..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


كيف خرج برنامج( ما جينا يا ما جينا ) عن الطريق ؟

عبد الكريم ابراهيم

 

عبد الكريم ابراهيم

بعد ان طوى شهر رمضان المبارك ايامه الايمانية الجميلة ، كان لابد من مراجعة بسيطة لبعض البرامج العراقية التي عرضت خلاله ،ولاسيما التي تتخذ من الاحاجي والالغاز طريقا لها ما لمثل هذه البرامج من دور رائع  في ادخال الفرح والسرور الى قلوب المشاهدين . قد يكون برنامج( ما جينا يا ما جينا ) الذي يقدم على الفضائية السومرية من اهم تلك البرامج واعرقها ،لانه يحاول الابتعاد قليلا عن التقليدية المعتمدة في  اعداد هكذا  برامج عبر طرح لغز اساسه الحظ والتخمين ،ولعل الملابس التاريخية التي يظهر فيها مقدمو البرنامج هي محاولة لطيفة لجر المتلقي الى عالم التراث العربي العتيق. برغم بعض هذه النجاحات التي حققها البرنامج بفعل الجائزة المالية الدسمة التي يسيل لها لعاب المشاهد ، فان بعض المقدمين حاولوا اضافة نوع من المرح  عليه بطريقة فوضوية وغير منضبطة واحيانا خادشة للحياء وانتهاك لحرمة وقداسة شهر الله الفضيل ،ولاسيما ياسر ووليد عندما طرحا بعض الطرائف التي تحمل ايحاءات جنسية واستشهاد بآيات قرانية  في غير موضعها كما في (راودني عن نفسي ) ويعني زميلته المقدمة التي تشاركه احدى الحلقات وكذلك طرفة (الحمار والحجي ) ما تحمله من اشارات واضحة  يخجل الانسان في طرحها امام الغير ولاسيما العوائل فضلا عن لغة الاستخفاف  بالعنصر الذكوري  وتفضيل الجنس الناعم عليه. مثل هذه الافعال لابد للقائمين  عن مثل هذه البرامج الانتباه اليها  بشكل جيد وتحذير بعض المقدمين من الاسفاف والاستخفاف بالمشاهد ، لان الكرامة فوق المال عند العراقي ( منة بذلة لا اريدها ) . ثم ان هناك الكثير من البرامج ذات الصبغة الطريفة والمرحة ولكن مقدميها بمايملكون من عناصر : قوة الشخصية والخبرة والكياسة  يمكنهم من قيادة المتلقي اليهم والتأثير فيه ،ولاسيما ان شهررمضان يتطلب المحافظة على اجوائه الايمانية وعدم الانجرار وراء  الشهوات المادية ،و كذلك يجب على مثل هذه البرامج التمسك بالوسطية وعدم مجاراة مشاهد على اخر تبعا لنوع الجنس . الاهم من كل هذا وذاك ان مثل هذه البرامج محل استقطاب العوائل العراقية الكريمة والسقوط في  بعض الهفوات قد ينعكس على شعبية بعض الفضائيات  وتحمل مردودات سلبية ولاسيما فضائية السومرية المتعارف عنها انها من القنوات العراقية المتميزة والتي تحاكي الاجواء العائلية عبر ما تطرحه من دراما هادفة  وناجحة و الله من وراء القصد .    

عبد الكريم ابراهيم


التعليقات

الاسم: حسن العزاوي
التاريخ: 30/07/2012 13:44:58
حقيقة برنامج ماجينة يا ماجينة من اروع البرامج .... جميــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــل




5000