..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


رسالة المكتب الاعلامي للكتلة العراقية الاخبارية

  تصريح حول اجتماع قيادة كتلة العراقية

  بغداد في ١٤ كانون الثاني ٢٠١٢

صرحت السيدة ميسون الدملوجي الناطق الرسمي باسم العراقية برئاسة الدكتور أياد علاوي بما يأتي: اجتمعت قيادة كتلة العراقية مساء السبت ٢٠١٢/١/١٤ للتداول في آخر المستجدات السياسية، وفي مقدمتها اللقاء التمهيدي المرتقب للمؤتمر الوطني المزمع عقده ضمن مبادرة فخامة رئيس الجمهورية السيد جلال الطلباني. وأجمع المجتمعون على ضرورة المشاركة الفاعلة في المؤتمر اذا توفرت حسن النوايا. وبلور المجتمعون رؤيتهم حول توفير الأجواء المناسبة لإنجاح المؤتمر، ومنها إطلاق سراح المعتقلين الأبرياء وفقاً لدستور العراق ومبادئ حقوق الانسان، وتشكيل لجنة من قيادات الكتل السياسية للتأكد من سلامة جميع التحقيقات ومنها التحقيق في قضية نائب رئيس الجمهورية السيد طارق الهاشمي، واحترام استقلالية القضاء والابتعاد عن تسييس العدالة، والتراجع عن طلب سحب الثقة عن نائب رئيس الوزراء السيد صالح المطلك. وأكد المجتمعون على ضرورة تنفيذ اتفاقية أربيل وتطبيق كل فقراتها، ووضع خارطة طريق لمستقبل العملية السياسية في العراق بما يضمن سلامة شعبه وازدهار الديمقراطية وممارسة التداول السلمي للسلطة. وفي نهاية الاجتماع تمت صياغة رسالة خطية لفخامة رئيس الجمهورية سيتم تسليمها من قبل وفد العراقية المشارك في اللقاء التمهيدي.

 

 

استنكار كتلة العراقية تعيين وزراء بالوكالة  

  بغداد في 15 كانون الثاني 2012            

  أبدت السيدة ميسون الدملوجي الناطق الرسمي باسم العراقية برئاسة الدكتور أياد علاوي استنكار وشجب كتلة العراقية الشديدين من قيام رئيس مجلس الوزراء بوضع وزراء بالوكالة بدلاً من وزراء العراقية المنسحبين من حضور جلسات مجلس الوزراء.   وقالت الدملوجي ان وزراء العراقية لم ينقطعوا عن الدوام في وزاراتهم وتسيير أمور المواطنين، وان الانسحاب من جلسات مجلس الوزراء أتت لأسباب سياسية بحتة وفي مقدمتها استفراد رئيس مجلس الوزراء باتخاذ القرارات بعيداً عن شركائه في العملية السياسية وبمعزل عن مجلس الوزراء.   وأضافت ان قراره هذا لا يستند الى أية مادة دستورية أو قانونية، وفي غياب النظام الداخلي لمجلس الوزراء الذي نص عليه دستور العراق، ومن هذا المنطلق تناشد كتلة العراقية وزراء الكتل الأخرى برفض الالتزام بمثل هذه القرارات غير الدستورية أو القانونية التي لا تنم عن نوايا حسنة أو رغبة صادقة في بناء ديمقراطية أو شراكة حقيقية ورأب الصدع في العملية السياسية.    

 

مطالبة القضاء بالحيادية ورفض التدخلات السياسية    

 بغداد في 15 كانون الثاني 2012              

 أبدت السيدة ميسون الدملوجي الناطق الرسمي باسم العراقية برئاسة الدكتور أياد علاوي استغراب كتلة العراقية من بعض الكتل التي تدعي الحرص على استقلالية القضاء، وفي الوقت ذاته تعلن عن رفضها نقل محاكمة نائب رئيس الجمهورية السيد طارق الهاشمي من بغداد، وهو بحد ذاته يشكل ضغطاً سياسياً على القضاء العراقي ويشكك بحياديته.   وقالت الدملوجي ان إصرار البعض على إبقاء المحاكمة في بغداد دون سواها من المحافظات يثير شكوك كتلة العراقية عن محاولات يائسة للتدخل في سير العدالة، وعدم توفير محاكمة نزيهة للهاشمي لإثبات براءته، وتساءلت عن نقل محاكمة وزير التجارة السابق السيد عبد فلاح السوداني المتهم بقضايا فساد كبيرة من محافظة المثنى الى بغداد، ولماذا لم تبدي الكتلة ذاتها اعتراضاً على نقل محاكمة وزير متهم بقوت الشعب العراقي الفقير ورزقه؟   وطالبت الدملوجي القضاء العراقي بعدم السماح لمثل هذه التدخلات السياسية السافرة، وبقائه حيادياً بما يكسبه احترام المواطن العراقي، ويعيد الثقة باستقلالية العدالة في العراق.  

المكتب الاعلامي للكتلة العراقية


التعليقات




5000