..... 
....
مواضيع تستحق وقفة 
.
.
.
رفيف الفارس
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


أنطباعات وأراء في معرض الفن العراقي المعاصر

فهد الصكر

 

أعادت لنا جمعية التشكيليين العراقيين ذكرى الأنتماء لمن رسخوا اللبنة الأولى لأسس الفن التشكيلي في العراق ، ولذا جاء معرض الفن العراقي المعاصر الذي أقيم على قاعة الجمعية يوم أمس ، بمشاركة  واسعة ، ضمت 81 فنانا تشكيليا و54 نحاتا و14 خزاف ، تنوعت فيه الأساليب والمدارس الفنية في مساحة الجمال وتحديد المواضيع التي تشكل بعدها المغاير في محاكاة الواقع الراهن ،وعرضت على هامش المعرض مسرحية "جواد سليم يرتقي برج بابل) وهي من تأليف واخراج د. عقيل مهدي يوسف وتمثيل د. حسين علي هارف ، خالد علي مصطفى ، ياسمين سعد ، وعازف الكيتار سرمد شهيد ، وهي دراما احتوت واقع الأعمال النحتيه واللوحات الفنية التي انجزها جواد سليم، وفي إنطباع سجله الاستاذ مفيد الجزائري، رئيس جمعية دعم الثقافة العراقية،إذ قال " أعتبر هذه التظاهرة، حدث ثقافي حقيقي، كأنه عيد للفن التشكيلي العراقي، الذي جمع فيه نخبة المبدعين التشكيليين العراقيين، تلاميذ وتلاميذ جواد سليم وفائق حسن، وغيرهم من الروادن الذين سمي المعرض باسمائهم، وأضاف " إتسم المعرض بالفن والتنوع التشكيلي في المواضيع والأشكال الفنية، وعكس خصب الإبداع التشكيلي العراق لجواد سليم وفائق حسن، وعملياهم من بذروا بذورهم الطيبة التي لازالت تزهر وتثمر بإستمرار، وتديم الفن العراقي في مكانته المميزة، على خارطة الفن التشكيلي في المنطقة وحتى دوليا، وأبارك جمعية الفنانين التشكيليين بإقامتها هذا المعرض، الذي يستحقون عليه التهنئشة والتبريك .

وقد تباينت الآراء والإنطباعات حول المعرض، وماتضمنته الاعمال الفنية من طروحات ومواضيع تشكيليه  .

أراء وأنطباعات

النحات - منذر علي- ( المفروض في النحت العراقي أن يكون أمتداد لحضارة العراق الموغلة في القدم ، لكن هناك تأثيرات لنحاتين أوربيين ، لذا أغاضت مديات النحت العراقي لهذا التأثير ، لكن هذا لا يعني من وجود بعض الاعمال التي تحمل سمة جمالية ، وبصمة جميلة جدا ، وفيها مديات وأبداع ، النحت بصورة عامة فقير أزاء الرسم )

التشكيلي - ستار درويش - ( لم يكن هناك شيء مدهش وجديد في المعرض ، والاعمال متشابهة الى حد بعيد ،وهي برأي أمتداد لأعمال الرواد ، وهناك تقليد واضح لهم ، حتى أن بعضهم تجاوز التأثير الى التقليد ، لكن هذا لا يعني من وجود تجارب ناضجة وحقيقية في مشهد التشكيل العراقي )

النحات - رضا الفرحان - ( يعتبر معرض جمعية الفنانين التشكيليين . من المعارض المهمة أولا ، لأقترانه بأسم جواد سليم وفائق حسن ، وهم أصحاب المدرسة الحديثة للفن العراقي . رغم التفاوت بالأساليب والأمكانيات ، لكنه معرض رائع من خلال الاختلاف بالمواد والأستخدامات ، وفي النحت نجد هناك تقارب في أستخدام الشكل . لكن أيضا هناك أختلاف واضح بالمعاجة )

التشكيلي - كامل حسين - ( يعتبر المعرض نشاط جيد من حيث تعدد الأساليب والأنشطة الفنية ، لكن هناك تأثيرات لرواد الفن العراقي ، مع وجود مستوى متفاوت وكبير جدا ، ولاحظت أعمال ليست بالمستوى المطلوب ، ويفترض أن يكون الجيد فيها هو الذي يعرض ويعبر عن المشهد التشكيلي العراقي )

الفنانة - أنغام محمد علي - ( يعتبر هذا المعرض من أجمل المعارض ، وهناك تنافس بين الفنانين والفنانات ، أتصور أن المرأة لديها صدق باللون وحماس بالأبداع ، وأغلب الأعمال هي محاكاة للواقع )

الفنانة - وجدان الماجد - ( مشاركتي في هذا المعرض من أهم المشاركات ، لأنها تحمل أسم فائق حسن وجواد سليم ، والمشاركين في هذا المعرض هم من المؤثرين في المشهد التشكيلي العراقي ، وأعتبر المشاركة شرف لي ولسيرتي الفنية )

التشكيلي - حسن أبراهيم - ( هناك أتجاهات متنوعة ومدارس مختلفة ، وكل فنان يصب من تجربة مشغله الخاص ، والمعرض يحمل نوعا من التلاقح المشترك بين مشاغل الفنانين على شكل مجاميع أو أنتماء الى مدارس معينة ، ويحمل المعرض بشكل عام مجموعة تجارب راسخة في المشهد التشكيلي العراقي . بغض النظر عن الأسماء ، غالبا ما تكون مهيمنة على التشكيل المعاصر من نافذة الضور )

التشكيلي - أحمد نصيف - ( مناسبة رائعة أن نلتقي بأصدقاءنا الفنانين ، وأجواء رائعة للأحتفاء بالجمال ، وهو خلاصة ما أنتجه الفنانين خلال هذه السنة ، وجمعية الفنانين لها نكهة خاصة مختلفة كونها تطرح الجمال في زمن صعب وأستثنائي )

 

 

فهد الصكر


التعليقات

الاسم: أحمد خليل الربيعي
التاريخ: 05/09/2012 01:49:03
لايوجد فن تشكيلي وفنان حقيقي بلعراق مع كل الأسف نحن العراقين غير صادقين في المرحلة المتأخر من مابعد 2003

الاسم: احمد الصفار
التاريخ: 19/08/2012 16:39:19
من المفرح ان نجد عودة الفن التشكيلي في العراق لمكانته المرموقة في العالم لطالما ان التشكيلي العراقي بشكل خاص والفنان بشكل عام يمتلك الفكر المعاصر والثقافة الكبيرة لرفد الساحة بكل ماهو جديد وجميل ورائع مبارك الابداع يا سادة

الاسم: رجاء كريم العبيدي
التاريخ: 09/12/2011 09:31:11
ارجو ان تنشرو لنااعمال الفنانة الراحلة ليلى العطار وسيرة حياتها الفنية مع ذكر الكتب والمجلات التي كتبت عن الفنانة ================
مع خالص شكري وانتناني لم نشرتوه وما ستنشروه لاحقا

الاسم: محمد القاسم
التاريخ: 11/05/2011 01:09:35
معرض رائع وكبير ينم عن جهد من نظم هذا المعرض ووفاءه للفن العراقي والحفاظ عليه ، مع تمنياتنا ان يكون هناك اكثر من معرض واحد بالسنه ، ولا ادري سمي المعرض السنوي ، شكرا لاحتفاءكم بفائق حسن وجواد سليم ،نتمنى العام المقبل ان يكون باسم رائد اخر منسي وهو الفنان رسول علوان

الاسم: عايدة الربيعي
التاريخ: 23/02/2011 05:04:16
شكرا لك زميلنا الرائع فهد في نقل وقائع الفن التشكيلي في معارضه التشكيلية في آنية اللحظة.
وفقك الله.
مع تمنياتي لكل فنانينا بالألق الدائم ومزيدا من العطاء.




5000