هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


للولد المشاكس

عمر السراي

الى علي الموسوي 

ألم أقل لك أيها الولد المشاكس .. بأنك لو استمررت في حبك المفرط للناس هكذا .. سأحرمك من نعمة الحيلة التي لولاها ما عاش مثقف ٌ عراقي ٌّ هارب ٌ من واقع ٍ يضطهده الى واقع ٍ مجرور ٍ باضطهاد الآخرين ..الى أن يدمن الهارب ُ هروب الناس الاضعف من بطشه بعد فترة وجيزة ..

ألم أقل لك بأنك محظوظ ٌ جدا لأنك خرجت َ بعفافك البكر حيث لن تدنسك الجاهلية ُ الواعية بأوزار انطلوجياتها واشكالوياتها وسيميائياتها ولك أن تضيف ما تشاء من مفردات ( التواثي ) التي تحيلك الى مستشفى الكندي بعد أول جلسة ٍ تجلدك .

ألم أقل لك .. من قبل بأنك مبدع ٌ أتمنى أن تكف َّ عن احتفائك بالجمال لأنك تكلفنا ما لا قدرة لنا به من الدمع .. وتصبغ وشائعنا السود ببياض قدسيتك اللاهبة ..

ألم أقل لك [انك ابن ُ خير من يسعى به قلم .. إلا أنك فقت َ الساعي والمسعي من أجله .. برقة صمتك .. وبراءة بصمتك .. ونقاوة فكرتك ..

لي الآن أن اكيل لك الحب .. والعنك بالصلوات .. واغطيك بالعراء .. لأنك مني بمنزلة النزف من الجرح .. إلا أنه لا جريح من بعدي ..

أتذكر حين كلمتني آخر ليلة وانت تنفض عن شاربيك الغضين غبار الماء مودعا وطنك .. أخبرتك بأن تأخذ العراق في حقيبتك إن اتسعت .. ووعدتك بأني سأجتهد ُ لأرتب الدنيا لك فور عودتك ..

اعتذر يا صديقي .. لقد حملتك َ ما لا طاقة لي بحمله .. وحملت ُ نفسي وزر المحاولة .. ومازال الافق يبشر بالعاصفة التي نصنعها ثم ندعو زوالها ..

اعلم أنك دائم الخضرة كالبرتقال .. لكني وانا يدب ُّ بي الخريف ُ لا ادري بمن ألوذ .. والظلال مهيّأة ٌ للشمس ..

لم يبق يا صديقي في بلادك سوى كسرة شمس تدعي أنها كهرباء ..

ولا ليل يجمعنا إلا لنعلن بكاءنا فوق رمله ..

أيها الكبير ُ كمعلم ٍ في عيون طلاب الصف الاول ..

ايها الطويل كدقيقة ٍ في انتظار الحبيبة ..

ايها الواسع كعطر صيفي ٍّ بارد ..

أيها البعيد كالأمل ..

أحسدك .. فقد اتسخنا اثناء بحثنا عن مساحيق التنظيف الرائجة ..

وبقيت َ منزها ً من ادران معرفة ٍ سعينا إليها فزادتنا جهلا ..

أحسدك .. لأننا نذكرك .. ولا نذكر بعضنا لأننا نراهم ..

أفرط بما تفعل فخمرتك مسكرة .. وحبات ُ لؤلئك ستجتمع ُ في قلوبنا ..

تمتع بما لديك ( ليس على الطريقة الايرانية ) إنما بعراقيتك الفذة ..

سنلتقي ولو على قرن عفريت ..

انتظرنا

مصيرنا معك ..

دمت َ مشاكسا ..

عمر السراي


التعليقات

الاسم: انتصار الصالحي
التاريخ: 2009-01-17 16:19:47
انا ايضا اعتذر يا(....)وصديقي عموري

حملتك مالاطاقة لي بحمله وحملت نفسي وز(...)المستحيل
ولم يبقى لي منك سوى البكاء المريرواناأذوي تحت ظلال
(قصائدك) من شمس (..)اللاهبة

كل الحب لك

الاسم: نورا - الجزائر
التاريخ: 2008-12-19 16:24:08
ايا احلى مشاكس...
ايها الجميل كميلاد فجر ربيع
ايها الوسيم كبطل اسطوري
ايها النضر كخد صبية
ايهاالباسم كثغر رضيع
ايهاالبعيد كوهم
ايهاالقريب كدقة قلب

انت يدب بك الخريف ؟؟؟
ماذا اقول انا...و الشتاء يلح على عتباتي
و يحمل لي في جعبته
ماسي الزمن الاتي....

الاسم: سكنة يوسف
التاريخ: 2007-10-16 23:35:10
عزيزي عمر:
رائعة هي التشبيهات التي استخدمتها في كتابتك..
أيها الكبير ُ كمعلم ٍ في عيون طلاب الصف الاول ..ايها الطويل كدقيقة ٍ في انتظار الحبيبة ..ايها الواسع كعطر صيفي ٍّ بارد ..أيها البعيد كالأمل ..
واجمل ما فيك هو شعورك الصادق بالحزن على جرح الوطن، والفخر بانتمائك الى العراق من خلال الصورالتي تنقلها بكلماتك الشفافة..
اتمنى لك التوفيق

الاسم: خالد شويش القطان
التاريخ: 2007-09-25 14:44:49
العزيز المشاكس رقم 1 عمر .. كتابتك جميلة عن المشاكس الاخر العزيز علي الموسوي .. لولا مشاكساتكما انتما الاثنان الرائعان لاصبح طعم حياتنا الادبية والابداعية باهتا.. اتمنى عليكما ان تستمرا في مشاكساتكما .. اذ ان ما تشاكسون به سيعبد طريق الادب والابداع الى مشاكسات اخرى تتناسل كما الارانب في ارض مصر الكنانة .. فحياتنا الغارقة في جحيم الازمات الخانقة احوج ما نكون لكي نستمر على قيدها الى مشاكسة من هذا النوع تشاسك المتشاكسين .. وتصبحون على مشاكسة ايها الولدان المشاكسان المتشاكسان ..
خالد القطان - بغداد

الاسم: وهاب شريف
التاريخ: 2007-09-22 17:29:39
حبيبي عمر صياما مقبولا وابداعا مسنمرا كتابتك جميلة ارجو الاستمرار ولك مني كل الحب




5000