..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
إحسان جواد كاظم
.
.
د.عبد الجبار العبيدي
.
.
رفيف الفارس
.......

 
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


مدير الشركة العامة لتصنيع الحبوب في نينوى في ضيافة النور

حسين الكاكه يي

  مدير الشركة العامة لتصنيع الحبوب في نينوى لـ  (( مركز النور )) : 

أنتهينا من تجهيز مادة الطحين حصة  شهرتشرين الثاني وباشرنا بتجهيزحصة كانون الأول

أجرى اللقاء: حسين الكاكه يي

 

ذكرت مصادر في وزارة التجارة أن المبالغ المخصصة لتأمين مفردات الحصة التموينية تقدر بنحو أربعة تلريونات دينار،وقالت المصادر:أن الشارع العراقي يجهل حجم المشاكل والمعوقات التي تواجهها الوزارة من خلال عملها لتأمين مفردات الحصة التموينية بما في ذلك المبلغ المخصص لتأمين تلك المفردات كونها قليلة ولا تلبي أحتياجات الوزارة،هذا ويتهم المواطن حكومة المركز بعدم الاهتمام بتوفير كامل مفردات الحصة التموينية وبشكل مستمر،وتحتل مادة الطحين الصدارة في قائمة أحتياجات العائلة العراقية،وبما أن الشركة العامة لطحن الحبوب هي المعنية بتوفير وتجهيز المواطنين بهذه المادة،ارتأينا استضافة السيد غانم ألياس عبد الله مدير الشركة العامة لطحن الحبوب في نينوى ليحدثنا عن أهم ما تقوم به الشركة والمشاكل التي تعاني منها،قلنا له: 

  

* مؤخراً وزعت مادة الطحين على المواطنين، لكن هناك تناقض في الآراء حول الحصة، فهل هي للشهر الحالي أم الأشهر الماضية؟

- نحن كشركة باشرنا بتجهيز حصة شهر تشرين الثاني أي الشهر(11)وتم تجهيز العوائل بنسبة 100% قبل أيام ،لنباشربتجهيزحصة شهر كانون الأول،ومن ثم كانون الثاني وهكذا. 

 

* هذا بالنسبة لمركز المحافظة،ماذا عن الأقضية والنواحي ؟ 

-(يقاطعني ) لا هذا يشمل حتى الأقضية والنواحي ، وبالتالي أستطعنا أن نغطي كافة الأقضية والنواحي التابعة للمحافظة بمادة الطحين،لأننا نعمل ضمن خطة مركزية معدة من قبل الوزارة تهدف إلى تجهيز هذه المادة للمواطنين في كل المحافظات في آن واحد. 

 

* يقال بأنكم تعتمدون على ما تنتجه المطاحن،وبالتالي لا وجود لخزين من مادة الطحين في المحافظة؟ 

- هذا الكلام عار عن الصحة،لأننا وبفضل الله لدينا خزين من مادة الطحين يسد حاجة المحافظة لعدة أشهر،وليس هناك مشاكل أو معوقات تؤثر على علمنا. 

  

* لماذا تختلف مواعيد توزيع مادة الطحين من وكيل إلى آخر؟  

- هذا بسبب بعض الوكلاء،الذين للأسف لا يلتزمون بمواعيد مراجعة الشركة،لغرض تجهيزهم بحصص العوائل التي تستلم منهم هذه المادة،وبالتالي يكون هناك تفاوت في مواعيد التوزيع من وكيل إلى وكيل. 

 

*هل هناك زيارات ومتابعة لعمل المطاحن،ووكلاء مادة الطحين،وهل من إجراءات تتخذ بحق المخالفين؟ 

- بالتأكيد، هناك لجان تتابع عمل المطاحن والبالغ عددها(29) مطحنة،وهذه اللجان تقوم بجولات تفتيشية تشمل المطاحن،ومخازن وكلاء مادة الطحين وللأسف هناك مخازن لوكلاء مادة الطحين لا تصلح لخزن هذه المادة لمجرد أيام،ولا تتوافر فيها الشروط المطلوبة كالمساحة والتهوية الجيدة وغيرها،وبالفعل تم معاقبة بعض الوكلاء لعدم التزامهم بتعليمات الوزارة ووصلت حد إلغاء الوكالات للبعض منهم،بل قمنا بعمل استبيان لأراء بعض المواطنين من خلال توزيع استمارات أعدت من أجل تقييم عمل بعض الوكلاء. 

 

* وهل للأمر علاقة بإختلاف نوعية مادة الطحين المجهزة للمواطنين،من وكيل إلى وكيل؟ 

- لا،إختلاف نوعية مادة الطحين أحيانا يحدث لدى نفس الوكيل،لسببين رئيسيين الأول يخص المطاحن والأخر يخص الحبوب الداخلة في إنتاج هذه المادة،فالمادة التي تنتجه المطاحن تختلف من مطحنة إلى أخرى،رغم أعمال التأهيل للكثير من المطاحن والتحديث منذ 2010،وكذا الحال مع نوعية الحبوب فتشكل الحبوب المحلية نسبة 40% في أنتاج مادة الطحين،بينما تشكل الحبوب المستوردة نسبة 60%.

 

* وماذا حل بمشكلة أصحاب المطاحن مع عقود الوزارة؟

- بأعتقادي أن معالي وزير التجارة أوعز بتشكيل لجنة تنظر في مشكلة أصحاب تلك المطاحن،ونتمنى أن تخرج اللجنة بقرارات ونتائج تنصف أصحاب المطاحن. 

 

* ما مدى التعاون بينكم وبين بقية دوائر المحافظة ؟ 

- هناك تعاون وهناك تنسيق وعلاقاتنا طيبة مع كافة الدوائر بما في ذلك دوائر وزارة التجارة كمركز تموين وشركة تصنيع الحبوب وشركة تجارة المواد الغذائية،وهناك لقاءات دورية في ديوان الرقابة التجارية،ولدينا متابعة لعمل الأفران والمخابز بالتعاون مع مجلس قضاء الموصل،ونتابع معاً أمورهم فيما يتعلق بتجهيزهم بمادة الكاز وكذلك تجديد الأجازات وغيرها. 

  

* هل تعانون من نقص في الكادر الوظيفي؟  

- حقيقة نعاني من بعض النقص في الكادر الوظيفي،ونأمل أن تشمل الشركة بدرجات التعيين،والتي تعلن هنا وهناك،لسد النقص في الكادر،وهذا لا يعني أن هذا النقص اثر سلباً على علمنا،أنما نطمح في تقديم الأفضل .  

  

حسين الكاكه يي


التعليقات




5000