هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


أربعون حديثاً أخلاقيأً من ألأحاديث الصحيحة المروية عن مولانا الإمام الحسن المجتبي

محمد الكوفي

أربعون حديثاً أخلاقيأً من ألأحاديث الصحيحة المروية عن   مولانا الإمام الحسن المجتبي { عليه  السلام{، ثاني أئمّة المسلمين،  بمناسبة مولده {ع{، في النصف  من  رمضان المبارك. {1}، 

    *    *     *     *     *     *     *     *     *     *     *     *         

نهنئ العالم الإسلامي  ولا سيما بقية الله الأعظم الأمام صاحب الأمر والزمان {عجل الله فرجه الشرسف{، وعلماء الدين ومراجع التقليد والأمة  الإسلامية   الكرام وشيعة الإمام علي أمير المؤمنين {عليه السلام{،  بمناسبة ميلاد  الإمام التقي النقي الطاهر الزكي  الحسن  بن علي {عليه السلام}. حفيد الرسول محمد {صلي الله عليه وآله}. 

عن الرسول محمد {صلي الله عليه وآله}. قال إن«مَنْ حَفِظَ عَلي أُمَّتي أَرْبَعينَ حَديثاً مِمّا يَحْتاجُونَ إِلَيْهِ مِنْ أَمْرِ دينِهِمْ بَعَثَهُ اللهُ يَوْمَ الْقِيامَةِ فَقيهاً عالِماً. {2}، 

لإمام الحسن ابن علي ابن أبى طالب { ع } هو ثاني أئمة أهل البيت الطاهر وأول السبطين سيدي شباب أهل الجنة ريحانتي المصطفى وأحد الخمسة أصحاب الكساء.

 

محمد الكوفي/ابوجـــاسم:        

 

نبذة مختصرة عن ولادة الإمام الحسن ابن علي {عليه السلام{،أصح ما قيل في ولادته {عليه السلام{، أنه ولد بالمدينة في النصف من شهر رمضان سنة ثلاث من الهجرة  وكان والده علي بن أبى طالب {عليه السلام{، قد بني بفاطمة {عليها السلام{، في ذي الحجة من السنة الثانية من الهجرة وكان الحسن {عليه السلام{، فولادته لأربع سنين وستة أشهر ونصف من التاريخ وبين أحد وبدر سنة ونصف،  فجئ به إلى رسول الله {صلى الله عليه وآله{، فقال: اللّهم إني أعيذه  بك وولده من الشيطان الرجيم، وأذن في أذنه اليم نى، وأقام في اليسرى، وسماه حسنا، وعق عنه كبشاً.السلام أول أولادهما وروى الدولابي في كتابه المسمى كتاب الذرية الطاهرة قال: تزوج علي فاطمة {عليهما السلام{، فولدت له حسنا بعد أحد بسنتين وكان بين وقعة أحد وبين مقدم النبي (ص) المدينة سنتان وستة أشهر ونصف.

 

ومن علامات الصادقين  :  التحبب إلى الله بالنوافل والإخلاص  في نصيحة الأمة  ،  والأنس بالخلوة والصبر على مقاساة  الأحكام ، والإيثار لأمر  الله  ، والحياء من نظره««  .

الموضوع.: {{ ومن حكمه عليه السلام {1}. روي عن الإمام الحسن {عليه السلام} في طوال هذه المعاني‏.

 


3}-أَيُّهَا النّاسُ إِنَّهُ مَنْ نَصَحَ لِلّهِ وَ أَخَذَ قَوْلَهُ دَليلاً هُدِىَ للتي هي أَقْوَمُ وَ وَفَقَّهُ اللّهُ لِلرَّشادِ وَ سَددََّهُ لِلْحُسْنى فَإِنَّ جار الله آمِنٌ مَحْفُوظٌ وَ عَدُوَّهُ خائِفٌ مَخْذُولٌ، فَاحْتَرِسُوا مِنَ اللّهِ بِكَثْرَةِ الذِّكْرِ.»   أيها الناس إنه من نصح لله وأخذ قوله دليلا هدي للتي هي أقوم ووفقه الله للرشاد وسدده للحسنى فإن جار الله آمن محفوظ وعدوه خائف مخذول فاحترسوا من الله بكثرة الذكر. واخشوا الله بالتقوى وتقربوا إلى الله بالطاعة فإنه قريب مجيب، قال الله تبارك وتعالى: " وإذا سألك عبادي عني فإني قريب أجيب دعوة ألداع إذا دعان فليستجيبوا لي وليؤمنوا بي لعلهم يرشدون {2} " فاستجيبوا لله وآمنوا به فإنه لا ينبغي لمن عرف عظمة الله أن يتعاظم، فإن رفعة الذين يعلمون عظمة الله أن يتواضعوا و [ عز ] الذين يعرفون ما جلال الله أن يتذللوا [ له ] وسلامة الذين يعلمون ما قدرة الله أن يستسلموا له ولا ينكروا أنفسهم بعد المعرفة ولا يضلوا بعد الهدى {3} واعلموا علما يقينا أنكم لن تعرفوا التقى حتى تعرفوا صفة الهدى{4} ولن تمسكوا بميثاق الكتاب حتى تعرفوا الذي نبذه ولن تتلوا الكتاب حق تلاوته حتى تعرفوا الذي حرفه. فإذا عرفتم ذلك عرفتم البدع والتكلف ورأيتم الفرية على الله والتحريف ورأيتم كيف يهوي من يهوي. ولا يجهلنكم الذين لا يعلمون. والتمسوا ذلك عند أهله، فإنهم خاصة نور يستضاء بهم وأئمة يقتدي بهم، بهم عيش العلم وموت الجهل وهم الذين أخبركم حلمهم عن جهلهم {5} وحكم منطقهم عن صمتهم وظاهرهم عن باطنهم لا يخالفون الحق ولا يختلفون فيه وقد خلت لهم من الله سنة ومضى فيهم من الله حكم إن في ذلك لذكرى للذاكرين واعقلوه إذا سمعتموه عقل رعاية ولا تعقلوه عقل رواية فإن رواة الكتاب كثير ورعاته قليل والله المستعان . {3} .

  

 

4} - علائم مكارم ألأخلاق:
« مَكارِمُ الاَْخْلاقِ عَشَرَةٌ: صِدْقُ اللِّسانِ وَ صِدْقُ الْبَأْسِ وَ إِعْطاءُ السّائِلِ وَ حُسْنُ الخُلْقِ وَ الْمُكافاتُ بِالصَّنائِعِ وَ صِلَةُ الرَّحِمِ وَ التَّذَمُّمُ عَلَى الْجارِ، وَ مَعْرِفَةُ الْحَقِّ لِلصّاحِبِ وَ قِرْىُ الضَّيْفِ وَ رَأْسُهُنَّ الْحَياءُ.»

 

5} - الدعاء المستجاب:
« أَنـَا الضّامِنُ لِمَنْ لَمْ يَهْجِسْ فى قَلْبِهِ إِلاَّ الرِّضا أَنْ يَدْعُوَ اللّهَ فَيُسْتَجابُ لَهُ.»

 

6} - الخليفة ولأمام الحقّ:
« إِنَّمَا الْخَليفَةُ مَنْ سارَ بِسيرَةِ رَسُولِ اللّهِ{صلى الله عليه وآله وسلم}. وَ عَمِلَ بِطاعَةِ اللّهِ وَ لَعَمْرى إِنّا لاََعْلامُ الْهُدى وَ مَنارُ التُّقى.»< /SPAN>

 

7} - معرفة الهدى:
« وَاعْلَمُوا عِلْمًا يَقينًا أَنـَّكُمْ لَنْ تَعْرِفُوا التُّقى حَتّى تَعْرِفُوا صِفَةَ الْهُدى، وَ لَنْ تُمَسِّكُوا بِميثاقِ الْكِتابِ حَتّى تَعْرِفُوا الَّذى نَبَذَهُ وَ لَنْ تَتْلُوَا الْكِتابَ حَقَّ تِلاوَتِهِ حَتّى تَعْرِفُوا الَّذى حَرَّفَهُ، فَإِذا عَرَفْتُمْ ذلِكَ عَرَفْتُمُ الْبِدَعَ وَ التَّكَلُّفَ وَ رَأَيْتُمْ الْفِرْيَةَ عَلَى اللّهِ وَ التَّحْريفَ وَ رَأَيْتُمْ كَيْفَ يَهْوى مَنْ يَهْوى.»

 

8} -  ألفاصله بين الحقّ و الباطل: 
« بَيْنَ الْحَقِّ وَ الْباطِلِ أَرْبَعُ أَصابِعَ، ما رَأَيْتَ بِعَيْنَيْكَ فَهُوَ الْحَقُّ وَ قَدْ تَسْمَعُ بِأُذُنَيْكَ باطِلاً كَثيرًا.»

 

9} - التقوا:
« أَلتَّقْوى بابُ كُلِّ تَوْبَة وَ رَأْسُ كُلِّ حِكْمَة وَ شَرَفُ كُلِّ عَمَل
بِالتَّقْوى فازَ مَنْ فازَ مِنَ الْمُتَّقينَ.»

10} - حقّ أهل بيت{عليهم السلام}:
« وَ الَّذى بَعَثَ مُحَمَّدًا بِالْحَقِّ لا يَنْتَقِصُ أَحَدٌ مِنْ حَقِّنا إِلاّ نَقَصَهُ اللّهُ مِنْ عَمَلِهِ.»

 

11} -  معرفة الرفيق.آي.الصديق. قرين,  خليل, حميم: 
« قالَ الإمام الْحَسَن{عليه السلام} لِب َعْضِ وُلْدِهِ: يا بُنَىَّ لا تُواخِ أَحَدًا حَتّى تَعْرِفَ مَوارِدَهُ وَمَصادِرَهُ فَإِذَا اسْتَنْبطْتَ الْخُبْرَةَ وَ رَضيتَ الْعِشْرَةَ فَآخِهِ عَلى إِقالَةِ الْعَثْرَةِ وَ الْمُواساةِ فِى الْعُسْرَةِ.»

12} - التعلم والمعرفة من أسس الحياة:
« تَعَلَّمُوا الْعِلْمَ فَإِنْ لَمْ تَسْتَطيعُوا حِفْظَهُ فَاكْتُبُوهُ وَ ضَعُوهُ فى بُيُوتِكُمْ.»

 

13} - الأمل والمثابرة  والطموح:
« وَاعْمَلْ لِدُنْياكَ كَأَنـَّكَ تَعيشُ أَبَدًا، وَ اعْمَلْ لاِخِرَتِكَ كَأَنـَّكَ تَمُوتُ غَدًا، وَ إِذا أَرَدْتَ عِزًّا بِلا عَشيرَة، وَ هَيْبَةً بِلا سُلْطان فَاخْرُجْ مِنْ ذُلِّ مَعْصِيَةِ اللّهِ إِلى عِزِّ طاعَةِ اللّهِ عَزَّوَجَلَّ.»

 

14} -  منهج الإسلام في العبادة  والتزكية:
« إِنَّ مَنْ طَلَبَ الْعِبادَةَ تَزَكىّ لَها، إِذا أَضَرَّتِ النَّوافِلُ بِالْفَريضَةِ فَارْفَضُوها.»

 

15} - العبادة:
« مَنْ عَبَدَ اللّهَ عَبَّدَ اللّهُ لَهُ كُلَّ شَىْء.»

16} - وسبب الخلاف التباين في فهم}&nbs p;قُلُوبٌ  يَعْقِلُونَ بِهَا{عيون وآذان وقلوب :
« إِنَّ أَبْصَرَ الأَبـْصارِ ما نَفَذَ في الخَيْرِ مَذْهَبُهُ، وَ أَسْمَعُ الاَْسـْماعِ ما وَعَى التَّذْكيرَ وَ انْتَفَعَ بِهِ، أَسْلَمُ الْقُلُوبِ ما طَهُرَ مِنَ الشُّبُهاتِ.»

17} - حرية الإنسان  في  الاختيار:
« مَنْ أَحالَ المعاصي عَلَى اللّهِ فَقَدْ فَجَرَ، إِنَّ اللّهَ لَمْ يُطَعْ مَكْرُوهًا وَ لَمْ يُعْصَ مَغْلُوبًا وَ لَمْ يُهْمِلِ الْعِبادَ سُدًى مِنَ الْمَمْلَكَةِ، بَلْ هُوَ الْمالِكُ لِما مَلَّكَهُمْ وَ القادِرُ عَلى ما عَلَيْهِ أَقْدَرَهُمْ، بَلْ أَمَرَهُمْ تَخْييرًا وَ نَهاهُمْ تَحْذيرًا .»

 

18} - تجنب الإطراء المقيت . والاعتداء:
« قالَ{عليه السلام}. لِرّجُل : إِيّاكَ أَنْ تَمْدَحَنِى فَأَنـَا أَعْلَمُ بِنَفْسِى مِنْكَ أَوْتُكَذِّبَنِى فَإِنَّهُ لا رَأْىَ لِمَكْذُوب أَوْتَغْتابَ عِنْدِى أَحَدًا.»

 

 

19} - الزهد و الحلم فقط:
« قيلَ لَهُ{عليه السلام}. مَا الزُّهْدُ؟قالَ: أَلرَّغْبَةُ في التَّقْوى وَ الزَّهادَةُ فِى الدُّنْيا. قيل: فَمَا الْحِلْمُ؟ قالَ كَظْمُ الْغَيْظِ وَ مَلْكُ النَّفْسِ. قيلَ مَا السَّدادُ؟ قالَ: دَفْعُ الْمُنْكَرِ بِالْمَعْرُوفِ.»

20} - من آثار الذهاب إلى مسجد بستمرار:
« مَنْ أَدامَ الاِْخْتِلافَ إِلَى الْمَسْجِدِ أَصابَ إِحْدى ثَمان:آيَةً مُحْكَمَةً وَ أَخًا مُسْتَفادًا وَ عِلْمًا مُسْتَطْرَفًا وَ رَحْمَةً مُنْتَظِرَةً وَ كَلِمَةً تَدُلُّهُ عَلَى الهُدى أَوْ تَرُدُّهُ عَنْ رَدًى وَ تَرْ كَ الذُّنُوبِ حَياءً أَوْ خَشْيَةً.»

 

21} -معنا القرابة الحقيقية هي المودة:

« أَلْقَريبُ مَنْ قَرَّبَتْهُ الْمَوَدَّةُ وَ إِنْ بَعُدَ نَسَبُهُ، وَ الْبَعيدُ مَنْ باعَدَتْهُ المَوَدَّةُ وَ إِنْ قَرُبَ نَسَبُهُ.»

 قد عرفت في المقام الأول أنّ المفهوم من المودة في القربى هو موالاة أقربائك ...

 

22} - يجب أن تعلم لمن تتجه:؟                       
« لا تَأْتِ رَجُلاً إِلاّ أَنْ تَرْجُوَ نَوالَهُ أَوْ تَخافَ بَأْسَهُ أَوْ تَسْتَفيدَ مِنْ عِلْمِهِ أَوْ تَرْجُوَ بَرَكَتَهُ وَ دُعائَهُ أَوْ تَصِلَ رَحِمًا بَيْنَكَ وَ بَيْنَهُ.»

 

 

23} - معنى{{الكرم }} الحقيقي.:
« قيلَ لَهُ{عليه السلام}: مَا الْكَرَمُ؟قالَ: أَلاِْبْتِداءُ بِالْعَطِيَّةِ قَبْلَ الْمَسْأَلَةِ وَ إِطْعامُ الطَّعامِ فِى الَْمحَلِّ. قيلَ فَمَا الدَّنيئَةُ؟ قالَ: أَلنَّظَرُ فِى الْيَسيرِ وَ مَنْعُ الْحَقيرِ.»

 

24} - الكرم ولإحسان:
« أَلشُّرُوعُ بِالْمَعْرُوفِ وَ الاِْعْطاءُ قَبْلَ السُّؤالِ مِنْ أَكْبَرِ السُّؤْدَدِ.»

25} -  أسوأ من العار والدنيئة:
« أَلْعارُ أَهْوَنُ مِنَ النّارِ.»

 

26} - وصايا خذها من حكيم خير  من الدنيا ومافيها:
« لا يَغُشُّ الْعاقِلُ مَنِ اسْتَنْصَحَهُ.»

27} - العقل و الجهل:
« لا غِنى أَكْبَرُ مِنَ الْعَقْلِ وَ لا فَقْرَ مِثْلُ الْجَهْلِ وَ لا وَحْشَةَ أَشَدُّ مِنَ الْعُجْبِ، وَ لا عَيْشَ أَلَذُّ مِنْ حُسْنِ الْخُلْقِ.»

28} - الاعتماد على المقدَّرات اللاهية:
« مَنِ اتَّكَلَ عَلى حُسْنِ الاِْخْتِيارِ مِنَ اللّهِ لَهُ لَمْ يَتَمَنَّ أَنـَّهُ فى غَيْرِ الْحالِ التي إِخْتارَهَا اللّهُ لَهُ.»

29} -  على{عليه السلام}، باب الإيمان:
« إِنَّ عَلِيًّا بابٌ مَنْ دَخَلَهُ كانَ مُؤْمِنًا وَ مَنْ خَرَجَ مِنْهُ كانَ كافِرًا.»

 

 

30} -  دور الطموح ، والعقل والدين:
« لا أَدَبَ لِمَنْ لا عَقْلَ لَهُ، وَ لا مُرُوَّةَ لِمَنْ لاهِمَّةَ لَهُ، وَ لا حَياءَ لِمَنْ لا دينَ لَهُ.»

31} - المشورة طريق الرشاد و الهداية:
« ما تَشاوَرَ قَوْمٌ إِلاّ هُدُوا إِلى رُشْدِهِمْ.»

 

32}-  عقاب و ثواب مضاعف:
« وَ اللّهِ إني لأخاف أَنْ يُضاعَفَ للعاصي مِنَّا الْعَذابُ ضِعْفَيْنِ وَ أَرْجُوا أَنْ يُؤْتِىَ الُْمحْسِنَ مِنّا أَجْرَهُ مَرَّتَيْنِ.»

 

33} - عوامل هلاك الناس:
هَلاكُ النّاسِ فى ثَلاث: أَلْكِبْرُ، أَلْحِرْصُ، أَلْحَسَدُ.
أَلْكِبْرُ بِهِ هَلاك ُالدّينِ وَ بِهِ لُعِنَ إِبْليسُ.< BR>أَلْحِرْصُ عَدُوُّ النَّفْسِ وَ بِهِ أُخْرِجَ آدَمُ مِنَ الْجَنَّةِ.
أَلْحَسَدُ رائِدُ السُّوءِ وَ بِهِ قَتَلَ قابيلُ هابيلَ.

 

34} - الدنيا دار امتحان:  
« أَلنّاسُ في دارِ سَهْو وَغَفْلَة يَعْمَلُونَ وَ لا يَعْلَمُون فَإِذا صارُوا إِلى دارِ الاْخِرَةِ صارُوا إِلى دارِ يَقين يَعْلَمُونَ وَ لا يَعْمَلُونَ.»

 

35} -  كن مع الناس:
« صاحِبِ النّاسَ بِمِثْلِ ما تُحِبُّ أَنْ يُصاحِبُوكَ.»

36} - }} إذا أكرمت الكريم ملكته .. وإذا أكرمت اللئيم تمرد{{ 
« أَللُّؤْمُ أَنْ لا تَشْكُرَ النِّعْمَةَ.»

 

37} - آثار العبادة  الحقيقية. يُعطى العبد السلطنة الإلهية لأجل تركه إرادة نفسه وتركه سلطنة الهوى النفسانية وتركه إطاعة إبليس وجنو ده:
« إِذا لَقِىَ أَحَدُكُمْ أَخاهُ فَلْيُقَبِّلْ مَوْضِعَ النُّورِ مِنْ جَبْهَتِهِ.»

 

38} -أبدء بالسلام، ثمة الكلام:
« مَنْ بَدَأَ بِالْكَلامِ قَبْلَ السَّلامِ فَلا تُجيبُوهُ.»

 

39} - تعليم و تعلّم:
« عَلِّمِ النّاسَ عِلْمَكَ وَ تَعَلَّمْ عِلْمَ غَيْرِكَ.»

 

40} - إعمل وتوكل:
« لا تُجاهِدِ الطَّلَبَ جِهادَ الْغالِبِ وَ لا تَتَّكِلْ عَلَى الْقَدَرِ إِتَّكالَ المُسْتَسْلَمِ.»

 

41} - يستحب  غسل اليدين قبل  الطعام وبعده :
« غَسْلُ الْيَدَيْنِ قَبْلَ الطَّعامِ يُنْفِى الْفَقْرَ وَ بَعْدَهُ يُنْفِى الْهَمَّ.»

 

42} - تقوا و تفكّر:
« أُوصيكُمْ بِتَقْوَى اللّهِ وَ إِدامَةُ التَّفَكُّرِ فَإِنَّ التَّفَكُّرَ أَبُو كُلِّ خَيْر وَ أُمُّهُ.»

 

المـــصادر:

من الكتب العربية والفارسية ولانترنيت:

1} - نقلاً عن كتاب الأربعون حديثاً المختارة.{1}.

2ْ} - موقع الشيعة اليوم موقع الشيعة اليوم{2}.

{1} مضمون هذا الخبر مروى في روضة الكافي عن أمير المؤمنين عليه السلام في خطبته التي خطبها بذي قار ولا عجب أن يشتبه الكلامان لان مستقاهما من قليب ومفرغهما من ذنوب وهذا كلام الرضي رحمه الله في النهج عند قوله عليه السلام: " الحجر الغصيب في الدار رهن على خرابها " قال ويروى هذا الكلام عن النبي صلى الله عليه وآله . ولا عجب الخ. {2} سورة البقرة الآية. 182 {3} في بعض النسخ [ ولا ينكرون أنفسهم بعد المعرفة ولا تضلن بعد الهدى ].{4}  في بعض النسخ [ حتى تعرفوا بصبغة الهدى ]. {5} كذا. ولعل الضمير في " جهلهم " راجع إلى المخالفين كما يظهر من السياق والمعنى أخبركم حلمهم عن جهل مخالفيهم. أو عن عدم جهلهم أو انه تصحيف جهدهم. وفى الروضة [ هم عيش العلم و موت الجهل، يخبركم حكمهم عن علمهم وظاهرهم عن باطنهم الخ].   }*{

 

چهل داستنا و چهل حديث از امام حسن مجتبى عليه السلام  عبد الله صالحي.

2} - تحف العقول ابن شعبه حراني.

2}- اصول كافي محمدبن يعقوب كليني.

3}- منتخب ميزان الحكمه محمدي ري شهري.

4}- الحديث مرتضي فريد- محمدتقي فلسفي.

5}- همراه باچهارده معصوم عليهم السّلام ازمؤلف باقري پور.

6}-المكتبة الشاملة - مجموعة ورام.

7}- سفينة البحارمحدث قمي.

8}- منتهي الآمال محدث قمي.

9}- خصال شيخ صدوق.

10}-مواعظ العدديه علي مشكيني.

ــــــــــــــــــــــ

{{ذَلِكَ وَمَنْ يُعَظِّمْ شَعَائِرَ اللَّهِ فأنها مِنْ تَقْوَى الْقُلُوبِ}}
وَربنا لا تؤاخذنا إن نسينا أو أخطأنا
ABO_JASIM_ALKUFI@HOTMAIL.COM
محمد الكوفي/ أبو جاسم.

 

  

  

محمد الكوفي


التعليقات

الاسم: احمد الهماشي
التاريخ: 2018-05-25 01:38:17
السلام على الامام الحسن المجتبى كريم اهل البيت عليهم السلام اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرج أمامنا المهدي المنتظر عجل الله فرجه الشريف واجعلنا من أنصاره والمستشهدين بين يديه بحق محمد واله الطاهرين وبحق هذا الشهر الكريم شهر رمضان

الاسم: محمد الكوفي/ أبو جاسم.
التاريخ: 2011-08-23 08:50:59


الأخ العزيز الأستاذ الفاضل صالح الطائي المحترم اشكر مرورك المعبر عطرت صفحتي بعبير عطرك الفواح ما شاء الله عليكِ وعلى كلامك وتعبيرك الطيب الجميل..

الاسم: محمد الكوفي/ أبو جاسم.
التاريخ: 2011-08-23 08:31:03
اشكر عواطفك الطيبة وكلامك النابع من قلب طيب وربي يزيد الأفراح دائما ويخلياك أولادك أخويه العزيز الأستاذ الكبيرعلي حسين الخباز المحترم.

الاسم: صالح الطائي
التاريخ: 2011-08-20 19:05:06
الأستاذ محمد الكوفي
باقة ورد لروحك العذبة وانت تهدينا هذه الباقة من أحاديث سبط رسول الله (ص) الإمام الحسن (ع) لتطيب بها أيام شهرنا الفضيل
لا تحرمنا من هذا العطاء
لك دعواتي

الاسم: علي حسين الخباز
التاريخ: 2011-08-20 06:33:11
الاستاذ محمد الكوفي سلام الله عليك وتقبل المودة والدعاء




5000