..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
.
.
رفيف الفارس
.......

 
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


إلى حين..

هناء شوقي

دثريني، دثريني!

تجسّدَ النورُ

ما بين قشعريرةِ البدنِ

والبردِ الساكن

جوفَ جوفي!

لا الصلاةُ غفرت للصمتِ

ولا الإغتسالُ مسحَ اهتزازَ الجسدِ

أفضيتُ بارتباكيَ المتدفقِ

حدث الآنَ

في حضنِ سيدةِ الإيمان!

آهٍ من نحيبك!

من حزنكِ العميق!

من صمتيَ الساكن صراخي

بليدةٌ أنا حتى الحنق

يا صانعَ البكاء:

كفكف الدموع.

يا مبتكرَ النساء:

لمَ غزلتَها من ضلوع؟

حيكتِ الملائكةُ من نور

والجنُ من النار

واصطف الاخيارُ فالأبرار

على عتباتِ الجنةِ

سقطنا،،

على مائدةِ الجوع

فغدونا طينًا

حتى الرجوع...

يا آلهةَ التيه:

حظيرة الإيمان

تُسحر الأرواح

ومضمارُ الكلام

يزهق الأنام

يجري كخيلٍ في سبق

ورحمة الرحمن

من حنينٍ إلى حين

تُغسل المؤمنين

من مخالب الخوف

وأنياب الفكر

دثريني، دثريني!

نور الله تجلى

بين إبتهالي في صلاتي

وصمتي في جنوني

تعالي!!

قشريني همّكِ

قسماتُ وجهك

تزفرُ مرارةً

تقطرُ ندمًا

خجلي منك ينحدرُ

على جبهتي

حتى ينطمسَ باطني

لأغدو،،

موطنًا للقهر

للأشباح

تعالي!!

شُقي صدري

إزرعي النورَ

أرضي،

أرضعيني فجرًا

أو!

اضرمي النارَ فيّ

فلا أعرف قبرًا

أسكنه.

يكفيني ما سكنني

من قفرٍ

وفقرٍ

ويبوس....

 

 

"إلى أمي في يوم حزنها"

 

 

هناء شوقي


التعليقات

الاسم: هناء شوقي
التاريخ: 26/05/2011 08:38:58
العزيز الاستاذ سامي العامري:
للكمال لا حدود مهما حاولنا
قد نقترب نوعا ما لكننا نلج خطوطا اخرى تفتح لنا نوافذ جديدة نعي من خلالها خطوطنا الخاصة

دوما لمرورك عطر من نوع خاص
مودتي

الاسم: هناء شوقي
التاريخ: 26/05/2011 08:36:45
الاستاذ فراس حمودي الحربي المحترم:

بورك تواجدك اينما كنت وبارك الله بك كيفما حللت

تحياتي

الاسم: هناء شوقي
التاريخ: 26/05/2011 08:35:19
الاستاذ حمودي الكناني العزيز:

لا حرمنا الله امهاتنا واطال الله بعمرهن
ولا حرمني مرورك الطيب

تحياتي

الاسم: هناء شوقي
التاريخ: 26/05/2011 08:34:03
الاستاذ الفاضل علي الزاغيني:

نصوص تحتفي ونصوص تسقط صرعى امام حدث ما
كلها تموجات هاجت في حضن حروفنا
ولمرورك رغبة مني بأن تستمر
اطال الله عمرك

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 24/05/2011 19:52:30
اضرمي النارَ فيّ

فلا أعرف قبرًا

أسكنه.

يكفيني ما سكنني

من قفرٍ

وفقرٍ

ويبوس....

----
قفل النص رقيق عميق
المبدعة هناء شوقي
أتمنى لك ولذويك الفرح الدائم

الاسم: فراس حمودي الحربي
التاريخ: 24/05/2011 17:37:30
تعالي!!

شُقي صدري

إزرعي النورَ

أرضي،

أرضعيني فجرًا

أو!

----------------------------- هناء شوقي
ايتها الهناء النبيلة لله درك وسلمت الانامل والقلم دمت سالمة

شكرا دمتم سالمين ياابناء النور

تحياتي الفراس الى الابد سفير النور للنوايا الحسنة

الاسم: هناء شوقي
التاريخ: 24/05/2011 11:59:21
الشاعر عبد الوهاب المطلبي:

ان يثمل الحرف حتى في الألم فهذا تنبيه لنبوءة لست حملها

بورك مرورك المستمر

تحياتي

الاسم: هناء شوقي
التاريخ: 24/05/2011 11:58:38
الشاعر عبد الوهاب المطلبي:

ان يثمل الحرف حتى في الألم فهذا تنبيه لنبوءة لست حملها

بورك مرورك المستمر

تحياتي

الاسم: حمودي الكناني
التاريخ: 23/05/2011 19:47:27
اشاطرك مشاعرك تجاه امك … حرفك متميز دائما وهذا ما عهدتك به تحياتي واحترامي … كوني بخير

الاسم: هناء شوقي
التاريخ: 23/05/2011 15:45:14
الغالية الشاعرة هناء القاضي:

لا محال من الفراق
لكن!
لا محال من الحب والحب والحب لهن


مودتي

الاسم: هناء شوقي
التاريخ: 23/05/2011 15:43:50
الصديق العزيز سلام نوري:

متى يصدح الحرف فينا أكثر؟
عندما يكون خاصا جدا جدا
فكم بالأحرى لو كان لها!!
هي الألم لغة العجز فينا

محبتي لكل امهاتنا على الأرض

الاسم: هناء شوقي
التاريخ: 23/05/2011 15:42:26
الزميل جلال السويدي:

اه من وجع يرسم العجز فينا ليبقينا عنوان صمت
أمام صخب الموج القابع صدرها الحنون

رغم حبنا لهن نعجز عن كفكفة دموعهن


تحياتي لمرورك

الاسم: علي الزاغيني
التاريخ: 23/05/2011 13:53:09
الاديبة الراقية هناء شوقي
تسكن حروفك مساحات من الحزن والالم
ويبقى حرفك شاردا في صراع دائم
سلمت لهذه النص الرائع وسلمت روحك المفعمة بالحب
تحياتي

الاسم: عبد الوهاب المطلبي
التاريخ: 23/05/2011 11:51:06
المبدعة حتى الثماله هناء شوقي
ارق التحايا اليك
دام حرفك..العمق ..في بيادر الفكر

الاسم: د هناء القاضي
التاريخ: 23/05/2011 10:34:02
مهما يمضي بنا العمر ..نبقى أطفالا أمام الوالدين ..تعلق وجداني جميل ،رغم أن فراقهم يدمي القلب.كوني بخير ..تحياتي

الاسم: سلام نوري
التاريخ: 23/05/2011 05:48:39
رائعة حتى في تهجدات حزنك الطاغي لانتاج خصوصية نصوصك هناء
سللاما

الاسم: جلال السويدي
التاريخ: 23/05/2011 01:49:55

الزميله التي توشحت بملائكة الجنان على رسم الامنيات

بين طيات الوجع (( هناء شوقي ))

بوح في قمة الروعه وجميل هذا النزيف بين الروح والاضلاع

لحبس النور فيه لا زالت الاحزان ترسم على وجهك كما الدموع

اهنئك من القلب ودمتي شعرا .

اقبلي مروري ولك كل الاحترام والتقدير

جلال السويدي




5000