..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
 جمعية الراسخ التقني العلمية
.
.
.
رفيف الفارس
.......

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


مشهد لمدينة تعرق

علاء كولي

المدينة تعرق... الوطن يتلاشى بقدر أصابعي  

إزاحات زمنية تغلق منافذ الرحمة لتلك المدينة  

ثمة عرس يجتاح ذلك الحي ...

الصبية يلعبون بأقدارهم  لمسافة  احتراق واحدة ...

الممر مليء بجنائز شهداء جدد

صراخ يخرج  من أفواه المنازل

رصاصة تخترق جسد امرأة ...

عابر سبيل يسرق ما تبقى من ذلك العرق

ضجيج متواصل....

هناك في اخر الزقاق ...

رجل يرتقب أي امرأة  تمر أمامه

كي يمارس عادته السرية  أمامها

ولكي لا تسقط هباء في الأرض الموحلة

تسقط أمامها  بتأوهات شبقة

تنتهي بصراخ صبية الحي .........(ابو ز......)

أقف منشياً لتأوهات جارتي .......ثمة من يلعب بها ..

أقف مرة أخرى

كي  أنشر احتراقاتي بطاقات ثملة لفتيات حينا ...

فتيات حينا أنوثة خارجة على القانون

ترتطم أنوثتهن بين جدران الحي كرجال مخمورين  ..

لا فرق بين الأنوثة والخمر كلاهما يسُكر ....

الرجل الذي صلى بجنائز الشهداء ينتظر مضاجعة أحداهن

هنا في هذه المدينة ثقب واحد ....الجميع ينظر من خلاله

 

 

 

 

علاء كولي


التعليقات

الاسم: علاء كولي الناصري
التاريخ: 09/08/2011 11:35:16
الاخ الجميل فراس شكر لمرورك العطر هنا في مشهد من مدينتي

الاسم: فراس حمودي الحربي
التاريخ: 30/07/2011 11:29:47
لا فرق بين الأنوثة والخمر كلاهما يسُكر ....

الرجل الذي صلى بجنائز الشهداء ينتظر مضاجعة أحداهن

هنا في هذه المدينة ثقب واحد ....الجميع ينظر من خلاله

------------------------- /// علاء كولي الناصري
لك الرقي وسلمت الانامل ايها المبدع

شكرا دمتم سالمين ياابناء النور

تحياتي الفراس الى الابد سفير النور للنوايا الحسنة




5000