..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
د.عبد الجبار العبيدي
.
رفيف الفارس
امجد الدهامات
.......

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


افتتاح متحف وغاليري في كلية الفنون \ جامعة بابل

محيي المسعودي

افتتح صباح يوم الاربعاء 20 \ 4 \ 2011 متحف وقاعة عرض في كلية الفنون الجميلة \ جامعة بابل , وحملت قاعة العرض التي ضمها المتحف اسم الفنان البابلي الرائد عبد الرحيم الوكيل وتم فيها افتتاح معرض فني ضم بعضا من اعمال الوكيل الى جانب اعمال لفنانين آخرين . وقال عميد كلية الفنون الدكتور الفنان فاخر محمد : ان اطلاق اسم الفنان الوكيل على قاعة العرض ياتي ضمن نهج الكلية الهادف الى تكريم الفنانين المبدعين الرواد من ابناء محافظة بابل .واضاف فاخر محمد يقول : انطلاقا من رؤية الكلية وسعييها في اشاعة وترسيخ الثقافة البصرية, وارشفة المنجز التشكيلي المحلي والوطني, بادرت كليتنا من موقع مسؤليتها الاكاديمية والفنية والثقافية الى انشاء هذا المتحف وقاعة العرض ليكونا مركزا ثقافيا ونواة لمشروع ستراتيجي يحقق اهداف وطموح الفنانين في توسيع قاعدة انتاج وتنوع الفن التشكيلي,  وقاعدة للتلقي والتفاعل مع هذا الفن من قبل الجمهور وتنمته في المجالات كافة, ما ينعكس على الارتقاء بالذائقة الفنية الجماهيرية وصقلها  لدى مجتمعنا العراقي  الذي هو في امَس الحاجة اليها الان 0 هذا وشهدت قاعة العرض اكثر من 75 عملا فنيا , اثنان واربعون منها, كان قد تبرع بها الفنان عبد الرحيم الوكيل, اغلبها من اعماله التي نفذها بالمرمر والحجر والبرونز, خلال العقود الماضية (الخامس والسادس والسابع والثامن) من القرن الماضي وبعضها من مقتنياته الخاصة, وهي لرواد الفن التشكيلي العراقي الاوائل  مثل - جواد سليم و محمد علي شاكر و علاء بشير وآخرين -  والى جانب اعمال ومقتنيات الوكيل ضم المعرض اعمالا لفنانين اخرين مثل كاظم نوير ومكي عمران وشيروان  , كما شارك حوالي 12 فنانا من اساتذة الكلية باعمال فنية في هذا المعرض .

وفي نفس السياق قال الفنان علي عبد الجليل معلقا على عرض اعمال الفنان عبد الرحيم الوكيل في المعرض الذي اقيم على القاعة التي حملت اسم الاخير : ان هذه الاعمال تبرع بها الوكيل لمتحف الحلة المعاصر الذي يجري العمل حاليا لاعداده وتجهيز قاعاته في البناية التراثية القديمة لمتصرفية الحلة , ولان قاعات المتحف لم تكتمل بعد جرى الاتفاق مع عمادة كلية الفنون في بابل  لحفظ هذه الاعمال في متحف كليتهم , على ان تسلم لمتحف الحلة المعاصر عند اكتمال بنايته وافتتاحه رسميا 0 عميد كلية الفنون الذي اكد هذا الاتفاق, استبعد - بالمقابل - ان يكتمل متحف الحلة المعاصر في الامد القريب .

هذا ومن الجدير بالذكر ان افتتاح المتحف والقاعة حضره لفيف من السياسين والفنانين العراقين ووسائل اعلام الى جانب جمهور هذا الفن . وقال عضو مجلس محافظة بابل مازن عبد الكريم الذي حضر الافتتاح ان الحكومة المحلية في بابل متوجهة بعزم لدعم المبدعين والمثقفين والفنانين في المحافظة . وقد دعمت بهذا الخصوص خطوة كلية الفنون في مشروع المتحف والقاعة, وسوف تستمر بالدعم  لانها تعتقد ان الفن والثقافة من السُبل المثلى للتنمية البشرية والارتقاء  بها . وكشف عبد الكريم عن  ان مجلس المحافظة كان قد حشد لهذا المشروع عدادا كبيرا من الساسة وخاصة اعضاء البرلمان العراقي الذين يمثلون المحافظة, والذين حضر منهم هذه المناسبة على جبر حسون وعلي شبر وعواد العوادي وعلي الشلاه الى جانب اعضاء في مجلس المحافظة من بينهم رئيس لجنة الثقافة فاهم المانع  .

ويقول الناقد الفني عادل كامل عن الفنان عبد الرحيم الوكيل :  (لو حشرنا بعض نصوص عبد الرحيم الوكيل، مع أقدم المجسمات لعمل [ الأصابع ـ الدماغ ] لكان من الصعب وضع فواصل بينهما. فهل قام الوكيل بإلغاء للزمن ـ والحقب ـ كي يضعنا في زمن: النحت..؟ أم انه، مع اتساع المسافة وتراكم المعارف والتجارب، تمسك بدوافع مكثت تجد حضورها خارج الحقب وبعيدا ً عن سيادة النمط الواحد..؟  وهو الذي يعود، مرة أخرى، إلى وظيفة النحت. مع أن مسيرة النحت أعلنت عن علاقة دائمة مع المكان والحركة والرموز والمظاهر الاجتماعية والأيديولوجية. إن الوكيل الذي تخلى عن المعالجات المباشرة لوظائف النحت: النصب والتماثيل والنحت الشخصي (البورتريه) المنتمي إلى  الواقعية وتحديثاتها، مكث يعالج قضية لا يبدو الكلام فيها إلا في حدود حرفيات وتقانات محددة وصارمة. )

سيرة

ـ ولد الفنان عبد الرحيم الوكيل في بابل عام 1936.

ـ دبلوم معهد الفنون الجميلة ـ بغداد ـ درجة امتياز[ 1954 ـ 1959 ]

ـ درس النحت والتصميم في كلية جلسي في لندن وحاز على الدبلوم الوطنية اختصاص[ N.D.D] كما حاز على شهادة دبلوم جلسي. درس طرق صب البرونز في المدرسة المركزية للفنون الجميلة ـ لندن.

ـ رئيس قسم النحت والصب في مديرية الآثار العامة ـ والقيام بالأعمال الفنية والعرض والصيانة للآثار.

ـ أوفد من قل وزارة الثقافة والإعلام والمتحف العراقي إلى البرتغال لدراسة المتاحف والنصب في البرتغال مع مؤسسة كولبنكيان ـ 1967

ـ مدرس النحت ورئيس قسم الفنون التشكيلية 1968 ـ 1969

ـ حصل على [ M.F.A] جامعة بنسلفانياـ الولايات المتحدة الأمريكية.

ـ أقام سلسلة من المعارض الشخصية داخل القطر وخارجه كما شارك في المعارض الجماعية.

ـ عضو جماعة بغداد للفن الحديث ـ عضو جمعية التشكيليين العراقيين.

عضو جمعية النحاتين الأمريكية ـ عضو الاتحاد الدولي للمدالية.

 

محيي المسعودي


التعليقات




5000