.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


عزف منفرد

محمود محمد أسد

  وحيداً تُغرِّدُ كلّ مساء.
     وتبني ممالكَ عشقٍ,
   وتمشي إلى النّورِ

                                 صُلْباً ,ومرّاً تُفجِّرُ نبضَ الضّياء .
                             -  -  -
                      وحيداً سترسم حزني ,
                        تبوح بعشقي ,
                      وتمضي إليَّ وقلبي  غياب ..
                      لأجلي تُرتِّلُ عشقاً ,
                       وتنسج دنيا الرّ جاءْ ..
                           وحيداً سترفع صوتاً,
                  وترضى بدفءِ العذابْ ..
                 -   -     -
                     وحيداً أزغْرِدُ,أبني  الأماني
                       وأنسج حرفاً طريّاً,
                        لعلّي  أصدُّ اليبابَ
                    أجوبُ الصّحارى ,
                    لأُحْضرَ آياتِ عشقي ,
                    وأسكبَُ دمعي صباحَ مساء..
                أسافرُ فوق الرّياح,

                               وأعشقُ بوحَ الصّباح,
                 وحيداً أغادرُ صمتي ,
                   فهلا شعرْتَ بدفء الصباحْ..
                       -   -    -
                وحيداً أغنّي ,
                  وأرسمُ أوطانَ كلَ الصّغارِ,
                  وحيداً تجوبُ القفارَ ,
                تُجرِّدُ سيفاً دفينَ التّرابِ
                 لمنْ كلُّ هذا البكاءْ؟؟
                     لمن كلُّ هذا الغناء؟
                       وصوتي وصوتكَ دون وفاقْ ..
                    -     -   -
                   لمنْ عزفنا ياصديقي
                 ونحن شتاتْ؟
                  فأنت تُغنّي لليلى ,وتدعو الخلاصَ,
                       وإنّي سأبكي رباباً ,
                          وأرجو سعادْ..
                         فعزْفي  وعزفكَ صوتٌ حبيسٌ
                         إذا لم نكنْ في اتّحادْ..
                             -    -   -     

 

محمود محمد أسد


التعليقات




5000