.
.
  
.......... 
هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


رماد

أ د. وليد سعيد البياتي

ككل بقايا الحراق

سخام بلون العباءآت السود

بلون الشتاءآت الماضية

مخلفات جمر

ورماد

***

في الستين

البس ذاكرة الليل

بين اصابعي

 جمرات من بقايا الحرب التاريخ

ووجع تعشق تحت سماء الرب

للنوارس اغنية

ولمحارات الشواطي

وانا اعبث ببعض الاوراق

والاصداف

***

في المشفى

جاء الجراح وخلع ضلعي

غرز مكانة قلما

قال الان لا تستطيع ان تكتب

فتبسمت

واخرجت من حقيبتي ضلعا

مقوسا كالعرجون

وكتبت تاريخ الناس

***

يا سيدتي

ما زلت اجول بين الصفحة والصفحة

ما زلت اقلب دواوين الشعر

وكتب التاريخ

وانزف من ضلعي دما على الاوراق

سطورا

وحكايا

وهمهمات ليلية

***

ارحل في قافلة الليل  في الستين

خيولا لم تسرجها قبائل

البدو

ولم تعرف غير سماوات الرب

غير الرمل

في الليل

ونجوم ترقص

***

 

 

المملكة المتحدة - لندن

4 / شباط / 2010

***

 

 

أ د. وليد سعيد البياتي


التعليقات

الاسم: الاستاذ الدكتور وليد سعيد البياتي
التاريخ: 2011-04-18 09:16:53
الاستاذة الشاعرة الاديبة جوزيه عبد الله الحلو المحترمة
تحياتي من التايمز الى السين حيث تعبر سفن الشفق الليلي قصائدا لم تكتب
سيدتي
حملتني من روعتك ما لا أطيق وقد اطاح القك برماد السنين حتى بت لا اعرف ايهما اشد روعة أنت ام تعليقتك الانيقة؟ لا شك ان في تعليقتك من الدفء الروحاني ما يفوق معاني قصيدتي.
لك الود والتقدير الواجبين وليغسلك الالق
أ.د. وليد سعيد البياتي

الاسم: الشاعرة جوزيه حلو ـ فرنسا
التاريخ: 2011-04-17 22:47:32
أ د. وليد سعيد البياتي

1) ...العباءآت السود
بلون الشتاءآت الماضية
مخلفات جمر
ورماد

2) في الستين
البس ذاكرة الليل

3) بين اصابعي
جمرات من بقايا الحرب التاريخ

4) قال الان لا تستطيع ان تكتب
فتبسمت
واخرجت من حقيبتي ضلعا
مقوسا كالعرجون
وكتبت تاريخ الناس

5) ارحل في قافلة الليل في الستين
خيولا لم تسرجها قبائل
البدو
ولم تعرف غير سماوات الرب
غير الرمل
في الليل
ونجوم ترقص
***

أ د. وليد سعيد البياتي

(رماد) قصيدة الموسم ـ بنظري ـ
أهلاً بالقصيدة (البياتية) ، نسبة لكنية الدكتور البياتي
يغمر قلبي السعادة حين أقع على جوهر الكلام وجوهر القصيدة..
وهو أمر لا يحصل غالباً ـ أدباء وعباقرة المنفى في كلمات قصيدة في غاية الجمال: (رماد)
..
إلى ماذا يرمز الرماد ؟؟؟
في الديانة المسيحية هناك ما نسمّيه (اثنين الرماد)
"يستمد الرماد رمزيته من رواسب ما تتركه النار أو ما يتبقى من الإنسان بعد مماته.
يرمز أيضاً الى هشاشة الوجود البشري. في الكتاب المقدس،
يضع المؤمن الرماد على رأسه يوم إثنين الرماد، للدلالة على توبته
وبدء مسيرة عودته الى الله:"أذكر يا إنسان أنك من التراب والى التراب تعود."(تك3/ 19). ا
لرماد يرمز الى خطيئة الإنسان وهشاشة كيانه. أما جلوس التائب على الرماد،
مثل أيوب، فيدلّ على صدق شعوره(أي42/ 6)،
وتغطية رأسه بالرماد تمثل نوعاً من الإعتراف العلني والإقرار بخطئه
وضعفه مستمطراً بذلك رحمة الله ووعد المسيح بالمكافأة، أي بالتاج بدل الرماد...(أشعيا61/ 1ء3).""

عزيزي ومبدعي أ د. وليد سعيد البياتي /
(قصيدة رماد) هي لوحات شعرية سيريالية وكأنها لوحات فنون تشكيلية
فتحت أكثر من مجال لتصبح الكلمة المبتكرة لوحة شعرية وصلاة ،
وهَمُّ البحث كل يوم عن الجمال والتفرّد والإتحاد الحميم في الكلمة
المتفاعلة المتناغمة الإنطباعية ومكانها محفوظ في القلب ـ
كلماتكَ موسيقى هادئة في صخب الثورات العربية وكذلك الزمن والعمر وكل من هم في
البال ـ
أشكر كلمة( رماد) لأنها قادتني إليكَ أيها المبدع الكبير
الصافي المسكون بالعلم والحلم والبراءة والوردة ...
دمتَ ..
........



الشاعرة جوزيه حلو ـ فرنسا

الاسم: الاستاذ الدكتور وليد سعيد البياتي
التاريخ: 2011-04-17 12:03:08
الحبيب الصدوق علي حسين الخباز
سلاما ايها المحلق في سماوات العشق، أما المودة فانتم لها أهلا وللبهجة محلا لك من دعوات في صلوات الليل فاذكرني عند الحسين (ع)

الاسم: علي حسين الخباز
التاريخ: 2011-04-17 07:29:07
صديقي الدكتور وليد البياتي سلاما شعري السمات تقبل من البهجة والمودة والدعاء




5000