..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
د.عبد الجبار العبيدي
......
عبدالغني علي يحيى
…..
 Ø­Ø³ÙŠÙ† الفنهراوي
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


صفعة امرأة غيرت التاريخ ..!!

ألند إسماعيل

نارين عباس

مازلت أطبخ كل يوم و انتظر الرجال أن يبادروا في حل مشاكل العالم التي باتت مستعصية يوماً بعد يوم..الفقر ..الحروب ..هدم الطبيعة ..تراكمت المشاكل العالمية ومازال الرجل يدور في دوامته ،أنا الرجل ،أنا الرجل البطل .أنا سأغير العالم برمته دون مساعدة الجنس الآخر ، سابني جيلاً قوياً بعيداً عن عطف المرأة

قبل الثورة عان الرجل من الظلم والاستبداد من قبل الحكومات التي عاملته كخادم لا يحق له التكلم أو النظر إلى وجوه أسياده و مجرد حتى من رجولته، يأتي الرجل إلى البيت ويضغط على زوجته و يقول لها ما أدراكِ بأمور الحياة والعالم مع العلم إن الاثنين و لدا من أنثى بعد تسعة أشهر من معاناة و ألم المخاض وكان يحب في طفولته مثله مثل المرأة ..وعانى من الأسنان اللبنية مثله مثل المرأة ..فمن تكون أيها الرجل بدون امرأة ؟؟

بعد الثورة وفي ظل ثورات الشرق الأوسطية ..مازلنا ننتظر تأتأة الرجل ..ليجلس وراء الطاولة ..وننتظر ثرثرة فاقد حد الصبر لينير هذا العالم بإنجازاته المدمرة .. مع العلم أن الرجل أتهم المرأة بالثرثرة عبر التاريخ ..لكن من ثرثرة النساء وراء الكواليس تغيرت أشياء مثيرة في حياة الرجل التي تديره نساء خفيات !! ..أما الآن وفي عصر التكنولوجيا لا يمكن أن لا نشاهد مدى ثرثرته البالغة في الأوساط السياسية والاجتماعية ..الخ..؟؟

لقد فشل الرجل في إثبات فحولته ..وهو يدير شؤون العالم ..

هل هذه الثورة رجل أم امرأة ؟؟

الرجل ضرب المرأة منذ أن عرف انه رجل ..بالرغم من ذلك ..لم يحدث في التاريخ ان قامت أية ثورة من اجل صفعة رجل للمرأة وما شاهدناه في عام 2011 حيث تغيرت مجريات الإحداث في كل مجالات الحياة وهي تغيرات جذرية ..

ما لم يكن في الحسبان أن تندلع ثورة لتشتعل منها لهيب ثورات أخرى ..من صفعة امرأة لرجل ..حيث لم يسبق للتاريخ أن تكون هذه الصفعة سبباً غيرت الشرق الأوسط وفجرت معها مطالب شعوب مسحوقة من قبل أنظمتها الفاسقة ..والفاسدة ..

أذاً صفعة امرأة هي التي غيرت أو أعادت للشعوب غيوم الحرية الممطرة بدماء من تاقوا للحرية والكبت و العجز الذي شل حياتهم طوال عقود من الزمن ..

فليتغير التاريخ بصفعات أخرى مع اعتذاري لقول ذلك إلى محمد بو عزيزي ..سيد ثورة الشرق ألأوسطية !!

فلا عالم بدون رجل وامرأة هما القطعتان المكملتان لبعضهما البعض .. هما اللذان ان أحبا بعضهما البعض أنجبا سلالة جديدة للحياة ..وان تخاصما ..تحاربت قبائل ومدن ..من اجل خصامهما !!

هل سبب الثورات أهانه امرأة كملت على بو عزيزي مأساته في حياة البؤس والفقر الذي حل بشعوبنا الإسلامية كما يدعون ..!! وهم بعيدين عن الإسلام!!

هل أصبح الرجل قادرا على تغيير حياته ..ليغير من نظرته إلى المرأة ..؟؟

سأذهب و أكمل طبخي ..على الأقل سأبدع في تقديم أطباق جديدة ..!!

 

 

 

ألند إسماعيل


التعليقات

الاسم: حسن حاتم الشامي ..
التاريخ: 16/06/2013 19:27:11

المرأة هي الحياة باكملها وليست النصف كما اشرق هذا المعنى العظيم ..في نفوسنا ومشاعرنا من زمن بعيد . نحن البشر الحقيقيون الذيي لابد ان نتعاون مع المراة ومع كل مايجلب الخير والتطور والنجاح في صناعة وخلق حياة افضل واجمل لنا ولمستقبل لاجيالنا الفادمه ..لكن سرقة قبس نور الثورات الشبابية والفيسبوكيه التي تفجرت مؤخرا بدفق جديد ينعش امال الشعوب ويمنحها الحرية والخبز والكرامه اختطف معناها واطفيء توهج نورها .. من قبل ثله ظالة وفاشلة عبر تجارب الزمن وبائسه انانيون من المتاسلمين المتخلفين من اشباه الرجال الذيي سحقواودمروا ماموجود حتى في الدين من قيم وفضائل .. بغبائهم وتخلف فكرهم وعدم قدرتهم على ادارة شؤون الناس باسلامهم السياسي المزيف والمرتهن بيد الصهاينة والمستعمرين الكبار .. فاساوا ايما اساءه للحياة وظلموا.. المراةالكريمه الفاعلو والمؤثره ايما ظلم ...لكن لاياس ابدا ..فالثورات والشعوب الحية التي فجرتها مازالت تواصل ومازالت مستمرة في طردهم من المشهد .. لتتخلص من هؤلاء العملاء ..لتذكي من جديد روح الانتماء الحقيقي للتراب الطاهر وللاوطان المستلبه وايقاد شعلة الانتصار بتازر وتعاون المراة مع يؤمها الرجل ..
تحيتي الاستاذه المبدهة الفاضله ..نارين عباس .. وللاساتذه الكرام في ..مركز النور ..وهكذا مواضيع .
..حسن حاتم الشامي .. بغداد ..




5000