..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الدكتورة بتول الموسوي في ضيافة النور

اسماعيل الياسري

 

الدكتورة بتول الموسوي:

 المراة التي اثارة حقد الرجال وغيرة النساء!

 

 الدكتورة بتول الموسوي هي مدير دائرة العلاقات الثقافية في السفارة العراقية في السويد وقد امتازت هذه المراة بنشاطها المتميز والدؤوب لخدمة العراق - تعرفت عليها صدفة من خلال صفحتها الشخصية على الفيس بوك والتي تستطيع من خلالها الاطلاع على نشاط هذه المراة المتميز والتي نافست به نشاط الملحقيات الثقافية في السفارات العراقية في الخارج والتي لم نسمع به اطلاقا ومن خلال معرفتي بها استطعت ان المس طيبة هذه المراة وتفانيها في عملها وطموحا الكبير في خدمة العراقيين سوى في الخارج او الداخل ولمعرفة هذه المراة عن قرب والاطلاع على طموحاتها وماتتمنى كان لي معها هذا الحوار الصريح والتي عرفت من خلالها ماتريد وماتتمنى

السلام عليكم دكتوره- رمضان كريم كل عام وانت بالف خير،في داخلي مجموعة من التساؤلات اتمنى ان يسع صدرك لي واجد لها جواب

 

عندما استلمتي عملك الجديد هل كانت في بالك عدة طموحات ومشايع كنت تنوين تحقيقها؟؟
 
بالتاكيد كانت تدور في ذهني العديد من المشاريع الطموحة لخدمة طلبتنا داخل وخارج العراق وكذلك خدمة الجالية العراقية الموجودة في السويد والتي يربو عددها علىاربعة وعشرون الف مقيم وكانت لدي خطة عمل مدروسة مسبقا رسمتها قبل استلام عملي في الدائرة الثقافية في ستوكهولم وقد بدات بتنفيذها منذ الساعات الاولى لوصولي ومباشرتي عملي...وكانت البداية هي مراسلة 52 جامعة سويدية معترف بها من قبل اليونسكو ومن قبل وزارة التعليم العالي العراقية..بعدها بدات بتلقي دعوات من قبل هذه الجامعات للتعارف وتعزيز سبل التعاون المستقبلي,ويتركز اهتمامي اليوم فضلا عن استقدام اكبر عدد من الطلبة العراقيين للدراسة واكبر عدد من الاساتذة والمدرسين للتديب حول طرق التدريس الحديثة ينصب تركيزي على انشاء مركز ثقافي عراقي في السويد ومدرسة عراقية.

 هل تحققت هذه المشاريع او الطموحات وما نسبة ماتحقق؟

صراحة اقول ان اغلب ما طمحت له وخططت له اصطدم بصخرة الروتين والتعليمات لكن هذا لن يكون مبررا للتكاسل او هبوط العزيمة سابقى اناضل من اجل تحقيق كل تلك المشاريع خصوصا وانا ادرك اهميتها بالنسبة للعراقيين المقيمين في السويد وعراقيي الداخل على حد سواء فعراقيو المهجر يبحثون عن اي خيط يربطهم ببلدهم الام وعلينا ان نوفر لهم بوتقة تجمعهم وتعكس ابداعهم وتزيد من ارتباطهم بالعراق.

 

هل واجهة صعوبات وانت تنافسين الكثير من الرجال في كثير من السفارت العراقية؟

لم اجد اي صعوبة في منافسة الرجال لكن اتعبتني  الاحجار الكثيرة التي رميت في طريقي...فكما تعلم الشجرة المثمرة ترمى بالحجارة.

 

بما ان السفارات العراقية في الخارج هي بوابة العراق للعالم الخارجي والملحقية الثقافية  هي الاداة لنشر الثقافة العراقية بين تلك البلدان، هل قمت باقامة اماسي ثقافية عراقية في السويد ام اقامة معارض فنية ومهرجانات مسرحية وغيره والتي تبرز الثقافة والحضارة العراقية؟

لم يمض على استلامي لعملي مدة طويلة,حرصت خلالها على متابعة جميع النشاطات الثقافية والفنية التي تقيمها الجمعيات الثقافية والاحزاب الموجودة في السويد.. هنا يدخل موضوع تنازع اختصاص الوزارات والذي اصبح يشكل اشكالية عصية على الحل..فهناك رؤيا تقول ان اقامة ومتابعة هذه النشاطات هي من اختصاص وزارة الثقافة وليست من اختصاص وزارة التعليم العالي لذا فتمويلها ودعمها ينبغي ان يتم من قبل وزارة الثقافة...لذا ينحصر دورنا هنا في المشاركة والحضور ممثلين عن وزارة التعليم العالي والبحث العلمي العراقية ومن وجهة نظري الشخصية ارى ان هذه النشاطات اعدادا وتمويلا هي من صميم عمل الدوائر الثقافية لذا ادعمها واشارك بها بكل قوة.

 

 

 

مالعمل المتميزه الذي قدمتيه   وما الذي تنوين تقديمه؟

هم عمل انوي تقديمه هذا العام هو ايام الابداع العراقي والذي سيمثل مهرجانا لتكريم المبدعين العراقيين في المهجر والكفاءات العراقية.

 

ايهما اجمل لديك عملك السابق في الجامعة ام عملك الحالي؟

عملي السابق في الجامعة كان اسهل بكثيروالوسط الذي احتك به اكثر نقاء وصفاء كونه يمثل وسطا اكاديميا راقيا..لذا فالعمل يتم في اجواء مريحة بعيدة عن الضغوطات وعيبه الوحيد كان كونه عملا روتينيا ...ورغم ان عملي الحالي اصعب بكثير ويحتاج الى جهود كبيرة وتركيز عال وحرص وحذر في التعامل الا انه الاقرب الى نفسي كونه يزاوج بين العمل السياسي كوني حاصلة على شهادة الدكتوراه في العلوم السياسية وبين العمل الاكاديمي كوني انطلق من خلفية اكاديمية بصفتي استاذة مساعدة في الجامعة المستنصرية.

 

ما الكلمة التي تراود فكرك وترغبين ان تقوليها الان؟

حر العراق وترابه احلى عندي من اوربا ومافيها

 

 كلمة للجالية العارقية في السويد؟

احيي ولائكم وحبكم للعراق وسعيكم لمد يد العون لاخوتكم في العراق وحرصكم على الاسهام في عملية البناء القادم ..لقد عبرتم عن وطنيتكم وعمق انتمائكم لوطنكم واثبتم بان الحواجز والحدود لن توقف الابداع العراقي وانكم قادرون عل خدمة العراق رغما عن تلك الحواجز والحدود

 

هل اثار نشاطك المتميز حقد الرجال وغيرة النساء؟

اسمي غيرة النساء بالاذى الناعم  لكن اعوذ بالله من حقد الرجال وغيرتهم وحسدهم.

 

هل تشعرين انك قدمت كل مالديك- ام هنالك بعض الصوبات التي تواجهك والتي من شانها اعاقة طموحاتك؟

ماقدمته لا يتعدى 1% مما يمكنني تقديمه مستقبلا ولن تقف الصعوبات عائقا بوجه طموحي.

  

ماهي الفرص المتاحه للعراقيين للدراسة في السويد؟ وماذا قدمت لهم وهل اتفقتم مع جامعات سويدية للحصول على زمالات للعراق؟

المشكلة تكمن في ان كلفة الدراسة في السويد عالية جدا ورغم ذلك نسعى للحصول على منح دراسية في بعض التخصصات وحصلنا على بعضها فعلا فضلا عن دورات تدريبية لاساتذة الجامعات حول طرق التدريس الحديثة كما تمكنا من الحصول وبمساعدة جامعة لوليو السويدية على تمويل تدريب 15 استاذ جامعي عراقي على طرق التدريس الحديثة ...كما اننا عرضنا على موقعنا الالكتروني الجامعات النرويجية التي تعرض منح دراسية للعراقيين وفق برنامج كوتا سكيم لدعم بناء القدرات في البلدان الناميةونحن اليوم بصدد تنفيذ برنامج تدريبي للعراقيين في اقليم كردستان وبخبرات لوجستية وعلمية سويدية من اجل اختصار الكلف.

 

في الختام شكرا لك على هذه الحوار الرائع والصريح وتقلبي خالص امتناني

اشكر استضافتكم الكريمة لكم مني كل التقدير

 

    

اسماعيل الياسري


التعليقات

الاسم: محمد الياسري
التاريخ: 13/08/2011 22:58:18
الاخ الاستاذ الفاضل اسماعيل الياسري
شكرا لك لاجراء هذا اللقاء الرائع الذي عرفنا بسيرة ونشاط الاخت الفاضلة الدكتورة بتول ...نتمنى لها مزيد من التألق ولك كل التقدير لجهودك المتميزة
محمد الياسري

الاسم: اسماعيل الياسري
التاريخ: 10/08/2011 11:50:35
شكرا لك ايها الفارس فراس دمت سفيرا رائعا ومبدعا

الاسم: فراس حمودي الحربي
التاريخ: 09/08/2011 22:20:06
اسماعيل الياسري

----------------- /// لك ولضيفتك الالق والتحية والاكرام سيدي الكريم دمت رائعا نبيلا لك الرقي

شكرا دمتم سالمين ياابناء النور

تحياتي الفراس الى الابد سفير النور للنوايا الحسنة

الاسم: اسماعيل الياسري
التاريخ: 08/08/2011 22:29:35
المبدعة مي الحساني شكري واعتزازي بكل ماكتبتي

الاسم: اسماعيل الياسري
التاريخ: 08/08/2011 22:26:24
الاستاذ الفاضل عبد الرزاق الدكتوره تستحق الكثير شكرا لك على كل كلمة كتبتها مع كل اعتزازي بك

الاسم: عبد الرزاق عوده الغالبي
التاريخ: 08/08/2011 16:25:09
الاخ العزيز اسماعيل المحترم
حورا ممتع كشف النواحي الانسانية لتلك المرأة الرائعة
وان العراقيات قمم شامخة وأمهات رائعات.
هذه صفة جديدة لم المسها فيك من قبل لكن الابداع ليس له حدود.
احسنت وأجدت وأنك دائما متألق مع فائق نديتي لك لكنك تفرض احترامك بقلمك دائما....................!!؟؟
الى نجاحات اكثر

عبد الرزاق عوده الغالبي /اخنصاصي لغة انكليزية

الاسم: د.بتول الموسوي/مستشار العراق الثقافي في السويد
التاريخ: 08/08/2011 12:41:23
الاخت مي الحساني امتناني لكلماتك الرقيقة ورمضان كريم عليكم اعاده الله باليمن والخير والبركات.

الاسم: مي الحساني
التاريخ: 07/08/2011 22:46:51
حوار ممتع ... تعرفنا من خلاله على شخصيه نكن لها الاحترام
الاستاذ الشاعر اسماعيل
تحيه طيبه لشخصكم الكريم ولضيفتك الرائعه

رمضان مبارك عليكم واساله تعالى ان يتقبل منا ومنكم خالص الاعمال لوجه الكريم

تقبل مروري
اختكم
م.مي




5000