.
......
 
.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


دار الثقافة بالفقيد ستُعرَفُ

محمود محمد أسد

مهداة لروح الشاعرالكبير مدحة عكاش صاحب الفضل الكبير على معظم الأدباء الذين  حضنتهم دار الثقافة بصحيفتها ومجلتها ومطبوعاتها ومقرّها أسكنه الله فسيح جنّاتها 
                                                   

دار الثقافة بالفقيد ستُعرَفُ

عيني على روض الثقافةِ تنزفُ

           جاء المنونُ وللثّقافةِ يقصفُ

دمعي على وتر الفصاحةِ جدولٌ 

دارُالثقافةِ يا إلهي تنزفُ 

رحل القريبُ من الجميع بروحهِ   
        ورمى علينا حسرةً لاتوقفُ                                       
رحل النّدى والطيبُ منهُ معانقٌ   
       أرواحَنا، والبعدُ فينا يقصفُ                                     
رحل الكريمُ، ولم يشأْ هجرَ الدّنى 
      فهو الكريم الألمعيُّ المنصفُ                                     
هذا العزاءُ يلفُّ جمرَ حروفنا   
        والشّعر في دار الثقافةِ يرجفُ
زهرُ النهى من زهرهِ مستعذَب  
      والحاقدون على الجمال  تعسّفوا                                            
هذا النديم المحتفى بخلودهٍ      
       ترك اليتامى والقصائد تنزف                                  
نحنُ الألى عشنا على روضٍ نما
       بالمكرمات، بقربهِ نتشرّفُ                                  
هو جدّنا ،ورفيقنا، هو منبرٌ 
             للمبدعين، وبالشّبابِ مكلَّفُ                                  
سحرُ البيان بليلهِ، والملتقى
   في الدّارِ حيثُ الشّعرُ راحَ يشَنّفُ                            
روضُ البيان مرافقٌ أفكارهُ 
         رحماكَ يا ربّي؛ أراك سترأفُ                                
رحماك ربّي ؛فالقراءة أمّه
            ودعا إليها، بالتلاوة يعرَف
 أرجوكَ ربّي، والرحيمُ المرتجى
       ربّ غفورٌ بالنّزيلِ سيعطف                               
هذا يراعي ذاكرٌ ومترجمٌ   
              حبّاً يليق به ولا يتوقّفُ                              
ياخالقي؛ إنّ الفقيد لمؤثِرٌ      
      زرعَ القراءة ، للقراءةِ  تهدفُ                          
فأمرتنا، ودعوتنا، وفرضتها   
         فأطاع أمرا، بالنبوّةِ ألطفُ
 روضُ الأحبّةِ مزهرٌ ومباركٌ  
      إن جاءنا نورٌ فمنهم ألطفُ
                                                   

 

محمود محمد أسد


التعليقات




5000