..... 
مواضيع الساعة
ـــــــــــــــــــــــــــ
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
......
  
.
.
 svenska
  .
.
.
.
 
.
.
 .

.

مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 
  
............. 
بيت العراقيين في الدنمارك 
   .......
  
   
 ..............

.................


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


لا تكن عبد غيرك

كامل هادي الجباري

منذ تواجد الانسان على الارض وهو يبحث عن سر تواجده وطبيعة كينونته . وكانت مسألة حرية الانسان هي الاطروحة الازلية للبحث الانساني وما زالت . كثيرا ما استوقفتني كلمات وجيزة ، قالها الامام علي ، نرددها كثيرا دون ان ننفذ الى مراميها ونغوص في معانيها بسبب العقلية التلقينية المرددة والمكرره الذي " امتازت " به العقلية السائدة .

لا تكن عبد غيرك وقد خلقك الله حرا ..كلمات موجزة تعني الكثير . ان كينونة الانسان قد بنيت على الحرية واشتراط وجوده مقرون بحريته ، وبهذا يتم الرفض التام لكل الدعوات والتسويغات  ، تحت اية مظلة كانت ,التي تعطي لقهر واجبار الانسان  على تفكير او فعل ما شرعية  بالمطلق . كما انها اوعزت الى الفعل الانساني مسألة تحقيق ذلك في رفض هذه العبودية ومقاومتها وجعلت من الكفاح التاريخي للانسانية شرطا لتحقيق هذه الحرية ضد كل الارتهانات التي تحد منها فلا يتم انتظار الحرية كمنة او هبة او توسل ووعظ من جهة ما فالحرية تنتزع ولا توهب .

اذن هي دعوة لاعادة قرائة تاريخنا بعقلية فاحصة ناقدة فالامة التي لا تقرأ تاريخها بالشكل الصحيح والمطلوب لن تستطيع بناء حاضرها بل لا مستقبل لها ايضا .

كامل هادي الجباري


التعليقات




5000