.
.
  
.......... 
هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


مؤتمر قمــة ... أم نقمــة ؟؟؟ تساؤلات خارج السرب

انوار الامام

 منذ اكثر من عامين، ورؤوس العراقيين تتصدع كل يوم، نهاراً ومساءً بتصريحات ومقالات، ومناكدات ومزايدات، عن مؤتمر قمة عربية ينعقد في بغداد، في سلسلة مؤتمرات، بدأت ولم تنته بعد، راحت غالبية مجرياتها وقراراتها، شكلية وبوس لحى ومجاملات واستعراضات، وتصفية حسابات، لا أول ولا آخرـ لها في دنيا العرب،وما أدهشها من دنيا ...

   وأذ نترك العرب وشأنهم، فلدينا ما يكفينا ويزيد، دعونا نتحدث بايجاز عن ذلك المؤتمر، عراقيا وحسب ... نقول ها هو الموعد المفترض يقترب يوما بعد اخر، وليتزامن ذلك مع مزيد من التعصب والغلو والادعاء والابتزاز والتساوم .... وهاكم بعض النماذج، ليس الا ...

•-   الارهابيون يشددون من تفجيراتهم ضد الابرياء لاشاعة الفوضى والذبح والقتل، عسى ان يرتدع الملوك والرؤساء، وأكثرهم يريد حجة، فيعزفوا عن المجئ الى بغداد...

•-   الحكومة العراقية، وقل زعاماتها، تعرض اكثر فأكثر استعدادها لانعقاد القمة، دعوا عنكم نجاحها، والهدف واضح جلي: التباهي، وتسنم موقع ريادي في الاقليم والمنطقة، وعلى مدى عام على الاقل  ...

•-   المعارضون، قوى واحزاباً وافراداً، يبتزون الحكومة، والاكثرية السياسية، ويهددون بالسعي لمنع انعقاد القمة العربية، أو اضعاف مستوى التمثيل فيها،  في التقدير الاضعف ..

•-   بلدان، أو قل مشايخ عربية ولاتخف، تستعرض قوتها لفرض شرط هنا، أو مطلب هناك، على العراق، الذي يظنون انه جملٌ وسقط، فراحت سيوفهم وسكاكينهم تكثر من توجيه الطعون اليه ..

•-   بلدان عربية اخرى، أذلها الربيع أو الخريف العربي ، وما برح،لا حول ولا قوة لها الا مسايرة الشيوخ واصحاب السمو والامراء، وتوجيهاتهم ...

  

    وهكذا أدعي بامكانية ان أضيف وأضيف الكثير والكثير ... ولكن اين هم العراقيون من كل هذا وذاك؟؟؟

•-         ترى هل يعرفون شيئاً عن تاريخ وأحابيل القمم العربية.

•-         هل ثمة فرق عندهم ان تنعقد" القمة" في بغداد حقاً، أم في جزر القمر، وهي عربية ايضا...

•-   هل انهم معنيون ، ومصدقون ان لهم اخواناً عرباً سألوا عنهم بصدق ذات يوم... وهل نسوا المنتحرين والجهاديين، ومن لف لفهم .

•-   هل يفضل ابناء العراق ان تصرف على متطلبات "القمة" والدعاية لها، وحماية المشاركين فيها، المليارات من الدنانير، أو عشرات الملايين من الدولارات، برغم ان ناس البلاد باشد الحاجة للكهرباء والماء والكساء .

•-   وكم هي قناعة ابناء الامة العراقية -فعلاً- بفقاعات التضامن العربي، التي يتشدق بها العروبيون، وتلك امامهم بقايا ذلك "التضامن" تشهدها اسواق وشوارع العديد من مدن البلاد، سيارات مفخخة وعبوات ناسفة ، وغيرها من مقومات التضامن ... 

وتتوالى الاسئلة ، ولن نجيب عليها، فالعنوان يُقرأمن عنوانه كما يقولون ...     

انوار الامام


التعليقات




5000