هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


طائرٌ من جنون المسافة

سامي العامري

شبَّهتُ عافيتي بريحٍ نائيهْ 

تشدو لعصفورٍ وسيمٍ 

فوق خاصرة الحشائش 

والرُّبى والساقيهْ

  

  

وتعود تغفو

ثُم تصحو

ثُم تغفو

دون أنْ أدري تماماً

ما بها أو ما بيهْ

  

  

لكنَّ مَن جُنَّتْ مسافتُهُ

سيسمعُ غيمةً تهمي

دموعاً

يا لقطراتٍ

كقفزاتِ الظباءِ

سعتْ أمامي في الفناءِ

وألهَمَتْني القافيهْ

  

  

  

ولأنتِ يا ذاتَ التدلُّلِ

حيث يأسرني مدارُكِ طائراً

فيُبيحُني

طعماً كطعمِ مدينةٍ أثريةٍ

أسوارُها تحكي

رموشاً باكيهْ

  

  

غنَّيتُ في محراب نومك للنجومِ

وقد أفاقت مثلما النحلاتِ

من حول الكرومِ

هما يدانِ

يدٌ أقامت للمحبة منك تمثالاً

وأخرى أوصلتْني للسِّماكِ بثانيهْ

  

  

ماذا إذا اختلفَ النسيمُ مع الصباحِ ؟

فكلُّ جُلاّسِ النبيذِ اليومَ يختلفون

رأياً

ثم يحتكمون لا للسيف لكنْ

للصَّبوح تشفُّ عنهُ الآنيهْ !؟

  

  

وأنا اتَّفَقتُ مع الخلافِ

أقودُ مركبة القطافِ

إلى بحارٍ لا تقيمُ ,

تظلُّ تبحرُ

في 

ظلالٍ راسيهْ !؟

  

  

دائي هو الحُبُّ المُهدَّدُ

بالسكونِ وصولة الكُهّان

لا الأشواقِ

لا الألحانِ

ها هي ذي الحقائقُ

كيفما جِئنا لنكسوَها

تعاندُنا لتخرجَ عاريهْ

!

  

-------

  

برلين

آب - 2011

  

  

  

  

سامي العامري


التعليقات

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 2011-09-14 19:29:58
مرحباً بالسفير فراس حمودي
وشكراً جزيلاً على عبارتك الودية
ودمت بأنوار

الاسم: فراس حمودي الحربي
التاريخ: 2011-09-13 21:00:04
غنَّيتُ في محراب نومك للنجومِ

وقد أفاقت مثلما النحلاتِ

من حول الكرومِ

هما يدانِ

يدٌ أقامت للمحبة منك تمثالاً

وأخرى أوصلتْني للسِّماكِ بثان

------------------------------ ///// سامي العامري
رائع انت ايها الكبير قلبا وقلما وبك نفتخر
عذرا لا اعرف لماذا هذه الايام الشبكة العنكبوتية تسرق تعليقاتي وتعليقي على موضوعك السابق
دمت سالما سيدي الكريم

شكرا دمتم سالمين ياابناء النور

تحياتي الفراس الى الابد سفير النور للنوايا الحسنة

الاسم: فراس حمودي الحربي
التاريخ: 2011-09-13 20:58:51
غنَّيتُ في محراب نومك للنجومِ

وقد أفاقت مثلما النحلاتِ

من حول الكرومِ

هما يدانِ

يدٌ أقامت للمحبة منك تمثالاً

وأخرى أوصلتْني للسِّماكِ بثان

------------------------------ ///// سامي العامري
رائع انت ايها الكبير قلبا وقلما وبك نفتخر
عذرا لا اعرف لماذا هذه الايام الشبكة العنكبوتية تسرق تعليقاتي وتعليقي على موضوعك السابق
دمت سالما سيدي الكريم

شكرا دمتم سالمين ياابناء النور

تحياتي الفراس الى الابد سفير النور للنوايا الحسنة

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 2011-09-13 10:50:21
الشاعرة السمحة إلهام زكي خابط
تحية نهار مترع برائحة الليمون
وهذه المرة ليمون من بساتين ديالى ...
تسعدني كلماتك الوضاءة دوماً
دمت للحرف الجميل ودام لك

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 2011-09-13 10:44:19
الكبير روحاً ووعياً صباح محسن كاظم
أحلى التحايا تأيتك مبلولة بشفق من مطر وعبق سعيد
افتقدناك في الآونة الأخيرة
غير أنك كنتَ حاضراً في كل الأشياء الجميلة
والأفكار النبيلة ...
لك مني كل الإمتنان شاكراً لك سخاء زيارتك
واسلم للنهارات والجداول المضيئة

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 2011-09-13 10:35:48
صباح محسن جاسم
الأديب الحكيم
تحيات صباح من غيوم
قد نجهل عبير الوردة
ولكنه لا يبالي فهو يشهر موهبة الرحيل
ثم نعود فلا نفهم رحيله ومرة أخرى لا يبالي ...
الحكيم هو من يعطي سوء أدرك الناس ذلك أم لا ... العالم مبنيٌّ على التظاهر بالكرم لا الكرم وهذا التكارم مزمن كالكآبة !
ومن هنا أفرح بكرم روحك وأشاركك كأس الخلود تحت ظل أسوار أوروك وبصحة سيدوري وعلى عناد خمبابا!

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 2011-09-13 01:43:09
الشاعر العذب جابر السوداني
تحية الشعر والورد لجمال روحك ورونق أشعارك
ودمت بينابيع وشموس

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 2011-09-13 01:23:55
علي الزاغيني البغدادي الرائع
تحية مسائية شذية
شاكراً لك فيوض سواقيك وهديل غصونك
مع التقدير ودمت

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 2011-09-12 22:41:52
أهلاً بالصديقة الأديبة الرائقة
أسماء سنجاري
جربنا عقلنا المعاصر فلم يأتِ لنا بحفنة عيش أو جرة عاطفة
وما دام الأمر كذلك فهناك جنائن يفرطها على الناس
أحلى الصعاليك , جنائن الشعر والحرية والغد
وأما عصفوري
فيبدو الآن وسيماً أكثر بعد مرورك العاطر عليه !!
فما أسعده
وكم عميقة وجديدة معالجتك للنصوص الشعرية
ودمت مظللة بقيثار وسعفات

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 2011-09-12 21:30:39
الصديق الرائع المفرجي
أجمل تحياتي وشوقي
ومن خلالك للصديق العزيز سلام نوري
شاكراً لك باقة الرحيق

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 2011-09-12 21:28:24
سلام على بلقيس الملحم
إبنة العراق الأصيلة
وأما الكهان الذين عنيتُهم فليتهم يغربون !
فجلهم من محترفي الدجل وآخر تقنيات الزندقة !!
فرحتُ بمرورك
وأنتظر نسخة من روايتك القادمة بلهفة

الاسم: الهام زكي خابط
التاريخ: 2011-09-12 21:28:09
شاعرنا المبدع سامي
في كل مرة تتحفنا بلوحة شعرية باهرة الجمال والألق
هل لك أن تدلنا من أي نهر تنهل هذا الابداع الشعري ؟
لكني أعلم أنه نهر سامي العامري الذي لا ينضب أبدا
وفقك الله وسلمت يداك
مودتي / إلهام

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 2011-09-12 21:21:15
الحاج عطا الحاج يوسف منصور
الشاعر الأصيل الجزِل
تحية مساء فضي
وزيارتك السخية فاضت عليَّ بروعة طيوبها وفتحت عند قمر في مخيلتي شهية أن يبقى قرطاً في أذن الشمس , شمس الحرية والجمال
مع الود والإخاء

الاسم: صباح محسن كاظم
التاريخ: 2011-09-12 19:16:39
اليوم كان لي حوار بالاذاعة عن الثقافة العراقية بشتى أجناسها الادبية.. والفكرية؛ذكرتك ياعامري بخير :قلت قطب الرحى بشعر المهجر فيه اسماء لامعة السماوي والعامري وتحدثت عن اصداراتك ومنجزك ايها الرائع..
*********************************************
جميل هذه الغنائية والموسيقى الداخلية والصور الشعرية لله درك ايها المبدع...

الاسم: صباح محسن كاظم
التاريخ: 2011-09-12 19:13:32
اليوم كان لي حوار بالاذاعة عن الثقافة العراقية بشتى أجناسها الادبية.. والفكرية؛ذكرتك ياعامري بخير :قلت قطب الرحى بشعر المهجر فيه اسماء لامعة السماوي والعامري وتحدثت عن اصداراتك ومنجزك ايها الرائع..
*********************************************
جميل هذه الغنائية والموسيقى الداخلية والصور الشعرية لله درك ايها المبدع...

الاسم: صباح محسن جاسم
التاريخ: 2011-09-12 18:45:54
راهب برلين .. سيترجل الشعر يوما .. ليهمس لك انه احبك بل عشقك بعمق.
اسوار اوروك - مهد الشعر- سترمش بقوة امام وميض ذلك الشهاب الساقط ( الميتور). الذي رافقك ورافقته وما انفك يقهقه معك.
توصيفاتك حياة نابضة بالحب.
غزلانك تنتظر مسامحة الجليد .. فالولادات تنتظر .. وسامي ما زال يتثائب مع اغماضة الصباح.
ما تزال مايسترو الصورة الشعرية .. الحياة بحراك .. ها .
معزتي وتمنياتي لك بدفء يصلي له الجليد.

الاسم: جابر السوداني
التاريخ: 2011-09-12 17:54:54
الشاعر المبدع سامي العامري
قصيدتك هذه طفحت موسيقاها فاغرقت عطش الجوار تقبل اعجابي بك دائما دائما

جابر السوداني

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 2011-09-12 16:21:09
المبدع الأستاذ ناهض الخياط
تحية عبقة
أقرأ لك بسرور وأسرح مع رحيلك الروحي في عوالم مشعة حيث تكف الأشياء عن معانيها المألوفة
مع التقدير والود

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 2011-09-12 16:16:01
البديع عباس طريم
مرورك الشذي تركني في غمرة من الأفكار المفرحة المتفائلة حد الندى
مع الشكر والتقدير لك

الاسم: علي الزاغيني
التاريخ: 2011-09-12 15:44:53
الاستاذالرائع سامي العامري
نص رائع وجميل ومتكامل
اجدت العزف على وتر الابداع

وتعود تغفو

ثُم تصحو

ثُم تغفو

دون أنْ أدري تماماً

ما بها أو ما بيهْ

باقة وردمعطرة بالحب تحملها الطيور اليكم

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 2011-09-12 15:41:11
الكناني راس افتنة العريق
أشواقي وومواويل شجية
وامتناني لزهور المرور والصداقة

الاسم: د.أسماء سنجاري
التاريخ: 2011-09-12 14:22:04
"طائرٌ من جنون المسافة"

يا ترى هل من حقنا التحليق هكذا بعيدا عن أسوار التعقل ؟
"بريحٍ نائيهْ

تشدو لعصفورٍ"

كم رهيف هذا الفهم للطبيعة والتفاعل الحميمي بين ما ومن فيها.

"خاصرة الحشائش

والرُّبى والساقيهْ"

حقاً انها تبدو أكثر جمالاً في عدسة الشعر.

"ولأنتِ يا ذاتَ التدلُّلِ

حيث يأسرني مدارُكِ طائراً"

ربما لو لم تكن سنابلها تتمايل برونق لما أصر الغمام على الاعتكاف في مروجها!
"مدينةٍ أثريةٍ

أسوارُها تحكي

رموشاً باكيهْ"

كم حميمية ذاكرة الأطلال...وكم تمدنا بالحكمة لو شئنا.

"يدٌ أقامت للمحبة منك تمثالاً"

رقيق هذا الحرص على تخليد النبض.

"ثم يحتكمون لا للسيف "
شكراً على هذه الدعوة للتسامح.

"ظلالٍ راسيهْ !؟"
نعم لاحاجة للتقوقع ببلادة.

"تعاندُنا لتخرجَ عاريهْ"

تماماً ..لاتوجد أقنعة لاتزال.

سلامي وامتناني لك أيها الشاعر الحكيم والصديق الطيب على هذه الترانيم المعانقة لشذا النقاء.

محبتي المخلصة مع كؤوس قداح.

أسماء









الاسم: خزعل طاهر المفرجي
التاريخ: 2011-09-12 13:29:59
فوق خاصرة الحشائش
ظلالٍ راسيهْ !؟
طعماً كطعمِ مدينةٍ أثريةٍ

الكبير العامري
ما اروعك
ما اجملها من صور وما اعمفها
اسعدت في هذا العزف الابداعي
تحياتي مع احترامي
دمت بخير

الاسم: بلقيس الملحم
التاريخ: 2011-09-12 11:28:43
وأنا أتفق مع الحب بان قصدتك هذه جاءت في زمن جفى فيه الكهان!
رائع دوما أيها الشاعر البديع سامي

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 2011-09-12 10:32:59
أخي الشاعر السامي سامي العامري

أشكركَ على هذه الباقة العاطرة في صباحي الغائم الممطر ، لقد فتحت شهيتي على القراءة أيّها الشاعر السكسفون .

تحياتي لك مع التقدير .

الحاج عطا

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 2011-09-12 10:32:39
أخي الشاعر السامي سامي العامري

أشكركَ على هذه الباقة العاطرة في صباحي الغائم الممطر ، لقد فتحت شهيتي على القراءة أيّها الشاعر السكسفون .

تحياتي لك مع التقدير .

الحاج عطا

الاسم: ناهض الخياط
التاريخ: 2011-09-12 08:00:12

أبا ليلى العامري
( دائي هو الحب المهدد
بالسكون وصولة الكهان
لا الأشواق
لا الألحان
هاهي الحقائق
كيفما جئنا لنكسوها
تعاندنا لتخرج عارية)
هكذا يلين شعر العمودباصابع الخبرة في التجربة الصادقة.
سلمت يدك !



الاسم: عباس طريم
التاريخ: 2011-09-12 06:00:54
الاديب الرائع سامي العامري .
قصيدة جميلة ..لا تخلو من الروعة في البناء والمضمون والعزف المنفرد الذي يملي الاذن بموسيقى جميلة ورقيقة .
قصيدة: فيها من صور الجمال؛ ما عودنا عليه اديبنا المتالق ,الاستاذ سامي العامري .الذي يسير من الق الى مزيد من الالق .
تحياتي ..

الاسم: عباس طريم
التاريخ: 2011-09-12 06:00:33
الاديب الرائع سامي العامري .
قصيدة جميلة ..لا تخلو من الروعة في البناء والمضمون والعزف المنفرد الذي يملي الاذن بموسيقى جميلة ورقيقة .
قصيدة: فيها من صور الجمال؛ ما عودنا عليه اديبنا المتالق ,الاستاذ سامي العامري .الذي يسير من الق الى مزيد من الالق .
تحياتي ..

الاسم: حمودي الكناني
التاريخ: 2011-09-12 00:51:01
ها هي ذي الحقائقُ

كيفما جِئنا لنكسوَها

تعاندُنا لتخرجَ عاريهْ

==============================


الحقائق هي الحقائق يا صديقي العزيز مهما اُلبست واُحكم اخفاؤهاتصحيح بأعلى اصواتها انها حقائق... تحيات الصباح




5000