هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


ذاكرة تَوكَّأتْ عُكازينْ

جوانا إحسان أبلحد

 

يَومها فقدَ إحدى ساقيْهِ بميدان حَرْب خاضتها بلادهُ ..
ومعَ تراكمات الفصول , تراكمَ عِندهُ مِنْ الأحذية فردة يُمنى وطبعاً
لازالتْ جديدة , لازالتْ صَقيلة !
بينما " أختها " كانتْ تُزاول شأنها المُتعارف عَليهِ كمَداس يَمشي فيَبلى
فيَؤول لسَلة مُهملاتْ ..
مِنْ تلكَ الفردة الصَقيلة حكاية هواية ..
مِنْ تلك الفردة الصَقيلة أسباب القصيدة مِني :-

كيْ لاينسى عُكازيْن تجْترّ الفراشة
غِراسُهُ أينعتْ بأ ُصُص تُخاتل أسلافها
فردة يُمنى ( سابقاً)..

كيْ لاينسى خرافة نوْط تدَّلى بجوار نبضهِ
زفراتهُ تندى مِنْ زفير الكلاديوم
بَسالة ضابط ( سابقاً)...

الفراشة رؤية توَكَّأتْ الرَجاء
الفراشة وجوب الآتيات مِنْ فوهة خضراء
الفراشة سُعاد شَهيَّة على أريكة مِنْ سَحاب

هو يُساقي شتلاتهُ بسيولة مَساء
ومساء يُثرثر بأسرار فرداتهِ ..

هذهِ أختها تأوَهتْ بأزِقة عيد 1995
تناءتْ الأزِقة صَوبَ أسلاك شائكة
تناءتْ أختها لسَلة مُهملات
وأنتِ أصيص الفلاندرا يَرتشف نضَارة نبضْ

هذهِ أختها أدرَكتْ زواج سُعاد مِنْ آخر ليسَ هو
تصالحتْ سُعاد مَعَ تجاعيد وَجنتيْها
تصالحتْ أختها مَعَ سَلة مُهملات
وأنتِ أصيص الفيتونيا يَثمَلْ بوَجنة غَضَّة

أنى لمُفردة ماغادرتْ آثارها الآني مِنَّا
أنى لمُفردة مَحَقتْ أحلامنا في العَبَث
الحاء حالِكة كجَناح غُراب أعور الفِكر
فالراء رَحمة على الرواحل عَنَّا
والباء بلادة نُصرة تُؤَرَخ بالمناهج المَدرسيَّة لاغير

رؤيا مِني تنقض فهْرَسَة الدِماء :-
أنقاضنا استحالتْ مدينة فاضلة

أنى نشرب عُصارة الأخضر مِنْ عَلَم عَربي ؟!؟




30 /شباط / ألفين وَ حَفنة وَطنْ

.............................................

كلاديوم , فلاندرا , فيتونيا :- أسماء علمية لنباتات منزلية
نَوْط :- مايُعَلَّق على الصَدر كوِسام عَسكري
أ ُختها :- المقصود مِنها الفردة اليُسرى 

 

 

جوانا إحسان أبلحد


التعليقات

الاسم: جوانا أحسان أبلحد
التاريخ: 2011-10-04 19:22:42
رَنَّة القَدَح الخامس :-
المُوقر أحمد الإبراهيمي ,

وعين مُوغِلة بقزحية رائقة ,
شُكراً لكَ فاره حضور ..
:
مودتي وَ حفنة وطن / جوانا

الاسم: أحمد الابراهيمي
التاريخ: 2011-10-04 11:27:39
نص عميق ، يستحق القراءة
شكراً لكِ على هذا الإبداع
تحياتي

الاسم: جوانا إحسان أبلحد
التاريخ: 2011-08-26 20:46:05
رَنة القدَح الرابع :-
المُوقر فراس الحربي ,

وحِراك مُحبذ مِنْ نورانية نوايا..
لِعُمركَ أسباب النور ..
:
مودتي وَ حفنة وطن / جوانا

الاسم: فراس حمودي الحربي
التاريخ: 2011-08-20 13:23:03
جوانا إحسان ابلحد

-------------------- /// سلمت الانامل ايتها النور لك الالق والابداع دمت سالة

شكرا دمتم سالمين ياابناء النور

تحياتي الفراس الى الابد سفير النور للنوايا الحسنة

الاسم: جوانا إحسان أبلحد
التاريخ: 2011-08-19 19:02:18
وذاكرة قصيدة ترتشف عُصارة الأخضر مِن إطلالة أحِبة بنكهة شَفق ,
هي رَنة الأقداح مِنهم تآلفتْ معَ الفراشة ..

رنة القدح الأول :-
المُوقرة رفيف الفارس ,

وحضور يأتلِق برفيف مِنْ لُجين ,
صَفيَّة ياالجميلة وأكثر ..

مودتي وَحفنة وطن / جوانا
_____________________________

رَنة القدح الثاني :-
المُوقر إبراهيم شيخ ,

ودُمتَ بأسرار المَسرَّة ,
لِعُمركَ نقاوة نبض ..

مودتي وحفنة وطن / جوانا

______________________________

رنة القدح الثالث :-
المُوقر غيدان الصيداوي ,

وغِراسُكَ لأزاهير المَودة لَنْ ينضو مِنها العَبق ..
لِعُمرك نداوة روح ..

مودتي وحفنة وطن / جوانا

الاسم: غيدان الصيداوي
التاريخ: 2011-08-19 13:57:27
جوانا رائعة تحملها طيور حب في هوائها المرح وتلقي بها الى زهور المودة .,.....جميل ما خطته أناملك تقبلي تحيتي (نديمك الراحل الصيداوي)

الاسم: أبراهيم شيخ
التاريخ: 2011-08-19 12:16:58
دمتي ودام قلمكي أستازة جوانا لكي ألق ولقلمكي الولاء

دمتم يا أبناء نور ....

العنوان عراق منطقة بغداد

الاسم: رفيف الفارس
التاريخ: 2011-08-19 11:11:24
المتألقة جوانا
تصوير رائع لابتسامة تحبس دمعة

دمت والود




5000