..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


وصفة سرية

وسن الطائي

إلى التي تحدق في الشمس بأجفان جامدة وتضع إصبعها على النار غير مرتعشة 
وتستمع إلى الروح ... 
إحساسي أقوى من كلامي بمعاني وجدت لترسيخ ما معنى نبضات القلب ... هو
الحب أتانا نبض الندى في القلوب وفيض تشهى وأزهر.
باتت فكرة الحب عند الشباب وغيرهم من الأجيال فكرة استهلاكية تهشمت كجدار
في الحياة آل للسقوط ... لكن هذا لا ينطبق على الجميع بل هناك شريحة جسدت
الحب العذري بكل معانيه ...هنا أقف عند بعض النقاط عندما أدرك أن الحب
ليس سلعة أو تجارة جسد أو إغراء مادي .
الحب معنى ومفهوم بدأ منذ الخليقة وهو أصل في خلق الإنسان تبلورت معانيه
وأحاسيسه المفعمة التي تبث روح الحب ... شرارة وعاطفة في قلب الإنسان .
هناك ممن يدّعون الحب ويمارسون من أهواء وشهوات تشوه صور الحب ...
الحب كلمة عظيمة لا أستطيع أن أفك حروف معانيها لأني أعتبرها أسطورة
وتاريخ قديم ... ومن الضروري في كل وقت وحين أن لاندع ملذاتنا تسيطر على
احترامنا وتقديرنا للمعاني السامية التي تنبع من القلب وفي بذرتها شيء
روحاني .
ومما يجدر الإشارة به أن فئة قليلة فاتها قطار الحب ولم تتذوق حلاوته
ومرارته بكل تجلياته ... مما جعل تلك الفئة موضوعا للنقاش ومادة دسمة
للكتابة ... ومحور هذا الموضوع ( البنت العانس )
يعتقدون أن الزواج هو نتاج الحب وأن منظومة الزواج أصل الحياة ... أعتذر
سلفا لمن كتب مقال ( طلب العانسات )
هل هو طلب لترويج سلعة الزواج ... أم أصبحت الأنثى في المجتمع صفقة مادية
وهي من تروج لها ... ؟
أنا لا أنكل بمقالات غيري وأحترم وجهة نظر الآخر ... لكنني وبدوري أنثى
أحمل في جعبتي معاني صاغت أصول الرقة الأنثوية .. لا أعتقد أن هناك من
تشير بإصبعها للزوج ناسفة كل المعايير الأخلاقية ومحطمة عذوبة الكرامة
وكبرياءها .
وحريا بنا وهنا أوجه صوتي لمن أشار إلى موضوع العانس لكي يتذكر أن هناك
ما هو جوهر الحياة  ... ليس بالزواج وإنما بتلك المشاعر النبيلة التي
قادت ما قبلنا فسطروا بذلك معاني سامية وكلمة رقيقة عذبة هي الحب .
وفي نهاية مقالي أصرخ منادية ومدافعة عن أولئك الذين كانوا ضحية كتابات
الآخرين ... لأنه أمر يحفز على التهميش والضياع ويزيد الأمور حدة .. حريا
بنا أن لانخدش تلك المشاعر تحت غطاء الكتابة ... " خبأت لكم في فؤادي
حديثا ... أعاتبكم على ماكان منكم عتابا ينقضي والود باق "

وسن الطائي


التعليقات

الاسم: علي حسين الخباز
التاريخ: 03/03/2011 22:28:11
عزيزتي وسن لااملك ازاء هذا الموضوع الا ان احييك .. تحية محبة ودعاء

الاسم: فراس حمودي الحربي
التاريخ: 03/03/2011 21:55:20
إلى التي تحدق في الشمس بأجفان جامدة وتضع إصبعها على النار غير مرتعشة
وتستمع إلى الروح
ايتها الوسن دمت رائة بما خطتالانامل وسن الطائي لك الود والامتنان

شكرا دمتم سالمين ياابناء النور

تحياتي الفراس الى الابد سفير النور للنوايا الحسنة




5000