هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


موقف المستشرقين من ألأسلام وألعرب 1- نشوء الاستشراق

نوري خزعل صبري الدهلكي

يعتبر الاستشراق اهم الوسائل التي أعتمدها الغرب للسيطرة على الشرق , وألذي يمثل الى جانب ألتبشير أحدى أهم الركائز التي أعتمد عليها ألاستعمار في مراحله المختلفة , من الحروب الصليبية ابتداء مرورا بالحروب العالمية وأنتهاء بنظام العولمة الجديد الذي تسعى اليه الدول الكبرى لفرض هيمنتها السياسية والاقتصادية على العالم اجمع

 

لقد كان للبابوية الدور الكبير في ظهور الاستشراق وكان ذلك واضحا منذ الخطبة الاولى التي القاها البابا أريان الثاني ( 1095 م ) في جنوب فرنسا عندما دعا الى شن حملة تحت راية الصليب ضد المسلمين والاستيلاء على بيت المقدس , وكانت هذه هي الشرارة الاولى لوجود ما عرف بألأستشراق .    

عندما فشلت الحروب العسكرية في تحقيق مأربها قام البابا بطرس رئيس دير كولوني بجولة على الحدود الفرنسية الاندلسية ونادى بوجوب مقاومة الاسلام لا في ساحات الحرب فقط وانما في الساحة الثقافية كذلك , فألف لجنة لترجمة القرأن الكريم والاهتمام بدراسة اللغة العربية وأتخذوا في فينا عام 1312 م قرارا بتاسيس كراسي الاستاذية في اللغات العربية والعبرية والسريانية واليونانية في كل من جامعة باريس واوكسفورد وبولونيا .  

 

ولغرض أيقاف المد الاسلامي قام رجال الكنيسة في الفترة (1450- 1460 م ) باجراءات حول كيفية التعامل مع المجتمع الاسلامي والعمل على تجزأته ووضعت دراسات لتحقيق هذه الاهداف وكانت تلك بداية الاستشراق المنظم الذي كانت الانطلاقة الفعلية له في القرن الثامن عشر الميلادي حيث عملوا على استيعاب كل ما في الشرق من قيم وتقاليد وعادات فضلا عن السيطرة الاستعمارية المباشرة . 

أضافة لجهود رجال الدين كان لقادة الدول الغربية الدور الكبير في دعم الاستشراق , منها على سبيل المثال دور ( فردريك الخامس ملك الدنمارك اواخر عام 1760 م ) في ارساله بعثة بحرية الى بلاد العرب الجنوبية التي توجهت بواسطة طراد حربي الى استنبول ومصر واليمن والهند والعراق والشام واستمرت 36 عاما وكانت من اهم الرحلات وكانت اهم مصدر من مصادر الدراسات لليمن والعراق .  

كما كان لنابليون بونابرت امبراطور فرنسا دورا مهما في دعم الاستشراق فقد أمر بدراسة الاسلام دراسة مستفيضة قبل ان يغزو مصر , غير انه  ليس جميع المستشرقين كانوا ضد الاسلام ولكن من كان منهم كذلك فقد كانوا على ثلاث فرق , ففريق منهم موظفون رسميون في دوائر الاستعمار ووزارة المستعمرات البريطانية مثل ( لورنس , فليبي الذي اطلق على نفسه اسم عبد الله , مس بيل وبرترام توماس) وفريق ثاني كانوا مستشارون بصفة رسمية لدى دوائر المخابرات البريطانية والفرنسية والالمانية ( مركيليوث , هنري لامانس و كولدتسيهر ) وفريق ثالث تطوعوا لخدمة بلدانهم من خلال حركات الاستشراق والتبشير وعملوا على اذكاء الطائفيات والمذهبيه مثل ( يوليوس فلهاوزن ,دي بوركي وبراون ) .  

عمل المستشرقون باشكال مختلفة فكانوا تجارا يجوبون البوادي والصحارى او اساتذة جامعات او علماء اثار او سفراء وقناصل وفي احيان كثيرة ضباط مخابرات , فعكف علماء وباحثون في دراسة التراث الفكري واللغات واللهجات وأختطلوا بالسكان ليفهموا عقليتهم وأمزجتهم ومن خلالها وضعوا المخططات لأحتلال الدول .    

من أشهر المستشرقين ممن كاتوا ضباط مخابرات هو السير وليم سوير الذي اشتهرت له اعمال في الغرب مثل ( حياة محمد ) و ( تاريخ الخلفاء ) وقد كان ضابط مخابرات في ولاية أكرا الهندية خلال الثورة الهندية .  

وكان المستشرق برترام توماس احد ضباط الحملة البريطانية على العراق عام 1914 م وشغل منصب الحاكم السياسي للشطرة وقلعة سكر والغراف ثم اصبح وزيرا لمالية عمان ثم رئيسا لوزرائها  , ومن اهم اعماله ( مخاطر ورحلات في الجزيرة العربية ) يصور فيه عبوره للربع الخالي . 

ومن أشهر المستشرقين  ألقناصل كلوديوس جيمس ريج , قنصل بريطانيا في العراق ايام الوالي داود باشا وكان هذا المستشرق يتقن العربية والعبرية والكلدانية والفارسية والتركية واللاتينية والفرنسية والايطالية وله امكانية في الصينية , وله كتاب (تاريخ باشوية بغداد ), ( فهارس في المخطوطات الشرقية )و ( ملاحظات في تخطيط بابل القديمة ) .   

لا أريد ان يفوتني ذكر جهود المستشرقين اليهود المبكرة في هذا المجال, فهناك منهم من عاشوا في القرون الوسطى جابوا البلدان وتحملوا عناء السفر في البر والبحر من اجل تحقيق اهدافهم ومنهم على سبيل المثال ( الدار الداني )الذي زار الحبشة ومصر والقيروان واسبانيا واليمن والعراق ( عام 880 م )ومنهم ( يهوذا بن سليمان الحريزي الطليطلي 1170- 1230م )والذي نقل كتبا مهمة من العربية الى العبرية , له كتاب ( مقامات الحريزي العبرية )والذي قام برحلة الى مصر والشام وفلسطين والعراق .     

غير ان اكثر من بذل جهدا من المستشرقين اليهود هو ( بنيامين بن يونة التطلي النباري الاندلسي ) وهو من تجار اليهود العارفين بالتوراة , قام برحلة في الفترة (1165 -  1173م )زار خلالها 181 مدينة في اوربا وافريقيا واسيا بدأها من برشلونة مارا ببيت المقدس فبغداد وبابل وشبه جزيرة العرب والهند والصين , قام خلالها باحصاء طوائف اليهود وعلمائهم واعداد اليهود في كل مدينة زارها حتى ولو كان شخصا واحدا يسكن اطراف الارض .  

هذه الجهود التي بذلها المستشرقون اتت ثمارها في تفتيت الاسلام واثارة الفرقة في بلاد المسلمين وهذا ما سيتم  بيانه في الحلقات المقبلة .    

 

نوري خزعل صبري الدهلكي

أقتصادي ورجل أعمال عراقي - الهند

 

نوري خزعل صبري الدهلكي


التعليقات




5000