربي والشاعر علي الامارة - والقائمة تطول الى (50)وكانت البسمة تسبق خطاهم ...اشهده كنت فرحا جدا ...جدا ؟؟؟

لقد كان تراجم الحديث يتعالى اذ يلتقي الاحبة بهذا الصباح بالتحايا والسؤال   وصلوا فدخلوا الدار وهم يحملون سمرة الجنوب التي فارقتها قبل( 8) سنوات وتلك اللهجة التي اقتقدتها وانا في البصرة الفيحاء يوم كنت يطربي النظر في ازقتها ورجالها ونساءها وجيكور ذلك المشهد الذي تختزنه الذاكرة الخربة من اهوال ما مررنا به لقد تم افتتاح معرض الكتاب والمعرض التشكيلي  والفوتغراف للمخرج الزميل رياض الجابر وما ان بدات وقائع المهرجان فكانت اولى الفقرات:

-ترحيب بالضيوف الكرام

- النشيد الوطني

- تلاوة آي من الذكر الحكيم

- كلمة ممثل محافظ صلاح الدين

- كلمة الاستاذ ضامن عليوي

-  كلمة الاستاذ احمد الصائغ رئيس مؤسسة النور للثقافة والاعلام

- كلمة الاستاذ القاص جمال نوري رئيس اتحاد الادباء في صلاح الدين

-  كلمة مكتب مؤسسة مؤسسة النور في صلاح الدين - القاها الاستاذ الصحفي منذر صالح عن القاصة رشا فاضل  

- قصيدة للشاعر على الامارة

- قصيدة للشاعر حاتم اكرم

- قصيدة للشاعر وليد الخشمان

- قصيدة للشاعر سجاد السيد محسن

- قصيدة للشاعر سعدون التميمي

- قصيدة للشاعر قائد الشيال

- قصيدة للتلميذ  حذيفة عامر الفرحان

- قصيدة للشاعرة رنا عبد الحليم - ثم وصلة موسيقة على آالة العود للملحن زياد الوادي

- قصيد للتلميذ منتظر محمد البلداوي

- قصيدة للشاعر احمد الشادي

- فرقة قصر الثقافة والفنون للدبكة الشعبية(الجوبي)

 

وانتهت بتسليم هدايا مؤسسة النور للفائزين وعدد من الشهادات التقديرية للحاضرين فكانت على التوالي :

-ايهم العباد- لمياء الالوسي - علي عبد السلام - فراس عويد - علي عبد السلام - عامر الفرحان

 

ثم انصرف الجميع الى مطعم الضيافة لتختتم الوقائع هناك بآخر لحظات فلم نشأ الا والايادي تلوح من خلال نوافذ السيارات بالوداع على امل اللقاء شاكرين جميع الزملاء الذين شاركونا الاحتفال

...آملين ان يعيدها الله علينا بالخير والامان والبركة-

 

عامر الفرحان


التعليقات

الاسم: عامر الفرحان
التاريخ: 08/05/2012 06:24:44
الزميل علي الهاشمي ---تحية طيبة -رايك شخصي ولايمثل الجميع
فاذا كنت غير راض كان لملاحظات معينة كان الاولى ان تتجاوز كل شيء لعيون اهلنا القادمون "وانا غير راض عنك كذلك لكني احبك "وقولك كل واحد يعرف حجمه؟؟؟؟؟كلام كتبته يؤذي الاخرين ياصديقي فمازلت اول الطريق فكن كلك ورعا في انتقاء ماتقول ومن امامك لهم باع طويل -طويل في العمل مع اقراري ان الكمال لله ولابد من خطأ يعترض بني البشر لا لشيء بل لانه بشر ----ولم ار احد الا ابدى امتنانه من المهرجان الا انت واعتقد انها رؤية خاصة في زاوية ضيقة ....اتمنى لك التوفيق والسداد في القول والفعل وتكرار اسمك جاء سهوا فعلا واشكر مرورك
عامر الفرحان

الاسم: نوفل الفضل
التاريخ: 07/05/2012 20:16:22
ياصديقي
ما اروعك

الاسم: علي عبد السلام الهاشمي
التاريخ: 07/05/2012 13:33:08
المقالة جيدة
تكرر اسمي لأني كنت غير راضٍ نهائيا على فقرات المهرجان
ولكن ربما تكرار إسمي جاء سهوا وأؤكد لافرق بيني وبين الزميل نوفل الفضل الحبيب

عالعموم اتمنى في المستقبل لا تتكرر الأخطاء وأن نتجاوزها بالمحبة والإنصاف

وكل واحد يعرف حجمه

إحترامي للجميع بدون إستثناء والله أحبكم

الاسم: عامر الفرحان
التاريخ: 07/05/2012 05:36:29
اقدم شديد اعتذاري لاخي وزميلي للرائع نوفل الفضل الذي سقط اسمه سهوا من قائمة الاسماء المبدعة التي كرمتها مؤسسة النور وقد تكرر اسم الشاعر علي الهاشمي مرتين والحقيقةكان المفترض ان ينزل اسمك عذرا---عذرا---عذرا

الاسم: عامر الفرحان
التاريخ: 07/05/2012 05:26:53
الاستاذ الرائع لؤي ---الاستاذ القدير رضا الحربي- الاستاذ خفيف الظل فراس اشكر تعليقكم الجميل وكلماتكم الندية التي يمتزج بها الصدق والوفاء متمنيا لكم المزيد من الرقي والتقدم في المجال الثقافي والعملي والتواصل
زميلكم الكاتب - الصحفي -عامر الفرحان

الاسم: لؤي البلداوي
التاريخ: 06/05/2012 21:44:19
الاستاذ الفاضل عامر الفرحان
كنت رائعا وطيبا ورفعتك رؤسنا جميعا
كنت اخا كبيرا للجميع ...
بارك الله فيك وكثر الله من امثالك
انت اصيلا كما عهدناك
مني ومن اهالي مدينة بلد الغراء تحية حب واحترام
تحية اجلال واكرام

تحياتي لك يا صديقي العزيز

الاسم: رضا الحربي
التاريخ: 06/05/2012 19:50:57
لكم انتم كرماء يا اخي
راينا كرمكم في العيون التي نزلت منها الدموع فرحا وابتسامتها العذبه النديه وراينا كرمكم من خلال حفيف الاشجار التي لفتنا في احضانها رافضه لحظات الوداع
انه يوم حفر في ذاكرتنا ولن ننساه جميعا فطبتم وطاب اهليكم وطابت ارض وسماء تكريت

الاسم: فراس حمودي الحربي
التاريخ: 06/05/2012 18:35:36
عامر الفرحان

................ ///// لا اقول لك انك رائع
بل اقول انكم رائعون الى الابد ابناء وارض وسماء ومياه صلاح الدين وبكم نفتخر
دمت سالما

تحياتي فراس حمودي الحربي ................................ سفير النوايا الحسنة




5000