..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
د.عبد الجبار العبيدي
......
عبدالغني علي يحيى
…..
 Ø­Ø³ÙŠÙ† الفنهراوي
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


مركز الشرق الأوسط للتطوير والدراسات القانونية يشارك في حفل افتتاح مركز التحكيم التجاري الدولي في محافظة النجف الاشرف .

عزيز الخيكاني


 

شارك مركز الشرق الاوسط للتطوير والدراسات القانونية في افتتاح مركز التحكيم التجاري الدولي - النجف الاشرف الذي مثله رئيس المركز القاضي قاسم العبودي وعدد من اعضائه وبحضور أعضاء من البرلمان وهيئات الاستثمار ورؤساء غرف التجارة وقضاة ورؤساء الاستئناف  وأعضاء المفوضية العليا المستقلة للانتخابات وحقوقيين ونقابات وبمشاركة السفير الفرنسي والقنصل الإيراني وممثلين عن السفارة الهولندية وشخصيات اقتصادية وسياسية وثقافية من العراق وخارجه. افتتحت غرفة تجارة النجف الاشرف في النجف مركز التحكيم التجاري الدولي. وذلك  لفض النزاعات حول العقود الاستثمارية والشركات داخل العراق وخارجه، بطريقة التحكيم المعتمدة في العالم،والذي يعد الأول من نوعه على مستوى العراق فضلا عن تواجد  القائم بالأعمال الفرنسية في العراق ورئيس الفدرالية للوساطة والشراكة الاقتصادية الفرنسية جان فرانسوا روسو ونائب السيد المحافظ الأستاذ رزاق شريف وبعض أعضاء مجلس النواب ومجلس المحافظة وبحضور مدراء المؤسسات والدوائر الخدمية وأعضاء غرفة تجارة باقي محافظات العراق وكذالك حضر الاحتفال ضيوف من الخارج وداخل العراق ومن مختلف طبقات المجتمع.

 


مدير غرفة تجارة النجف والأمين العام لمركز التحكيم الدولي في النجف الاشرف المهندس زهير محمد رضا شربة قال:" من خلال مشاركاتنا في العديد من المؤتمرات الدولية وجدنا إن هنالك تخوف من الشركات العالمية بالدخول إلى السوق العراقية لغرض الاستثمار وذلك لعدم وجود مراكز تحكيمية لحل المنازعات التعاقدية في حال نشوبها ولذلك شعرنا بالحاجة إلى فتح مركز للتحكيم في العراق ،  وأضاف شربة إن مراكز التحكيم أسلوب عالمي قديم يعود بدايات القرن العشرين حيث إن هنالك العديد من الاتفاقيات الدولية في مجال التحكيم وتبلورت هذه الاتفاقيات في اتفاقية نيويورك عام 1950 وبعدها وضعت الأمم المتحدة لجنة مختصة لفض النزاعات التجارية من خلال لجنة تعرف بلجنة التحكيم التجاري الدولي بعدها وقع وزراء العدل العرب في عمان عام 1987 اتفاقية تعرف باتفاقية التحكيم التجاري العربي لكن هذه الاتفاقيات في العراق لم تجد لها مجالا لعدم وجود فكرة استثمارية من حيث الأساس سابقا وبعد عام 2003 شعرنا في العراق إن الاقتصاد العراقي يجب أن يكون له الدور الكبير من خلال دخول شركات استثمارية بسبب إعادة أعمار العراق والتي تحتاج إلى تكنولوجيا حديثة ورأسمال كبير ولهذا إن وجود شركات استثمارية عالمية سوف يساهم ويعجل في بناء العراق الجديد إضافة إلى إن فكرة وجود مراكز تحكيمية هي واحدة من متطلبات الاستثمار ولحاجة الشركات الاستثمارية لمراكز التحكيم فقد اعددنا العدة في غرفة تجارة النجف وبعثنا متدربين للتدريب على طرق التحكيم التجاري الدولي في((بيروت وفرنسا وهولندا)) حيث وقعنا اتفاقيات مع المؤسسة العربية للتحكيم عام 2009 ومع الفدرالية الفرنسية للتحكيم التجاري في عام 2010 ونحتفل اليوم بافتتاح أول مركز تحكيمي تجاري في العراق وفي مدينة النجف الاشرف.

القاضي قاسم العبودي رئيس مركز الشرق الأوسط للتطوير والدراسات القانونية تحدث عن الموضوع قائلا : ان تأسيس مركز التحكيم التجار يعد خطوة مهمة في بناء اقتصاد حر في العراق وتشجيع التجارة وأنماط الاستثمار بما يوفره من مرونة واختزال للإجراءات القانونية والقضائية المعقدة والتي لا تتلائم وطبيعة التبادلات التجارية التي تقتض حماية المشاريع ورأس المال وهو  بنفس الوقت يوفر الخبرات التحكيمية لفض النزاعات الناشئة عن الأعمال التجارية.

 

السيد فادي الشمري عضو مركز الشرق الأوسط للتطوير والدراسات القانونية صرح قائلاً : إن العراق مقبل على نهضة عمرانية في مختلف المجالات  واغلبها بتماس مع التجارة الدولية مما يستوجب وجود مراكز تحكيمية معترف بها دولياً  وعلى السلطة التشريعية الاهتمام بهذا الجانب ودعمه من خلال تعديل بعض فقرات قانون المرافعات المدنية لسنة 1969 التي عالجت مسألة التحكيم من خلال مواكبته مع  التطور الذي طرأ على التجارة الدولية  ، وان مبادرة غرفة تجارة النجف الاشرف موفقة جداً في إنشاء مركز للتحكيم التجاري لكي تعزز ثقة رجال الأعمال والمستثمرين لحسم المنازعات التجارية في مدة قياسية وبأساليب حديثة املآ أن يكلل هذا النجاح بالديمومة ويكون منطلقاً لتوطيد العلاقات التجارية العراقية الدولية.

الدكتور خالد شوكت مدير دعم الديمقراطية في العالم العربي من جهته أكد " إن إنشاء مركز تحكيم تجاري دولي في النجف هي إحدى الخطوات المهمة في طريق إنشاء بيئة استثمارية ملائمة ومشجعة لان طمأنة رجال الأعمال والمستثمرين على إن المناخ في العراق جيد و تتوفر فيه ضمانات قضائية وقانونية وهي خطوة في الطريق الصحيح ونعتقد إن تعميم تجربة المركز التجاري على بقية مدن العراق هي خطوة مهمة .


جان فرانسوا روسو رئيس الفدرالية للوساطة والشراكة الاقتصادية الفرنسية قال " هذه الشراكة هي لوضع الأسس الرئيسة من اجل تحقيق وساطة وشراكة حقيقية بين فرنسا والعراق في ظل المستجدات الحديثة وهذا من شانه أن يسهم في تقوية العلاقات العراقية والفرنسية من خلال الاقتصاد ومن خلال مؤسستنا نريد أن نؤسس لشراكة حقيقية في ظل التطور والانفتاح الجديد الذي يشهده العراق وهذا المؤتمر من شانه أن يكون فاتحة خير للتعارف والتعرف على أهم المشاريع الاقتصادية الموجودة بالعراق بالإضافة إلى التحولات التي يشهدها العراق هي دليل وإشارة على إن العراق بلد استثماري كبير ويمكن للشركات العالمية أن تدخل إلى العراق .

رئيس مجلس رجال الأعمال اللبناني عباس فواز من جهته أوضح قائلا " جئنا إلى العراق بقناعة تامة إن إمكانيات ومستقبل العراق واعدة في دول المنطقة وقد قمنا بدراسات عديدة لإقامة مشاريع استثمارية في العراق ولاسيما في النجف وكربلاء وبغداد ومجموعتنا تقوم اليوم بعدة مشاريع في القطاع السياحي والإسكاني والتجاري ونحن على استعداد لجلب المزيد من المستثمرين إلى العراق إيمانا منا بمستقبل العراق وبطاقاته البشرية والمادية ونناشد الحكومة العراقية والمسئولين العراقيين للتعجيل في تنفيذ قانون الاستثمار والذي يعد من أفضل القوانين والذي يجب أن تكون فيه آليات للتنفيذ فهناك بعض العقبات التي تواجهنا وهي تضارب القوانين بعضها ببعض وعدم تعاون الدوائر مع بعضها وهذا يعيق المستثمر ونتمنى أن لا تحصل مثل هذه العوائق في المشاريع الاستثمارية.

 

 

 

عزيز الخيكاني


التعليقات

الاسم: علي العبودي
التاريخ: 23/03/2011 05:34:44

استاذي عزيز الخيكاني
مبارك لكم هذا العطاء
تغطية رائعة
ونتمنى لكل الخطوات والايجابيات طريقها نحو الجمال

الاسم: فراس حمودي الحربي
التاريخ: 22/03/2011 19:50:30
عزيز الخيكاني
--------------- لكم الرقي والابداع في جميع الانشطة ايها مركز الشرق الأوسط للتطوير والدراسات القانونية لكم الرقي

شكرا دمتم سالمين ياابناء النور

تحياتي الفراس الى الابد سفير النور للنوايا الحسنة




5000