.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


دودة الحرب

علي الاسكندري

 تتناسل الحروب ...

تحت جلد الحياة  ..   

 مزهوة بأنواطها  .. 

 ونياشينها المهينة

وعلى تخومها نسخة مكررة  ..

 لآخرة ٍ عتيقة

شرهة تلك الحروب العمياء

بـلـّـلـتـنـنا بصمغها الأسود

أجّـلـتـنا إلى شيخوخة فادحة

تحمل جرائـَها ..

 وترمم جراثيمها لمحنة قادمة

لبنها مر

وأثـداؤها من حجر الصوان

تملا حقول الفراغات بندم داكن

وتـُـفرغ الغابات من الطبيعة

تسحل الطبيعة من حبلها السري

الى عتمتها الخرساء   

  

حين سقط الراء  ..

 من مغارة فمها الادرد

تـرحـّـم الجنرالات ..

 على جـثـتها المبقورة

أعـلـنوا الحداد  ...

على أيام المجد والفطائس  

أبدلوا النياشين والشارات

بالخواتم والمسبحات

أبدلوا مارشات الصولة ..

 بالتكبيرات والبسملة 

وصاروا يتوكأون على عصي التبختر

أمام خرائبها الدارسة

....

  ....

  .....

  

خوازيق عصي التبختر تلك ..

 في أيام الحرب

تـصوّروا حربا بلا راء ْ ...!!!   

  

حين

ذبـلَ الحاء على سحنة الح ...رب

هرول المحاربون باتجاه السماء  

قدّموا النذور للرب ..

 كي ينبش دودة  تلك الالة الساحقة

في مؤخرات عشاقها المدمنين ..

 على السراب

توسّـلوا كي يحذف ذرائعها

وآياتها المبتورة

وجيفتها المنتنة

من قاموس الخليقة ..

تطوعوا قرابـيـنا ..

 لوجه الحياة

 كي تبقى حاءُها  بعيدة ..

عن اسمه النوراني

أدوا صلوات الغياب الطويل ..

 للذين بلـعـتـهم ..

 تلك الآفة الرجيمة  

وهم يودعون الثلوج  ....

وأقفاص الموتى  

تصوروا ....

 حربا بلا راء  ..!!

  

 

  

علي الاسكندري


التعليقات




5000