..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


علي إبن أبي طالب (ع) والسياسة الإقتصادية

علي القطبي الحسيني

هل نحن بحاجة إلى وجود دروس في الجامعات السياسية وفي الحوزات العلمية بعنوان السياسة الإسلامية , وكذلك دروس بعنوان الإقتصاد الإسلامي في الدولة.

 باب المعاملات في الرسائل العملية للفقهاء والعلماء ( أعلى الله تعالى مقامهم ) مخصص لشرح وتوضيح  القضايا والمواضيع الإقتصادية الفردية , كما يوجد لدينا كتب قيمة في مجال الاقتصاد وهي عبارة عن محاولات قيمة اجتهادات قام بها بعض العلماء والمجتهدين ( أعلى الله مقامهم )  تستحق الدراسة والبحث .

كتب فقه المعاملات عادة ما يكون الجزء الثاني  في معظمها مخصص إلى شرح المعاملات المالية الفردية بين الناس ولكن اين المواد والدروس التي تشرح اقتصاد الدولة من وجهة نظر الدين الإسلامي وخاصة في عهد الإمام علي (ع) ؟؟

نحن بحاجة أن نبحث في سيرة ..

الإمام علي .. الإنسان ..

الإمام علي .. الإقتصادي..

الإمام علي ..الديمقراطي ..

الإمام علي .. السياسي..

الإمام علي .. الفيلسوف  ..

الإمام علي ..الحاكم ..

الإمام علي .. الإجتماعي ..

الإمام علي .. القاضي ..

  

. المتدينون وصلوا إلى مواقع رئاسية في بعض الدول الاسلامية وفي أكثر من بلد .. 

ما هي الصبغة الإقتصادية الاسلامية التي يمتاز بها المتدينون ؟؟..

 ماذا قدمنا للعالم من مدرسة الإمام علي أبي طالب الإقتصادية ؟؟..

 أين هي سيرة علي إبن أبي طالب الإقتصادية ,  خاصة لمن يدعي الموالاة لمدرسة الإمام علي ؟؟

  ماذا يمكن أن يقدم المدعي ولاية الإمام للإنسانية ..!!

 إلإنسانية بحاجة إلى دراسة سياسة الإمام علي (ع) .

دولة أفلاطون الفاضلة ودولة علي الفاضلة .. ما هو الفرق ؟؟؟

الفرق أن دولة أفلاطون الفاضلة المثالية بقت حلماً في قلب أفلاطون ودعاة المثالية , ولكن دولة بن أبي طالب تحققت على الأرض وفي أصعب الظروف .  

كانت فترة حكم الامام أقل من خمس سنين تخلل هذه الفترة القصيرة ثلاثة حروب  كبيرة خلفت عشرات الآلاف من الضحايا مما ولد حالة أجتماعية خطيرة بسبب تزايد عدد الأيتام والفقراء الذي فقدوا معيلهم .. وما زاد الوضع تعقيدأ عدم وجود وسائل الاتصالات الحديثة من التليفون والانترنيت والفاكس , وعدم وجود وسائل الاتصالات الحديثة مثل السيارات والقطار والطائرة وغيرهما.

  

هل حكم الإمام علي بالمعجزة . ؟؟؟

لم يحكم الإمام علي عليه السلام بالمعجزة  , بل حكم بالوسائل الطبيعية  , ورغم هذا لم يذكر التاريخ ان هناك طبقة من الشحاذين أو من اللصوص في عهده ..

يذكر آية الله صاق الحسيني الشيرازي وآية الله السيد محمد تقي المدرسي ( حفظهما الله تعالى ) : إن التاريخ لا يستطيع أن يذكر وجود فقير واحد في عهد الإمام علي أيام حكمه الدولة الإسلامية .

 إذن : لماذا انعدم الفقر في عهد الإمام علي عليه السلام ..

  

الضمان الإجتماعي ..

لعل الكثير يعلم أن الإمام علي سن قانون الضمان الإجتماعي وأجرى رواتباً للعجزة والأيتام ..

وقصة مشاهدته لرجل عجوز مسيحيا يتسول  سأله الإمام لماذا يتسول فقال ارجل كنت قوياً أعمل واعيش من كذ يدي فلما كبرت وعجزت ما عاد بأمكاني العمل  فأصبح هذا حالي فقال الإمام علي : ما معناه  استعملتو شاباً قويا فلما عجز  تركتموه او رميتموه ( المصدر غير موجود عندي الآن ) فامر له بمرتب يجري له من بيت المال .

وقصة سمعه لأيتام يتصارخون يبكون من الجوع في بيتهم وكان معه صاحبه قنبر ( رض ) فحمل لهم الدقيق والطحين واللحم , وطبخ الطعام لهم بيده الكريمتين وأمر بإجراء راتباً لهم

  

النظرية الإقتصادية .

إلتفاتة لا بد من ذكرها :

إن عهد الإمام أو دولة الإمام تختلف عن حكومة باقي الخلفاء على الأقل في السياسة الإقتصادية وهذا من باب اختلاف الإجتهادات .

الوضع الإقتصادي يؤثر على كل الحياة العامة للدولة والشعب

 الوضع الإقتصادي الضعيف يؤدي إلى الفساد الإخلاقي .

الفساد الإقتصادي يؤدي إلى زيادة نشوء الميليشيات المسلحة والعصابات وشبكات التخريب.

الوضع الإقتصادي يؤثر حتى على الإيمان بالله تعالى ..

 وقد قال الإمام علي يوماً : أينما ذهب الفقر قال له الكفر خذني معك.

وقال عليه السلام أيضاً : لو كان الفقر رجلاً  لقتلته ..

الوضع العسكري مرتبط  قوة أو ضعفاً بسبب العامل الاقتصادي. 

الفقر يؤدي بالجندي إلى الهروب لأجل لقمة العيش .. من خلال الفقر يمكن اختراق الجيش وهزيمته وشراء حتى بعض الذمم . 

العامل الإقتصادي هو سبب رئيسي في وحدة البلد أو في تمزق البلد ..

 الفقر يؤدي إلى تذمر الشعب , ويمكن للعدو أن يشتري الذمم وتدخل الأجنبي وتنفيذ مطامعه وأجندته ...

القائد الناجح من يعرف كيف يتعامل مع العامل الإقتصادي .. 

القائد الفاشل من يفلت من بين يديه ميزانية الدولة أو من تقع الميزانية بين يديه ولكنه لا يعرف كيف يتصرف بها ..

إني لاحظت أن العلمانيين والتقدميين والماركسيين والمتدينين من غير المسلمين أحياناً يهتمون بهذه الجوانب كثيرا حتى أن هناك من عد الإمام إشتراكياً  , أو كما  يقال ان المفكر العراقي المرحوم السيد هادي العلوي قال أن الامام علي كان يساريا أو يساري في الاسلام ..

 ولم يكن الإمام كذلك ..

الإشتركية موجودة في بعض الموارد .. مثلاً في توزيع الفائض عن الحاجة من أموال بيت المال العام ..

فقد كان الإمام علي يوزع الأموال على الشعب بالتساوي ولكن الإمام يختلف مع الفكر الإشتراكي في مورد حق الملكية الشخصي .

 الإشتراكية لا تقبل بأن يرتفع مسوى مواطن عن مستوى أي مواطن آخر , فيضيع هنا الحافز الذاتي للإبداع لدى المواطن مادام لم يرتفع بمستواه سواء عمل  وضاعف الجهود أم لم يعمل .

في النظام الاشتراكي الماركسي يتساوى الإنسان الفعال والنشيط مع الانسان الخامل الكسول .. وهنا يقع الإفتراق بين الاسلام والمذهب الإشتراكي .

كان علي يوزع الفائض عن الحاجة من أموال بيت المال بالسوية , ولكن لا يمنع أحداً أن يعمل ويزداد ثراء على شرط أن يعطي من ماله الحقوق والزكوات الواجبة ..

  

خطوات مشروعه الاصلاحي

والآن مع خطواته في مشروع التنفيذ الإصلاحي من خلال كتاب الإمام علي سيرة وتأريخ ومن خلال شرح نهج البلاغة لأبن أبي الحديد المعتزلي :

(( أولاً : إلغاء التمايز الطبقي :
ساد في عهد « عمر » و« عُثمان » تمايز طبقي في توزيع الثروة من بيت المال ، حتى أصبح الناس قسمين ، قسم في عداد الأثرياء وما فوق ذلك ، وآخرون لا يرتفعون عن مستوى الفقر كثيراً! حتى تسبَّبت هذه السياسة الظالمة في استثراء تفاوت طبقي خطير..
فأعلن الإمام عليٌّ عليه السلام إلغاء التمايز الطبقي بكلِّ أسبابه ، وعهد إلى التسوية بين الناس في العطاء ، فالناس عنده سواسية كأسنان المشط ، وانقطعت آمال الطبقة الغنية التي لم تنظر للدنيا الا في منظار مادِّي.
فقال عليه أفضل الصلاة والسلام : « ألا لا يقولنَّ رجال منكم غداً قد غمرتهم الدنيا ، فاتَّخذوا العقار وفجَّروا الأنهار وركبوا الخيول الفارهة ، واتَّخذوا الوصائف الروقة ، فصار ذلك عليهم عاراً وشناراً ، إذا ما منعتهم ما كانوا يخوضون فيه ، وأصرتهم إلى حقوقهم التي يعلمون ، فينتقمون ذلك ويستنكرون ، ويقولون : حرمنا ابن أبي طالب حقوقنا! )) (1) .

ولمَّا نودي لقبض الحقوق ، قال الإمام عليٌّ عليه السلام لعبيد الله بن أبي رافع  كاتبه ـ : « إبدأ بالمهاجرين فناديهم ، وأعطِ كلَّ رجلٍ ممَّن حضر ثلاثة دنانير ، ثُمَّ ثنِّ بالأنصار فافعل معهم مثل ذلك ، ومن حضر من الناس كلُّهم الأحمر والأسود فاصنع به مثل ذلك »!
وتخلَّف يومذاك رجال منهم : طلحة ، والزبير ، وعبدالله بن عمر ، وسعد بن العاص ، ومروان بن الحكم ، قد عزَّ عليهم أن يكونوا كغيرهم من الموالي والعبيد!
< /v:f>هناك خطب الإمام عليٌّ عليه السلام مرَّةً أُخرى قال فيه : « هذا كتاب الله بين أظهرنا ، وعهد رسول الله وسيرته فينا ، لا يجهل ذلك الا جاهل عانَدَ عن الحقِّ ، منكر ، قال تعالى : ( يَاأيُّهَا ا لنَّاسُ إنَّا خَلَقْنَاكُم مِن ذَكَرٍ وَأُنثَى وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوباً وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا إنَّ أكْرَمَكُمْ عِندَ اللهِ أتْقَاكُم ) » ثُمَّ صاح بأعلى صوته « ( أطِيعُوا اللهَ وَالرَّسُولَ فَإن تَوَلَّوا فَإنَّ اللهَ لأ يُحِبُّ الْكَافِرِين )! أتمنُّون على الله ورسوله بإسلامكم ؟! ( بَلِ اللهُ يَمُنُّ عَلَيْكُمْ أنْ هَدَاكُمْ لِلإِِيمَانِ إن كُنتُمْ صَادِقِين ) أنا أبو الحسن ، ألا إنَّ هذه الدنيا التي أصبحتم تمنُّونها وترغبون فيها ، وأصبحت تُغضبكم وترضيكم ، ليست بداركم ولا منزلكم الذي خُلقتم له ، فلا تغرَّنكم فقد حذَّرتكموها..
فأمَّا هذا الفيء فليس لأحدٍ على أحدٍ فيه أثرة ، وقد فرغ الله من قسمته ، فهو مال الله ، وأنتم عباد الله المسلمون.. وهذا كتاب الله به أقررنا وله أسلمنا ، وعهد نبيِّنا بين أظهرنا ، فمن لم يرضَ به فليتولَّ كيف يشاء! فإنَّ العامل بطاعة الله والحاكم بحكم الله لا وحشة عليه )) (2).

 إذا لا حظنا سياسة الإمام علي (ع) لعرفنا أنها سياسة الدين في النظر إلى عباد الله  نظرة المساواة والعدالة ..  ومن الطبيعي ان تؤدي هذه السياسة العادلة والشفافة إلى نتيجة واحدة وهي الإستقرار الإقتصادي وانخفاض أو حتى انعدام مستوى الفقر في المجتمع .

ولقد وقف بولس سلامة مندهشاَ وهو يخاطب علي أبن طالب قائلاً :

  

يا إله الأكوان أشفق عليا *** لا تمتني غب العذاب شقيا

 أنت ألهمتني مديح علي *** فهمي غيدق البيان عليا
وتخيرت للأمير وأهل *** البيت قلبا آثرته عيسويا

هكذا كان صهر أحمد يضفي *** نبله ملء سرحة الدهر فيا

هو فخر التاريخ لا فخر شعب ***  يدعيه ويصطفيه وليا

ذكره إن عرى وجوم الليالي*** شق من فلقة الصباح نجيا
لا تقل شيعة هواة علي *** إن في كل منصف شيعيا   - 3 -

يقول الكاتب العراقي العلماني المعروف عبد الخالق حسين  :

ونقولها بأسف، متى يتعلم قادتنا الجدد الدروس البليغة من التاريخ ومن تجارب الغير. فهم وكإسلاميين، يكررون دائماً مقولات عن الإمام علي يؤكدون على زهده وحرصه الشديد على أموال المسلمين إلى حد أن انفض عنه حتى أقرب الناس إليه مثل أخيه عقيل وابن عمه عبدالله بن عباس وذهبا إلى معاوية نكاية بالإمام لأنه رفض تمييزهما على الغير في توزيع الأموال، وإصراره بعدم التفريط بأموال المسلمين في سبيل ترضيتهما .  - 4-

  

علي (ع ) وعلاج الفساد الإداري

لم يحابي الإمام علي عليه السلام يوماً مع أقرب الناس إليه , وكانت سياسته في معالجة الفساد الإداري واحدة من أروع وادق وأشد السياسات التي اتبعها حاكم في عصر من العصور , وقد اتبع سياسة صارمة مع أقرب الناس إليه , وما قصة الإمام مع أخيه عقيل إلا دليل ساطع على عدالة الامام وتقديمه مبدأ العدل على عوامل القربى والإخوة في .

  

متابعة الإمام أمور الولاة في أقاليمهم ..

 لقد تابع الإمام علي عليه السلام سيرة  الأمراء وكانت له آذان ضاغية لكل شاردة حول سيرة الولاة  , لا ينفع أحد أنه معين من قبل الإمام علي نفسه ولا تنفع ورقة التزكية من الإمام علي نفسه فإذا ما اساء أحد استخدام صلاحياته تكون الخطوة اللاحقة مباشرة متابعة الموضوع مع رجل من خواصه يحمل كتابين .. كتاب لعزل الوالي إن صحت الشكوى والمظلمة وكتاب في تعيين الوالي الجديد في نفس الوقت ..

 متابعة دقيقة ومباشرة وإجراءات سريعة وحاسمة , و عدالة علي إبن أبي طالب التي لم تنفع معها العلاقات الأسرية والشخصية والقرابة , والأمثلة كثيرة في هذا المجال أذكر لكم مثلاً واحداً في هذا الباب حصل مع ابن عم الإمام علي عليه السلام : 

  


 [ 41 ] ومن كتاب له (عليه السلام) إلى بعض عماله وهو عبدالله بن العباس

(( أَيُّهَا الْمَعْدُودُ ـ كَانَ ـ عِنْدَنَا مِنْ ذَوِي الاْلْبَابَ ، كَيْفَ تُسِيغُ(6) شَرَاباً وَطَعَاماً، وَأَنْتَ تَعْلَمُ أَنَّكَ تَأْكُلُ حَرَاماً، وَتَشْرَبُ حَرَاماً، وَتَبْتَاعُ الاِْمَاءَ وَتَنْكِحُ النِّسَاءَ مِنْ مَالِ الْيَتَامَى وَالْمَسَاكِينِ وَالْمُؤْمِنِينَ وَالْـمُجَاهِدِينَ،...

الَّذِينَ أَفَاءَ اللهُ عَلَيْهِمْ هذِهِ الاْمْوَالَ، وَأَحْرَزَ بِهِمْ هذِهِ الْبِلاَدَ؟!

فَاتَّقِ اللهَ، وَارْدُدْ إِلَى هؤُلاَءِ الْقَوْمِ أمَوَالَهُمْ، فإِنَّكَ إِنْ لَمْ تَفْعَلْ ثُمَّ أَمْكَنَنِي اللهُ مِنْكَ لاَُعْذِرَنَّ إِلَى اللهِ فِيكَ(1)، وَلاََضْرِبَنَّكَ بِسَيْفِي الَّذِي مَا ضَرَبْتُ بِهِ أَحَداً إِلاَّ دَخَلَ النَّارَ!

وَ وَاللهِ لَوْ أَنَّ الْحَسَنَ وَالْحُسَيْنَ فعَلاَ مِثْلَ الَّذِي فَعَلْتَ، مَا كَانَتْ لَهُمَا عِنْدِي هَوَادَةٌ(2)، وَلاَ ظَفِرَا مِنِّي بَإِرَادَة، حَتَّى آخُذَ الْحَقَّ مِنْهُمَا، وَأُزِيحَ الْبَاطِلَ عَنْ مَظْلَمَتِهِمَا .))  - 5-

  ماذا نستفيد من هذا الكتاب ..

-1- معالجة الإمام الفساد من رأسه .

-2- السرعة والحسم المباشر في علاج الفساد .

-3- معاملة القريب والبعيد  بقانون واحد ..

  

وفي هذا الكتاب الواضح  تأكيد الإمام علي أن المحاباة مرفوضة وغير موجودة في قاموس الإمام علي السياسي حتى ولو مع الإمام الحسن والحسين  , مع علم الإمام علي بأن الحسن والحسين أعلى وأجل من يظلما أحدأ , أو يغتصبا مالاً  , وهما سيدا شباب اهل الجنة بحديث رسول الله صلى الله عليه وآله ..

  

- 1-  شرح النهج لابن أبي الحديد 7 : 37.

 -2-  شرح ابن أبي الحديد7 : 40 ، والآيتان على التوالي من سورة الحجرات 49 : 13 ـ 17.
-3- ابيات بولس سلامة هو : الاديب اللبناني الكبير الاستاذ بولس سلامه ،ولد سنة 1910 م في قضاء جزين ـ لبنان ، درس الحقوق في الجامعة اليسوعية ، وعمل قاضياً سنة 1928 م ، وتوفي سنة 1979 م

-4- د. عبد الخالق حسين ..

http://www.alnoor.se/article.asp?id=11426

-5-  [ 41 ] ومن كتاب له في نهج البلاغة .. شرح أبن أبي الحديد المعتزلي .

علي القطبي الحسيني


التعليقات

الاسم: بشار الشديدي
التاريخ: 26/08/2018 12:59:25
المنهج الاشتراكي مستنبط من سياسة الامام علي ع فلقد ساوى بتوزيع الغنائم والثروات واعطى للايتام والعاجزين من بيت مال المسلمين للمسلمين ولغيرهم وحقق عدالة اجتماعية فلم يكن في عهده فقراء او متسولين .....وكون النهج الاشتراكي يتعارض وحب البعض للتملك واعادة نظام العبودية فهم ينكرون ان الامام علي ع كان اشتراكيا ....فالحديث النبوي واضح (((لا يؤمن احدكم حتى يحب لاخيه ما يحب لنفسه)))) اي ان يمتلك اخاك ما تتمنى تملكه فالاشتراكية هوو استنباط للمنهج الاسلامي ....

الاسم: حسنين الحربي
التاريخ: 06/12/2012 11:52:43
علي اول من اسس حقوق الانسان

الاسم: صفاء حسين
التاريخ: 02/05/2009 20:38:42
شيخنا الجليل ماذا بقي لنا ان نكتب بحق امير المؤمنين فهو القدوه لنا بكل الميادين والله الموفق وانشاءالله التوفيق لما فيه الخير لكل المؤمنين ,صفاء حسين

الاسم: صفاء حسين
التاريخ: 02/05/2009 20:27:47
شيخنا الجليل ماذا بقي لنا ان نكتب بحق امير المؤمنين فهو القدوه لنا بكل الميادين والله الموفق وانشاءالله التوفيق لما فيه الخير لكل المؤمنين ,صفاء حسين

الاسم: صفاء حسين
التاريخ: 02/05/2009 20:17:51
اعتقد وهذا رايي الشخصي ان شخصيه اميرالمؤمنين ليس لها مثيل على مر العصورفهو مثال حي للانسانيه المحضه والفكر العلمي الخلاق علما اننااليوم في القرن الواحدوالعشرين لم نصل الى الذي وصله اميرالمؤمنين في تلك الفتره فهو الرجل الذي طبق نظريه الاصلاح الاجتماعي تطبيقا عمليا وليس كما هوحاصل في مجتمعنا اليوم الرجل الامير نزل الى الشارع ليتعرف على مشاكل المجتمع ككل فهويعتقد انه هوالشخص المعني الاول بعدرسول الله صلى الله عليه واله بشؤن المجتمع وهوالحقيقه المحضه التي يجب ان نفهمهاان الامير الرجل اصلح ذاته واخاهاوفهم طبيعته الانسانيه فنراه ينجح في اصلاح المجتمع لذلك يجب علينا ان نؤاخي انفسناونفهم بعضنا البعض..

الاسم: علي القطبي الموسوي
التاريخ: 26/04/2008 18:42:07
الأخ العزيز من مصر العربية خالدعبد الله عثمان على العقيلى
السلام عليكم . سأحاول قدر جهدي أن أن أبحث عن ما طلبتم وإن حصل علم عندي بأحفاد عقيل أبن ابي طالب رضوان الله عليه فسأكتبه لكم على نفس هذه النافذة إن شاء الله تعالى .
الشيخ العزيز الأخ حذيفة رعاه الله تعالى .. جزاك الله خيرا على دعائك وشكراً على تعليقك ومساهمتك .,ندعوا الله تعالى أن يهدي ولاة الأمر إلى الاستفادة من هدي الصالحين وسيرتهم والتزود من اخلاقهم وتقواهم ..

الاسم: خالدعبدالله عثمان على العقيلى
التاريخ: 26/04/2008 15:02:20
اسف جدا ارجو منك ان تزدنا على عقيل ابن ابى طالب رضى الله عنه من معلومات عنه بكثره وعقبه فى العراق والشام الى الوقت الحالى انا من عرب العقيلات من جمهوريه مصر العربيه نسبه ينتهى الى عقيل رضى الله عنه

الاسم: الشيخ حذيفة
التاريخ: 12/04/2008 05:20:28
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،
ياشيخنا تؤدي خدمة جليةببحثك المفيدعن امير المؤمنين ص ع والله يجزيك جزاء جزيلا عنه.
الامور الاقتصادية اليوم تحتاج الى هدايةاميرالمؤمنين.

الاسم: فائق الربيعي
التاريخ: 04/10/2007 00:21:21

شيخنا وأستاذنا علي القطبي حفظه الله ورعاه
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ماذا بقيّ لنا من علي ؟ ونحن في حالة أنشطار وتكور حول ألذات , وأنت يا شيخنا الكريم تشد بنا الرحال بتأني ورويـّة إلى هذا الإمام الهمام , لتذكرُنا ببحثك الرائع الممتع بالمسؤولية الملقاة على عاتق الجميع في أحياء منهج وفكر علي عليه السلام , امتلكت العالم وأنا اقرأ في ثنايا هذا البحث كم كان عليا عليه السلام مهما للفقراء واليتامى , وكم هم اليوم بأمس الحاجة لمثل هذه الشخصية العظيمة في فكرها ونهجها
دمت موفقاً بالخير والنجاح
فائق الربيعي




5000