..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


فتح قنصلية للسفارة العراقية في مالمو ضرورة ملحة

علي القطبي الحسيني

رئيس الجمهورية العراقية ..  السيد جلال الطالباني المحترم   

رئيس الوزراء العراقي .. السيد  نوري المالكي المحترم   

 وزيرالخارجية العراقي .. السيد هوشيار زيباري المحترم   

 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..

أما بعد :

 منذ أن سقط النظام السابق تنفس العراقيون الصعداء بأن يزوروا سفارات بلادهم فيجدوا الوضع قد تبدل ويشعروا أن معاملاتهم تصبح مثل معاملات باقي الدول المستقرة التي يعيشون بها ولو بالحد الأدنى ..

 

سفارة السويد مثالاً :

ربما يكون الخوف قد زال شيئاً ما , ولكن الذي حصل أن هناك أوضاعاً سلبية أخرى قد استجدت , وللإنصاف ان العتب لا يقع على عاتق العاملين والموظفين بالسفارة وحدهم , وإن كان هناك من اشكالات لدى البعض من العراقيين على بعض العاملين , إلا أن هذا ليس هو السبب الرئيسي للمأساة التي يعانيها العراقيون في انجاز معاملاتهم في الدول الإسكندنافية .

أحد أهم الأسباب هي العدد الهائل من المراجعات التي تراجع السفارة العراقية في استوكهولم ..

وكانت السفارة تستقبل الطلبات من أربعة دول وهي السويد وفنلندا والنرويج والدانمارك  وهذا ما لا تستطيع أن تقوم به أي سفارة في العالم , وبهذا العدد المحدود من العاملين والمكان الصغير  .

 وتسبب هذا وما يزال في خلق مشاكل لاتعد ولا تحصى ووقوع حالات اصطدام مع العاملين والموظفين في السفارة , وليس الذنب ذنب المراجع ولا ذنب الموظف , إنما السبب في  الكثير من الحالات التي حصلت وما زالت تحصل هو شدة الزحام وكثرة الطلب .

مؤخراً وقبل فترة قريبة .. سمعنا انه تم إفتتاح سفارة عراقية في الدانمارك . ولكن هذا ليس كافياً .

 

قنصلية مالمو عاصمة جنوب السويد.

ما الذي يمنع أن تفتح قنصلية للسفارة العراقية في مدينة مالمو جنوب السويد حيث يسكن عشرات الآلاف من العراقيين في هذه المدينة.

مالمو هي عاصمة مقاطعة اسكونا /جنوب السويد/ وتشمل على عشرات المدن ومئات البلدات الصغيرة والعديد من المناطق الإدارية السويدية .

 إن إفتتاح قنصلية عراقية في مالمو وفتح سفارة عراقية في النرويج وفي فنلندا لا يكلف الحكومة العراقية مبالغاً طائلة .

نحن على ما نعتقد بلد نفطي , ومن أغنى بلاد العالم .. وعلى ما نسمع ونقرأ ونرى من على الشاشات الفضائية أن الحكومة العراقية تستلم منحاً بمقدار مئات الملايين من الدولارات على مدار أيام العام من دول العالم المختلفة ..

كما إن هناك رسوماً عالية جدا وغير مفهومة تدفع رسوماً وضرائب لإستخراج الجوازات العراقية من صنف جيم  ..

إن مرتب ومخصصات وحماية وسكن نائب واحد  في مجلس النواب في شهر واحد ومن الذين لا يحضرون إلى مجلس النواب إلا نادرا , أو لا يحضرون أبداً , يعادل أكثر من مرتب عشرة موظفين في القنصلية أو في السفارة .كذلك هناك تبرعات سخية جداً من قبل الرئاسات العراقية إلى لبنان إلى فلسطين وآخرها التبرع السخي من قبل نائب رئيس الجمهورية .د. عادل عبد المهدي إلى جامعة الأزهر والذي رفضه شيخ الأزهر قائلاً : إن شعبكم أولى به وأحوج إليه .

فلماذا هذه الرسوم العالية على استصدار الجوازات . ما دمنا نتبرع للقاصي والداني من أموال العراقيين .
 

وإذا كانت القضية إدارية فعندنا في السويد الآلاف من العقول والكفاءات العراقية المهاجرة , وما عليكم إلا الإشارة ليتطوع المئات من هذه العقول العراقية للعمل في قنصليات وسفارات بلادهم , وأما إذا كان المانع أسبابا أخرى .. من حقنا أن نعلم ما هي الأسباب ..لأنا نسمع منكم أن العراق الجديد هو عراق ديمقراطي , والديمقراطية في أحد أركانها الرئيسة أن المسؤول يسمع من وسائل الإعلام و الرأي العام  ويجيب عليها .  

لقد عانى العراقيون .. أليس من حق العراقيين أن يرتاحوا في انجاز معاملاتهم .

السويد بلد مترامي الأطراف وهناك بعض المناطق في السويد تبعد عن استوكهولم أكثر من أربعة

عشر ساعة بالقطار , وأجور النقل غالية في البلاد الإسكندنافية ,  والإقامة في الفنادق غالية جداً لمن لا يستطيع أ ن يكمل معاملته في نفس اليوم .. ناهيك عمن يأتي من بلاد النرويج وفنلندة .

إضافة إلى إجبار اللاجئ العراقي أن يترك دراسته , أو عمله عدة أيام لأجل استخراج هوية أو جواز أو وكالة أو ما شابه .

وبسبب العدد الكبير من المراجعين تقدم السفارة مواعيد تصل إلى ما يقارب السنة الكاملة , وأكثر أحياناً  للمراجعة لاستلام الجواز وباقي المعاملات.. 

 أحد الإخوة كان فرحاناً وقال أنه حصل على موعد قريب للمراجعة حول الجواز والحمد لله , والموعد من خلال الأنترنيت..  فلما سألناه  قال : بعد ستة أشهر .

ونحن نعيش في أوروبا وفي السويد هذا البلد المتقدم يعتبر هذا الوضع غير مقبول أبداً .

ومع احترامي وتقديري للموظفين الذين نجد لهم بعض العذر لقلة عددهم وكثرة المراجعين ,  ربما هناك بعض الوسائل العلمية الحديثة تحتاج إلى مستشارين وأخصائيين لهم خبرة في العمل الإدراي في هذا الشأن يساعدون العاملين في السفارة العراقية في استوكهولم .

.. ألا يستحق الشعب العراقي أن يرتاح قليلاً بعد العذاب الذي عاناه على مدى عشرات السنين   

أيها السادة المسؤولون : رحمة بالعراقيين المراجعين , ورحمة بالموظفين العاملين .

ومن هو المسؤول إن لم تكونوا أنتم المسؤولون . حتى نذهب نشتكي عنده ؟؟؟.

 

الرجاء ممن يؤيد هذا المطلب يكتب اسمه في شباك التعليقات مع التعليق أو بدون تعليق تأييداً لهذا المطلب الضروري . على أمل رفع المطلب إلى الجهات المسؤولة .
 

 

علي القطبي الحسيني


التعليقات

الاسم: Afrah
التاريخ: 01/08/2014 16:09:50
شكرا علة المجهود الرائع الذي تقدمونه ونحن جميعا بحاجة ملحة جدا لفتح قنصلية في مدينة مالمو

الاسم: Afrah
التاريخ: 01/08/2014 16:08:35
شكرا لكم جميعا على الجهود المبذولة

الاسم: علي التميمي
التاريخ: 11/01/2012 18:42:32
ارحمونايرحمكم الله بفتح قنصليه في مالمو هي كثيره يعني على العراقين كبروناامام الناس كافي عاد(ومن يعمل مثقال ذرة خيرا ير

الاسم: شاكر علي الربيعي
التاريخ: 27/12/2011 16:21:07
اااااااااااااااويد هذا المطلب ومن حقوقنا ان نطلب انا وعائلتي المتكونة من ستة افراد ونعيش في مدينة كارلسكرونا السويد

الاسم: علي ابراهيم
التاريخ: 02/05/2011 21:47:20
نعم بلفعل محتاجين هذه القنصلية ولكن مع من تتحدث لناس لايفهمون معنى الحاجةوهم كانوا امس الحاجة الى متطلبات الحياة انالله وانا اليه راجعون

الاسم: علي القطبي الموسوي
التاريخ: 28/04/2010 22:47:00
العزيز الفاضل أبو عامر.. السلام عليكم.. تحية طيبة. شكراً على تعليقك الكريم.
السادة المسؤولون (حفظهم الله) مشغولdن بزيادة رواتبهم واصدار جوازات دبلوماسية إلى عيالهم واطفالهم, واطفال اطفالهم في المستقبل; ولم يتوجه لنا أحد ولم يجبنا أحد.
سلامي إلى كل الأعزاء في مدينة كريستان ستاد.

الاسم: ابو عامر
التاريخ: 28/04/2010 18:59:17
الاخ علي القطبي المحترم
السلام عليكم
نحييكم على هذا الاقتراح و نحن معه
شكر الى الشيخ على كل ماورد في الرساله
شكرا للاخ علي القطبي على هذا المقترح الجيد هو مطلب اكثر العراقيين المقيمين


ابو عامر
Kristianstad
27-04-2010

الاسم: علي القطبي الموسوي
التاريخ: 22/02/2010 13:34:41
الموضوع طلب تصحيح
السطر السادس كلمة ( زمعي ) خطأ...الصحيح ومعي
نفس السطر كلمة (الاخو) خطأ...الصحيح (الإخوة).

الاسم: ابو يوسف مالمو
التاريخ: 21/02/2010 23:05:12
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته انا ممن عاني كثيرا من سوء اداء السفاره العراقيه في انجاز المعامالات. ونؤيد هذا الاقتراح لعله يسهل من انجاز معاملاتنا التي تبقى لاشهر في السفاره العراقيه مع انها لاتحتاج الا ايام لانجازهااضافة ال سوء اخلاق الموظفين وعدم امكانيتهم التامه من المهنه التي هم فيها كما انهم لايعرفون اي شئ عن القوانين السويديه ولا حتى القوانين في السفاره نفسها فكل موظف يصرح بما يحلو له وهذا الكلام عن تجربه عشتها انا بنفسي مع الاسف.

الاسم: علي القطبي الموسوي
التاريخ: 21/02/2010 12:59:53

الأعزاء الإخوة الكرام السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
رغم كل مطالباتكم ومطالبنا فأحب أن أخبركم لم يأت أي جواب لا من رئاسة الوزراء ولامن رئاسة الجمهورية ولا من وزارة الخارجية ولا من السفارة العراقية.
وقد سبق ان تقابلت مع السيد السفيرالعراقي أحمد بامرني في مالمو حيث وجهت السفارة العراقية دعوى إلى مائدة الإفطار الاخوة في مدينة مالمو جنوب السويد في شهر رمضان الكريم عام 1429 هجري , وجلس السيد السفير د. أحمد بامرني (مشكوراً) إلى جانبي زمعي عدة من الأخو والأساتذة من ابناء المدينة مدة ساعة من الزمن, وسألنا عن أحوال الجالية العراقية.
كما تحدث عن السفارة العراقية في استوكهولم وهمومها ومشاكلها ويبدوأن السفارة بحسب كلام السيد السفير الموقر تشكو من قلة التخصيصات ( على حد قول السفير ).
وسألته عن ما إذا كانت المقالة وصلت إليه أم لا !!
فأجابني إنه لم يعلم بأمر المقالة أو البيان ولم يسمع به.
علماً وصل عدد زوار المقال إلى أكثر من ألفين وأربعمئة شخص مع حوالي ستين تعليق عدا ردودي الخاصة على الإخوة والأخوات المعلقين الكرام .
إذن أين اللجنة الإعلامية المسؤولة في السفارة ؟؟؟
أي اللجان الإعلامية في مكانت الرئاسات الثلاث؟؟؟
وأين اللجنة الإعلامية في وزارة الخارجية؟؟؟
أشكر حضور القراء إلى البيان ومشاركاتهم التي بلغت اكثر من ستين تعليق ... عدا الإتصالات الهاتفية والمقابلات الشخصية التي أيدت هذا الطلب
أيها الإخوة والأخوات الكرام الفضلاء موضوع إيجاد قنصلية لدولة ما ليس بالأمر المستحيل ولا بالصعب .
علينا وعليكم الإستمرار في ايصال هذا المطلب المشروع والبسيط والعادي والسهل والموجود في معظم دول العالم.

الاسم: علي كاظم
التاريخ: 19/02/2010 21:35:55
بارك الله فيك وكثر من امثالك

الاسم: علي كاظم
التاريخ: 19/02/2010 21:34:39
بارك الله فيك وكثر من امثالك المخلصين لبلدهم في الغربه شكرا جزيلا مره اخري

الاسم: سعدالدليمي
التاريخ: 03/02/2010 09:21:33
شكر للاخ علي الفطبي على اهتمامه في ماساة العراقين ولاكن دون جدوى لان هذا الموضوع مايدخل في جيب الساده المسولين اي مبالغ ولن يتم لان العراقين بعضنا ياكل بعضه للاسف الشديدبس النفاق وشكرا هذه وجهت نضري

الاسم: وليد الغزي
التاريخ: 09/08/2009 13:15:31
اشكر للاخ على ذكر من ماساة العراقيين الذين يعيشون فيه

الاسم: جبار الغزي
التاريخ: 29/06/2009 01:54:05
السلام عليكم ورحمة اللة وبركاتة.
شكرا جزيلا لصاحب الاقتراح الاخ الشيخ علي القطبي ولكل الاخوة اللذين ايدوا هذة الفكرة والتي هي اصبحت ضرورة يجب تحقيقهاوالتي ليست بالمستحيلة على الحكومةالعراقية ان تبادر بفتح قنصلية في مدينة مالمو جنوب السويد وان تتخذ تدابير مشددة لمنع حالات التزوير في الجوازات كما حصلت في السفارة العراقية في استوكهولم سابقا.
املنا كبير بالاخوة المسؤولين في الدولة بالنظر لهذا الطلب بعين المسؤولية والاستجابة لتنفيذه خدمتاللالاف من اخوانهم المغتربين العراقيين في هذة المدينة الكبيرة وضواحيهامن مدن الجنوب وشكرا.

الاسم: أبو علي السلامي =السويد
التاريخ: 15/05/2009 10:30:27
بارك الله فيكم

الاسم: أبو علي السلامي =السويد
التاريخ: 15/05/2009 10:27:12
بارك الله فيكم ويوفقكم الله لعمل الخير

الاسم: ام يوسف العراقيه
التاريخ: 13/04/2009 15:14:16
قلبي معكم الله كريم

الاسم: ابو يوسف
التاريخ: 13/04/2009 15:09:04
انا معكم انشا ء الله

الاسم: ابو يوسف
التاريخ: 13/04/2009 15:08:05
ارجو من الله ان يوفقكم ونحن معكم

الاسم: حسين الرماحي
التاريخ: 19/03/2009 15:28:34
تحياتي الئ كل انسان مومن وحريص علئ الشعب العراقي شكرا لجهودكم ونسال الله العلئ القدير ان يمن عليكم بالصحه والعافيه ابو كرار Sundsvsll

الاسم: علاء الكيلاني
التاريخ: 08/03/2009 19:46:47
شكرا للاخ على هذا الاقراح ونرجوا من الحكومه ان تنظر بعين الاعتبار على هذه المطالب البسيطه للجاليه العراقيه في مالمو وشكرا

الاسم: عادل ال طعمة -النرويج
التاريخ: 20/07/2008 12:27:13
السلام عليكم
شكرا لسماحة السيد علي القطبي على اقتراحه وانا اويد فتح سفارة في النرويح أيضا لانه جدا مهم للعراقيين الذين يسكنون في النرويج حتى نرتاح من المعاناة التي نتعرض لها من جراء السفر الطويل الى استوكهولم وشكرا

الاسم: ابو زينب الركابي \ مالمو
التاريخ: 03/06/2008 19:29:52
شكرا للاخ ابو حسن القطبي علئ هذا الاقتراح واتمنئ من المسوولين ا لمعنيين بهذا الامران يبذلوا كل مابوسعهم لتذليل العقبات امام اخوانهم العراقيين \\\\\\

الاسم: امين الدجاني
التاريخ: 02/06/2008 10:07:34
بصراحه هي حاجه ملحه والا يرجى السماح لمواطني السويد في مالمو و سكونه مراجعه السفاره العراقيه في الدنمارك وشكرا

الاسم: خضر
التاريخ: 17/05/2008 08:07:57
السلام عليكم الى كافت الجهات المسووله ولجنت حقوق الانسان نخاطب كافت المعننيين هل يجوز من السلطات السويديه ان تاخذ الفيات من اهلهن الى جهت مجهوله وهل يجوز في اي قانون في العالم وهذا امر يخاف جميع القوانين في الشريعه الاسلاميه والاوربيه اننا نناشد الى جميع حقوق الانسان من هذه الضا هره اني اخذو ابنتي وبدون اي سبب والله شا هد عن ما اقول ابنتي تشا جرت مع امها وجات البوليش واخذوها الى المستشفى وفحصوها وتا كدو لم يوجد اي ضرب فيها وبعد ذالك اخذوها الى جهتن مجهوله وكثير من هذه الضاهر والله والله ثم والله اني لا انام ليل ولا سا عت واحد ارجو حل الى هذه الضاهر ولاكن يا اخوتي فماذا اعمل القانون هنا جدا صعب ولا توجد ديمقراطيه او اي تكلم وكيفه الجى ولمن اشكي امري يا اخوتي وكيف الحل فا نا اناشد الاخ وزير الخا رجيه هوشار يباري التدخل في هذه الضا هر وانا حذرت من هذه رسالتي البوليس السويدي ان يرجع ابنتي وشكرى

الاسم: ابو حسن
التاريخ: 18/03/2008 22:27:04
نشكر ماقدمته من اقتراح وفعلا هناك الكثير محتاجون الى معالجه اقتراحاتهم ومعاملاتهم بسرعه وهناك تاخير كبير وتسيب كبير ولامبالاه فى معاملات الناس فى السفاره بستوكهولم ومحسوبيات كثيره ونتمى اجراء تحقيق بذلك كما ان الموضفين ليس عندهم الكفاءه الكافيه.

الاسم: ابو زينب الركابي \ مالمو
التاريخ: 12/03/2008 00:26:05
بارك الله فيك شيخ ابو حسن علئ هذه المبادره الطيبه \\\\\

الاسم: ابو مهدي المرشد
التاريخ: 21/02/2008 21:09:09
السلام عليكم الشيخ الفاضل ابو حسن القطبي حفظه الله انا من المؤيدين لهذا الاقراح الجميل لانه انا طالب حجز في السفارة العراقيه في استكهلم لاستلام الجواز جي في شهر 07.2007 واتاني موعد عبر النترتيت و فقط اسلم الوثائق في شهر 11.2008 نرجومن الاخوه العاملين في السفارة العراقيه ان ينظرون لهذه الاقتراحات و شكرا.

الاسم: حيدر النجفي
التاريخ: 04/02/2008 19:28:20
بسمه تعالى
الصلاة والسلام على اشرف الخلق ابي القاسم محمد وعلى ال بيته الطيبين الطاهرين.
السلام عليكم
اما بعد
احسنهتم على هذه الموضوع القيم وانا ممن يؤيد هذا لضروررته الملحه واني من العراقيين المقيمين في مدينة مالمو. قد راجعت السفارة في نهاية الشهر الاول من السنة الحالية وقد اصدمت مع العاملين حتى ان احد العاملين وصل به الحد ان يقول: لتخليني اسب ابو الزهراء ، هذه هيه سفارتنا في السويد للاسف الشديد، والذين اصابتهم مصيبه قالو انا لله وانا اليه راجعون

الاسم: طالب البغدادي وسعاد الكاظمي
التاريخ: 31/01/2008 18:33:16
علامة استفهام
جزاكم الله خيرا اخي العزيز واضم صوتي مع كل عراقي شريف كما وارجو من المسؤولين ان يضعوا انفسهم في محنتناويعيشون معاناتناوان يكونوا عقلانيين كما واقول.. الى متى العراقي غريب في وطنه وفي الغربة من دون باقي جنسيات العالم! نكرة وعلامة استفهام.

الاسم: ابوحيدر البدري =استوكهولم
التاريخ: 17/01/2008 15:07:53
احسنت شيخنا انا في استوكهولم وشايف الماسي على يد الموظفين الي يومهم بسنه اكو موعد في الدنيا يستغرق سنه الله اكبر ما صايره بالعالم جواز ايخلص بسنه *** يمكن ياتي من كوكب اخر **** وشكرا

الاسم: كاظم الكابي
التاريخ: 15/01/2008 23:54:34
بارك الله فيك ايها الشيخ الفاضل وكثر الله من امثالك ونحن نشد علئ يدك في هذا المطلب المشروع لتذليل الصعوبات التي يعاني منها اخواننا العراقيين مذ سقوط النظام العفلقي وليومنا هذا فجزاك الله خيرا

الاسم: hisham sabah
التاريخ: 30/12/2007 01:15:32
بارك الله فيكم علئ هذا المقتزح

الاسم: اياد جاسم الحياوي
التاريخ: 15/12/2007 02:12:31
شكرا جزيلا على هذا الاقتراح
ونرجو تحقيقها على ارض الواقع

الاسم: علي القطبي
التاريخ: 04/12/2007 18:43:02
تحية الى الاعزاء الكرام من آل فخر الدين الفاضل الصديق عمار ومقداد وتمار واخوته وانسابه الطيبين المحترمين من آل المعموري حسين رزاق ويوسف على تأييدهم هذا المطلب المشروع .. بارك الله بهم ووفقهم لكل خير .. تحية الى الفاضل منير السعدي من السويد , والى العزيز أبو دعير من الدانمارك .. وشكري وتقديري الى السيدالفاضل حيدر الحبوبي

الاسم: حيدر الحبوبي
التاريخ: 04/12/2007 18:22:27
الاخ العزيز الشيخ القطبي
شكرا لشيخ القطبي على مقترحه واضم صوتي الى دعوته الكريمه

الاسم: مقداد عبد الامير فخر الدين مالمو
التاريخ: 28/11/2007 22:25:23
شكرا شيخنا ابو حسن ونتمنئ ان يكون هذا الموضوع مهم بالنسبه لصحاب الشان

الاسم: تمار سلطان فخر الدين مالمو
التاريخ: 28/11/2007 22:22:59
شكرا لشيخ علئ الاهتمام بهذا الموضوع

الاسم: حسين رزاق المعموري مالمو
التاريخ: 28/11/2007 22:21:37
انا مع الشخ علئ هذا الاقتراح الجيد

الاسم: يوسف رزاق المعموري مالمو
التاريخ: 28/11/2007 22:20:18
شكرا لسماحه الشيخ علئ هذا المقترح وانا اويد الشيخ

الاسم: ابو دعير - الدنمارك
التاريخ: 27/11/2007 18:51:20
والله انا اضم صوتي الكم ويا ريت يتحقق هذا الشيئ لان والله فد تعب نطلع من الدنمارك الئ السويد ونوب نلزم سرئ ولكم ملينه كافي اريد نرتاح يا ناس شلون بالله مو صرنه نتمنئ الموت ولا هذا التعب ارحمونه يا حكومتنه ليش مو احنه انتخبناكم ورحنه ونتخبنه ونقول بلكت الله يرحمونه - علئ كل حال هسه فتحو قنصليه حتئ نقدر نجي للعراق ونا عندي جماعه هواي بلدنمارك هم يردون يجون في امان الله اخوكم ابو دعير

الاسم: منير السعدي من السويد
التاريخ: 27/11/2007 15:13:25
لسلام عليكم انا ادعم هذا الاقتراح جزاكم الله الف خير

الاسم: علي القطبي
التاريخ: 26/11/2007 20:46:49
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
د. خالد الحيدر .. ممثل منظمة الأقليات العراقية في كندا.. أشكر مشاركتكم الكريمة في التعليق والتفاعل مع مطلبنا بخصوص تأسيس قنصلية عراقية.. إن تقديرك السريع لهذا المطلب يدل على روحيتكم الكبيرة وشعوركم الحقيقي بالمسؤولية , لذا وجدت كلماتي صداها سريعاً عندكم . .. أسأل الله تعالى لكم التوفيق .

السيد الصديق .. حيدر الموسوي..العراق كله يعاني الواقع المأساوي , وما السفارات إلا افرازات هذا الواقع . أنا معك تماماً ان الإنتهازيين يستغلون كل مطلب مشروع وهذا موجود في الواقع العراقي بأسره , سيدناالعزيز وزميلي في الدراسة الجامعية الإسلامية .. تكليفنا وواجبنا أن نعمل ما بوسعنا والتوفيق عند الله تعالى .. وكما قرأنا في علم الأصول ( حتى فراغ ذمة المكلف من التكليف ) .

الأخ الكريم أبو أحمد من الدانمارك : تحية طيبة ليس عندي من مشكلة إذا تأسست سفارة في الدانمارك تقوم بكل الواجبات الملقى عليها .. أتمنى هذا , أضيف فقط : إن في مالمو العديد من القنصليات لبعض الدول مثل تركيا وفرنسا , ومنها دول عربية وليس لهذه الدول , واحد في المئة من عدد العراقيين في مالمو ..

الأخ قاسم الفراتي .. تحية طيبة .. من واجب المسؤول أن يستمع إلى أبناء شعبه , بل ويبادرهم السؤال .. مع الأسف هذه ليست أول مطالبة للحكومات بعد سقوط نظام صدام حسين , ولم يتجاوب المسؤولون معها ولم يكترثوا بمطالبة الآلاف من المواطنين , ربما لبعض الحلقات من الوصوليين المحيطة بهم من الذين لا تهمهم إلا مصالحهم الذاتية الشخصية .. للإنصاف وحتى لا يعتقد أحد ( الوصوليين ) أن لدينا مشكلة خاصة مع احد . أسجل تقديري إلى د. ابراهيم الجعفري حين استجاب لنا يوم تعرض . د. عبد الإله الصائغ إلى محنة صحية , وامر بعلاج البروف واتصل به ثلاث مرات وهو في بيته وفي المستشفى .

..الأخت الكريمة أم أحمد آل إزيرج .. الإخوة .. خلف الأزرقي .. حسين الفهد .. علي الأسدي ... عامر السلامي .. ابو محمد السراج .... ميلاد حليم .. محمد التميمي .. نجم الدين الساعدي .. تقديري واحترامي لمشاركتكم القيمة .. ودعائي لكم بالخير ..







الاسم: نجم الدين الساعدي
التاريخ: 26/11/2007 19:11:48
شكرا على هذه الالتفاتة ونرجو تحقيقها على ارض الواقع

الاسم: ابو محمد السراج
التاريخ: 26/11/2007 16:21:16
شكرا

الاسم: خلف الازرقي / الدنمارك
التاريخ: 26/11/2007 14:46:15
نتمني من الاخوه العراقيين المشاركه ودعم هذا المطلب الذي يخدم الجميع !! وشكرا

الاسم: ابو احمد ــ من الدنمارك
التاريخ: 26/11/2007 09:50:26
بارك الله فيك وانا اضم صوتي الى هذا الاقتراح وادعمه باقتراح ثاني ان لم يكن هذا ممكنا وهو ان توكل هذه المهمة الى السفارة العراقية في الدنمارك مادام انها فتحت فعلا وعدد العراقيين بالدنمارك اقل منهم في السويد مساهمة منها في التخفيف عن كاهل العاملين في السفارة في استوكهمولم من جهة ورفع معاناة عدد غير قليل من العراقيين من جهة اخرى..والعراقي هوعراقي اينما يذهب ما دام معه ما يثبت ذلك .. ارجو النظر بهذه القضية بتجرد ..مع التقدير

الاسم: قاسم الفراتي
التاريخ: 26/11/2007 06:25:22
ادعوا الشيخ علي القطبي ان يقود تظاهرة سلمية في مالمو لفتح قنصلية مالمو وضد الفساد في الحكومة ومجلس النواب . السادة الوزراء مشغولين بعدد الحماية من خلفهم وسفراتهم الدبلوماسية والنواب مشغولين بكتابة قوانين الزيادة في رواتبهم وتقاعدهم .. والرؤساء يكشخون براسنا يوزعون اموال العراقيين تبرعات الى لبنان وفلسطين والاردن والازهر .


الاسم: سيد حيدر الموسوي
التاريخ: 26/11/2007 02:00:45
الشيخ ابو حسن المحترم
شكر الله سعيك على هذا الاقتراح وارجو ان تدوم هذه الاقتراحات البنائة من قبلكم ومن جميع الاخوة الاعزاء.
انما ذكرت في تعليقي عن اوضاع السفارة العراقية في ستوكهولم ليس لاني غادرت السويد كما نوهتم بذلك في تعليقكم الجميل وانما يا اباحسن ياشيخناالجليل ان السفارات العراقية في اوروبا اذا رات جوازا صادرا من السفارة العراقية في السويد تقوم بمطالبة العراقيين الذين يحملون هذه الجوازات باوراق ثبوتية اضافية للتاكد من صحة صدور الجواز وانه من غير الجوازات الصادرة (اي المزورة) وهذه مشكلة بالنسبة الى الذين غادروا السويد ويحملون جوازا صادرا من السويد,
هذا من ناحية ومن ناحية اخرى في المسالة ايجابيات كثيرة اذا فتحت قنصلية في مالمو لان ذلك سيسهل على اخواننا مشاق السفر وما الى ذلك.ولكن المسالة هو اننا نرى دائما المستضعف يطالب بحقوقه والانتهازيون يستثمرون تلك المطالب والمشاهد كثيرة لا تحتاج الى شرح وشواهد التاريخ ,اسال الله ان ياخذ يايدي المؤمنين الى ما فيه الصلاح وان لا يسلط عليهم الانتهازيين والمنتفعين وان لا تستغل مطالب المحرومين وتصب لمصالح الاخرين

الاسم: د. خالد الحيدر
التاريخ: 25/11/2007 21:38:56
نعم أيها الشيخ الجليل الأستاذ علي القطبي، أشكرك على ردك الجميل لي فأنا متفق معك بطرحك المنطقي لموضوع فتح قنصلية عراقية في مالمو رغم كوني أعش في كندا ونطالب هنا بنفس مطلبكم العادل بفتح قنصلية في مدينتنا الكبيرة تورونتو، ولكوني أعرف ورأيت بنفسي قبل مدة من هذا العام كم هي معاناتكم للذهاب من جنوب السويد الى العاصمة ستوكهولم لمراجعة السفارة هناك، وهي نفس معاناتنا للذهاب لنفس الغرض الى أوتاوا، فلقد ولى والى الأبد الصمت المقيت والسكوت خوفآ عن المطالبة بحق مشروع لعراقيي الخارج الذين عانوا كثيرآ من أبسط حقوقهم في ظل النظام الدكتاتوري البائد، أضم صوتي لكم وبارك الله بجهودك في نشاطاتك المشروعة العديدة في كل ما تطالب به أخينا الفاضل أستاذ علي القطبي وبضمنها مساندتك الملموسة لحقوق الأقليات العراقية المغبونة
وشكرآ أدامك الله ذخرآ مع غيارى وأشراف العراقيين
د. خالد الحيدر
ممثل منظمة الأقليات العراقية في كندا

الاسم: Wit wit Ahmed
التاريخ: 25/11/2007 20:47:53
Thank you

الاسم: ام احمد ال ا ز ير ج // الدنمارك
التاريخ: 25/11/2007 18:53:57
وفقك الله ونتمني افتتاح السفارات في مالمو وكوبنهاغن !!لان سفرنا الي استوكهولم لمراجعة السفاره هناك اتعبنا كثيرا شكرا الي الشيخ الجليل

الاسم: محمد التميمي
التاريخ: 25/11/2007 12:16:21
بارك الله فيكم متى سيرتاح المواطن العراقي الذي لم يرى الراحة لا في بلاده ولا في الغربة.اتقو الله يامسؤلي وزارة الخارجية العراقية واريدكم ان تفكرو كم تكلف رحلة السفر من المدن البعيدة الى السفارة في ستوكهولم ومقدار التعب .شكرا اخي الكريم انا اويد طلبك قلبا ولسانا

الاسم: milad halim
التاريخ: 25/11/2007 11:51:54
اتمنى فتح قنصليه في مالمو

الاسم: حسين الفهد
التاريخ: 24/11/2007 21:27:15
السلام عليكم...شكرا لكم حيث نؤيدكم بما اقترحتموه بخصوص فتح قنصلية عراقية في مدينة مالمو .. وحيث حاجتنا الملحة لهذا المطلب الجميل وماله من تسهيل المعاناة التي نعانيها من خلال تواصلنا والسفارة العراقية في ستوكهولم وحيث انها تبعد عن مالمو مسافة لاتقل عن ستمائة كيلو متر...ولهذا نرجو الالتفات من مسؤولينا لهذا الطلب الجماعي ..وشكرا للجميع

الاسم: خلف الازرقي // الدنمارك
التاريخ: 24/11/2007 21:10:40
شكرا اخي الشيخ القطبي علي هذا المسعي الحميد ونتمني النجاح والتوفيق بفتح فنصليه في مالمو وايضا ان تباشر السفاره العراقيه في الدنمارك اعمالها !! لانه منذ اعلان افتتاح السفاره وحتي تاريخه لم تباشر العمل !!ومازلنا ننتظر !!

الاسم: عا مر السلامي
التاريخ: 24/11/2007 19:07:11
شكرأ للاخ القطب على الاقتراح

الاسم: علي الاسدي/الدنمارك
التاريخ: 24/11/2007 17:24:10
الشيخ علي القطبي المحترم
شكرا على هذا الاقتراح القيم,وهو بالتأكيد إذا ماترجم عمليا سوف يكون أداه خير لكل العراقيين المقيمين في السويد.وهنا اعلن تطوعي للعمل

الاسم: علي الاسدي/الدنمارك
التاريخ: 24/11/2007 17:14:06
شكرا سماحه الشيخ علي القطبي على هذا الاقتراح .وأعلن تطوعي للعمل في الشؤون القنصليه.

الاسم: علي القطبي
التاريخ: 24/11/2007 16:59:41
العزيز الصديق نصير الكيتب تحية عطرة .. أشكر حماسك المعهود وروحك الوطنية الوثابة .. في القت الحاضر بامكاننا ان نستعمل نافذة شباك موقع النور لتوصيل مطلبناالعادل إلى الحكومة التي انتخبها الشعب ومن واجبهاالاول أن تسمع مطالب الشعب وتكون بخدمته .. والا فلاحق لهم أن يتكلموا بالديمقراطية ولا يدعوا ان الشعب انتخبهم لانه خالفوا العهد بخدمة الشعب , وحينها من حقنا أن نتخذ إجراءات سلمية وحضارية أخرى للمطالبة بهذا الحق المشروع.. وليعلم الجميع ان هناك قنصليات للدول في مالمو وفي شتى انحاء العالم وليس في المدينة جالية لأبناء تلك الدولة بمقدار خمسة بالمئة من عدد العراقيين الذين هاجروا بسبب ظلم الحكومات المتعاقبة على العراق .. منها على سبيل المثال القنصلية الفرنسية في مالمو.. وغيرها كثير.
اليوم خاطبني السيد . د. خالد ياسر صكر الحيدر ممثل منظمة الأقليات العراقية في تورنتو /كندا وقال إنهم يعانون نفس المشكلة وواعدته بالتعاون في هذا المجال .

تحية الى استاذنا المحترم جابر الاسدي والى سماحة الشيخ عزيز البصري وسماحة الشيخ ابو مالك الناصري والاخوة الاعزاء ناجي العراقي وحسين عيدان السماك وعلي كاظم واكرم الفضلي وهناء عبد الحسين وخلف الازرقي وعلي عبد الحسين الحرز .. على مشاركتهم القيمة ..

السيد الصديق حيدر الموسوي الفلوجي .. تحية طيبة لكم .. نحن نعاني من هذه المشكلة ونريد لها حلاً ربما أنتم تعيشون خارج السويد الان .. على كل حال من حقكم ان توجهوا الانتقاد والاتهام ومن حق الاخوة في السفارة أن يجيبوا على تلك الاتهامات , ومن نفس هذه النافذة على شباك موقع النور, والمجال مفتوح للجميع ..
تحيتي للجميع

الاسم: عمار فخر الدين
التاريخ: 24/11/2007 16:33:28
شكرا لشيخ ابو حسن علئ هذه الفكرة الجيدة واهتمامهة وما يعانيه المواطن العراقي بالنسبه لسفارة العراقيه في السويد ونتمنئ ان ينظر السيد زيباري بهذا المقترح الجيد وان يساعدونا علئ انجاز معاملات في سفارة

الاسم: ام حيدر الموسوي من الدنمارك
التاريخ: 24/11/2007 16:21:46
شكرا للاخ علي القطبي على هذا المقترح الجيد هو مطلب اكثر العراقيين المقيمين في الدول الاسكندنافيه للحدمن معاناتنا في انجازالمعاملات

الاسم: علي كاظم
التاريخ: 24/11/2007 14:23:14
الاخ علي القطبي المحترم
السلام عليكم
نحييكم على هذا الاقتراح و نحن معه و نتساءل عن السفارة العراقية في الدنمرك و عن مدى فاعليتها لغاية الان حيث اننا نسمع انها لا تقدم شيئا للعراقيين
مع جزيل الشكر.

الاسم: هناء عبدالحسين
التاريخ: 24/11/2007 13:06:51

شكرا جزيلا على هذا الاقتراح

انا مع الاقتراح ونشد على ايديكم فلطالما عانينا من صعوبة الذهاب الى استكهولم وكلنا امل ان تستمع الخارجية العراقية لنا وتلبي الطلب

الاسم: أكرم الفضلي
التاريخ: 24/11/2007 13:03:21
انا مع الاقتراح ونشد على ايديكم فلطالما عانينا من صعوبة الذهاب الى استكهولم وتكيلف الاصدقاء فيها عناء ضيافتنا وياحبذا لو تستمع الخارجية العراقية وتلبي الطلب

الاسم: علي عبد الحسين الحرز
التاريخ: 24/11/2007 02:38:44
شكراً جزيلاً للأخ الكريم علي القطبي على ماذكرة من مأساة لنا في الدول الأسكندنافيه وعلما نحن في الدنمارك وأريد تجديد جوازاتي مع العائلة ولكن لاتوجد عندنا سفارة للتجديد الجواز في الدنمارك .فكل الرجاء من الأخوان المسؤلين أن ينظروا في هذه القضية التي ليست بالهينه علينا .
وكما نشكر الأخ علي القطبي لما ذكرة من هذه القضية
وجزاكم الله خير الجزاء

الاسم: نصير الكيتب
التاريخ: 23/11/2007 22:24:13
تحية وسلام للاخ الفاضل الشيخ القطبي والذي طالما طالب ويطالب بحقوق العراقيين ونحن نعلم جيدا انه لا يطالب بحقوقه بعدد ما يطالب لغيره وهذه غيرة عزيزنا الشيخ..طلب في محله بل جدا ضروري للاسباب التي ذكرت وانا على استعداد تسجيل اسماء الالاف من العراقيين الذين يؤيدون ذلك وخلال وقت قصير ...نتمنى ممن يهمه الامر ان يضعوا الالية السريعة لذلك وهو مطلب ليس بصعب على دولة العراق الجديد ..عراق الكل لا عراق العائلة الحاكمة....السلام على العراق

الاسم: خلف الازرقي
التاريخ: 23/11/2007 20:58:22
فكره جيده لكن متي التنفيذ واين المسئول المختص في تنفيذ طلبات الجاليه العراقيه !! منذ نهاية الانتخابات لم نري اي مسئول من الحكومه !!! ذهبت وعودهم وكل ماوعدونابه ادراج الرياح وكل طلباتنا والتي وعدونا بحلها في اسرع وقت !!!اصبح مكانهاسلة المهملات !!!

الاسم: ابومالك الناصري
التاريخ: 23/11/2007 19:41:32
شكر الى الشيخ على هذا الاقتراح وكل ماورد في الرساله وهذا مقترح جيد وضروري ونطلب من الحكومه ومن وزاره الخارجيه فتح القنصليه في مالمو من اجل خدمه العراقين وهذا من ابسط حقوهم ووفق الله العاملين المخلصين من اجل العراق العزيز والتحيه والسلام لموقع النور ولعراقي مالمو

الاسم: حسين عيدان السماك
التاريخ: 22/11/2007 21:50:44
الشيخ ابو حسن القطبي
اقتراح جيد وضروري وياليت ان يسمعوا المسوؤلين
وحتى نرتاح من المعانات والسفر .
للعلم انا قدمت على موعد لاصدار جوازات جديده لي ولعائلتي من السفارة العراقيه في ستوكهولم عن طريق البريد الالكتروني وانتظرت ثلاثة اشهر
ثم جائني الرد بانني حصلت على موعد هو 16/10/2008
يعني سنه كامله موعد ما هذا الموعد
يعني الاستلام في يوم القيامه ....................
وشكرا على حرصك لاهلك وشعبك ولكن هل يسمعوا ما نريد

الاسم: سيد حيدر الفلوجي الموسوي
التاريخ: 22/11/2007 02:14:34
علي القطبي المحترم
عرفته خطيبا وطالباوكاتبا
اقول لسماحة الشيخ العزيز ابي حسن
لقد فاحت عفونة الرائحة النتنة للسفارة العراقية في السويد حتى وصلت الى اوروبا,من خلال التقارير التي ذكرتها الحكومة السويدية وغيرها على التزوير الحاصل في السفارة العراقية في السويد,وان العدد الهائل للجوازات العراقية التي صدرت واعطيت لغير العراقيين(اكراد تركيا وغيرهم)بلغت 250000 جواز عراقي ,في الوقت الذي يقف العراقي على طابور الانتظار لعدة اشهر دون رد يذكر.
ثم انك تدعو ايها الشيخ العزيز الى فتح قنصلية عراقية جنوب السويد لتكون مرتعا للمزورين والمنتفعين من اخواننا الاكراد وغيرهم وستكو دكانا لبيع الجوازات بالجملة لان الحدود قريبة من مالمو وعلى البحر المطل على الجهات الاربع,
انك تخاطب رئيس الجمهورية ووزير الخارجية ,وماذا تتوقع من هؤلاء ياشيخنا؟انهم سوف يحسبونها جيدا فاذا كانت الحسابات تصب في جيوبهم فسيؤيدون اقتراحكم ,ولا تامل حتى ببعض اخواننا الذين يعملون في الحكومة فان كثير منهم يتغير بمجرد الوصول الى المنصب والعياذ بالله وهذه فتنة وامتحان كبير لنل ولهم
وتحياتنا لكل الاجوة الاعزاء في مدينتنا مالمو

الاسم: جابر الاسدي
التاريخ: 21/11/2007 22:21:47
القلم الجريء والنفس الوطني الاصيل سماحة الشيخ علي القطبي الرجل الّذي عودنا على فتح الملفات التي تهم المواطن العراقي اينما كان ليعرض همومه ومشاكلة مطالبا بالوقت نفسة اصحاب الشان بالحلول السريعة والناجحة وبالوقت الدي نشد على يدية نؤكد من جانبنا اننا مع هذا الطرح المسؤل وفق الله الجميع لخدمة الوطن والمواطن

الاسم: عزيز عبد الواحد
التاريخ: 21/11/2007 21:56:09
الاخ العزيز الشيخ القطبي الموقر
تحية لهذا الشعور وهذه المسؤوليةوالحرص على راحةالشركاء في الوطن والمهجر.
وانا مع اقتراحك الصائب جملة وتفصيلا .

الاسم: ناجي العراقي
التاريخ: 21/11/2007 21:48:04
شكرا للاخ علي القطبي على ذكر ماساة العراقيين الذين يعيشون في الدول الاسكندنافيه فهم محاصرون الان لايستطيعون السفر لانهم لايملكون جوازات سفر جي ونحن قدمنا طلبا من شهر الخامس 2007 والى الان لم نستلم الجوازات فمتى بالله عليكم نستلم هذه المعجزه الكبرى؟؟؟ لم نترك موقع الكتروني الا وكتبنا عن معاناتنا ولكن لم نحصل على اي اجابه !!! هل تعلمون ان جواز السفر لايتاخر اكثر من ثلاثة ايام في جيبوتي وجزر القمر التي لاتملك دولهم حتى طائره لرئيسهم!!!!!!!!!




5000