.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الحسين

فائز الحداد

ما كان لك .. إلا أن تكون الحسين

بذرة النبوة في ضمير العرش

هل لك أن تكون غير حبيبي الحسين ؟ 

حاشا فأنت الحسين .. و أنت الحسين

‏  بوابة الحق للشهادة  ، و قبلة السيف في الجرح  المكابر‏‎ ‎

مالي أراك فاغرا  بشفة الماء ،  كلما قبلني الفرات..

ولماذا الفرات مالحا بعدك .. وما عاد فراتا ؟

خذ روحي شهادة جرح ..

وأنت تحمل قلب الله  بصدر زينب

وأذن بالجراح..

فالكل  قتلى إلا ضميرك الذي  لا يصاب

‎ ‎فهل خالجتك المنايا الرمادية ..

‏ هاشميا يذبح بعيون مكة .. بسيوف الرعاع ؟؟

قل للعاوية  بحجاجه مت ذليلا ً..

فالفتوح تمر من جرحك .. سبايا وممالك  وملوك ْ

لقد تورطوا فيك .. كفتنة  الدم في  اليراع

ومسخوا الرسالة بأفيون العروش

وأنت الشاخص نهرا في عيونهم

دم  يوضئ الماء في صلاة الرسول

وقلب  .. يبكيه  الرسول بأعين المحراب‏

فعلى أصبعك وقف  التاريخ  ظامئا..

 وشراعك يلوح بي

ولا خصب غير النار في فيوضك العاصفة

فكم لك من أسئلة النار في  اشتعالي ؟!

وكم لي فيك من جوارح الغياب ؟!!

مغاليق تتعالى مفاتيح باتساعك

وسحب خلف أعينك .. تتشظى في دماء الأسئلة

أيهما لي .. وأيهما منك لي ..يا سفينة الشطين ..

البارحة في عذابات الريح

فوجهك حلمي في ثورة  الحق ..

منابرها الشهداء  والشعراء

واليتامى  وأعين التراب

كن دمعتي التي لا تضاهى ببحر ..

  لكنها عزيزة .. أرهقتها على جرحك الحزين

اطفي نار الصحراء  باحتراق الماء..

بل ارثي الماء فلا ماء في الفرات !؟؟

وليس لي ..  إلا أن أوقد أصابعي دليل اتهام ..

بأني أحبك وأتشظى بسنابك خيلك المهابة ..

 يا سيد الرسالة التي لا تنتهي

ولن تنتهي .. بعدك يا حسين

 

* جزء من نص طويل

 

فائز الحداد


التعليقات

الاسم: وفاء السعد
التاريخ: 02/11/2014 07:17:08
عرابي العزيز
ياملهم الحروف .اجدني سعيدة بكلماتك الرائعه المخلوطه بحزن حسيني ..دروس ادبيه ودروس حسينيه يالك من منهل للعطاء ..دامت حروفك نبضاً لو كان بيدي لبخلت به لنفسي ومالبخل هنا الا محبه لك استاذي الكبير

الاسم: فائز الحداد
التاريخ: 24/09/2011 12:40:46
الحبيب فراس الحربي
مشتاق وربيأولا أيها العزيز .. سنلتقي قريبا بعون الله
شكرا لتعليقك الأنيق أيها الأنيق
سفير الأمم المتحدة الدائم في قلوب العراقيين ..أكيدالأمين العامل لأمم المتحدة يغار منك لأنك أجمل منه في كل شيء.

الاسم: فائز الحداد
التاريخ: 24/09/2011 12:34:40
عزيزي الشاعر فلاح الشابندر
نعم عزيزي هو الحسين العظيم سيد الرجال وعنوان الشهادة ونبراس الحق .
تقبل شكر لتعليقك الكريم .

الاسم: فائزالحداد
التاريخ: 24/09/2011 12:30:03
الأستاذ الأديب الجليل صالح الطائي ..
تحية لك وتقدير
شكرا لمرورك وتعليقك الكريم وتقبل خاص تقديري واعتزازي .

الاسم: فائز الحداد
التاريخ: 24/09/2011 12:26:20
سيدة الحرف الجميل أد إنعام الهاشمية ..
أجل سيدتي قصيدة العمود كتبت لسيدة الشهداء والجنة الإمام الحسين عام 2009 وقراتها في أماس كثيرة في دمشق والعراق..ونصي الحديث الحسين هو استكمال لهذا الإتجاه ولو يختلف وكتب في نفس آخر ..
وأنت أعلم بمضمون قضية جدك الحسين العظيم عليه السلام .
أشكر متابعتك القيمة لما أكتب فأت نار على علم في التقييم والتحليل.. أشكرمرورك سيدتي وأستاذتي مع التقدير.

الاسم: فائز الحداد
التاريخ: 23/09/2011 22:27:42
الشاعرة المبدعة هناء القاضي
شكرا لمروك ولتعليقك الأثير .

الاسم: ريما زينه
التاريخ: 23/09/2011 09:51:49
الشاعر القدير المتألق الرائع فائز الحداد..

انحني للحسين.. فاخلع عنيّ كل التعب.. واتلُ نبضك في الصمت المطلق في حضرة القصيدة والروح.. بكل خشوع..

دمت بخير وصحة ومبدع
وتحياتي لروحك اخي الشاعر العزيز
ريما زينه

الاسم: فراس حمودي الحربي
التاريخ: 23/09/2011 00:14:13
وليس لي .. إلا أن أوقد أصابعي دليل اتهام ..

بأني أحبك وأتشظى بسنابك خيلك المهابة ..

يا سيد الرسالة التي لا تنتهي

ولن تنتهي .. بعدك يا حسين

------------------------- ///// فائز الحداد
يا قيصر الشعر الكبير لك وقلمك النبيل الرقي لله درك وسلم قلمك وقلبك

شكرا دمتم سالمين ياابناء النور

تحياتي الفراس الى الابد سفير النور للنوايا الحسنة

الاسم: فلاح الشابندر
التاريخ: 22/09/2011 18:24:37
من يوسف الى الحسين
التارخ يكتبه الشعراء
وانت ذاك القلم الحر
اعرفك جيدا تكتب القضيه والايمان ايها الفائز الكبير ----
كم حدثتنى عن الحسين وال بيته --
كنت تقول --- لك فلاح هذا الحسين الحسين الحسين
سوف اكتب عن الحسين
وهذا بياض قلبك والقصيده
دمت حبيبى

الاسم: حرير و ذهب (إنعام)
التاريخ: 22/09/2011 08:08:39

الشاعر القدير المتفرد بأسلوبه ومشاعره فائز الحداد‏
تحية الخير والبركة
‏ أولاً، عذراً لتأخُّرِ كلماتِي هذه والتي أردتُ تدوينَها حالَ ظهورِ قصيدتِكَ الرائعةِ في معناها وفي ‏مبناها، ولكنَّ مشاغلَ أخرى أخذتني بعيداً اعتبرتُها ضمِن الواجِبِ الذي التزمت بتأديته، ولذا قدمتُها ‏على تعليقي هذا ... عسى أن تعذرَ وأنتَ تعلمُ مدى تقديري لما يخطُّه قلمُك ، فقد قلتُ وما زلتُ أقولُ ‏أن فائز الحداد لا يكتبُ بصنعةِ يراعِه وقوافيه وإنَّما بمَدادِ روحِه. ‏
وعلى ذكرِ القوافي، فقد قرأتُ لكَ قصيدةَ عمودية المبنى نُشِرَت هنا في "النور" بتاريخ ‏‎16/06/2009‎‏ بعنوان "دماؤك العراق .. يا سيدي الحسين" وهي التي أشرتُ إليها في مقدمة ‏الثلاثية المقدسة اقتطف منها:‏

‏ (من أول ِِ الدهر ِ حتى آخر ِ الزمن ِ ‏
‏ تبقى الحسينَ لكلِّ الأرض ِ يا وطني
ما سرُّ جُرحِك َ ، طولَ العمر ِ أحمله ُ
‏ من خامة ِ المهد ِ حتى خامة ِ الكفن ِ‏
كم كربلاءَ حملنا فيكَ يا وطناً
‏ الله يا وطني، يا عيني يا وطني
شهيدُ اسمك مذبوح ٌ بألسنةٍ
‏ تخشاكَ صدقاً على إطلالة ِِ الحَزن ِ‏
تلك السيوف ُ التي أدمتك َ يا أبتي
‏ ألقت برأسي على سجادة ِ الفتن ِ‏
نفسُ الأكف التي ريق َ الحسينُ بها
‏ تريقُ ألفَ حسين ٍ ، يا أبا الحسن ِ
هم راكعون الى التيجان ِ يا أبتي
‏ يا من بعمرك َ لم تسجد الى الوثن )‏

ِ
واليوم أجدُ هذه القِطعةَ تكمِّلُ تلكَ بأسلوبٍ مختلفٍ ولكنَّه أخّاذٌ بمشاعِرِه وبتركيباتِه وجُمَلِه ... وما ‏هذا إلا دليل آخر أنّ فائز الحداد يكتبُ بمَدادِ روحِه وإن أجادَ القوافي وصنعةَ اليَراع، هذا ما يلفِتُ ‏نظري في شِعرِكَ أيُّها الشاعرُ المتفرِّد. فهنيئاً لقرّائِكَ بك.‏

لي ملاحظةٌ صغيرةُ\ٌ عليّ أن أشيرَ إليها هنا: ‏
أثناءَ تصفُّحِي لصفحَتِك في "النور" عثرتُ على الكثيرِ من قصائِدِكَ ولكنّي افتقدتُ "المجدلية" التي ‏هي ضمنَ ترجماتي للثلاثيّة المقدَّسة لفائز الحداد، فهلاّ نشرتَها كي توثَّقَ هنا مع القصائِدِ الأخرى ‏في الثلاثيّة؟

لك وافر التحيّة والتقدير.‏
‏...........‏
حرير و ذهب (إنعام)‏
الولايات المتحدة

الاسم: حرير و ذهب (إنعام)
التاريخ: 22/09/2011 08:04:59

الشاعر القدير المتفرد بأسلوبه ومشاعره فائز الحداد‏
تحية الخير والبركة
‏ أولاً، عذراً لتأخُّرِ كلماتِي هذه والتي أردتُ تدوينَها حالَ ظهورِ قصيدتِكَ الرائعةِ في معناها وفي ‏مبناها، ولكنَّ مشاغلَ أخرى أخذتني بعيداً اعتبرتُها ضمِن الواجِبِ الذي التزمت بتأديته، ولذا قدمتُها ‏على تعليقي هذا ... عسى أن تعذرَ وأنتَ تعلمُ مدى تقديري لما يخطُّه قلمُك ، فقد قلتُ وما زلتُ أقولُ ‏أن فائز الحداد لا يكتبُ بصنعةِ يراعِه وقوافيه وإنَّما بمَدادِ روحِه. ‏
وعلى ذكرِ القوافي، فقد قرأتُ لكَ قصيدةَ عمودية المبنى نُشِرَت هنا في "النور" بتاريخ ‏‎16/06/2009‎‏ بعنوان "دماؤك العراق .. يا سيدي الحسين" وهي التي أشرتُ إليها في مقدمة ‏الثلاثية المقدسة اقتطف منها:‏

‏ (من أول ِِ الدهر ِ حتى آخر ِ الزمن ِ ‏
‏ تبقى الحسينَ لكلِّ الأرض ِ يا وطني
ما سرُّ جُرحِك َ ، طولَ العمر ِ أحمله ُ
‏ من خامة ِ المهد ِ حتى خامة ِ الكفن ِ‏
كم كربلاءَ حملنا فيكَ يا وطناً
‏ الله يا وطني، يا عيني يا وطني
شهيدُ اسمك مذبوح ٌ بألسنةٍ
‏ تخشاكَ صدقاً على إطلالة ِِ الحَزن ِ‏
تلك السيوف ُ التي أدمتك َ يا أبتي
‏ ألقت برأسي على سجادة ِ الفتن ِ‏
نفسُ الأكف التي ريق َ الحسينُ بها
‏ تريقُ ألفَ حسين ٍ ، يا أبا الحسن ِ
هم راكعون الى التيجان ِ يا أبتي
‏ يا من بعمرك َ لم تسجد الى الوثن )‏

ِ
واليوم أجدُ هذه القِطعةَ تكمِّلُ تلكَ بأسلوبٍ مختلفٍ ولكنَّه أخّاذٌ بمشاعِرِه وبتركيباتِه وجُمَلِه ... وما ‏هذا إلا دليل آخر أنّ فائز الحداد يكتبُ بمَدادِ روحِه وإن أجادَ القوافي وصنعةَ اليَراع، هذا ما يلفِتُ ‏نظري في شِعرِكَ أيُّها الشاعرُ المتفرِّد. فهنيئاً لقرّائِكَ بك.‏

لي ملاحظةٌ صغيرةُ\ٌ عليّ أن أشيرَ إليها هنا: ‏
أثناءَ تصفُّحِي لصفحَتِك في "النور" عثرتُ على الكثيرِ من قصائِدِكَ ولكنّي افتقدتُ "المجدلية" التي ‏هي ضمنَ ترجماتي للثلاثيّة المقدَّسة لفائز الحداد، فهلاّ نشرتَها كي توثَّقَ هنا مع القصائِدِ الأخرى ‏في الثلاثيّة؟

لك وافر التحيّة والتقدير.‏
‏...........‏
حرير و ذهب (إنعام)‏
الولايات المتحدة

الاسم: د هناء القاضي
التاريخ: 22/09/2011 06:42:56
سلام على وطن ينجب هكذا بلاغة ، وتبا لكل من يزرع الطائفية
بارك الله فيك وفي شعرك يا أخي الحداد

الاسم: صالح الطائي
التاريخ: 22/09/2011 06:21:20
فائز الحداد
الشاعر المتألق
حينما يتحول الحرف إلى عاصفة تقتلع جذور اليأس من النفوس يصبح شهيدا للعقيدة يسقي بدمه الطاهر القلوب الخاطئة فيطهرها من دنس الركوع للطغاة والجبابرة
وأنت الشاخص نهرا في عيونهم
دم يوضئ الماء في صلاة الرسول
وقلب .. يبكيه الرسول بأعين المحراب‏
فعلى أصبعك وقف التاريخ ظامئا..
هكذا يختزل الحرف المقاتل فلسفة التاريخ وتاريخ الفلسفة وهو عمل لا يجيده سوى حداد يطرق الحرف الساخن بيده الجرداء ليحوله وعاء يشرب به العطاشى رحيق الأمل
بوركت

الاسم: فائز الحداد
التاريخ: 22/09/2011 02:12:45
الباوي الذي استفزه الحجاج في أول سطره وما تطرق للعاوية الذي أتقصده أنا .. هل كان العاوية مفهوما لك يا حيدر .. أتمنى ذلل لأنني أكرهه .. و عاتب عليك في حرقة البعد أيها الصرخي . سأصرخ بوجه الاحتلال معك لا أيها الصديق الحبيب.

الاسم: فائز الحداد
التاريخ: 22/09/2011 02:12:10
الباوي الذي استفزه الحجاج في أول سطره وما تطرق للعاوية الذي أتقصده أنا .. هل كان العاوية مفهوما لك يا حيدر .. أتمنى ذلل لأنني أكرهه .. و عاتب عليك في حرقة البعد أيها الصرخي . سأصرخ بوجه الاحتلال معك لا أيها الصديق الحبيب.

الاسم: فائز الحداد
التاريخ: 22/09/2011 02:07:54
أبا العلياء .. إلا في معاملتي

كم أحب وجودك في وجودياتي فأنت النوفل في ازهار الحرف..
شكرا لمرورك وحياك أميرا بين أهلك المعذبين نحن الأأدباء

الاسم: فائز الحداد
التاريخ: 22/09/2011 02:03:05
صاحب الحكمة في القول.. والرسام البارع في الشعر
عباس طريم..
أشكرحضورك الذي لايضاهى .

الاسم: فائز الحداد
التاريخ: 22/09/2011 02:00:37
اخبزني على نار قلبك في حبه لسيدنا الحسين ففيه بركة سيدي العباس
دمت أصيلا أيها المثقف النادر . قبلة على جبينك البهي .

الاسم: فائز الحداد
التاريخ: 22/09/2011 01:58:00
الكبر حين تطل يا شاعرنا الجميل..
شكرا لمروك يا الكناني الشاعر المبدع جمال .

الاسم: فائزالحداد
التاريخ: 22/09/2011 01:56:33
الحاضرة رغم غيابها بلقيس الملحم ..
لا أكبر من الحسين شأنا فينا .
شكرا لمرورك القدير .

الاسم: فائز الحداد
التاريخ: 22/09/2011 01:54:09
الشاعر القدير جوادكاظم غلوم ..
هلي أن أجيب بأكثر من ما قلت من بهاء أيها البهي .
دام ابداعك البهي عاليا .

الاسم: فائزالحداد
التاريخ: 22/09/2011 01:50:56
العزيزة الشاعرة المبدعة سلوى فرح
هوالفرح حين تكونين حاضرة ياشاعرة الفرح
شكرا لمروك البهي .

الاسم: حيدر الباوي
التاريخ: 21/09/2011 21:14:28
قل للعاوية بحجاجه مت ذليلا ً..
**********************************
بأني أحبك وأتشظى بسنابك خيلك المهابة ..

يا سيد الرسالة التي لا تنتهي

ولن تنتهي .. بعدك يا حسين
*********************************
الشاعر الكبير فائز الحداد القدير
بارك الله فيك وبوالديك فقد غسلت كلماتك الصادقةجفوني

اخوك

حيدر الباوي



الاسم: حمودي الكناني
التاريخ: 21/09/2011 18:36:59
هكذا هو الحرف عند الحداد عندما يستفزه الخيال فيتحشد كراديس من وحدات شعرية لحروفها اجراس متفردة الايقاع والنغم .... أبا نثر صاحبي الاثير اعلم ما في نفسك حينما تتوجه نحو الحسين بقلب خاشع وسؤال حائر ...بوركت اخي ودمت مشروعا حداثويا متفردا ومختلفا !

الاسم: عباس طريم /
التاريخ: 21/09/2011 15:47:20
الاديب العلم فائز الحداد .
قصيدة رائعة.. نقف امامها بكل خشوع . سيما وهي تتحدث عن بطل كربلاء امامنا الحسين ع . والشهداء الابرار اللذين ضحوا بانفسهم من اجل العدالة والمساواة .
قصيدة صورها تتحدث بلغة بليغة جميلة ورائعة .
تحياتي ..

الاسم: علي حسين الخباز
التاريخ: 21/09/2011 13:32:31
الشاعر الرائع والعزيز العزيز فائز الحداد سلام الله عليك تقبل المودة من ر حاب سيد الشهداء الحسين ومن بركة صحن الواهب ابا الفضل العباس تقبل المودة والشكر بما ابهجتني به من قصيدة جميلة لحبيبي الحسين عليه السلام لك المودة يا شاعر ولك الدعاء

الاسم: الشاعر جمال عباس الكناني
التاريخ: 21/09/2011 13:31:30
الشاعر الكبيرفائزالحداد

مباركة حروفك ومعطرة بالمسك اخي الاغلى.

كل الود.

الاسم: بلقيس الملحم
التاريخ: 21/09/2011 12:55:01
قصيدة أشبه بالملحمة
بوركت شاعرنا الفاضل

الاسم: جواد كاظم غلوم
التاريخ: 21/09/2011 11:51:26
الاستاذ فائز
لاصدقك القول كلما اقرا لك اغار من كتاباتك كأنك تنتقي المفردات الناضجة التي تحلو لقرائها وكلما اعدت القراءة ازدانت حلاوتها في فمي شعرك سهل الهضم وقريب الى القلب
تهنئتي بصدور ديوانك الجديد المحتفى به في الشام
الى مزيد من الابداع ايها الآسر

الاسم: سلوى فرح
التاريخ: 21/09/2011 11:09:51
الشاعر العريق فائز الحداد .دائما لك في الفرادة والتميز بصمة الالق وشعاع ذهبي..تزخرف الحروف بخيوط الشمس..تحياتي لابداعك المشرق..




5000