.
.
  
.......... 
هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


بغداد تصرخ - للفنان التشكيلي العراقي ثائر كريم

علي عبد الحسن الهاشمي

لوحة بألوان الأكريلك رسمت بالاسلوب التعبيري الذي ينتمي للمدرسة الحداثوية ، يصف فيها الفنان رؤيته الوجدانية لحال مدينته بغداد التي يصورها كسيدة جميلة تعلو رأسها السامق هالة العفة والنقاء وهي تقاوم الارهاب الذي تميز باختلاف وتنوع اساليبه التدميرية فتعددت بذلك اياديه السوداء كالظلال القاتمة ،تحاول ان تسلب عفاف مدينته .. ! لا يشخص الفنان هوية المعتدين ،ويكتفي بالايحاءات السوداء للأيادي الطويلة ،وكأنه يريد ان يقول بأن العدو لا هوية له إلا الشر ، او إنه متعدد الانتماءات والولاءات، وبمعنى أدق .. متعدد الجنسيات ، يختفي بالظلام دائما لعدم جرئته على المواجهة المباشرة ،وهو اسلوب الجبناء في الصراع مع الحضارة والجمال !
اختار الفنان الاسلوب التعبيري في تنفيذ هذا العمل الفني الكبير والمؤثر، لإدراكه بأن التعبيرية تتيح له مساحة كبيرة من الفضاءات التي يستطيع من خلالها ان يسف احاسيسه ومشاعره بصدق وموضوعية على سطح اللوحة ذات البعدين فقط ، ليحيلها الى ملحمة شاعرية تكتنز بين ثناياها ثورة بركان يفيض حمما تتوهج بالحنين والانتماء لمدينة كانت في يوم من الايام قبلة العلم والحضارة والجمال، بغداد التي تركها منذ اكثر من خمسة عشر عاما مرغما ليحمل حقيبة معاناته غريبا الى مدن العالم المختلفة ،ليستقر أخيرا في هولندا .
لم يستطع الفنان ان يخفي تمكنه الرائع من التخطيط ، بالرغم من اسلوبه الحداثوي حيث نرى بوضوح قوة الخط لديه وانسيابيته السهلة الممتنعة ،وهو بذلك يضيف جمالية تقنية اخرى تبهر الذائقة الانسانية ، ويميل بصمت وهدوء شفيف الى الواقعية وفي احيان اخرى يجعل السلطة باكملها للون ويلغي هيمنة الخط كما في الخلفية الرائعة للأشكال .
لقد ابدع الفنان في هذا العمل الفني الكبير من خلال تمكنه من الموضوع والمضمون وترجمة ذلك على سطح اللوحة بما يملكه من خزين فكري وثقافي وفني مزجه باتقان مع ألألوان التي حاك من خلالها اسطورة بغداد، كما يؤشر للفنان تمكنه من الادوات الفنية واستخدامها وتوظيفها بحدود معتدلة في غاية الاتزان ،والأختزال في الخط واللون والاشكال وفي نفس الوقت نرى ثراء كبير في تلك المفردات .
شخصيا وقفت طويلا عند ذلك العمل .. وكلما اطلت في تأملي اكتشفت شيئا جديدا كان غائبا عني .. أليس هكذا يكون الابداع !!؟؟


علي عبد الحسن الهاشمي


التعليقات

الاسم: علي الهاشمي
التاريخ: 2012-01-15 17:55:57
الفنانة التشكيلية الرائعة ضحى الكاتب
نعم .. ما ينقصنا هو التأمل ..فكم من روعة وجمال يمرق بنا ولا نراه ،ربما عصر السرعة وشيوع أدب الساندويتش والفن الرخيص يكون سببا مهما ،لذلك نحن بحاجة الى ابطاء ذلك الجموح المتهور،ونعيد حساباتنا في اكتشاف الجمال والاسترخاء بسفوح ابداعه.
سعدت أوقاتك ودمت متأملة مبدعة
ــــــــــــــــــ
الشاعرة العميقة علياء احمد
رؤية الشاعر للفن تكون حسية وشاعرية كونه غير ضليع- نوعا ما - بالمعارف الفنية الاكاديمية ،لذلك تكون تلك الرؤية كقصيدة جميلة تخاطب الاحاسيس الانسانية بموسيقاها الشجية ،وصورها الشعرية .
دمت تنسجين الروعة شعرا وتتأملين الجمال إبداعا.
ــــــــــــــــــ
الشاعرة الكبيرة رائدة جرجيس
جميلة نصوصك الشعرية .. وجميلة طلتك عليّ بهذه الكلمات الرقيقة .. ستبقى بغداد حاضرة للادب والفن والابداع والجمال .. طالما الذائقة الجمالية لاتزال بخير.
شكرا لك سيدتي الرائعة .. دمت بألق دائم .
ملحوظة /لا زلت اعتقد بأن للظلال الوان متعددة..مودتي.
ــــــــــــــــ
الزميلة الرائعة اسراء علي
رغم طول سنين غربتك (أعانك الله على مّرها)لازالت ذائقيتك للشعر والفن متوهجة ومتلألأة..وانا اقدر كثيرا كلماتك الرائعة ، لذلك اقدم لك تحاياي الحارة مع انحناءة مستحقة لذلك الفيض البهيج من الاحاسيس .
دمت سيدتي بألف ألف خير .

الاسم: اسراء علي
التاريخ: 2012-01-15 08:36:12
فنان حساس يصف فنان اكثر شفافيه واثنينهم تكاتفوا على محاربه الشر بمدينه الفن ووصفوها باروع مما حال عليها الزمان الان بغدادانشاءالله تظلي دايما فوك مادام يوجد مثل هولاء الفنانين

الاسم: رائدة جرجيس
التاريخ: 2012-01-14 17:23:41
لوحة جميلة بمعاني بعيدة
هي بغداد تبقى كاشجار الجوز عالية
قوية
تحياتي لكما

الاسم: علياء احمد
التاريخ: 2012-01-14 14:09:20
اللوحه رائعه كلمانظرت اليهاتأخذني الى مديات بعيده وعميقه وكأنهاتنطق بمالايكتب ولايقرأ..قدانطقت قلمك الأنيق فنسج لهااطارا رائعاوالنتيجه اهديتمونالوحة تتكلم وكلمات ترسم..تحيتي للمبدعين

الاسم: ضحى الكاتب
التاريخ: 2012-01-14 07:49:04
رائعه ومعبره
والتعليق اضاف افاق فكريه واسعه للتامل
دمتما مبدعين




5000