..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
جمعة عبدالله
.
رفيف الفارس
.......

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


إلى الجيش الحر وفيالق العزة

عبد الرحيم صادقي

عليكم السلام أيها الأحرار

أما بعد،

فقد رأيتُم صُنع طاغية الشام في أهله، وشهِدتُم ما يعجز القول عن وصفه. حلَّ بحمص البلاء، وتوالت الدواهي، وطلى النجيعُ أرض بابا عمرو وسماءها. وكأني بالطاغية في ساحة وغى وقد لقيَه المغول فعزم على استئصال شأفتهم واقتلاع أصلهم. عظمت جرائره، واستفحلت بوائقه، فانتهك الأعراض، وروَّع الولدان، ورمَّل النساء، والناس من قبل يشكون عضَّ النوائب، وهاهُم قد دهمتهم المصائب.

فمَن للحرائر يحفظ أعراضهن؟ ومن للصبية يُؤمِّنُهم من خوف؟ ومن للمستضعفين يردُّ عنهم الفَلِيقة؟ ومن للناس يدفع عنهم الجَلِيفة؟ ألا فادرؤوا عن إخوانكم ما نزل بهم من بأس ومذلة! فإنه ليس لهم بعد الله سواكم، ولا ملاذ لهم يلوذون إليه. فقد أنكرهم الصديق، وخذلهم الرفيق، واتَّقتْهم العرب، كما يُتقى الجرب، وعزَّ ناصرُهم، وكثر خاذلهم، فلا أَجارَهم مُجير، ولا ذاد عنهم نصير. فأسْرِعوا النهضة في الصَّريخ يرحمكم الله! وهبوا إلى نجدتهم! واعلموا أن الطاغية وجنده في الإثم سواء! قد روَّعوا الآمنين، وأثخنوا المسالمين، واستحلُّوا الدماء بغير حق، وخربوا الديار، فقاتِلوا أهل الغدر والخيانة! عسى أن يَكْبِتَهم الله فينقلبوا خائبين. ألا شاه وجه الطاغية ونُكِّسَت رؤوس أجلافه!

فيَا فيالق العزة عليكم بتقوى الله على كل حال، والله منجز وعده، وناصر جنده.

والسلام

14 ربيع الثاني 1433ه، الموافق 07/03/2012م

عبد الرحيم صادقي


التعليقات




5000